المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لماذا نصب الشاعر ( الياسمينا ) ؟



السليك بن السلكة
27-11-2009, 11:48 PM
السلام عليكم ورحمة الله

يقول عمر بن أبي ربيعة في كتاب الأغاني
ج1 ص150 ط دار الثقافة :



إنَّ لي عند كل نفحة بستا = نٍ من الورد أو من الياسمينا
نظرةً والتفاتةً أتمنى = أن تكوني حللتِ فيما يلينا


والسؤال هو : لماذا نصب الشاعر ( الياسمينا ) ؟

العِقْدُ الفريْد
27-11-2009, 11:51 PM
ليست منصوبة ، هي مجرورة بالفتحة ، نيابة عن الكسرة ، لأنها ممنوعة من الصرف .
(وإن كنت لا أستسيغ منعَها ، خاصة وقد عُرِّفت بأل ) .
واللهُ أعلم .

القلب التائب
28-11-2009, 12:03 AM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته

"الياسمينا" هنا ليست منصوبة بل الألف هنا للقافية ليس للنصب

و الله أعلم

جزاك الله خيرا

العِقْدُ الفريْد
28-11-2009, 12:07 AM
الياسمينا" هنا ليست منصوبة بل الألف هنا للقافية ليس للنصب

صح . هذه هي العلة بارك الله فيكِ .
لكنّ الصحيح عندي أن يقول (من الياسمينِ) بالكسر .

الضَّيْغَمُ
28-11-2009, 09:51 AM
للضرورة الشعرية والألف هنا ألف الإطلاق
والله أعلى وأعلم ..

العِقْدُ الفريْد
28-11-2009, 11:08 AM
لكنّ الصحيح عندي أن يقول (من الياسمينِ) بالكسر .
هل هذا صحيح ؟ ;)

زهرة النرجس
28-11-2009, 01:39 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لا أعلم إذا كانت الياسمين كلمة عربية أو أعجمية وأظنها كذلك فلو كانت الأخيرة فهي ممنوعة من الصرف لو لم تقترن بأل.
وطالما هنا أوردت مقترنة بأل فحقها الجر .وهذه الألف أراها كما قال أخوتي للإطلاق

عبد الله اليوسف
02-12-2009, 12:28 AM
ألف الإطلاق لا تلحق حرف الروي إلا إذا كان مفتوحا، فكيف نقلب المسألة ونخرّج فتح النون بألف الإطلاق!
وتوجيه الفتح بأن "الياسمين" ممنوع من الصرف لا يتجه فلا علة توجب منعه من الصرف وإن كان "الياسمين" لفظا أعجميا لأن العجمة لا تمنع من الصرف حتى تقترن بالعلمية.ولو سلمنا بأن " الياسمين" ممنوع من الصرف وكان معربا بالحركات لوجب جره لاقترانه بـ"أل" كما ذكر بعض الإخوة الكرام.
والقول عندي -والله تعالى أعلم- أن الشاعر عامل لفظة "الياسمين" معاملة جمع المذكر السالم على أن مفردها "ياسم"، وهي لغة صحيحة؛ جاء في التاج: "قال الجوهرى: وبعض العرب يقول شممت الياسمين وهذا ياسمون فيجريه مجرى الجمع ". فتبين من هذا أن فتحة النون على "الياسمين" ليست فتحة إعراب بل فتحة بناء لأن نون جمع المذكر السالم تبنى على النون في اللغة الفصيحة، والألف للإطلاق(أو نقول الألف مطل وإشباع لفتحة النون).
وتقبلوا تحياتي أيها الإخوان

عطوان عويضة
02-12-2009, 12:00 PM
ألف الإطلاق لا تلحق حرف الروي إلا إذا كان مفتوحا، فكيف نقلب المسألة ونخرّج فتح النون بألف الإطلاق!
وتوجيه الفتح بأن "الياسمين" ممنوع من الصرف لا يتجه فلا علة توجب منعه من الصرف وإن كان "الياسمين" لفظا أعجميا لأن العجمة لا تمنع من الصرف حتى تقترن بالعلمية.ولو سلمنا بأن " الياسمين" ممنوع من الصرف وكان معربا بالحركات لوجب جره لاقترانه بـ"أل" كما ذكر بعض الإخوة الكرام.
والقول عندي -والله تعالى أعلم- أن الشاعر عامل لفظة "الياسمين" معاملة جمع المذكر السالم على أن مفردها "ياسم"، وهي لغة صحيحة؛ جاء في التاج: "قال الجوهرى: وبعض العرب يقول شممت الياسمين وهذا ياسمون فيجريه مجرى الجمع ". فتبين من هذا أن فتحة النون على "الياسمين" ليست فتحة إعراب بل فتحة بناء لأن نون جمع المذكر السالم تبنى على النون في اللغة الفصيحة، والألف للإطلاق(أو نقول الألف مطل وإشباع لفتحة النون).
وتقبلوا تحياتي أيها الإخوان

القول ما قلت أخي عبد الله بارك الله فيك.
نفع الله بعلمك.

د.أبو أسامة السامرائي
02-12-2009, 03:51 PM
الأمر كما تفضلتم
على ان هذا لا يمنع من وقوع عدد من شعراء الجاهلية والإسلام من إقواء هنا أوهناك لأجل القافية والأمثلة على ذلك كثير ومنه قول الفرزدق
وعض زمان يابن مروان لم يدع من الناس الا مسحتا ومجلفُ
وحقها ان يقول ومجلفا

عطوان عويضة
02-12-2009, 09:50 PM
الحمد لله على سلامتكم أبا أسامة.
لا أوحش الله منك.