المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لمن يريد الأجر



عماد كتوت
08-10-2009, 12:27 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
يقول الشاعر:
بنفسي وأهلي أفتديها مواطناً= مدى العمر ما انفكت لها النفس تنزع
هناك خطآن لغويان في البيت، ما هما؟
السؤال الثاني:
فاليومُ يوم الثأر والإقدام
ما إعراب الكلمة باللون الأحمر؟
وجزاكم الله خيرا.

زهرة متفائلة
08-10-2009, 02:03 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله....وبعد:

هذا السؤال ينتظر إجابة !

انتظر الإجابة كذلك ! ما الخطأ في البيت الشعري !

ولكن أليس الإقدام إعرابها : معطوفه على الثأر

والله أعلم

ياسين الساري
08-10-2009, 09:18 PM
أرى ما تراه اختي الفاضلة زهرة متفائلة

وما زال السؤال ينتظر الاجابة!

ابن القاضي
08-10-2009, 10:17 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
يقول الشاعر:
بنفسي وأهلي أفتديها مواطناً= مدى العمر ما انفكت لها النفس تنزع
هناك خطآن لغويان في البيت، ما هما؟
السؤال الثاني:
فاليومُ يوم الثأر والإقدام
ما إعراب الكلمة باللون الأحمر؟
وجزاكم الله خيرا.
لم يظهر لي أي خطإ في البيت.
والإقدام إعرابها كما قالت الأخت زهرة

عماد كتوت
10-10-2009, 11:22 AM
أشكر جميع من مر على هذه الصفحة، ولكن السؤال الأول موجود في منهاج التوجيهي عندنا، وأنا بصراحة عجزت مثلكم، أما السؤال الثاني، ففيه مسألة جواز العطف على المضاف إليه، لأن الجمله تقديرها يوم الثأر ويوم الإقدام.
بانتظار مزيد من المداخلات.

المستعين بربه
10-10-2009, 11:48 AM
هناك خطأ ولكنـّه نحوي وليس لغوياو درج النحاة على اغتفاره للضرورةالشعرية,وهوتنوين [ مواطنـًا] وهي ممنوعة من الصرف لأنّها على صيغة منتهى الجموع.

وهناك خطأ لغوي ــ ولكن مع شيءمن التمحك منا ــ وهواستخدام مواطن لأماكن الإقامة والسكن ,والعرب كانت تستخدم هذه اللفظة لمواقع القتال.وماعدافلاأرى شيئا.

ابن القاضي
10-10-2009, 12:22 PM
هناك خطأ ولكنـّه نحوي وليس لغوياو درج النحاة على اغتفاره للضرورةالشعرية,وهوتنوين [ مواطنـًا] وهي ممنوعة من الصرف لأنّها على صيغة منتهى الجموع.

وهناك خطأ لغوي ــ ولكن مع شيءمن التمحك منا ــ وهواستخدام مواطن لأماكن الإقامة والسكن ,والعرب كانت تستخدم هذه اللفظة لمواقع القتال.وماعدافلاأرى شيئا.
أخي الكريم /
مواطن اسم مفرد ، مضموم الأول ، فهو لا يشبه ، مفاعل ، مفتوح الأول ، ولا يلحق به ، وعليه فمواطن ، اسم منصرف . ولا أعلم أحدا قال إنه غير منصرف ، ثم صرف في الضروروة الشعرية ، إلا أن تذكر لنا قائل ذلك ، فتفيدنا فائدة جديدة ، تشكر عليها .

المستعين بربه
10-10-2009, 02:07 PM
بنفسي وأهلي أفتديها مواطناً = مدى العمر ما انفكت لها النفس تنزع
الأستاذالكريم/ابن القاضي.السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
لعلك قرأيت[مواطن] غيرقرائتي ومن ثم فهمتها غيرفهمي.فأنت فهمت أن مـُواطن مفردمواطنين.وعلى هذا بنيت قولك: [ولا أعلم أحدا قال إنه غير منصرف].وهذا صحيح. فهي بهذا المعنى مصروفة بلاريب.
ولكني أرى أنّ مقصودالشاعر مـَواطن جمع موطن.و على هذا تستطيع أن تخرج رأيي الذي قلتُ فيه: إنها ممنوعة من الصرف لأنّها على صيغة منتهى الجموع.
فالشاعريريدأن يقول لنا:إنّه لايتردد ببذل نفسه وأهله فداءلهذه المَواطن.
لك شكري وتقديري

زهرة متفائلة
10-10-2009, 02:11 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله....وبعد:

أحضرت القصيدة بالكامل حتى يتسنى ويسهل للفصحاء فهمها واستخراج الخطأ اللغوي في البيت الشعري المذكور


عنوان القصيدة
الحنين إلى الجزيرة


أفي كلّ يوم أنت مضنى مروع تشوقك أوطان وتصيبك أربع
تعشقتها طفلا صغيرا كأنّما رضعت هواها قبلما كنت ترضع
فمنذ بها نيطت عليك تمائم وأنت بها من دون تربك مولع
قضيت الصّبا صبّا وأنحيت نحوه شبابا تقضى وهو بالوجد مشبع
تكاد حنينا ان تذوب إذا بدا لعينيك برق بالجزيرة يلمع
تكاد إذا ريح الجنوب تنسمت حنينا إلى وادي الأراكة تهرع

أتحسب كثبان المهامه يا فتى جنانا بها أيك السعادة مفرع
فتشجيك ذكراها ، ويصيبك ذكرها وتشتاق سكناها إذا ضاق موسع
وما هي ، لو أوتيت علما بأمرها ، سوى بلقع من نضرة العيش بلقع
فمتع بما أعطيته من تمدين جوانح جدا شاقهنّ التمتع
ولا تك جحّادا بنعمى حضارة على بعضها عين البداوة تدمع

ألا ايّها الغرّ المرجى رحابة بأرض بمن فيها من الناس تظلع
نزلت بواد غير ذي زرع ما جنى خلا القحط من إخصابه المتوقع
فدع عنك إغواء الصبابة وارعو فإنّك في سهل من الوهم ترتع
** **

بنفسي وأهلي أفتديها مواطنا مدى العمر ما انفكت لها النفس تنزع
قضيت الصّبا وجدا بها وصبابة فهيات عن تهيامي العمر أقلع
ألا حبذا أرض الجزيرة موطنا وإن كان من دوح السعادة بلقع


أقول لنفسي حين راح كلامها جزافا بإقناع الذي ليس يقنع
نعم ، جيدها عطل من الحليّ والحلى ولكنّه بالمكرمات مرصع
وإنّ مغانيها وإن قلّ خصبها لمن كلّ مرعى قام بالغرب أمرع
وأبيات شعر رصعت جنباتها لمن كلّ قصر قام بالغرب أرفع
فيا حبذا بيت من الشّعر ما به لعلج زنيم ، دأبه الغدر ، مطمع

ولا حبذا قصر مشاد بروضة على الرغم مني فيه للعلج مربع
فلا خير في دار بأحرار أهلها تضيق إذا خطب أناب ، وتظلع
وآل بعرض القفر يخدع ظامئا لغلتنا من نهر ( لندن ) أنقع
وبوم يحيي الليل في حالك الدجى بنعق له جأش المصاليت يجزع
أحبّ لسمعي من تغاريد آلة لغير بلادي يا أخا العرب تصنع
وكلّ بلاد يلفظ الضاد أهلها بلادي ، وإن كانت بمثلي تظلع

المستعين بربه
10-10-2009, 02:18 PM
تم عن طريق الخطأ إرسال نسختين من الردعلى الأستاذ ابن القاضي ولم أحسن حذف أحديهما أرجومن الأخوة المشرفين اعتمادواحدة فقط

ابن القاضي
10-10-2009, 02:26 PM
بنفسي وأهلي أفتديها مواطناً = مدى العمر ما انفكت لها النفس تنزع
الأستاذالكريم/ابن القاضي.السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
لعلك قرأيت[مواطن] غيرقرائتي ومن ثم فهمتها غيرفهمي.فأنت فهمت أن مـُواطن مفردمواطنين.وعلى هذا بنيت قولك: [ولا أعلم أحدا قال إنه غير منصرف].وهذا صحيح. فهي بهذا المعنى مصروفة بلاريب.
ولكني أرى أنّ مقصودالشاعر مـَواطن جمع موطن.و على هذا تستطيع أن تخرج رأيي الذي قلتُ فيه: إنها ممنوعة من الصرف لأنّها على صيغة منتهى الجموع.
فالشاعريريدأن يقول لنا:إنّه لايتردد ببذل نفسه وأهله فداءلهذه المَواطن.
لك شكري وتقديري
نعم أخي الكريم ، عدم ضبط البيت أدى إلى قراءتين مختلفتين ، أما مواطنا ، بضم الميم فهو مفرد على زنة مُفاعل، وهو حال من فاعل أفتدي منصوب بفتحة ظاهرة .
وأما مواطنا بفتح الميم فهي جمع موطن ، وهي على زنة مفاعل بدل من الها في أفتديها ، ممنوعة من الصرف .
ولك شكري وتقديري .

ابن بريدة
10-10-2009, 03:18 PM
الأستاذ الفاضل ابن القاضي
ألا تكون حالا ، فكيف تكون النكرة بدلا من المعرقة .
لك الشكر ..

المستعين بربه
10-10-2009, 05:55 PM
في البداية أشكرأختناالفاضلة زهرةمتفائلة على إتحافنا بكامل القصيدة.
وأقول:إنّه قدسها ابن القاضي ـ وفقنا الله وإياه حين قال:إنّ [مواطنـًا ]بدل من الهاء.
فممايمنع كونها بدلا من الهاء أنـّها منصوبة والهاءفي محل جربلإضافة.فيجب على اعتبارها بدلاأن تكون مجرورة.لأن البدل يتبع المبدل منه في إعرابه.

المستعين بربه
10-10-2009, 06:11 PM
اعتذر عن المشاركة التي تقول إنّ الهاء مجرورةفهي في محل نصب مفعول به.وشكرا

ابن القاضي
10-10-2009, 07:07 PM
الأستاذ الفاضل ابن القاضي
ألا تكون حالا ، فكيف تكون النكرة بدلا من المعرقة .
لك الشكر ..
مرحبا بالفاضل ابن بريدة .
يصح إبدال النكرة من المعرفة ، قال تعالى : {يسألونك عن الشهر الحرام قتال فيه } فـ { قتال} بدل من { الشهر الحرام }

ابن القاضي
10-10-2009, 07:11 PM
في البداية أشكرأختناالفاضلة زهرةمتفائلة على إتحافنا بكامل القصيدة.
وأقول:إنّه قدسها ابن القاضي ـ وفقنا الله وإياه حين قال:إنّ [مواطنـًا ]بدل من الهاء.
فممايمنع كونها بدلا من الهاء أنـّها منصوبة والهاءفي محل جربلإضافة.فيجب على اعتبارها بدلاأن تكون مجرورة.لأن البدل يتبع المبدل منه في إعرابه.
إعتذارك في محله ، فليس العيب في الخطإ ، وإنما العيب في الإصرار على الخطإ .
لكن ما قولك :"إنّه قدسها ابن القاضي" ؟؟؟
تحياتي .

عماد كتوت
10-10-2009, 08:31 PM
إخواني الكرام أشكر لكم جهدكم في الرد، ولكن لم أتبين إلى الآن اين الخطآن في البيت، وإعراب الإقدام.

عطوان عويضة
11-10-2009, 01:08 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
يقول الشاعر:
بنفسي وأهلي أفتديها مواطناً= مدى العمر ما انفكت لها النفس تنزع
هناك خطآن لغويان في البيت، ما هما؟
السؤال الثاني:
فاليومُ يوم الثأر والإقدام
ما إعراب الكلمة باللون الأحمر؟
وجزاكم الله خيرا.
وعليك السلام ورحمة الله وبركاته.
في القصيدة أبيات أخرى بها أخطاء أكثر جلاء مما في هذا البيت - إن كان فيه أخطاء-.
أما مواطنا فكما ذكر الأخوة صرفت للضرورة الشعرية، ولا يعد صرفها خطأ، فصرف الممنوع في الشعر مقبول وليس قبيحا لأن رد إلى الأصل.
أما إعرابها، فأميل إلى اعتبارها تمييزا مفسرا للضمير ها في أفتديها لا بدلا منه كما ذهب أخي ابن القاضي، ولا أخطئه.
وإن كان ثمة أخطاء لغوية، فلعل قول الشاعر ما انفكت كان أفضل منه لو قال ما دامت، لأن ما دامت ظرفية وهي مع المضارع أفتديها تدل على استغراق الزمن المستقبل المقدر بمدى العمر المشروط بنزوع النفس إليها، أي أفتديها طالما نزعت إليها نفسي على مدى عمري.
أما استخدام ما انقكت فيدل على حدوث ذلك في الماضي، ويكون في الكلام انقطاع واستئناف، كأنه أنهى كلامه عند مدى العمر أي في المستقبل، ثم استأنف مخبرا أنه لم يزل في الماضي تنزع نفسه إليها.
الثاني تعدية الشاعر الفعل نزع باللام والصحيح تعديته بإلى يقال ينزع إلىه لا ينزع له. وهذان إلى باب الراجح والمرجوح أقرب إليهما من باب الصحيح والخظأ.
والإقدام إعرابها كما قال الإخوة.
والله تعالى أعلم

سيف أحمد
11-10-2009, 01:39 PM
جزاكم الله خيرا

المستعين بربه
11-10-2009, 06:06 PM
الأستاذ ابن القاضي .
تسأل وتقول لي :لكن ما قولك :"إنّه قدسها ابن القاضي" ؟؟؟هذا القول قلته حين وقع في نفسي أنّك أخطأت في إعرابك.
وأراك وضعت ثلاث علامات استفهام بعدهذه الجملة فإن كان الأمرقدساءك فضعها في جنب الكريم الأكرم.وادعُ لأخيك بحسن الخاتمة.

المستعين بربه
11-10-2009, 06:07 PM
الأستاذ ابن القاضي .
تسأل وتقول لي :لكن ما قولك :"إنّه قدسها ابن القاضي" ؟؟؟
هذا القول قلته حين وقع في نفسي أنّك أخطأت في إعرابك.
وأراك وضعت ثلاث علامات استفهام بعدهذه الجملة فإن كان الأمرقدساءك فضعها في جنب الكريم الأكرم.وادعُ لأخيك بحسن الخاتمة.

عطوان عويضة
11-10-2009, 08:53 PM
الأستاذ ابن القاضي .
تسأل وتقول لي :لكن ما قولك :"إنّه قدسها ابن القاضي" ؟؟؟
هذا القول قلته حين وقع في نفسي أنّك أخطأت في إعرابك.
وأراك وضعت ثلاث علامات استفهام بعدهذه الجملة فإن كان الأمرقدساءك فضعها في جنب الكريم الأكرم.وادعُ لأخيك بحسن الخاتمة.

أخي المستعين بربه.
لا أظن أخاك ابن القاضي ساءه ذلك، ولكنه يستفهم عن المعنى ، فعدم الفصل بين قد والفعل سها ماضي يسهو أوهم أنك تريد ماضي يقدسها (قدسها) فانبهم عليه الأمر كما انبهم علي، ولم أفهم ما تعني بقولك (قدسها) وأنت تعني ( قد سها).
كذلك ما لون بالأحمر لم تفصل فيه ولكنه واضح لعدم اشتباهه بغيره.
وعذرا للتدخل لكن أردت بيان اللبس إذ لم تنتبه له.
مع كل المحبة والتقدير

ابن القاضي
11-10-2009, 09:31 PM
أخي المستعين بربه.
لا أظن أخاك ابن القاضي ساءه ذلك، ولكنه يستفهم عن المعنى ، فعدم الفصل بين قد والفعل سها ماضي يسهو أوهم أنك تريد ماضي يقدسها (قدسها) فانبهم عليه الأمر كما انبهم علي، ولم أفهم ما تعني بقولك (قدسها) وأنت تعني ( قد سها).
كذلك ما لون بالأحمر لم تفصل فيه ولكنه واضح لعدم اشتباهه بغيره.
وعذرا للتدخل لكن أردت بيان اللبس إذ لم تنتبه له.
مع كل المحبة والتقدير
قد فطن لها أستاذنا أبو عبد القيوم حفطه الله ورعاه ، حقا لقد كنت أسأل عن معناها ، فإن كان الأمر كما قال الأستاذ أبو عبد القيوم ، فأقول للأخ المستعين بربه ، قد أخطأتُ وسهوتُ كثيرا ، وهذا وصف لازم لي ، فما يضيرني أن تقول لي ذلك.
غفر الله لي ولك ولأبي عبد القيوم ، ونسأله حسن السابقة ، والخاتمة .

زهرة متفائلة
11-10-2009, 09:56 PM
في البداية أشكرأختناالفاضلة زهرةمتفائلة على إتحافنا بكامل القصيدة.


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله....وبعد:

جزاك الله خيرا