المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أرجو التوضيح حذف التنوين



محب الإعراب
16-08-2009, 12:50 AM
في قوله تعالى :" فلما رأوه عارضاً مستقبلَ أوديتِهم قالوا هذا عارض ممطرنا"
السؤال لماذا حذف التنوين في مستقبل ؟ ولماذا جاءت مابعدها مجرورة ؟
هل هناك حكمة بلاغية؟
أم أنها مسألة نحوية بحتة من إضافة اسم الفاعل إلى مفعوله وحذف التنوين للتخفيف؟
ومثلها قوله تعالى ؛" هل هن كاشفاتُ ضرِّه "
ولكم جزيل الشكر.

عبدالعزيز بن حمد العمار
16-08-2009, 08:09 AM
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...
أهلا بك يا محب الإعراب .
هي مسألة نحوية ( ابتسامة ) :
حذف التنوين للإضافة ، والقاعدة تقول : يحذف التنوين للإضافة . قال ابن مالك - رحمه الله - :
نونا تلي الإعراب أو تنوينا * مما تضيف احذف كطور ِ سينا .
وجاء ما بعدها مجرورا لأنه مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة تحت آخره.وهو مضاف .والهاء : ضمير متصل مبني في محل جر بالإضافة .والميم للجمع .
وسوف أنقل الموضوع - إن أذنت لي - لمنتدى النحو والصرف .
طبت يا محب الإعراب .

مهاجر
17-08-2009, 09:54 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هل يقال بأن الإضافة على وزان : هذا قاتلُ زيد فقد وقع القتل وانتهى بخلاف : هذا قاتلٌ زيداً فهو لم يقع بعد ، فكذلك الشأن هنا ، إذ قد مضى الأمر وانتهى فجاءت الإضافة دالة على ذلك ؟

والله أعلى وأعلم .

محب الإعراب
23-08-2009, 01:43 AM
أشكركما وأسأل الله أن يزيدكما علما
وللأخ عبد العزيز أقول لا مانع لدي من نقل الموضوع
وكلي فرح وسرور وجزاك الله خيرا

محب الإعراب
24-08-2009, 03:57 AM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

هل يقال بأن الإضافة على وزان : هذا قاتلُ زيد فقد وقع القتل وانتهى بخلاف : هذا قاتلٌ زيداً فهو لم يقع بعد ، فكذلك الشأن هنا ، إذ قد مضى الأمر وانتهى فجاءت الإضافة دالة على ذلك ؟

والله أعلى وأعلم .
ــــــــــــــــــــــــــــ
هل هو على الإطلاق؟
في قوله تعالى ( هل هن كاشفاتُ ضرِّه ) ( وهل هن ممسكاتُ رحمتِه )
ما قبلها( إن أرادني الله...)
الضرُّ والرحمةُ لم يقعا بعد لأنه إن أراد أي أنه لم يُردْ وجاءتا مضافتين
كما لو قلنا
هل أنت كاتبُ درسِكَ ؟
هل أنت كاتبٌ درسك ؟
فالكتابة لم تحدث بعد؟
هذا استنتاجي وأرجو تصويبي إن أخطأت
وأسأل الله لنا ولكم التوفيق والعلم النافع.