المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إعراب الشواهد الشعرية في كتاب النحو والصرف للصف الثالث الثانوي " بنين "



الكاتب1
08-01-2005, 12:19 AM
كتبت هذا الموضوع وأخص به إخوتي معلمي اللغة العربية في المرحلة الثانوية

نعلم جميعا سعة اللغة العربية وما فيها من اختلافات و حتى تتقارب وجهات النظر ، ويكون الاتفاق بين معلمي اللغة العربية

أحببت أن أعرب هذه الشواهد وأتمنى ممن لديه علم ومعرفة في الإعراب ، تصويب ما قد أقع فيه من خطأ

والمشاركة معي في الإعراب علما بأنني سأضع في نهاية كل مشاركة البيت الذي المطلوب إعرابه .

ولنبدأ إذن على بركة الله

شواهد موضوع ( تطبيقات عامة على ما سبقت دراسته في الصف الثاني )

قول أبي الأسود الدؤلي :

لاتنه عن خلق وتأتي مثله *** عار عليك إذا فعلت عظيم


لاتنه : لا حرف نهي وجزم مبني على السكون لامحل له من الإعراب
تنه : فعل مضارع مجزوم بلا الناهية وعلامة جزمه حذف حرف العلة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره " أنت " والجملة ابتدائية لامحل لها من الإعراب
عن : حرف جر مبني على السكون لامحل له من الإعراب
خلق : اسم مجرور بحرف الجر وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره والجار والمجرور متعلقان بالفعل " تنه "
وتأتي : الواو واو المعية حرف مبني على الفتح لامحل له من الإعراب
تأتي : فعل مضارع منصوب بأن مضمرة وجوبا بعد واو المعية وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره ، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره " أنت "
مثله : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني على الضم في محل جر بالإضافة
عار : خبر لمبتدأ محذوف تقديره " هو " أو " ذلك " مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
عليك : على حرف جر مبني على السكون لامحل له من الإعراب والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بحرف الجر والجار والمجرور متعلقان بالخبر " عار "
إذا : شرط غير جازم ظرف لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه منصوب بجوابه مبني على السكون
فعلت : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل " والتاء ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل والجملة الفعلية في محل جر بإضافة " إذا " إليها
عظيم : نعت لعار مرفوع مثله وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره
وجواب الشرط محذوف يدل عليه ما قبله " وجملة " إذا فعلت وجوابه المحذوف " اعتراضية لامحل لها من الإعراب .

الشاهد الثاني قول زهير :

ومن يجعل المعروف في غير أهله *** يكن حمده ذمّا عليه ويندم

محمد الصالح
08-01-2005, 11:16 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
جزاك الله خيرا أخي
على ما أظهرت من العلم والأدب
ولكن؛ علىحد علمي أن قائل هذه الأبيات هو أمير الشعراء :أحمد شوقي ،ويروى أن قائله :المتوكل الليثي؛حيث قال:
يأيـــها الرجل المعلم غيــــره هلاّ لنفســك كان ذا التعليـــم
ابدأ بنفسك فانهها عن غيها فإذا انتهت عنه فأنت حكيـم
لا تنــه عن خلق وتأتي مثلــه عار عليــك إذا فعلت عظيم

سمط اللآلئ
09-01-2005, 09:31 PM
ورد البيت في " كتاب سيبويه " منسوبا إلى " الأخطل " ، وقال محققه الأستاذ عبد السلام هارون :

’’ كذا وردت النسبة هنا للأخطل . والمشهور أنه لأبي الأسود الدؤلي ... ونسب أيضا إلى سابق البربري ، والطرماح ، والمتوكل الليثي ... ‘‘ .

انظر : الكتاب : 3/41.

و السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..