المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : سؤال غفر الله لكم



محمد الغزالي
20-11-2009, 11:41 AM
السلام عليكم:
قال الشاعر:
تعفق بالأرطى لها وأرادها رجال فبذت نبلهم وكليب
فالشاهد في البيت السابق قوله: (تعفق بالأرطى لها وأرادها رجال) حيث استشهد بعض النحويين على أنَّهُ إذا أعمل الثاني في لفظ المعمول وأعمل الاول في ضميره وجب حذف هذا الضمير ولو كان مرفوعاً لئلا يلزم عود الضمير على متأخر, فـ(رجال) فاعل تنازع فيه عاملان (تعفق, وأرادها) فحذف الضمير من الأول (تعفق) ولو أنَّهُ ذكره لقال: (تعفقوا وأرادها رجال).
أجاب الأزهري على ذلك بقوله: ولم يقل (تعفقوا) بلفظ الجمع لأنه يجوز أن ينوى مفردا على مذهب البصريين باعتبار تأويله المذكور...
السؤال: ماذا يقصد الأزهري بقوله: (باعتبار تأويله المذكور)؟أثابكم الله..

سعد حمدان الغامدي
21-11-2009, 11:44 AM
السلام عليكم:
قال الشاعر:
تعفق بالأرطى لها وأرادها رجال فبذت نبلهم وكليب
فالشاهد في البيت السابق قوله: (تعفق بالأرطى لها وأرادها رجال) حيث استشهد بعض النحويين على أنَّهُ إذا أعمل الثاني في لفظ المعمول وأعمل الاول في ضميره وجب حذف هذا الضمير ولو كان مرفوعاً لئلا يلزم عود الضمير على متأخر, فـ(رجال) فاعل تنازع فيه عاملان (تعفق, وأرادها) فحذف الضمير من الأول (تعفق) ولو أنَّهُ ذكره لقال: (تعفقوا وأرادها رجال).
أجاب الأزهري على ذلك بقوله: ولم يقل (تعفقوا) بلفظ الجمع لأنه يجوز أن ينوى مفردا على مذهب البصريين باعتبار تأويله بالمذكور...
السؤال: ماذا يقصد الأزهري بقوله: (باعتبار تأويله بالمذكور)؟أثابكم الله..

أخي الغزالي/ الذي في التصريح بتحقيق البحيري رحمه الله، (باعتبار تأويله بالمذكور)، ولعل الباء الجارة للمذكور، سقطت من النسخة التي لديك، أو أنك سهوت عنها، وهكذا يغدو الكلام واضحا: فالجمع يؤول بالمفرد وهذا المفرد المؤول به، هو كلمة (المذكور). دمت بخير

محمد الغزالي
21-11-2009, 04:38 PM
أخي الغزالي/ الذي في التصريح بتحقيق البحيري رحمه الله
وهل هناك فرق أخي بين المحقق الذي عندك: البحيري, والمحقق الذي عندي: محمد باسل عيون السود؟