المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : حذف خبر إنّ



محمد الغزالي
16-08-2009, 01:52 AM
السلام عليكم:
يقول النحاة: يجوز حذف خبر (إنَّ) إذا عُلم, واستدلوا بقول العرب: إنَّ مالاً وإنَّ ولداً, وتقدير المحذوف: لنا, أي إنَّ لنا مالا وإنَّ لنا ولداً...
فما هو دليلهم على هذا التقدير؟ فإن الشيء لا يجوز حذفه إلا إذا عُلِم؟!

عبدالعزيز بن حمد العمار
16-08-2009, 06:41 AM
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته ....
أهلا بك أخي ،
سؤالك هذا مستل من باب من أبواب الكتاب ، وهو :
هذا باب ما يحسن السكوت عليه في هذه الأحرف الخمسة لإضمارك ما يكون مستقرا لها وموضعا لو أظهرته ، ولقد أعجبتني - والله - بقولك :
فإن الشيء لا يجوز حذفه إلا إذا علم .
فأجيبك :
سيبويه سمى الباب بقوله : ( يحسن السكوت عليه ) ، ويظهر لي أنه يعني انعقاد الإسناد أي تمام الإفادة ، وأما الدليل عليه ( أي على هذا التقدير ) هو السياق ، ولذلك قال سيبويه - رحمه الله - في الباب نفسه : (
يقول الرجل للرجل : هل لكم أحد إن الناس ألبٌ(1) عليكم ؟
فيقول : إن زيدا وإن عمرا . أي إن لنا ، وقال الأعشى :
إن محلا وإن مرتحلا * وإن في السفر ما مضى مهلا ) أ.هـ
لا نستطيع فهم هذا البيت إلا إذا قدرنا خبر ( إن ) وهو لنا . أليس كذلك أخي محمدًا ؟
وسيبويه ذكر هذا الكلام كله ؛ ليقول لنا إن السياق هو الذي أتاح لنا هذا التقدير ، ولولا السياق لما فهِم المعنى والتقدير .
وفقك الله .

محمد الغزالي
26-08-2009, 06:34 AM
أستاذنا عبد العزيز: قول سيبويه واضح فيه التقدير( هل لكم أحد إن الناس ألبٌ(1) عليكم ؟
فيقول : إن زيدا وإن عمرا . أي إن لنا )
لكن بيت الشعر : إن محلا وإن مرتحلا ....
مالذي أعلمنا أن التقدير: (لنا) فليس شيء يدل على ذلك!
أرجو توضيح ذلك وآسف على كثرة الأسئلة؟