المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : عتبي عليك يا ابن الشريعة



سما الجنان
08-10-2009, 05:45 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
عتبي عليك يا ابن الشريعة لا عتبي على الدين َ ..


لكم هي الدنيا غريبة بجوانحها ..

لكم هي قاسية بتصرفات أناسها ..

أصبحت أرى العجاب فيها ..

أرى أناساً لا يتخلقون بأخلاقها ..

ديننا دين ساميّ ٌ ... ولكن ! للأسف لا يتصف به بعض أُناسها ..

لا أحب التعميم فكما قال الحبيب " الخير في أمتي باق ٍ إلى يوم الدين " ..

لكن !

أعجب كل العجاب بتصرفات أناس ٍ هم يدروس الدين َ ..

عتبي عليك يا ابن الشريعة لا عتبي على الدين َ ..

فالدين أخلاقه سامية نبراسة .. وكذا خُلُق نبينا ..

ليست كخلقك أنت فخلقك مُشينَ..

فرسالتي هي لك واحدةٌ ... أنت يا ابن الدينَ ..

يا ابن الشريعة لا تكن وصمة عار ٍ على هذا الدين َ ..

بأي تصرف ٍ وبأي كلمة .. فأنت عبئك ثقيلا ..

إيّاك إياك أن يؤتى الدين من ثغرك فتكون وصمة عارٍ على هذا الدينَ ..

ولتكن للدين الحصنُ المنيع الحصين َ

بقلم :سما الجنان
21/9/2009م

سما الجنان
10-10-2009, 04:30 PM
شبكة الفصيح لعلوم اللغة العربية

محمد الجبلي
10-10-2009, 10:29 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
مرحبا بكم في شبكة الفصيح لعلوم اللغة العربية

لكم هي الدنيا غريبة بجوانحها ..
لكم هي قاسية بتصرفات أناسها ..
أصبحت أرى العجاب فيها ..
أرى أناساً لا يتخلقون بأخلاقها جوانحها "أناسها " فيها
هنا يقبل الضمير (ها ) عائدا على الدنيا
أما أخلاقها ففيها ضعف تركيب إن أردت أخلاق الدنيا
والدليل أن إضافة أخلاق إلى الدين في قولك :
فالدين أخلاقه سامية نبراسة كانت أنسب غير أن نبراسة غير سليمة الاشتقاق فالنبراس هو المصباح واسم الجنس لا يكون صفة
ملحظ آخر : التشكيل ليس مطابقا للموقع الإعرابي فكلمة الدين وردت مفتوحة الآخر وهي مجرورة في أكثر من موضع
شكرا لك وأتمنى أن تستفيد من هذه الملاحظات
والسلام عليكم