المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : حبـ ي ـبتي !!



الخطيب99
15-12-2009, 10:30 PM
حبــــ ي ـــبتي !!
كان مساءً وردياً مفعماً بالسرور
حتى الطبيعة كانت فرحة تذرف دموعها فرحاً
تبللُ الماره, تغسل الأشجار ومقاعدَ الطرقات
اليسير من الماره يعتلي الشوارع
تناولت كوب الشاي الدافئ وعدتُ إلى غرفتي
اكملُ حديث الروح, حديث الحب
حديث ٌ مفعم ٌ بالعواطف و الحنان
حديثي مع حبيبي على (الماسنجر)
كان حديثاً عادياً كسابقيه
حبيبي كيف حالك؟
هل وصلت إلى العمل؟
كيف هي امورُ عملك؟
هكذا ...
هكذا تتدافع الكلمات من خلال الشاشةِ الزرقاء و الكثير من عبق الحب وأنفاس الغرام ترفرفُ فوق رُبا سمائنا , احس ُ بأمرٍ يخفيه مهما حاولت , قاطعتهُ بكلماتٍ ملؤها الدسم والسمن !! عليَّ أن اعدَّ طعام العشاء
أعدتُ الطعام وانتظرتُ عودة الزوجِ المصون
أسمع خطواته تقترب وشذى عطره يفوحُ ملئ الجدران
تسارعت دقات قلبي
غزى البرد أطرافي
تجمدتِ الكلمات فوق لساني
دخل حبيبي
دخل حبيبي
السلام عليكم
حبيبتي
وضع معطفهُ خلف الباب قائلاً:
حبيبتي
لم أستجب لنداءه رغبة ً مني في سماعها مرة ً ثانية
حبيبتي
كم هي عذبة ٌ تلك الكلمة ُ التي يرددها كلما رآني ,
كأنها ماءُ الحياة يسقي بها مُهجتي فتترقرقُ الحياة ُ أوصالي ويحبو النشاط ُ في أطرافي
أسرعتُ إليه ملبية ً
حبيبي
حبيبي كيف حالك؟ كيف سار عملك؟
سرورٌ بان على محياه
وبسمة ٌ تخفي خلفها أشياء
وباقة ُ وردٍ يحملها ضمني بذراعيهِ قائلاً:
كل عام وأنت حبيبتي !!!
طافت الأيام بي وتسارعت الذكريات في مخيلتي وتوقف التاريخ ....عيد زواجي اليوم.
أغمضتُ عيناي وحلقت
حلقتُ عالياً ....عالياً
داعبتُ النجومَ ... راقصتُها
وتضائل الكون وتجمع بين ذراعيه تلفني.

هي دعوة ٌ لنُعيدَ الحبَ إلى بيوتنا
وأقول المثل الشعبي وهو من تأليفي
إذا كان الحبُ في الدار تذكرَ صاحبهُ الأخبار
أما غيرَ ذلك فيضع سودَّ الكزالك (النظارات)
كتبت من قبل الخطيب 15/12/2009

رفيقة الحروف
16-12-2009, 12:51 PM
كلمات جميلة، ودعوة أتمنى أن يسمعها الجميع، ولكن لي ملاحظة:

طافت الأيام بي وتسارعت الذكريات في مخيلتي وتوقف التاريخ ....عيد زواجي اليوم.

(الدين النصيحة)

إن الأسلام لا يوجد فيه غير عيدين عيد الفطر، وعيد الأضحى، وما عداهما من أعياد فهوه بدعة لا أصل لها في الدين.

مع خالص الشكر والتقدير

الخطيب99
16-12-2009, 09:23 PM
لكِ كل التقدير لمرورك الكريم
ولكن أهمس إذا كان الإحتفال بذكرى الزواج يعيد الود والبسمة إلى بيوت المسلمين فلنحتفل به كل يوم ولتكن بيوتنا هانئة والله ولي التوفيق

عادل مردف عمار
26-12-2009, 08:19 PM
إلى رفيقة الحروف أرى والله أعلم أن مسألة أن عيدي المسلمين هما الفطر والأضحى فقط أمر لا خلاف فيه من جهة التعبد لله بهما وهما يوما عيد لكل المسلمين بلا استثناء , أما عيد الزواج فيطلق عليه لفظ عيد تجوزا فقط فلا هو مما يتقرب به إلى الله عز وجل ولا هو عيد يعم كل المسلمين بل هو مجرد لفتتة جميلة للشحن العاطفي يجدد فيها الزوجان مشاعر أول ليلة بينهما ما يعرف بليلة العمر وأنا شخصيا لا أرى في ذلك أي بأس , بل بالعكس في جو المادية وكثرة المشاغل والهموم , جميل أن يتوقف الزوجان بين الفينة والأخرى لاستذكار أحلى أيام العمرللتزود من الحب. هذا مجرد رأي والله أعلم

رفيقة الحروف
26-12-2009, 11:56 PM
رقم الفتوى (3645)
موضوع الفتوى حكم الاحتفال بليلة الزواج
السؤال س: هناك ظاهرة بين بعض الأزواج ألا وهي تبادل بعض الهدايا الرمزية في ذكرى ليلة الزواج بالتحديد من كل عام وعند سؤالهما عن هذه الظاهرة قالا: هذه هدايا رمزية, تَدُلُّ على تبادل مشاعر المحبة والإخلاص لبعضنا البعض، فما حكم هذه الظاهرة؟
الاجابـــة
هذا السؤال له إجابة مُشابهة وهي: ـ


س: ما حكم احتفال الزوجين بما يسمى عيد الزواج؟ سواء كان احتفالًا يحضره الأهل والأقارب, أو احتفالًا خاصًّا يقتصر على الزوجين، ومن مظاهر هذا الاحتفال أن كِلَا الزوجين يلبس ثياب العرس, وكل واحد يقدم هدية للآخر, ويضعان الحلوى والتمور.


لا أصل لاحتفال الزوجين بعيد الزواج، وهو شرعية عيد لم يشرعه الله، ومعلوم أن الزوجين دائمًا وغالبًا يجتمعان في المنزل, ويخلو كل منهما بالآخر, ويأكلان سويًا ما يلذهما, فلا حاجة إلى لباس ثياب العرس في هذا اليوم, وتذكر وقت الزفاف, ولا إلى صنعة الحلوى ونحوها في يوم معين من كل سنة, بل يصنعان ما يلذ لهما عند الحاجة إليه.


عبد الله بن عبد الرحمن الجبرين
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــ
أرجو أن يفيدك هذا فنحن لا نرى ونفتى في الدين من أنفسنا بل هناك من العلماء والمفتين من يقومون بذلك، مع كل الأحترام والتقدير

الخطيب99
27-12-2009, 02:03 AM
السلام عليكم
كتبت القصة علّي اعيد الود و الحب بين الزوجين ولا اريد أن اثير أي خلاف بين الفصحاء
القصة للفت إنتباه القارئ (أخاً , زوجاً, أباً .....)
هي دعوة لنعيد الود........................... الى بيوت المسلمين
كثير من البيوت لا تجد البسمة فيها ...
ابشرك رفيقة الحروف معظم الأزواج لا لالالالا يتذكرون موعد أو تاريخ زواجهم أو تاريخ مواليد أبنائهم إلى غير ذلك.... اللهم علمنا ما ينفعنا .
باقة ورد

عادل مردف عمار
27-12-2009, 08:47 PM
كما سئل فضيلة الشيخ/ سلمان العودة : - حفظه الله – عن أن بعض النساء المستقيمات يُقمْنَ حفلاً تذكارياً في يوم تاريخ زواجهن، وهذا الحفل يكون بين الزوجة وزوجها/ وتقوم الزوجة بهذا الأمر لإدخال السرور على قلب زوجها وعلى قلبها، ولتصفية الشوائب والأكدار الزوجية، فهل إقامتها لهذا الحفل - الخاص بها وبزوجها فقط - فيه شيء؟ وهل يدخل في حكم الأعياد المحرمة؟علماً أنهن لا يقصدن بذلك أنه عيد بل حفل تذكاري فقط.

أجاب الشيخ / بالنسبة لتخصيص مناسبة الزواج بشيء من إدخال السرور بين الزوجين، وتصفية الأكدار التي تعتري حياتهما فلا بأس بها؛ لأنها ليست أمراً تعبديا ًدينياً، وليست أمراً عاماً، وإنما هو خاص بينهما؛ فلا حرج فيه. وقد ذكر غير واحد من العلماء أن فعل الزوجين على النحو السابق وضمن الضوابط المذكورة لايدخل في دائرة المحظور ..

الفتوى منقولة من منتديات شبكة طنجة وعلى كل حال ليست المسألة من القضايا الكبيرة في الدين وباب الخلاف كبير فأيام الزواج في الأصل كلها أيام احتفال وفرحة إذا ظلل الحب بيت الزوجية , والمؤمن يتحرى الحق حيثما وجد , والله الموفق