المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعمال المصدر المنوّن



أبو عمار الكوفى
31-08-2009, 07:41 PM
يعمل المصدر منونًا كما في قوله تعالى : { أو إطعامٌ في يوم ذي مسغبة يتيمًا ذا مقربة } فهل من شواهد أخرى من القرآن على هذا الإعمال ؟؟

أبو العباس المقدسي
31-08-2009, 07:57 PM
السلام عليكم

حيّاك الله اخي أبا عمّار
أليك ما طلبت :
من سورة الطلاق :
"أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ عَذَاباً شَدِيداً فَاتَّقُوا اللَّهَ يَا أُولِي الأَلْبَابِ الَّذِينَ آمَنُوا قَدْ أَنزَلَ اللَّهُ إِلَيْكُمْ ذِكْراً (10) رَسُولاً يَتْلُو عَلَيْكُمْ آيَاتِ اللَّهِ مُبَيِّنَاتٍ لِيُخْرِجَ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ وَمَنْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ وَيَعْمَلْ صَالِحاً يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً قَدْ أَحْسَنَ اللَّهُ لَهُ رِزْقاً "(11)
من وجوه نصب رسولا : كونه مفعولا به للمصدر "ذكرا"

مع أطيب التحيّة

أبو عمار الكوفى
31-08-2009, 08:04 PM
بارك الله فيك شيخي لسرعة الاستجابة ، وهل من مزيد ؟؟

أبو العباس المقدسي
31-08-2009, 08:08 PM
بارك الله فيك شيخي لسرعة الاستجابة ، وهل من مزيد ؟؟
وفيك بارك الله
نعم هناك المزيد
في سورة الأنبياء :
"أم اتخذوا من دونه ءالهة قل هاتوا برهنكم هذا ذكر من معي وذكر من قبلي بل أكثرهم لا يعلمون الحق فهم معرضون "(24)
هناك من قرأ :" ذكرٌ من "
بتنوين " ذكر" ونصب محل اسم الموصول على المفعوليّة للمصدر

أبو العباس المقدسي
31-08-2009, 08:50 PM
وفي سورة الصافّات :
"إِنَّا زَيَّنَّا السَّمَآءَ الدُّنْيَا بِزِينَةٍ الْكَوَكِبِ "
هناك من قرأ " الكواكبَ" بالنصب على المفعوليّة للمصدر "زينةٍ"

أبو العباس المقدسي
31-08-2009, 08:58 PM
في سورة المطففين :
{وَمِزَاجُهُ مِنْ تَسْنِيمٍ}{عَيْناً يَشْرَبُ بِهَا الْمُقَرَّبُونَ}
من وجوه إعراب " عينا " النصب على المفعوليّة للمصدر " تسنيم"
وهو قول الفرّاء

ابن القاضي
01-09-2009, 12:29 AM
{ فَلَنَأْتِيَنَّكَ بِسِحْرٍ مِّثْلِهِ فَٱجْعَلْ بَيْنَنَا وَبَيْنَكَ مَوْعِداً لاَّ نُخْلِفُهُ نَحْنُ وَلاَ أَنتَ مَكَاناً سُوًى }

قال الزمخشري : فإن قلتَ: فبمَ ينتَصِبُ مكاناً ؟ قلت: بالمصدرِا.هـ أي: "موعدا"
ومنعه الجمهور ، وقال السمين الحلبي: وفي المسألة خلافٌ مشهورٌ وأبو القاسم نحا إلى جواز ذلك.

ابن القاضي
01-09-2009, 12:41 AM
"ويعبدون من دون الله ما لا يملك لهم رزقا من السماوات والأرض شيئا ولا يستطيعون"
قال ابن عطية في المحرر الوجيز قال: وقوله { شيئا } ذهب كثير من النحويين إلى أنه منصوب على البدل ، من قوله { رزقا } و { رزقا } اسم ، وذهب الكوفيون وأبو علي معهم إلى أنه منصوب بالمصدر في قوله { رزقا } ولا نقدره اسما .

ابن القاضي
01-09-2009, 12:48 AM
{ ألم نجعل الأرض كفاتا أحياءً وأمواتا }
قال السمين الحلبي في تفسيره : قوله: { أَحْيَآءً }: فيه أوجهٌ، أحدها: أنَّه منصوبٌ بـ "كِفاتا"، قاله مكي، والزمخشريُّ وبدأ به .