المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سلسلة روائع أحمد مطر - العدد6



أبو زيـــــــاد
29-09-2002, 01:13 PM
أتفاؤل
دقَّ بابي كائنٌ

يحملُ أغلالَ العبيدْ

بَشِعٌ ...

في فَمِهِ عَدوى

وفي كفّيه نَعْيٌ

وبِعينيهِ وعيدْ .

رأسُهُ ما بينَ رجليهِ

وَرِجْلاهُ دِماءٌ

وذراعاهُ صَديدْ .

قالَ : عندي لكَ بُشْرى .

قلتُ : خَيرا ؟!

قالَ : سَجِّلْ ..

حُزنُكَ الماضي سَيَغْدو مَحْضَ ذِكرى .

سوفَ يُستبدلُ بالقَهْرِ الشَّديدْ !

إنْ تكنْ تَسْكُنُ بالأجرِ

فلنْ تدفعَ بعدَ اليومِ أَجْرا .

سوفَ يُعطونكَ بيتاً

فيهِ قُضبانُ حديدْ !

لمْ يَعُدْ مُحتملاً قَتْلُكَ غَدْرا .

إنهُ أمْرٌ أكيدْ !

قوةُ الإيمانِ فيكمْ ستزيدْ .

سوفَ تَنجونَ منَ النَّارِ

فلا يَدخُلُ في النَّارِ شَهيدْ !

ابتهِجْ ..

حَشْرٌ معَ الخِرفانِ عِيدْ !

قلتُ : ما هذا الكلامْ ؟!

إنَّ أعوامَ الأسى وَلَّتْ ، وهذا خيرُ عامْ

إنَّه عامُ السَّلامْ .

عَفَطَ الكائنُ في لِحيته ..

قالَ : بَليدْ .

قلتُ : منْ أنتَ ؟!

وماذا يا تُرى مَنِّي تُريدْ ؟!

قالَ : لا شيء بتاتاً ..

إنني العامُ الجديدْ

حــروف
30-09-2002, 01:52 PM
عوداً حميداً لسلسلة شاعرنا ...

فهذه السلسلة كالـ ( مطر ) ....

تحياتي ...

أبو زيـــــــاد
30-09-2002, 01:56 PM
اللهم على الآكام والضراب وبطون الأودية ومنابت الشجر