المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أعـــرب



هسيس الليل
20-07-2009, 01:04 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صادفني بيت في ديوان ليالي القاهرة (إبراهيم ناجي)وبالتحديد في قصيدته ( فجر مصر ).
عجز البيت يقول :
ومن يغتدي للنصر [u]ينتزعُ/u] النصرا
دون حذف لحرف العلة في( يغتدي ) وبتحريك عين ينتزع بالضمة على آخرها دون الإسكان .
أليست(من ) هنا شرطية والفعل الأول فعل الشرط والثاني جوابه ، وهما مضارعان يستحقان الجزم ؟

عين الضاد
20-07-2009, 09:36 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
صادفني بيت في ديوان ليالي القاهرة (إبراهيم ناجي)وبالتحديد في قصيدته ( فجر مصر ).
عجز البيت يقول :
ومن يغتدي للنصر [u]ينتزعُ/u] النصرا
دون حذف لحرف العلة في( يغتدي ) وبتحريك عين ينتزع بالضمة على آخرها دون الإسكان .
أليست(من ) هنا شرطية والفعل الأول فعل الشرط والثاني جوابه ، وهما مضارعان يستحقان الجزم ؟

ولم لاتكون " من " اسما موصولا ؟
وجملة " ينتزع " خبرها

هيثم محمد
20-07-2009, 02:17 PM
نعم هي موصولة

هسيس الليل
20-07-2009, 02:21 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شكرا لك عين الضاد وجزاك الله خيرا
ولكن هنا بين الجملتين علاقة عليه أو سببيه فمن الأولى أن تكون هنا الجملة شرطية والرابط بينهما اسم الشرط من .
وعلى أي حال أنا ما زلت في حيرة من أمري أرجو منك أن تدعم كلامك بالدليل . فكلامي خطأ يحتمل الصواب وكلامك صحيح يحتمل الخطأ
دمت نافعا

بَحْرُ الرَّمَل
20-07-2009, 02:27 PM
معنى الشرط بادٍ في الجملة
لقد آثر الوزن على النحو , كان أولى به أن يجزم
وقولنا :من موصولة تكلف ظاهر

بل أقول إن كلامه هذا ثقيل على ذي السليقة والطبع السليم.

هسيس الليل
20-07-2009, 02:43 PM
هذا ما رأيته بحر الرمل
جزاك الله خيرا كل خير
ولكن أيجوز أن يكون يغتدي ماض في المعني مضارعا لفظا ويصوغ أن يكون جواب الشرط مرفوع في محل جزم وتكون الضرورة الشعرية في كلمة يغتدي فقط لا في الجواب

عين الضاد
20-07-2009, 02:50 PM
معنى الشرط بادٍ في الجملة
لقد آثر الوزن على النحو , كان أولى به أن يجزم
وقولنا :من موصولة تكلف ظاهر

بل أقول إن كلامه هذا ثقيل على ذي السليقة والطبع السليم.
أستاذي الفاضل لماذا ترى إعراب من " اسم موصول تكلفا ؟
ولماذا نحمله إيثار الوزن على النحو وهو بالإمكان حملها على الموصولية .

ألبس إذا التبس الإعراب علينا في نحو : ( من يكرمني أكرمه ) لنا فيه وجهان :
1- إن قدّرناها شرطيةً جزمت الفعلين : مَنْ يُكْرِمْني أكْرِمْه .
2- إن قدّرناها مَوصولةً أو موصوفةً رفَعَت الفعليْنِ بعدَها : مَن يكرمُني أكرمُه
وتعرب جملة " أكرمه " في الوجه الأول : لامحل لها من الإعراب .
وفي الوجه الثاني : في محل رفع خبر " من " . ؟

وقد جاء في مغني اللبيب : تنبيهان :
الأول : تقول من يكرمني أكرمه فتحتمل من الأوجه الأربعة :
1- فإن قدرتها شرطية جزمت الفعلين
2- و موصولة
3- أو موصوفة رفعتهما
4- أو استفهامية رفعت الأول وجزمت الثاني لأنه جواب بغير الفاء ومن فيهن مبتدأ وخبر الاستفهامية الجملة الأولى والموصولة أو الموصوفة الجملة الثانية والشرطية الأولى أو الثانية على خلاف في ذلك .



وتقول : " من زارني زرته " فلا تحسن الاستفهامية ويحسن ما عداها .

وأمر آخر يحدد الشرطية ، هو ضابط لفظي كأن يكون الجزم (من يدرسْ ينجحْ) هذا شرط لأن إسم الموصول لا يجزم. .

هذا ما لدي فإن أصبت ففضل ومنة ، وإن أخطأت ، فلكم توجيهي بارك الله فيك .

أبو العباس المقدسي
20-07-2009, 02:54 PM
السلام عيلكم
ما يمنع أن تكون موصولة ؟
فرفع الفعل بعدها دليل موصوليتها
واسم الموصول قد يحمل معنى الشرط , ولذلك شواهد كثيرة في القرآن
قال اللّه تعالى :{وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاء فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً}‏‏
فالفاء في الفعل " فاجلدوهم" رابطة في الخبر لما لاسم الموصول من معنى الشرط
ومثلها قوله تعالى :
{ وَٱلَّذِينَ يَرْمُونَ أَزْوَاجَهُمْ وَلَمْ يَكُنْ لَّهُمْ شُهَدَآءُ إِلاَّ أَنفُسُهُمْ فَشَهَادَةُ أَحَدِهِمْ أَرْبَعُ شَهَادَاتٍ بِٱللَّهِ إِنَّهُ لَمِنَ ٱلصَّادِقِينَ }

عين الضاد
20-07-2009, 03:03 PM
السلام عيلكم
ما يمنع أن تكون موصولة ؟
فرفع الفعل بعدها دليل موصوليتها
واسم الموصول قد يحمل معنى الشرط , ولذلك شواهد كثيرة في القرآن
قال اللّه تعالى :{وَالَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَأْتُوا بِأَرْبَعَةِ شُهَدَاء فَاجْلِدُوهُمْ ثَمَانِينَ جَلْدَةً}‏‏
فالفاء في الفعل " فاجلدوهم" رابطة في الخبر لما لاسم الموصول من معنى الشرط
ومثلها قوله تعالى :
{ وَٱلَّذِينَ يَرْمُونَ أَزْوَاجَهُمْ وَلَمْ يَكُنْ لَّهُمْ شُهَدَآءُ إِلاَّ أَنفُسُهُمْ فَشَهَادَةُ أَحَدِهِمْ أَرْبَعُ شَهَادَاتٍ بِٱللَّهِ إِنَّهُ لَمِنَ ٱلصَّادِقِينَ }

هو ما قصدت أستاذي الكريم ، ( مَن ) الجزائية بمعنى ( الذي ) ، إذا قصدتَ بها ذلك ، فتتضمَّن الجملة شرطًا وجزاءً .

والجواب عن السؤال : كيف أمـيِّز بين الشرطية الجازمة والجزائية الموصولة ؟

أجيب : إعراب الفعل بعدها يكشفُ ذلك ، فإن كان الفعل مجزومًا ، دلَّ على أنها شرطية .

وإن ارتفع بعدها كانت موصولة جزائية ، كان الفعل بعدها مرفوعا .

بَحْرُ الرَّمَل
20-07-2009, 03:08 PM
أخي العزيز
واضح أن البيت يختلف كثيرا من حيث المعنى مع المثال : من يكرمني أكرمه

فالعلاقة بين النتيجة والسبب قوية جدا في بيت ناجي بحيث لا تحيلك إلا إلى الشرط
وهي ليست كذلك في المثال
بل على العكس إعراب "من" موصولة في "من يكرمني أكرمه" أقوى من إعرابها شرطية وأوجه

ولازلت أقول أن الوزن ألجأه إلى عدم الجزم وهو الأولى

عين الضاد
20-07-2009, 03:16 PM
أخي العزيز
واضح أن البيت يختلف كثيرا من حيث المعنى مع المثال : من يكرمني أكرمه

فالعلاقة بين النتيجة والسبب قوية جدا في بيت ناجي بحيث لا تحيلك إلا إلى الشرط
وهي ليست كذلك في المثال
بل على العكس إعراب "من" موصولة في "من يكرمني أكرمه" أقوى من إعرابها شرطية وأوجه

ولازلت أقول أن الوزن ألجأه إلى عدم الجزم وهو الأولى


أخي الفاضل ، أليس العلاقة بين النتيجة والسبب قوية في قولنا " من يكرمني أكرمه " ؟ فالتقدير : الذي يكرمني أكرمه وتقدير البيت : الذي يغتدي للنصر ينتزع النصر"

فما الفرق بين قولنا " من يكرمني أكرمه " وقول الشاعر " من يغتدي للنصر ينتزع النصر" ؟

لاأرى فرقا ، فالجزاء واضح فيهما جميعا ، فلعلك توضح الفرق وفقك الله .

بَحْرُ الرَّمَل
20-07-2009, 03:24 PM
في الإنكليزية للجملة الشرطية درجات
ومن هذه الدرجات ما يسمونه " the zero condition"

ويعني إذا كانت النتيجة حتمية لسبب ما مثلا :
if you heat the ice it melts

"إذا سخنت الجليد يذوب "

هنا الجليد لا خيار له غير الذوبان

وهذا تقريبا يشبه بيت ناجي سببية قوية والنتيجة حتمية للسبب, فكل ساع للنصر يحصل عليه

أم في قولك : من يكرمني أكرمه
فهذا يعتمد على الطبع وليس بالضرورة أن يفعل كل مثلك , إذا السبب يحتمل أكثر من نتيجة