المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : من روعة الشعر



عربية
20-12-2004, 01:20 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بعض عجائب الشعر العربي الجميل

يقول الشاعر:

ألوم صديقي وهذا محال
صديقي أحبه كلام يقال
وهذا كلام بليغ الجمال
محال يقال الجمال خيال

الغريب فيه..أنك تستطيع قراءته أفقيا ورأسيا

ويقول الامام علي رضي الله عنه:

مودته تدوم لكل هول = وهل كل مودته تدوم

إقرأ البيت بالمقلوب حرفا حرفا واكتشف الإبداع ...

حيث أن هذا البيت يقرأ من الجهتين

حلموا فما ساءَت لهم شيم = سمحوا فما شحّت لهم مننُ
سلموا فلا زلّت لهم قدمُ = رشدوا فلا ضلّت لهم سننُ

الابيات السابقه جزء من القصيده الرجبيّه، ولها ميزة عجيبه الا وهي:

ان الابيات، ابيات مدح وثناء ولكن اذا قراءتها بالمقلوب كلمة كلمه، أي تبتدي من قافية الشطر الثاني من البيت الاول وتنتهي باول كلمه بالشطر الاول من البيت الاول، فأن النتيجه تكون ابيات هجائيه موزونه ومقفّاه، ومحكمه ايضاً.

وسوف تكون الابيات بعد قلبها كالتالي:

مننٌ لهم شحّت فما سمحوا = شيمٌ لهم ساءَت فما حلموا
سننٌ لهم ضلّت فلا رشدوا = قدمٌ لهم زلّت فلا سلموا

ايضاً من طرائف الشعر هذه القصيدة والتي عبارة عن مدح لنوفل بن دارم، واذا اكتفيت بقراءة الشطر الأول من كل بيت فأن القصيدة تنقلب رأس على عقب، وتغدو قصيدة ذم لا مدح

قصيدة المدح:

إذا أتيت نوفل بن دارم = امير مخزوم وسيف هاشم
وجدته أظلم كل ظالم = على الدنانير أو الدراهم
وأبخل الأعراب والأعاجم = بعرضه وسره المكاتم
لا يستحي من لوم كل لائم = إذا قضى بالحق في الجرائم
ولا يراعي جانب المكارم = في جانب الحق وعدل الحاكم
يقرع من يأتيه سن النادم = إذا لم يكن من قدم بقادم

قصيدة الذم :

إذا أتيت نوفل بن دارم = وجدته أظلم كل ظالم
وأبخل الأعراب والأعاجم = لا يستحي من لوم كل لائم
ولا يراعي جانب المكارم = يقرع من يأتيه سن النادم