المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : الأشياء التي لا يجوز تقديمها في الكلام



حسانين أبو عمرو
15-12-2009, 09:43 AM
الأشياء التي لا يجوز تقديمها في الكلام:
قال ابن السراج في الأصول : فالثلاثة عشر التي لا يجوز تقديمها : الصلة على الموصول , والمضمر على الظاهر في اللفظ والمعنى إلا ما جاء على شريطة التفسير , والصفة وما اتصل بها على الموصوف , وجميع توابع الاسم حكمها كحكم الصفة , والمضاف إليه وما اتصل به على المضاف , وما عمل فيه حرف , أو اتصل به حرف زائد لا يقدم على الحرف , وما شُبِّه من هذه الحروف بالفعل فنصب ورفع فلا يقدم مرفوعه على منصوبه , والفاعل لا يُقدَّم على الفعل , والأفعال التي لا تتصرف لا يقدَّم عليها ما بعدها , والصفات المشبهة بأسماء الفاعلين , والصفات التي لا تشبه أسماء الفاعلين لا يقدَّم عليها ما عملت فيه , والحروف التي لها صدور الكلام لا يقدَّم ما بعدها على ما قبلها , وما عمِل فيه معنى الفعل فلا يقدَّم المنصوب عليه , ولا يقدَّم التَّمييز وما عمل فيه معنى الفعل , وما بعد إلا وحروف الاستثناء لا تعمل فيما قبلها ولا يقدَّم مرفوعه على منصوبه , ولا يفرق بين الفعل العامل والمعمول فيه بشيء لم يعمل فيه الفعل

زهرة متفائلة
15-12-2009, 01:00 PM
الأشياء التي لا يجوز تقديمها في الكلام:
قال ابن السراج في الأصول : فالثلاثة عشر التي لا يجوز تقديمها : الصلة على الموصول , والمضمر على الظاهر في اللفظ والمعنى إلا ما جاء على شريطة التفسير , والصفة وما اتصل بها على الموصوف , وجميع توابع الإسم حكمها كحكم الصفة , والمضاف إليه وما اتصل به على المضاف , وما عمل فيه حرف , أو اتصل به حرف زائد لا يقدم على الحرف , وما شُبِّه من هذه الحروف بالفعل فنصب ورفع فلا يقدم مرفوعه على منصوبه , والفاعل لا يُقدَّم على الفعل , والأفعال التي لا تتصرف لا يقدَّم عليها ما بعدها , والصفات المشبهة بأسماء الفاعلين , والصفات التي لا تشبه أسماء الفاعلين لا يقدَّم عليها ما عملت فيه , والحروف التي لها صدور الكلام لا يقدَّم ما بعدها على ما قبلها , وما عمِل فيه معنى الفعل فلا يقدَّم المنصوب عليه , ولا يقدَّم التَّمييز وما عمل فيه معنى الفعل , وما بعد إلا وحروف الإستثناء لا تعمل فيما قبلها ولا يقدَّم مرفوعه على منصوبه , ولا يفرق بين الفعل العامل والمعمول فيه بشيء لم يعمل فيه الفعل


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

الأستاذ والدكتور الفاضل : حسانين أبو عمرو

جزاك الله خيرا ....على هذه المعلومات القيمة ....جعلها الله في موازين حسناتكم ....اللهم آمين

ولكن حبذا لو تضرب لكل هذه الأشياء التي لا يجوز تقديمها مثالا ؛ حتى تعم الفائدة أكثر .

حسانين أبو عمرو
15-12-2009, 01:51 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

ولكن حبذا لو تضرب لكل هذه الأشياء التي لا يجوز تقديمها مثالا ؛ حتى تعم الفائدة أكثر .
السلام عليكم
الأخت الكريمة الأستاذة زهرة
بارك الله فيك
سوف أقوم بتلبية مطلبك إن شاء الله ؛ لتعُم َّ الفائدة .

محمد التويجري
15-12-2009, 01:53 PM
بارك الله في علمك وعمرك أستاذي

زهرة متفائلة
15-12-2009, 01:54 PM
السلام عليكم
الأخت الكريمة الأستاذة زهرة
بارك الله فيك
سوف أقوم بتلبية مطلبك إن شاء الله ؛ لتعُم َّ الفائدة .


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

الأستاذ والدكتور الفاضل : حسانين أبو عمرو

أسأل الله أن يجريك خير الجزاء في الدنيا والآخرة ....اللهم آمين

رحمة
15-12-2009, 03:40 PM
جزاكم الله عنّا كل خير أستاذي الكريم

و بارك الله جهودكم دائماً

اللهم آمين

حسانين أبو عمرو
15-12-2009, 04:06 PM
السلام عليكم
سعادة الأستاذ محمد التويجري
الأخت الكريمة الأستاذة زهرة
الأخت الفاضلة الأستاذة الرحمة
حفِظكم الله , ورعاكم , وسدَّد على طريق الخير خطاكم .
شكرا لمروركم المبارك .
----------------



شرح الأول من ذلك وهو الصلة :
لا يجوز تقديم الصِّلة , ولا شئ منها - ولو ظرفا , أو جارّا ومجرورا - على الموصول , سواء أ كان حرفيا أم اسميا ؛ لأنَّها كبعضه , فلايصِحُّ أن يقال : { حضر أكرَمْتُه الذي } بتقديم صلة الذي عليه .
وأمَّا تقديم ُ بعض ِ أجزاء الصِّلة على بعض ٍ فجائز ٌ نحو : حضر الذي مسرور ٌ أخوه , بتقديم خبر المبتدأ عليه.

عمر المعاضيدي
15-12-2009, 04:33 PM
بارك الله فيك دكتور وجعلها الله في ميزان حسناتك

سحر نعمة الله
15-12-2009, 08:50 PM
جزاك الله خيرا أستاذنا الفاضل

الأحمر
15-12-2009, 09:22 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك وجزاك كل خير على هذه المعلومات القيمة

ابن القاضي
15-12-2009, 09:32 PM
شرح الأول من ذلك وهو الصلة :
لا يجوز تقديم الصِّلة , ولا شئ منها - ولو ظرفا , أو جارّا ومجرورا - على الموصول , سواء أ كان حرفيا أم اسميا ؛ لأنَّها كبعضه .
جزاك الله خيرا أستاذنا الكريم وجعله في ميزان حسناتك .
ما رأيك أستاذنا باستثناء الجار والمجرور والظرف من هذه القاعدة ، فإنه يُتساهل فيهما كثيرا ، خاصة أنه قد ورد تقديمهما على الموصول في فصيح الكلام نحو قوله تعالى: {وَكَانُواْ فِيهِ مِنَ الزاهِدِينَ} (يوسف: 20).
وقول الشاعر:
رَبّيتُهُ حتى إذا تَمَعدَدا ***كانَ جزائي بالعَصا أَنْ أُجلَدا .
بارك الله فيكم ، ونفع بكم .

حسانين أبو عمرو
15-12-2009, 10:38 PM
السلام عليكم
الأساتذة الكرام
الأستاذة سحر
الأستاذ الأحمر
الأستاذ ابن القاضي
طبتم وطاب مسعاكم
شكرا لمروركم المبارك
-------------
سعادة الأستاذ ابن القاضي حفِظك الله
سؤالك وجيه أردت َ من خلاله توضيحا وتفصيلا لما أجمل ؛ ليكون القراء على دراية بآراء النحاة في ذلك , فجزاك الله كلَّ خير .
نقل ابن السراج - رحِمه الله - لنا بشئ من الإجمال رأيَ جمهور النحاة في الأشياء التي لا يتقدَّم عليها ما بعدها , وذكرْت ُ شواهد للمسألة الأولى دون أن أشير لآراء النحاة في ذلك , فمن ثم ّ جاءت مداخلة عالمنا الكريم الأستاذ ابن القاضي .

في تقديم معمول صلة ال عليه ثلاثة آراء:
أحدها : يجوز تقديم معمولها إذا كان ظرفا أو جارا ومجرورا , وهو لابن الحاجب .
الثاني : يجوز تقديم معمول صلة الموصول عليها مطلقا , اسما كان أو حرفا وهو للكوفيين.
الثالث : لايجوز تقديم تقديم الصِّلة , ولا شئ منها على الموصول , وهو للبصريين .
وعليه فتخريج الآية , والبيت على الرأيين الأول والثاني واضح .
وعلى رأي البصريين يمكن تخريج الآية على النحو التالي :
أ - الجارُّ والمجرور " فيه " متعلِّق بمحذوف , تقديره : زاهدين ونحوه , أو أعني , أو متعلِّق بالكون المحذوف الذي تعلَّق به " من الزاهدين "
هذا بناء على أنَّ ( ال ) موصولة , وهو الظاهر .
ويحتمل أن تكون ( ال ) للنعريف , وعليه فلا إشكال .
وأما البيت فيخرَّج على أحد وجهين :
أحدهما أن يكون الجزاء اسمَ كان و"بالعصا" خبرها , ويكون "أن أجلد" غير متَّصل بالعصا , ولكن يكون الكلام قد تم َّ دونه و "أنْ أجلدَ " في موضع رفع خبر ابتداء مضمرٍ , كأنَّه قال : هو أن أُجلد , ويجوز أن يكون نصبا بدلا من قوله "بالعصا " فيكون التقدير كان جزائي أن أجلد
والوجه الثاني أن يكون " بالعصا " تبيينا ويكون " أن أجلد " خبر " كان" , ولا يجوز أن يكون بالعصا في صلة " أن أجلد" ؛ لأنَّه قد قدَّمه عليه
-----
لمزيد من التفصيل يمكن الرجوع للمراجع التالية:
- اللامات للزجاجي
- مغني اللبيب لابن هشام .
- همع الهوامع للسيوطي .
- منهج السالك للأشموني.

ابن القاضي
16-12-2009, 05:27 PM
السلام عليكم
الأساتذة الكرام
الأستاذة سحر
الأستاذ الأحمر
الأستاذ ابن القاضي
طبتم وطاب مسعاكم
شكرا لمروركم المبارك
-------------
سعادة الأستاذ ابن القاضي حفِظك الله
سؤالك وجيه أردت َ من خلاله توضيحا وتفصيلا لما أجمل ؛ ليكون القراء على دراية بآراء النحاة في ذلك , فجزاك الله كلَّ خير .
نقل ابن السراج - رحِمه الله - لنا بشئ من الإجمال رأيَ جمهور النحاة في الأشياء التي لا يتقدَّم عليها ما بعدها , وذكرْت ُ شواهد للمسألة الأولى دون أن أشير لآراء النحاة في ذلك , فمن ثم ّ جاءت مداخلة عالمنا الكريم الأستاذ ابن القاضي .

في تقديم معمول صلة ال عليه ثلاثة آراء:
أحدها : يجوز تقديم معمولها إذا كان ظرفا أو جارا ومجرورا , وهو لابن الحاجب .
الثاني : يجوز تقديم معمول صلة الموصول عليها مطلقا , اسما كان أو حرفا وهو للكوفيين.
الثالث : لايجوز تقديم تقديم الصِّلة , ولا شئ منها على الموصول , وهو للبصريين .
وعليه فتخريج الآية , والبيت على الرأيين الأول والثاني واضح .
وعلى رأي البصريين يمكن تخريج الآية على النحو التالي :
أ - الجارُّ والمجرور " فيه " متعلِّق بمحذوف , تقديره : زاهدين ونحوه , أو أعني , أو متعلِّق بالكون المحذوف الذي تعلَّق به " من الزاهدين "
هذا بناء على أنَّ ( ال ) موصولة , وهو الظاهر .
ويحتمل أن تكون ( ال ) للنعريف , وعليه فلا إشكال .
وأما البيت فيخرَّج على أحد وجهين :
أحدهما أن يكون الجزاء اسمَ كان و"بالعصا" خبرها , ويكون "أن أجلد" غير متَّصل بالعصا , ولكن يكون الكلام قد تم َّ دونه و "أنْ أجلدَ " في موضع رفع خبر ابتداء مضمرٍ , كأنَّه قال : هو أن أُجلد , ويجوز أن يكون نصبا بدلا من قوله "بالعصا " فيكون التقدير كان جزائي أن أجلد
والوجه الثاني أن يكون " بالعصا " تبيينا ويكون " أن أجلد " خبر " كان" , ولا يجوز أن يكون بالعصا في صلة " أن أجلد" ؛ لأنَّه قد قدَّمه عليه
-----
لمزيد من التفصيل يمكن الرجوع للمراجع التالية:
- اللامات للزجاجي
- مغني اللبيب لابن هشام .
- همع الهوامع للسيوطي .
- منهج السالك للأشموني.
أستاذ كبير وعالم محقق ، بارك الله فيك وأحسن إليك .

حسانين أبو عمرو
16-12-2009, 05:39 PM
بارك الله فيك دكتور وجعلها الله في ميزان حسناتك

السلام عليكم
أكرمك الله أخي الكريم الأستاذ عمر , ولك مثل دعائك وزيادة.