المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : تنافر اللفظ



محمد الغزالي
09-08-2009, 07:40 PM
السلام عليكم:
اشترط الفراء لصحة رفع الاسم المعطوف على اسم إن قبل مجئ الخبر خفاء إعراب الاسم، لئلا يتنافر اللفظ.
فما معنى قوله (تنافر اللفظ)؟

السلفي1
09-08-2009, 11:56 PM
السلام عليكم:
اشترط الفراء لصحة رفع الاسم المعطوف على اسم إن قبل مجئ الخبر خفاء إعراب الاسم، لئلا يتنافر اللفظ.
فما معنى قوله (تنافر اللفظ)؟

بسم الله .

قلتُ ,وبالله تعالى التوفيق والسداد :

أحسن الله تعالى إليك أخي الكريم .

قال الفرّاء رحمه الله تعالى في نحو قولنا :

(1) " إنّ الذين كفروا والمنافقون مُعذبون " ,

فهنا : " الذين " اسم إنّ , ولم يظهر عليه أثرها من علامة النصب , لأنه لا

يتغير آخره في أحواله من الرفع والنصب والجر .

و " المنافقون " فيها علامة إعراب , وهي الواو .

فــ " الذين " لا علامة إعراب لها ظاهرة , و " المنافقون " علامة إعرابها

الواو , وهي ظاهرة , لما لم تكن علامة " الذين " ظاهرة لم يحدث تنافر في

العلامة - علامة الإعراب- بين اللفظين : " الذين " و " المنافقون " .

(2) " إنّك وزيدٌ ذاهب " ,

فعلامة إعراب " الكاف " خفية , وعلامة إعراب " زيد " ظاهرة , فلم يحدث

تنافر وغرابة بين اللفظين .

(3) " إنّ النصارى واليهودُ ملعونون " ,

فالنصارى لا علامة لها ظاهرة واليهود علامتها ظاهرة فلم ينتافر اللفظان .

أما في نحو قولنا :

" إنّ زيدًا وعمرٌو قائم " ,

فعلامة زيدًا ظاهرة بالنصب , وعلامة عمرٌو ظاهرة بالضم , فهنا تنافر

اللفظان , ولم ينسجما .

وكذا في :

" إنّ المنافقين والصابئون معذبون " .

والله الموفق .

محمد الغزالي
10-08-2009, 12:21 AM
بارك الله فيك أخي السلفي... بقي عندي سؤال حوال هذا الموضوع أرجو أن تفيدني في وهو:
قال الأزهري في التصريح:
موضع الخلاف حيث يتعين كون الخبر للاسمين جميعا, نحو: إنك وزيد ذاهبان, أي إن الخبر (ذاهبان) يكون خبراً للكاف وللمبتدأ (زيد) فهذا لا يجوز عنده.
أما إذا تعين الخبر أن يكون لأحدهما, نحو: إن زيد وعمرو في الدار, فجائز باتفاق...
أرجو منك أن توضح لي قوله: (أما إذا تعين الخبر أن يكون لأحدهما, نحو: إن زيد وعمرو في الدار, فجائز باتفاق) فلم أفهم مراده..
وفقك الله لكل خير

السلفي1
10-08-2009, 10:54 PM
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=48673

محمد الغزالي
15-08-2009, 04:34 AM
كان الله في عونك أخي السلفي....
وبارك فيــــــــــــــك.