المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : تقويم اللسان العربي على ضوء اللغات ...



محمد التويجري
22-11-2009, 03:52 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وصلني هذا من أحد الأساتذة وطلب نشره


تقويم اللسان العربي على ضوء اللغات السامية والهنداوروبية‎
بسم الله الرحمن الرحيم

أود أولا أن أرفع اليكم راية الشرف ولواء التشريف لمقامكم السامي وسموكم النامي ونموكم العالي العميم ...أصحاب الشرف والثناء الحسن أود ثانيا أن أرفع اليكم أيضا تعريفا ولو موجزا عني وعن مشاريعي العلمية اللغوية أنا لغوي باحث في العلوم اللغوية من المغرب الشقيق ولي مشاريع تترى تربو على العشرات من أهمها وأجلها مبحث تقويم اللسان العربي على ضوء اللغات السامية والهندواروبية وهو مشروع كبير وضخم لا يخلو من نفاسة مادة وعزازة مكانة ووعورة مسلك اذ يضم في جوهره مادة التقويم العربي ومناهجه النقدية وأصوله الاشكالية وفروعه المتفرعة منه القديمة والحديثة وذلك باستقراء جميع كتب التقويم كلها من القرن الثاني الهجري مبدأ أول كتاب في التقويم الخاص (لحن العامة للكسائي الذي حققه استاذنا العالم المدقق الدكتور رمضان عبد التواب كما حققه شيخنا العلامة الاستاذ الرجكوتي وهذان التحقيقان هما العمدة عند الباحثين المختصين كما لا يخفى عليكم) الى عصرنا الحديث الذي ظهر فيه كتب تقويم عالية الكعب ككتاب شيخنا الدكتور تقي الدين الهلالي تقويم اللسانيين وكتب أخرى كلغة الجرائد لليازجي وغيرها وهذه الكتب خاصة القديمة منها طرحت اشكاليات متفرعة عن الاصول الكبرى (كمشكلة الهمزة العربية ومشكلة الضاد والظاء وهما اشكاليتان تفرعتا من اشكالية أصلية ألا وهي مسألة التصحيف والتحريف لكن كتب التقويم الحديثة ككتاب الدكتور اللغوي الفقيه تقي الدين الهلالي وكذا جهود الدكتور رمضان عبد التواب فرضتا على اللغوي العربي الحالي تعلم بل اتقان اللغات الاخرى خاصة السامية والهندو اروبية وقد دعا الشيخ الهلالي بطريقة ذكية الباحثين الى تعلم اللغات الهندواروبية من خلال تقويمه لجملة ا(أنا أعمل كأستاذ )وهي جملة خاطئة واسلوب ليس بالعربي واللغوي ذو اللسان الواحد لا يستطيع أن يمس مكمن الداء في الجملة الا اذا تمكن من هذا النوع من اللغات ذلك ان التشبيه هنا غير سليم لانتفاء اركانه ذلك ان الجملة مترجمة je travaille comme un professeur_ich arbeite als professor_i work as a teacher _je travaille comme un professeur_ich arbeite als professor_i work as a teacher ترجمة حرفية من اللغات الاخرى كالفرنسية والالمانية والانجليزيةوالاسبانيةوهنا نرى أن التشبيه في اللغات الاخرى غير التشبيه في العربية والبون شاسع ومن هنا نرى ان الشيخ يدعو من خلال هذا المثال تعلم اللغات الاخرى قصد أن يكون لدينا لغويون اقوياء ومتأصلين ونود أن نشير الى أن الشيخ أستاذ محاضر في جامعة بون الالمانية كما صدرت له ترجمة معاني القرآن الكريم الى اللغة الانجليزية ترجمة معترف بها دوليا وهذا يدل على تمكنه من هذه اللغة الشيء الذي أهله أن يدخل مع علماء انجليز في مناظرات لغوية كان يخرج منها دائما هو الفائز كما أشار الى ذلك في مقدمة كتابه الماتع( تقويم اللسانيين) كما أنه كان يتقن لغات اخرى كالهندية والفارسية ...لكن لا يجب ان ننسى عمل شيخنا الدكتور ابراهيم السمرائي في كتابه (معجميات) الذي درس فيه جانبا كبيرا من الجمل المنقولة من الانجليزية والفرنسية الى العربية مشيرا الى ان مسالة الترجمة بقدر ما أضرت العربية فهي نفعتها ثم ان عمل الاستاذ هو شبيه في مادته التقويمية بكتاب الشيخ اليازجي( لغة الجرائد) حيث عمد السامرائي الى دراسة تقويمية لكل جرائد شمال افريقيا في فترة معينة حيث جمع الاستعمالات منها ثم قام بنظرة نقدية لكل تلك الاستعمالات وأدلى بالمقابل لها من الانجليزية والفرنسية ...ان هذا الموضوع الكبير خصصت له محاضرات هنا بالمغرب لأجل تحسيس الباحثين الى هذا الموضوع العلمي الرصين...أما الاستاذ رمضان فقد رفع علم ضرورة تعلم اللغات السامية وعلى رأسها العبرية قصد التمكن من بنية العربية صرفا واملاء...أود ان تنشروا هذه المشاركة في موقعكم قصد الفائدة وأنا رهن اشارتكم لخدمة العربية والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخوكم مولاي المهدي من المغرب

طارق يسن الطاهر
22-11-2009, 09:17 AM
شكر الله للكاتب والناشر
وجعل الله ذلك في موازين حسناتهم.
ربما منتدى الترجمة الجديد الذي تكرمتم بافتتاحه -أستاذي محمدا-يسهم في تذليل كثير من هذه المشاكل.