المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الشام وتركيا في الشعر الجاهلي ونصوص التراث.



هكذا
29-11-2009, 10:23 PM
عندما عقدت العزم على السفر إلى بلاد الشام وتركيا"بالسيارة" رغبة في الوصول إلى طربزون ذلك الأقليم الذي فر إليه الجحاف بعد وقعت البشر؛ كنت أنظر في الشعر الجاهلي وكتب البلدان وأتعرف على تلك المناطق من خلال النصوص الشعرية والتراثية كأسلوب لخلق علاقة ثقافية مع تلك الأقاليم قبل الوصول إليها
من هنا اجتمعت لدي مادة لا بأس بها من الشعر الجاهلي تشير إلى مكانة بلاد الشام وحضورها في الشعر الجاهلي .
وأما المدن التركية فكان غالب اعتمادي _بعد الله_ على كتب التراث وإضافة إلى ما أبتغية من تأصيل مسميات المدن التركية من خلال كتب التراث كان أيضا يحلو لدي النظر في وصف العلماء قبل الوصول إلى تلك المناطق مع الحذر مما يصاحب بعض الكتابات من انطباعات شخصية لا تؤخذ كضربة لازب,وعليه أيضا اجتمعت مادة لا بأس بها .
ويطيب لي هنا عرض المادتين بنفس الطريقة التي عرضت بها في المنتديات المختصة بالسفر :

هكذا
29-11-2009, 10:25 PM
حمص وبعلبك
يقول حامل لواء الشعراء وأول من بكى على الديار امرؤ القيس في حمص وبعلبك:

لَقَد أَنكَرَتني بَعلَبَكُّ وَأَهلُها ***وَلَاِبنُ جُرَيجٍ في قُرى حِمصَ أَنكَرا
,

حماة وشيزرا
ويقول كذلك في حماة وشيزرا :

تَقَطَّعُ أَسبابُ اللُبانَةِ وَالهَوى ***عَشِيَّةَ جاوَزنا حَماةَ وَشَيزَرا

هكذا
29-11-2009, 10:26 PM
بصرى

لَم تَدرِ بُصرى بِما آلَيتَ مِن قَسَمٍ
**********وَلا دِمَشقُ إِذا ديسَ الكَداديسُ

البيت السابق للملتمس الضبعي وهو الذي أرسله عمرو بن هند بصحيفة فيها الأمر بقتله ولكنه فضها وعلم ما فيها, وفر إلى دمشق ولحق بال جفنة وبقي هناك حتى ما ت ببصرى .
وشرحا لقوله :

لَم تَدرِ بُصرى بِما آلَيتَ مِن قَسَمٍ
**********وَلا دِمَشقُ إِذا ديسَ الكَداديسُ

نأتي على ذكر مناسبته ,وهي وكما ذكرها أبو علي القالي في أماليه :
أن الملتمس كان منادما لعمرو بن هند هو وطرفة فهجواه، فكتب لهما إلى عامله بالبحرين كتابين أوهمهما أنه أمر لهما فيهما بجوائز، وهو قد أمره فيهما بقتلهما،فخرجا إذا كانا بالنحف إذا هما بشيخ على يسار الطريق وهو يحدث ويأكل من خبز في يده ويتناول القمل من ثيابه فيقصعه. فقال المتلمّس: ما رأيت كاليوم شيخاً أحمق. فقال الشيخ:ما رأيت من حمقى؟ أخرج الداء وآكل الدواء وأقتل الأعداء، أحمق والله منّي من يحمل حتفه بيده. فاستراب المتلمس بقوله، واطّلع عليهما غلام حيريّ. فقال المتلمّس: أتقرأ ياغلام؟ قال: نعم. ففكّ الصحيفة ودفعها إليه فإذا فيها "أما بعد فإذا أتاك المتلمّس فاقطع
يديه ورجليه وادفنه حيّاً" فقال لطرفة ادفع إليه صحيفتك فإن فيها مثل الذي في صحيفتي.
فقال طرفة: كلاّ ما كن ليجتريء عليّ, فقذف المتلمّس بصحيفته في نهر الحيرة وقال:
رضيت لها لما رأيت مدادها
***********يسيل به التيار في كل جدول

ولما علم عمرو بن هند بفراره أقسم بأن لا يأكل المتلمس من حب العراق..
قال الأصمعي: كان عمرو بن هند قد أقسم ألا يأكل المتلمس من طعام العراق، وليطردنه إلى الشام، فقال: إن منعني من العراق فإن الحب يأكله بالشام السوس لكثرته.
لم تدرِ بصرى بما آليتَ من قسمٍ
*************ولا دمشقُ إذا ديسَ الفراديسُ
وبصرى: من أرض الشام. والفراديس: قريةٌ بالشامِ أيضاً. ويروى: الكداديس؛ جمع كدس,والكُدْس: الطعام المجتمع، والجمع أكداس، وأهل الشام يقولون: الكداديس
يقول: لم تدر بصرى ودمشق بما حلفت, ولم تشعر به من هوانك، يهزأ به.وكأنه يشير إلى وفرة الطعام في الشام لأنه يقول في البيت الذي قبله :
آلَيتَ حَبَّ العِراقِ الدَهرَ أَطعَمُهُ
************وَالحَبُّ يَأكلُهُ في القَريَةِ السوسُ

فيقول أنك يا عمرو تقسم بان لأطعم من حب العراق , والحب في الشام تأكله السوس لوفرته , وتلك المناطق بصرى ودمشق لا تعلم بقسمك ولا ترعوي له خصوصا وهي المناطق التي يجمع الطعام فيها بوفرة.
والله أعلم

هكذا
29-11-2009, 10:28 PM
جيرون أو دمشق
يقول عدي بن زيد التميمي , شاعر جاهلي عرف بالدهاء :
رُبَّ دارٍ بِأَسفَلِ الجِزعِ مِن دَو مــــــــــــــــة
********************أَشهى إِلَيَّ مِن جَيرونِ
وجيرون في بعض الأقول هي دمشق كما ذكر ياقوت في معجم البلدان , يقول رحمه الله :
وقال آخر من أهل السير: أن حصن جيرون بدمشق بناه رجل من الجبابرة يقال له جيرون في الزمن القديم , وقال أبو عبيدة: جيرون عمود عليه صومعة. هذا قولهم والمعروف اليوم أن باباَ من أبواب الجامع بدمشق وهو بابه الشرقي يقال له باب جيرون . وقال قومٌ: جيرون هي دمشق نفسها.
.

هكذا
29-11-2009, 10:29 PM
أُسَيْس
قال امرؤ القيس(الملك الضليل وآكل المرار وذو القروح) :
ولو وافقتُهُنَّ على أُسَيسٍ
***********وحافَةَ إذْ ورَدْنَ بنا ورودا
وأُسَيْس -مصغراً-: موضع، وهو شرقيّ دمشق....

هكذا
29-11-2009, 10:31 PM
هذا ولازال ,وكما قال الشاعر الشعبي:
ضرب المشوك عند حلوات الألبان
ويقصد بحلوات الألبان :حسكات الأوبار ,ويقصد بحسكات الأوبار :حرش العراقيب ,وهلم جرا .
والمشوك كما ذكر بن جنيدل في معجم السلاح : جمع مشوكة وهي الرصاصة (الفشقة)ذات العبرود الذي رأسه مدبب محدد كأنه شوكة , يقول الصويان من أهل عنيزة :
ياما ثنينا دون راعي الونية
************** إلى دندنت بمشوكٍ بالمراهيش

فاصل ونواصل بإذن الله .......

هكذا
29-11-2009, 10:32 PM
نرجو من الجميع العذر ,,,
فالمشاركة السابقة أعلاه كانت بدافع الحماس والآن نعود إلى موضوعنا الأصلي ,
جِلَّقُ أو دمشق
يقول النابغة الذبياني :
عَلَيَّ لِعَمروٍ نِعمَةٌ بَعدَ نِعمَةٍ
*************لِوالِدِهِ لَيسَت بِذاتِ عَقارِبِ
حَلَفتُ يَميناً غَيرَ ذي مَثنَوِيَّةٍ
**********وَلا عِلمَ إِلّا حُسنُ ظَنٍّ بِصاحِبِ
لَئِن كانَ لِلقَبرَينِ قَبرٍ بِجِلَّقٍ
************وَقَبرٍ بِصَيداءَ الَّذي عِندَ حارِبِ
وَلِلحارِثِ الجَفنِيَّ سَيِّدِ قَومِهِ
*************لَيَلتَمِسَن بِالجَيشِ دارَ المُحارِبِ
وَثِقتُ لَهُ بِالنَصرِ إِذ قيلَ قَد غَزَت
*************كَتائِبُ مِن غَسّانَ غَيرُ أَشائِبِ
وجلق كما ذكر ياقوت الحموي في معجم البلدان حيث يقول رحمه الله :جِلَّقُ اسم لكورة الغوطة كلها، وقيل بل هي دمشق نفسها، وقيل جلق موضع بقرية من قرى دمشق، قال حسان بن ثابت الأنصاري:
لله در عِصابة نادمتُهم
******* ******يوماً بجِلْقَ في الزمان الأولِ

هكذا
29-11-2009, 10:33 PM
وتوضيحا لما سبق ولقول حسان رضي الله عنه وهو الشاعر المخضرم وشاعر الرسول صلى الله عليه وسلم:
لله در عِصابة نادمتُهم
******* ******يوماً بجِلْقَ في الزمان الأولِ
نقلنا لكم ماكتبه عبدالعزيز الصعب في صحيفة الرياض تحت عنوان ((الغساسنة.. حضارة وتراث)) حيث كتب وفقه الله مانصه:
تحدثت أشعار العرب عن ديار غسان وأشارت إلى أنها تقع ما بين الجولان واليرموك وكانوا يقيمون بالقرب من دمشق في موضع على نهر بردى يعرف بجلق يقول حسان بن ثابت:
انظر خليلي ببطن جلق هل
*********تونس دون البلقاء من أحد
ويقول أيضاً:
لله در عصابة نادمتهم
*********يوماً بجلق في الزمان الأول
وقد امتدحهم حسان بن ثابت أيضاً من خلال جبلة بن الأيهم قائلاً:
إن الدار أقفرت بمعان
**********بين أعلى اليرموك فالخمان
فالقريات من بلاس فداريا
**********فسكاء فالقصور الدواني
فقفا جاسم فأودية الصفراء
**********فعنا قنا بل وهجان
والجولان كانت قاعدة لملك الغساسنة ومعسكراً لهم في بلاد الشام وفيه يقول النابغة يرثي النعمان بن الحارث:
بكى حارث الجولان من فقد ربه
********وحوران منه موحش متضائل
وقد كان للغساسنة حضارة مزدهرة متأثرة إلى حد كبير بالحضارتين الساسانية والبيزنطية وحضارتهم على هذا النحو تتفق مع الحضارة الأموية التي أخذت أصولها من الحضارتين الساسانية والبيزنطية أيضاً ولعل من الأسباب التي حملت علماء الآثار إلى الارتباك في نسبة بعض الآثار العربية بالبادية مثل قصر المشتى وقصر الطوية، فبعضهم ينسبها إلى العصر الأموي والبعض الآخر ينسبها إلى الغساسنة.
اشتغل الغساسنة بالزراعة، فاستغلوا مياه حوران التي تتدفق من أعلى الجبال فعمرت القرى والضياع، وقد عدد حسان من بينها ثلاثين قرية، إلاّ ان اهتمام أمراء غسان كان بالبنيان أكثر من غيره بالرغم من إقامتهم في البوادي.
والجدير بالذكر، ان آثار الغساسنة في الشام كان تأثراً بالفنون الساسانية أكثر منها بالفنون البيزنطية، وقد أفادتنا أشعار حسان بن النعمان والنابغة الذبياني في وصف حياة الغساسنة في السلم والحرب، وهو وصف يلقي الضوء على حضارتهم، فيقول حسان يرثي آل جفنة:
اسألت رسم الدار أم لم تسأل
************بين الجوابي فالبضيع فحومل
فالمرج مرج الصفرين فجاسم
***********فديار سلمى درساً لم تحلل
دمن تعاقبها الرياح دوارس
**********والمدجنات من السماك الأعزل
دار لقوم قد أراهم مرة
*********فوق الأعزة عزهم لم ينقل
لله در عصابة نادمتهم
********يوماً بجلق في الزمان الأول
يمشون في الحلل المضاعف نسجها
*********مشى الجمال إلى الجمال البزل
الضاربون الكبش يبرق بيضة
*********ضرباً يطيح له بنان المفصل
والخالطون فقيرهم بغنيهم
*******والمنعمون على الضعيف المرمل
وأما الأبنية التي بناها الغساسنة فهي كثيرة لعل من أهمها قصر المشتى الذي يرجع إنشاؤه إلى القرن الخامس الميلادي وهو بناء متأثر إلى حد كبير بفن العمارة الساسانية الذي كان يمارسه العرب في الحيرة وكذلك قلعة القسطل المجاورة لهذا القصر شبيهه في بنائها قصر المشتى

هكذا
29-11-2009, 10:35 PM
وحتى يتوفر شاهد شعري؛ اضع لكم هذه الفائد وهي عن قرية مصياف؛حيث يقول ياقوت الحموي في معجم البلدان :
مصياب: حصن حصين مشهور بالساحل الشامي قرب طرابلس وبعضهم يقول مصياف.ا,هـ
فهل منا من كان يعلم أن مصياف تسمى أيضا مصياب؟
على العموم المعنى يختلف إختلافا جذريا, لأن مصياف يحمل الدلالة على جمال المناخ في الصيف , ومصياب مشتق من الإصابة , نعوذ بالله منها...
/
\
/
فاصل ونعود

هكذا
29-11-2009, 10:37 PM
السويداء

يقول غيلان بن سلمة الثقفي وهو شاعر حكيم جاهلي أدرك الإسلام فاسلم وتوفي رضوان الله عليه سنة 23هـ:
اسل عن ليلى علاك المشيب
***************وتصابي الشيخ شيءٌ عجيب
وإذا كان النسيب بسلمى
*************لذ في سلمى وطاب النسيب
إنما شبهتها إذ تراءت
***************وعليها من عيون رقيب
بطلوع الشمس في يوم دجنٍ
***************بكرةً أو حان منها غروب
إنني فاعلم وإن عز أهلي
***************بالسويداء الغداة غريب
والسويداءُ كما يذكر ياقوت في معجم البلدان:بلدة مشهورة في ديار مضر قرب حران ,,,فيها خيرات كثيرة .,أ.هـ

ومضر هي القبائل العربية العظيمة من ولد معد بن نزار بن عدنان بن إسماعيل (مكية المنشئ), وتنقسم إلى جذمين عظيمين(1-ألياس بن مدركة , 2-قيس عيلان)

هكذا
29-11-2009, 10:38 PM
فائدة :
وما دام الحديث قد أخذنا إلى التعريف بغيلان بن سلمة الثقفي , وهو من قبيلة ثقيف من هوازن من أهل الطائف , وقد أسلم رضوان الله عليه يوم الطائف , وبمناسبة الحديث عن الطائف؛ فقد ذكر النويري في نهاية الأرب في فنون الأدب؛ أن الطائف قطعة من الشام نقلها الله إلى جوار أم القرى(مكة) رزقا لها ....
/
\
/
إنتظرونا نعود إليكم بإذن الله

هكذا
29-11-2009, 10:40 PM
مدينة الجن (تدمر),

يقول النابغة الذبياني الغطفاني:
ولا أرى فاعلاً في الناس يشبهه
*************ولا أحاشي من الأقوام من أحد
إلا سليمان إذ قال الإله له
************قم في البرية فاحددها عن الفند
وخيس الجن إني قد أذنت لهم
*************يبنون تدمر بالصفاح والعمد
يقول الحميري في الروض المعطار:
تدمر من مدن الشام بالبرية، ويقال إن الجن بنتها لسليمان عليه السلام، وإلى ذلك يشير قول النابغة .ا.هــ

هكذا
29-11-2009, 10:41 PM
الجولان المحتل نسأل الله ان يخلصه عاجلا غير آجل,


يقول النابغة الذبياني:
قادَ الجِيادَ مِنَ الجَولانِ قائِظَةً
****************مِن بَينِ مُنعَلَةٍ تُزجى وَمَجنوبِ
والجولان كما يذكر الحموي حيث يقول رحمه الله : الجولان قرية وقيل جبل من نواحي دمشق ثم من عمل حوران. قال ابن دريد: يقال للجبل حارث الجولان وقيل: حارث قُلة فيه. قال النابغة:
بكى حارث الجولانِ من فقد ربه
************** وحوران منه مُوحش متضائل
إ.هـ
وحتى موعد آخر نستكمل فيه بحثنا , نسأل الله التوفيق للجميع..
/
\
/

هكذا
29-11-2009, 10:42 PM
(الشام )
يقول عنترة العبسي :
سَلوا عَنّا دِيارَ الشامِ طُرّاً
*************وَفُرسانَ المُلوكِ القَيصَرِيَّه

هكذا
29-11-2009, 10:44 PM
فائدة:
البيت الذي نقلناه في الصفحة الأخيرة رقم(13) من قصيدة من عيون الشعر العربي , ولقوتها وعظيم سبكها وإنطلاقها من عاطفة صارمة وفخر متقد , نقلناه كاملة حيث يقول بن زبيبة فيها:
لقينا يوم صهباء سريه
======حناظلة لهم في الحرب نيه
لقيناهم بأسياف حداد
======وأسد لا تفر من المنيه
وكان زعيمهم إذ ذاك ليثا
====== هزبرا لا يبالي بالرزيه
فخلفناه وسط القاع ملقى
====== وها أنا طالب قتل البقيه
ورحنا بالسيوف نسوق فيهم
====== إلى ربوات معضلة خفيه
وكم من فارس منهم تركنا
====== عليه من صوارمنا قضيه

طبعا الأبيات السابقة مقدمة , ومن هنا يبدء عنفوان الفخر العنتري حيث يقول:

:120:

فوارسنا بنو عبس وإنا
====== ليوث الحرب ما بين البريه
نجيد الطعن بالسمر العوالي
====== ونضرب بالسيوف المشرفيه
وننعل خيلنا في كل حرب
====== من السادات أقحافا دميه
ويوم البذل نعطي ما ملكنا
====== من الأموال والنعم البهيه
ونحن العادلون إذا حكمنا
====== ونحن المشفقون على الرعيه
ونحن المنصفون إذا دعينا
====== إلى طعن الرماح السمهريه
ونحن الغالبون إذا حملنا
====== على الخيل الجياد الأعوجيه
ونحن الموقدون لكل حرب
====== ونصلاها بأفئدة جريه
ملأنا الأرض خوفا من سطانا
====== وهابتنا الملوك الكسرويه
سلوا عنا ديار الشام طرا
====== وفرسان الملوك القيصريه
أنا العبد الذي بديار عبس
====== ربيت بعزة النفس الأبيه
سلوا النعمان عني يوم جاءت
====== فوارس عصبة النار الحميه
أقمت بصارمي سوق المنايا
====== ونلت بذابلي الرتب العليه
وجتى نعود إليكم مرة أخرى نترككم في حفظ الله ورعايته.
/
\
/

هكذا
29-11-2009, 10:45 PM
(الرصافة)

يقول الأخنس بن شهاب التغلبي وهو من رؤساء تغلب في الجاهلية وفرسانها وشعرائها كان يسمى بـ(فارس العصا) :
وَبَهراءُ حَيُّ قَد عَلِمنا مَكانَهُم
**********لَهُم شَركٌ حَولَ الرَصافةِ لاحِبُ
يقول الأنباري رحمه الله شارحا لبيت الأخنس في شرحه للمفضليات : قال الباهلي : الشرك : جمع شركة , والمعنى أن منزلهم بها, والشرك : المورد والآثار . والرصافة : ناحية حمص ....الخ ماقال .ا.هـ

هكذا
29-11-2009, 10:46 PM
فائدة :
والبيت السابق من قصيدة ينظر إليها كوثيقة في توضيح منازل بعض القبائل في العصر الجاهلي حيث جاء فيها:
لكلِّ أناسٍ من معدٍّ عمارةٍ
*********عروضٌ إليها يلجؤونَ وجانبُ
لكيزٌ لها البحرانِ والسيفُ كلهُ
*********وإن يأتها بأسٌ من الهندِ كاربُ
تطايرُ عن أعجازِ حوشٍ كأنها
*********جهامٌ أراقَ ماءهُ فهوَ آئبُ
وبكرٌ لها برُّ العراقِ وإن تشأ
**********يحل دونها من اليمامةِ حاجبُ
وصارت تميمٌ بينَ قفٍّ ورملةٍ
*********لها من حبالٍ منتأى ومذاهبُ
وكلبٌ لها خبتٌ فرملةُ عالجٍ
*********إلى الحرةِ الرجلاءِ حيثُ تحاربُ
وغسانُ حيٌّ عزهم في سواهمُ
*********يجالدُ عنهم مقنبٌ وكتائبُ
وبهراءُ حيٌّ قد عرفنا مكانهم
***********لهم شركٌ حولَ الرصافةِ لاحبُ


والقصيدة أيضا في ديوان عدي بن ربيعة المهلهل, وحتى نوافيكم بتعريف مختصر للمهلهل بن ربيعة _بإذن الله_ نترككم في حفظ الله ورعايته..
\
/
\

هكذا
29-11-2009, 10:48 PM
تعريف مختصر بالمهلهل :
المهلهل هو عديّ بن ربيعة بن الحارث ويكنى بأبي ليلى وهو خال امرئ القيس الشاعر المعروف، وجدّ الشاعر عمرو بن كلثوم سيد بني تغلب. عرف عديّ بلقبين: الزير والمهلهل. وقد غلب اللقبان على اسمه، فما عاد يعرف إلاّ "بالزير أبي ليلى المهلهل".

فاصل ونواصل
/
\
/
مشعل
(هكذا)

هكذا
29-11-2009, 10:49 PM
معلومة :
عدم الإشارة للمصادر في بعض التعريفات يعود على طبيعة الموضوع , ومدى توفر المصدر .
/
\
/
مشعل أو هكذا

هكذا
29-11-2009, 10:50 PM
(حوران)
يقول امرؤ القيس:
فَلَمّا بَدا حَورانُ وَالآلُ دونَهُ
*************نَظَرتَ فَلَم تَنظُر بِعَينَيكَ مَنظَرا

فاصل, ونوافيكم بعده _بإذن الله _بتعريف عن حوران وقراها

هكذا
29-11-2009, 10:52 PM
الإخوة الكرم ...
كنت قد وعدتكم بنبذة عن حوران , ولكن وجدت حوران يدخل في منظومة دمشق عند صاحب المسالك والممالك فقلت (اقصد البحر واترك القنوات) , والآن أنقل لكم ما قاله صاحب المسالك ,بن خرداذبة عن كورة دمشق وأقاليمها حيث يقول رحمه الله : كورة دمشق وأقاليمها سهل الغوطة وإقليم سَنير, ومدينة بعلَبَك والبقاع, وإقليم لُبنان وكورة جونية, وكورة طرابلس وكورة جُبيل, وكورة بيروت وكورة صيدا ,وكورة البثنية وكورة حوران ,وكورة الجولان وظاهر البلقاء, وجبل الغَور وكورة مأب, وكورة جبال وكورة الشراة ,وكورة بُصرى وكورة عمّان والجابية...
ا.هـ

هكذا
29-11-2009, 10:53 PM
مصطلح كورة :
يقول ياقوت موضحا معنى كورة في اصطلاحهم :
الكورة كل صقعِ يشتمل على عدة قرى ولا بد لتلك القرى من قصبة أو مدينة أونهر يجمع اسمها ذلك اسم الكورة كقولهم دارا بجرد مدينة بفارس لها عمل واسع يسمى ذلك العمل بجملته كورة دارا بجرد..
ا.هـ

هكذا
29-11-2009, 10:55 PM
من هو ياقوت ؟
هو الإمام شهاب الدين أبي عبد الله ياقوت بن عبد الله الحموي الرومي البغدادي المتوفى سنة 626 هجرية الموافقة لسنة 1228م ـ رحمه الله ـ.
ومن العجب العجاب أن ياقوت كان عبداً لتاجر يسمى عسكر الحموي اشتراه جاهلاً بالخط فوضعه في الكتاب فتعلم، وأشركه في عمله في التجارة فتعلم الكثير. فقد جاء ياقوت أسيراً من بلاد الروم إلى حماه , وسافر إلى حلب وتنقل في البلدان إلى أن استقر في خوارزم , وقد استفاد ياقوت برحلاته الكثيرة فوائد جغرافية عديدة سنت له تأليف كتابه الشهير (معجم البلدان).
\
/
\
فاصل ونواصل

هكذا
29-11-2009, 10:56 PM
(حمص)
يقول تميم بن أبي, من بني عامر مفتخرا :



مُضَرُ الَّتي لاَ يُسْتَبَاحُ حَرِيمُهَا
************وَالآخِذُونَ نَوَافِلَ الأَنْهَابِ
وَالحَائِطُونَ فَلاَ يُرَامُ ذِمَارُهُمْ
*********وَالحَافِظُونَ مَعَاقِدَ الأَحْسَابِ
مَا بَيْنَ حِمْصَ وَحضْرَمَوْتَ نَحُوطُهُ
***********بِسُيُوفِنَا مِنْ مَنْهَلٍ وَتُرَابِ
\
/
\

هكذا
29-11-2009, 10:58 PM
الشام
وشعر لأبي طالب عم النبي صلى الله عليه وسلم :
يقول أبو طالب :
وَكانَ إِذا يَأتي مِنَ الشامِ قافِلاً
*********تَقَدَّمهُ تَسعى إِلَينا البَشائِرُ
هذا البيت: لأبي طالب - عم النبي صلى الله عليه وسلم - من شعر رثى به أبا أمية بن
المغيرة، بن عبد الله، بن عمر، بن مخزوم، وكان ختنه، فخرج تاجراً إلى الشام، فمات في موضع يقال له : سر وسحيم ...
\
/
\

هكذا
29-11-2009, 10:59 PM
ختاما:
أَذرُعاتٍ أو درعا

وكما بدئنا بامرئ القيس والشمال السوري (حماة ,وشيزرا) ننتهي كذلك بامرئ القيس ولكن ننتقل من الشمال إلى أقصى الجنوب مع أَذرُعاتٍ أو درعا بحسب تسميتها الآن.......
يقول ذو القروح:
تَنَوَّرتُها مِن أَذرُعاتٍ وَأَهلُها
********* بِيَثرِبَ أَدنى دارَها نَظَرٌ عالِ
وقد ذكر الحميري في الروض المعطار أذرعات وأنها من بلاد دمشق بالشام . ويقول ياقوت الحموي : أذرِعاتُ: بلد في أطراف الشام يجاور أرض البلقاء وعَمان.ا.هـ
؛
وقد ذكر فقيه الأدباء وأديب الفقهاء العلامة على الطنطاوي في مقالته (إلى أرض النبوة) المنشورة في مجلة الرسالة أذرعات قائلا: بلغنا أذرعات (درعاً) عقب العشاء، فلبثنا فيها ريثما نظروا في جواز سفرنا وريثما صلينا، وأذرعات اليوم بليدة جميلة ذات قسمين – قسم جديد منظم بني على المحطة، وقسم قديم ينأى عنه قليلاً- وفيها سوق كبيرة، وأبنية جيدة، وهي قديمة ذكرتها العرب في أشعارها؛ لأنها – كما قال ياقوت- لم تزل من بلادها في الإسلام وقبله، وأنشد لبعض الأعراب:
لا أيه البرق الذي بات يرتقي
******ويجلو دجى الظلماء ذكرتي نجدا
وهيجتني من أذرعات وما أرى
******بنجد على ذي حاجة مدنف بعدا
وذكرها أمرؤ القيس، وعد ياقوت جماعة من العلماء خرجوا منها، وليس فيها الآن من العلماء أحد (فيما نعلم) يذكر.
وعالم حوران وفقيها اليوم الشيخ التقي الصالح الشيخ الطيبي الدمشقي وهو فوق التسعين، وهو بقية السلف الصالح – وفارقنا أذرعات نسير شرقاً إلى بصرى، بعدما هتفنا بآل المقداد أعيان وجوهها ننبئهم بوصولنا، فلم نبلغ نصف الطريق إلى بصرى حتى رأينا أضواء كثيرة ومصابيح تجيء وتروح، فعجبنا أن يكون في البرية مثلها، ودنونا منها فإذا هي أضواء المستقبلين الكرام، هجروا مضاجعهم وأقبلوا يتلقوننا من نصف الطريق، فحيونا ومشوا بين أيدينا يهزجون الأهازيج البدوية حتى بلغنا بصرى....
الخ ما قال رحمه الله.
؛
إلى هنا وأجد نفسي مجبرا على توديعكم مع هذا الموضوع والذي هو الرابط الذي يربطني بعد رابط الدين مع الشام منازل أهلي وإخواني وأبناء عشيرتي , ويعلم الله إني لا أجد في نفسي محبة لوطن بعد وطني كمحبة لدمشق الإسلام والعروبة. وإني لأعجب ممن يضربون إليها أكباد النوايا السيئة كيف يفعلون ذلك في منازل أهليهم وأبنا عمومتهم!!!
نعم, فالشام هي وجهة قبائل الجزيرة قيسية كانت أو يمانية في جاهلية أو إسلام , وأهلها هم من تلك الأصول الشامخة , فكيف يبتغي مبتغي الرذيلة أن يزاولها في منازل قومه !!!أليس في من رحلوا في بغيتها إلى شام ربيعة ومضر والأزد مستشعر لأخوة الإسلام ورابط العروبة والأصل!!!
فتعرفوا على الشام عبر التاريخ حتى تستشعروا منزلته الحقيقية ......
/
\
/
مشعل أو هكذا

هكذا
29-11-2009, 11:01 PM
المدن التركية في التراث العربي,
,
,
تأصيل مسميات المدن التركية عبر ما خط في المؤلفات العربية نثرا أو شعرا , موضوع يساعدنا في الاتفاق على مسميات تلك المدن من منطلق علمي ,وكذلك يساعدنا على معرفة القيمة العلمية لكتب التراث ناهيك عن إدراك حجم التاريخ الإسلامي وثبات جنباته .
وعلى ما فات أتطلع إلى مشاركة الجميع في هذا الموضوع.
والله الموفق.

بدايةً :
Trabzon
طربزون أو طرابزندة,
,
,
,
يقول الحموي في معجم البلدان : (فإن الذي نعرف اليوم من بلاد الروم المشهورة في أيدي المسلمين والنصارى لم يذكر منها شيءٌ مثل قونية وأقصرى وأنطاكية وطرابزُنْدة و إلى غير ذلك من مشهور بلادهم).
((أنظر معجم البلدان))
,
وجاءت بمسمى (طرابزندة) أيضا في كتاب الكامل لأبن الأثير حيث يقول في ذكر الجحاف السلمي: (ولم يزل الجحاف يتردد في بلاد الروم من (طرابزندة) إلى قاليقلا وبعث إلى بطانة عبد الملك من قيس حتى أخذوا له الأمان فآمنه عبد الملك فقدم عليه فألزمه ديات من قتل )
((أنظر الكامل في التاريخ ))
,
وجاء ت بمسمى (طرابزون ) في المؤلفات العربية كذلك ,حيث جاء في صبح الأعشى في صناعة الإنشا عندما كتب القلقشندي في وصف البحر الأسود : (ثم يأخذ في الاتساع إلى مدينة سامسون وهي بلدة من سواحل بلاد الروم ثم يأخذ مشرقا إلى مدينة طرابزون وهي فرضة للروم بهذا الساحل)
((أنظر صبح الأعشى للقلقشندي))
,



.وحتى نأتيكم بمدينة أخرى نتمنى من الجميع المشاركة .
والله الموفق.
(هكذا)

هكذا
29-11-2009, 11:02 PM
انقرة أو أنكورية,
,
,
يقول الحموي في معجم البلدان :
انقِرَة: بالفتح ثم السكون وكسر القاف وراء وهاء وهو فيما بلغني. اسم للمدينة المسماة أنكورية، وفي خبر امرىء القيس لما قصد ملك الروم يستنجده على قتلة أبيه هَوَتهُ بنتُ الملك وبلغ ذلك قَيصر فوعده أن يتبعه الجنودَ إذا بلغ الشام أو يأمر من بالشام من جنوده بنجدَته فلما كان بأنقرة بعث إليه بثياب مسمومة فلما لبسها تساقط لحمُهُ فعلم بالهلاك فقال:
رب طَعنةٍ مُثَعنجره ... وخُطبةٍ مسحنفِرَه
تبقَى غداً بأنقِرَه
، وكان المعتصم قد فتحها في طريقه إلى عَمورية فقال أبو تمام:
يايوم وقعة عمورية انصرَفتْ
................. عنك المنَى حُفلاً معسولةَ الحلب
جرى لها الفالُ بَرحاً يوم أنقرة
.......... إذ غُودرَت وحشة الساحات والرحب ((أنظر معجم البلدان للحموي))
,
,
,
وجاء في الروض المعطار للحميري في حديثه عن أنقرة :
أنقرة:موضع في بلاد الروم من أرض الشام به مات امرؤ القيس بن حجر بعد منصرفه من قيصر وكان توجه إليه ليستنصره على بني أسد قاتلي أبيه، فلما أوغل في بلاد الروم , ووصل إلى قيصر,قرب مجلسه وأدناه وكان جميل الوجه، وكانت لقيصر بنت جميلة فرأته فراسلته وفيها يقول:
فقالت سباك الله إنك فاضحي
فكساه قيصر حلة مسمومة فلما لبسها سقط بدنه حتى كان يحمل في محفة، ثم نزل إلى جنب جبل وإلى ناحية منه قبر فسأل عنه فقيل هو قبر ابنة لقيصر ملك الروم، قال: فما جاء بها إلى هاهنا؟ فقيل له: إنها ترهبت في دير لها فماتت بحيث يرى الملك ذلك، فقال:
أجارتنا إن الخطوب تنوب
...............وإني مقيم ما أقام عسيب
أجارتنا إنا غريبان هاهنا
............وكل غريب للغريب نسيب
فإن تصلينا فالمودة بيننا
...........وإن تهجرينا فالغريب غريب
أجارتنا ما فات ليس بآيب
...........وما هو آت في الزمان قريب
وليس غريباً من تناءت دياره
..........ولكن من زار التراب غريب
,
فلما أيقن بالموت قال:
كم طعنة مثعنجرة .......وخطبة مسحنفرة
وجفنة مدعثرة.........قد غودرت بأنقرة.
مثعنجرة: منصبة، ومدعثرة: منكسرة.
قال المأمون: مررت بأنقرة فرأيت صورة امرئ القيس فإذا هو رجل مكلثم الوجه، يريد مستدير الوجه وكانت الروم اتخذت صورة امرئ القيس بأنقرة كما يفعلون بمن يعظمونه.
((أنظر الروض المعطار للحميري))
,
,
,
مع كل الود:
هكذا

هكذا
29-11-2009, 11:05 PM
Tokat
توقات,أوطوقات ,أو توكات

تَوقاتُ: بالفتح ثم السكون وقاف وتاء فوقها نقطتان. بلدة في أرض الروم بين قونيا وسيواس ذات قلعة حصينة وأبنية مكينة بينها وبين سيواس يومان.
( أنظرمعجم البلدان )
،
ويقول النويري: (سيواس وبلاد دانشمند وتسمى دار العلاء، ومن مدنها أماسيه وتوقات وقمنات وبلاد كنكر وبلاد انكورية ومدينة سامسون وكستمونية وطرخلوا وبرلوا وهذه متصلة بسواحل البحر المحيط وطنغزلوا وأعمالها وقرا حصار ودمرلوا وأقصرا وأنطاليا والعلايا.
(أنظر نهاية الأرب للنويري)
,
هذا ,وقد قال الألو سي في أهل توقات مالم يقله مالك في الخمر. وقطعا أن التجربة الشخصية لا تعمم لدى العقلاء ..
(أنظر ماقاله الألوسي في غرائب الاغتراب )
,
,
,
وللجميع الود والتقدير
هكذا

هكذا
29-11-2009, 11:07 PM
İstanbul
ليغوس ,أو بيزنطيا ,أو زرغورود ,أوالقسطنطينية ,أو إسلامبول ,أو إسطنبول
يقول الألوسي في غرائب الاغتراب :
وبعد عدة أيام دخلت القسطنطينية. وبلغت من الحلول فيها الأمنية. وهي بضم القاف وسكون السين المهملة وفتح الطاء الأولى وقد تضم وبعدها نون ثم طاء مكسورة وبعدها ياء ساكنة ثم نون بعدها ياء مشددة وقد تسقط هذه الياء فيقال قسطنطينة. قال الشيخ رفاعة في التقريبات الشافية لمريد الجغرافية كانت هذه المدينة في سالف الأعصر قرية من قرى طراسة التي هي الآن روملي وكانت تسمى ليغوس ثم صارت بعد نزول قبائل اليونان تسمى بيزنطيا )ولما( صارت تحت مملكة الرومانيين سمين نيي روما أي رومة الجديدة ثم أبدلوا هذا الاسم بالقسطنطينية. وفي كتب تواريخ المسقو تسمى زرغورود يعني المدينة الملكية والبلغار والأولاف يسمونها زرعوراد وأهل جزيرة أسلندة والسكندناوية كانوا يسمونها في القرن العاشر من تاريخ الميلاد مكلا غرد أي المدينة الكبيرة )وأما إسلامبول( فلفظ مركب من كلمة يونانية وكلمة عربية والمراد مدينة الإسلام انتهى.
(أنظر غرائب الاغتراب للألوسي )
,
,
,
وللمعلومة فهذه المقطوعة ليست الأخيرة عن مدينة القسطنطينية أو إسلامبول كما سماها محمد الفاتح , وإنما هي مقطوعة تأخذ طابع الموضوع والذي يعتمد المقطوعات غير المتتابعة .

هكذا
29-11-2009, 11:09 PM
kahramanmaraŞ
كهرمان مرعش
مرعش: بالفتح ثم السكون والعين مهملة مفتوحة وشين معجمه: مدينة في الثغور بين الشام وبلاد الروم لها سوران وخندق وفي وسطها حصن عليه سور يعرف بالمرواني بناه مروان بن محمد الشهير بمروان الحمار ثم أحدث الرشيد بعده سائر المدينة وبها ربض يعرف بالهارونية وهو مما يلي باب الحدث وقد ذكرها شاعر الحماسة، فقال:
فلو شهدت أم القديد طعاننا ... بمرعش خيل الأرمني أرنت
عشية أرمى جمعهم بلبانه ... ونفسي قد وطنتها فاطمأنت
(أنظر معجم البلدان)

هكذا
29-11-2009, 11:12 PM
هذا ما تم جمعه في تلك العجالة
وللجميع تقديري

محمد التويجري
30-11-2009, 08:49 PM
نقلته لمكانه الصحيح أخي

النابغة الحضرمي
30-11-2009, 08:51 PM
جزاك الله خيراً
أستاذنا مشعل
وبارك الله فيك ونفع بك

أبدعتَ وأمتعتَ ..
موضوع شيق وجميل وبه كم هائل من المعلومات القيمة والرائعة
وقد استمتعتُ حقاً بالقراءة..
تقبّل مروري .. وشكراً لك.
بارك الله في جهودك

هكذا
30-11-2009, 09:09 PM
نقلته لمكانه الصحيح أخي
الأخ العزيز محمد ......ويبقى مكانك الصحيح قي القلب .
تقبل ودي وتقدير

هكذا
30-11-2009, 09:13 PM
جزاك الله خيراً
أستاذنا مشعل
وبارك الله فيك ونفع بك

أبدعتَ وأمتعتَ ..
موضوع شيق وجميل وبه كم هائل من المعلومات القيمة والرائعة
وقد استمتعتُ حقاً بالقراءة..
تقبّل مروري .. وشكراً لك.
بارك الله في جهودك

الأخ الكريم والأستاذ الفاضل النابغة الحضرمي
مرور سعدت به وكلمات طربت لها
فجزاك الله خير الجزاء