المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل هذا الفعل وقع جوابا للطلب ؟؟



أبو الطيب النجدي
21-09-2009, 04:05 AM
سمعت بعض الأئمة عند الدعاء يقول :
اللهم اجعلنا نصوم رمضان إيمانا و احتسابا
فكان في نفسي شيء من رفع الفعل " نصوم " حيث بدا لي أنه مجزوم جوابا للطلب " اجعلنا "
و لكن قبل هذا ,هل الأسلوب في جعل ما بعد " اجعل " فعلاً صحيحٌ ؟؟
أم أن الصواب استبدالُ فعلٍ مناسبٍ به كي يستقيم التركيب ك "وفقنا" فيكون الدعاء :
اللهم وفقنا نصمْ رمضان إيمانا و احتسابا
أم أن الجملة ليست على ما ظننت فيكون مقصوده :
اللهم اجعلنا صائمين رمضان إيمانا و احتسابا

نازك
21-09-2009, 05:38 AM
اللهم اجعلنا نصوم رمضان إيمانا و احتسابا

لم تقع جوابا لطلب بل هو فعل مضارع مرفوع

أما

وفقنا نصمْ رمضان إيمانا و احتسابا

وقع حوابا لطلب فهو مجزوم

والله أعلم

أبو العباس المقدسي
21-09-2009, 07:45 AM
السلام عليكم
الجملة الأولى : صحيحة , والفعل " نصوم" مرفوع , والجملة الفعليّة من الفعل والفعل " نصوم" في محل نصب مفعول به ثان للفعل جعل
الجملة الثانية غير صحيحة لا تركيبا ولا معنى والصواب أن يقول :
وفقنا لصيام رمضان
لأن الفعل "وفّق " متعد بحرف الجر يجب إظهاره

والله أعلم

عبدالعزيز بن حمد العمار
21-09-2009, 08:01 AM
لأن الفعل "وفّق " متعد بحرف الجر يجب إظهاره


سلام عليكم ...شيخنا أبا العباس كيف يكون ( وفق متعد بحرف الجر ؟) ، ربما يجوز أحيانا ، ولكنه يتعدى بنفسه .
ونحن نردد دائما ( وفقكم الله )
ووجهة نظري أن الجلمة الثانية صحيحة ولا غبار عليها ، ويكون ( نصم ) مجزوم بشرط مقدر ، ومعناه لا غبار عليه ( إن توفقنا نصم ) والذي لا يوفق لا يصوم .
أرجو النظر فيما قلت ولك التحية .

المستعين بربه
21-09-2009, 10:48 AM
أخي ابا الطيب النجدي/ السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
من علامات كون الفعل مجزومَا لجواب الطلب أن يصح تقديرحرف شرط قبل الجملة.كقوله تعالى:{قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ} (30) سورة النــور
فإنّك هنا تستطيع أن تقول: إن تقل للمؤمنين غضوايغضوا. ومثله مايـُمثل به في كتب النحووهوقولهم: إدنُ من الأسد يأكلك.أي: إن تدنُ منه يأكلك. ومنه قولك: زرني أكرمْـك.أي إن تزرني أكرمـْك.

وشكرًا للجميع

أبو العباس المقدسي
21-09-2009, 12:01 PM
سلام عليكم ...شيخنا أبا العباس كيف يكون ( وفق متعد بحرف الجر ؟) ، ربما يجوز أحيانا ، ولكنه يتعدى بنفسه .
ونحن نردد دائما ( وفقكم الله )
ووجهة نظري أن الجلمة الثانية صحيحة ولا غبار عليها ، ويكون ( نصم ) مجزوم بشرط مقدر ، ومعناه لا غبار عليه ( إن توفقنا نصم ) والذي لا يوفق لا يصوم .
أرجو النظر فيما قلت ولك التحية .
بارك الله فيك
نظرت فيما قلت ورأيت ما قلته أنا صحيحا أخي الحبيب
في مثالك هناك حذف من باب المجاز لأنّ طلب التوفيق في الدعاء مفهوم القصد , فكأنّك تقول وفقكم الله للخير أو وفقكم لما يحبّه ويرضاه , أو وفقكم للعمل الصالح
فاستغني عن المراد بالذكر مجازا لأنّه معلوم
أمّا وفقّنا نصم :
فلما بيّنا المراد من طلب التوفيق , وجب الإتيان بحرف الجر الذي يفيد الغاية أو العلّة , وهو الصيام
والصواب بنظري أن يقول : وفّقنا لصيام رمضان
أو : وفّقنا لنصوم رمضان
أمّا وفقنا نصم , فكأنّك تقول في المفهوم المخالف : إن لم توفقنا لم نصم , أو ( إن لم توفقنا فلن نصوم ) وهذا معنى أراه لا يليق طريقة للخطاب مع الله سبحانه
والله أعلم

أبو الطيب النجدي
21-09-2009, 08:27 PM
أمّا وفقنا نصم , فكأنّك تقول في المفهوم المخالف : إن لم توفقنا لم نصم , أو ( إن لم توفقنا فلن نصوم ) وهذا معنى أراه لا يليق طريقة للخطاب مع الله سبحانه

بارك الله فيكم جميعا على ما أدليتم به
أخي أبا العباس :
ما تراه غير لائق بمخاطبة الله به ألا يوافق ما خاطب نوح ربه به حيث قال :
وإلاّ تغفر لي وترحمني أكن من الخاسرين ؟؟
و قول يوسف :
وإلا تصرف عني كيدهن أصب إليهن وأكن من الجاهلين ؟؟
الذي أراه أن في قولنا إظهار تمام العجز و الضعف و الحاجة إلى توفيق الله فلولا التوفيق لما قدرنا على الصيام