المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما نجح من الطلاب إلا طالب



أحمد الصعيدي
04-01-2010, 03:24 PM
السلام عليكم لدي سؤال في " درس الاستثناء " ولكنه ليس من عندي ، بل أنه منقول ، وهو :

[ ما نجح من الطلاب إلا طالب]

ــ ما إعراب الاسم الواقع بعد إلا -هل يعتبر أسلوب الاستثناء ناقصا منفيا ، ويعرب ما بعد إلا حسب موقعه من الجملة ؟
-أم يعتبر أسلوب الاستثناء تاما منفيا ويعرب ما بعد إلا بدل أو مستثنى.

الرجاء توثيق الإجابة بالقاعدة.

التهنفل
04-01-2010, 04:15 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
تم مناقشة بعض مسائل الاستثناء من قبل بعض الأعضاء إليك ما قالوا على هذا الرابط
الاستثناء - شَبَكةُ الفَصِيحِ لِعُلُومِ اللُّغةِ العَرَبِيّةِ (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?t=52841)

المجيبل
04-01-2010, 04:16 PM
السلام عليكم لدي سؤال في " درس الاستثناء " ولكنه ليس من عندي ، بل أنه منقول ، وهو :

[ ما نجح من الطلاب إلا طالب]

ــ ما إعراب الاسم الواقع بعد إلا -هل يعتبر أسلوب الاستثناء ناقصا منفيا ، ويعرب ما بعد إلا حسب موقعه من الجملة ؟
-أم يعتبر أسلوب الاستثناء تاما منفيا ويعرب ما بعد إلا بدل أو مستثنى.

الرجاء توثيق الإجابة بالقاعدة.


أخي الكريم , ما دام المستثنى منه مذكورا فلا يكون الاستثناء ناقصا بل تاما , و في هذه الحالة -التام المنفي- يجوز في المستثنى إعرابان :
- النصب على الاستثناء
- البدلية من المستثنى منه
هذا و الله أعلم .

وليـد
04-01-2010, 08:31 PM
الأسلوب هنا ناقص منفي .
وكلمة طالب تعرب حسب موقعها في الجملة .
وهي هنا فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة .

راجي مغفرة ربه
04-01-2010, 09:12 PM
ليأذن لي أستاذي أبو عبد القيوم باستعارة رده في مشاركة سابقة على سؤال مماثل

أخي الكريم،
الاستثناء في الجملتين مفرغ، والمذكور ليس هو المستثنى منه وإن شابه لفظه ما بعد إلا.
ولكي تعرف التام من الناقص، قف على ما قبل إلا:
لم يحضر من الطلاب. هل هذا كلام تام يحسن الوقوف عليه؟ لا
إذًا هناك شيء ناقص هو المستثنى منه.
لكن لو قلت مثلا: لم يحضر من الطلاب أحدٌ. أهذا كلام تام؟ نعم
فلو قلت: لم يحضر من الطلاب إلا طالب، يكون هذا استثناء ناقصا (غير تام) منفيا، وهو ما يسمى بالمفرغ.
أما لو قلت: لم يحضر من الطلاب أحد إلا طالب (طالبا) كان هذا استثناء تاما منفيا وجاز في المستثنى وجه الإتباع والنصب.
أما سبب الإشكال وهي كلمة الطلاب، فكان يمكن أن تكون مستثنى منه إذا كان الكلام: لم يحضر الطلاب إلا طالب (طالبا)، لأن الكلام يتم بما قبل إلا؛ تقول: لم يحضر الطلاب، وتسكت فيحسن السكوت.
وعلى هذا فقس المثال الثاني.
وفقنا الله وإياك

أبو روان العراقي
04-01-2010, 11:13 PM
أخي الكريم , ما دام المستثنى منه مذكورا فلا يكون الاستثناء ناقصا بل تاما , و في هذه الحالة -التام المنفي- يجوز في المستثنى إعرابان :
- النصب على الاستثناء
- البدلية من المستثنى منه
هذا و الله أعلم .
الاخت المجيبل
الاستثناء هنا مفرغ ويعرب الطالب كما قال الاخ وليد فاعلاً لان المستثنى غير مذكور

والله اعلى واعلم

ُ

فجــر
05-01-2010, 08:27 PM
هذه الجملة نوعها استثناء تام منفي (تام)لوجود المستثنى منه وهو (الطلاب)و(منفي) لأنه سبق بنفي..
وهنا يجوز إعراب المستثنى على وجهين إلا (مستثنى منصوب أومبدل من المستثنى منه) ..
فكلمة طالب هنا تعرب إما 1)مستثنى منصوب وعلامة نصبه الفتحة،2)بدل مرفوع وعلامة رفعة الضمة.

أبو عبد الفتاح
05-01-2010, 09:17 PM
هذه الجملة نوعها استثناء تام منفي (تام)لوجود المستثنى منه وهو (الطلاب)و(منفي) لأنه سبق بنفي..
وهنا يجوز إعراب المستثنى على وجهين إلا (مستثنى منصوب أومبدل من المستثنى منه) ..
فكلمة طالب هنا تعرب إما 1)مستثنى منصوب وعلامة نصبه الفتحة،2)بدل مرفوع وعلامة رفعة الضمة.
أخيتي فجر
أود أن أسألك :
أين فاعل الفعل " نجح " ؟
كلمة " الطلاب " مجرورة فكيف صح أن يكون البدل مرفوعا ؟

وليـد
05-01-2010, 10:10 PM
أختي فجر

إذا كان المستثنى منه مسبوقا بحرف الجر (من) يعتبر غير موجود في الجملة .

أبو روان العراقي
05-01-2010, 11:59 PM
هذه الجملة نوعها استثناء تام منفي (تام)لوجود المستثنى منه وهو (الطلاب)و(منفي) لأنه سبق بنفي..
وهنا يجوز إعراب المستثنى على وجهين إلا (مستثنى منصوب أومبدل من المستثنى منه) ..
فكلمة طالب هنا تعرب إما 1)مستثنى منصوب وعلامة نصبه الفتحة،2)بدل مرفوع وعلامة رفعة الضمة.


السلام عليك ورحمة الله وبركاته
اعتقد أن الموضوع بسيط ولا يحتاج الى هذه المناقشة
وهو بشكل مبسط يكون الاستثناء الناقص الكلام منفي المستثنى منه غير موجود ولمعرفة ذلك نقوم بحذف اداة النفي واداة الاستثناء فإن كانت الجملة يصح السكوت عليها فالاستناء مفرغ وإن لم يصح السكوت عليها فتاويلها من نوع ثاني وتأمل انت في الجملة
ما نجح من الطلاب الا طالبٌ
فعند الحذف يكون
نجح من الطلاب طالبٌ
هنا الجملة الا يصح السكوت عليها؟؟!!!
والله اعلى واعلم

أحمد الصعيدي
07-01-2010, 01:22 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته
اعتقد أن الموضوع بسيط ولا يحتاج الى هذه المناقشة
وهو بشكل مبسط يكون الاستثناء الناقص الكلام منفي المستثنى منه غير موجود ولمعرفة ذلك نقوم بحذف اداة النفي واداة الاستثناء فإن كانت الجملة يصح السكوت عليها فالاستناء مفرغ وإن لم يصح السكوت عليها فتاويلها من نوع ثاني وتأمل انت في الجملة
ما نجح من الطلاب الا طالبٌ
فعند الحذف يكون
نجح من الطلاب طالبٌ
هنا الجملة الا يصح السكوت عليها؟؟!!!
والله اعلى واعلم
سلام الله عليكم وزادكم الله علما ونورا ولكن عندى بعض الاستفسارات وعسانى لم اكن ثقيل عليكم
1-الا توجد قاعدة او حتى مثال من القران او الحديث اوالشعر اوالنثر يضبط هذا المثال-ما نجح من الطلاب الا طالب
2-الا يصلح ان نعتبر حرف الجر زائد فى هذا المثال وما يحاكيه من الامثلة ونعتبر الاسلوب تام منفى ويكون تقدير الاسلوب ما نجح الطلاب الا طالب او طالبا- و يكون تقدير زيادة حرف الجر ايسر من تقدير حذف الجار والمجرور0
3-ما الفاصل فى مثل هذه المسائل االتى لم يرد عنها من اهل اللغه شىء
وشكرا لكم

محمد عبد العزيز محمد
08-01-2010, 10:59 PM
السلام عليكم
أخي الفاضل " من " الزائدة لا تدخل على المعارف .

أحمد الصعيدي
10-01-2010, 10:21 AM
السلام عليكم
أخي الفاضل " من " الزائدة لا تدخل على المعارف .

بارك الله لك اخى محمد وجزاك خيرا

عادلعبد
25-10-2010, 10:32 PM
هذا الأسلوب غير صحيح
وتصويبه بطريقتين :
١‏- حذف حرف الجر (من) إذ لا داعي له إطلاقا.
ما حضر الطلاب إلا طالبا أو طالب(بالضم).
٢‏ ‏- حذف أداة التعريف (ال).
ما حضر من طلاب إلا طالبا أو طالب(بالجر).
وبه يزول الإشكال ، وبالله التوفيق .
أما القول باعتبار الأسلوب ناقصا إذا سبق المستثني منه بمن فهذا لا دليل عليه أصلا ، وهو قول عجيب .
أما أن تظهر في عصرنا أساليب غير صحيحة فهذا أمر سهل جدا.

الشيخ كمال
26-10-2010, 01:45 AM
لا داعي للقول بأن هذه الجملة غير صحيحة، فهي صحيحة، وإعرابها كما يلي:
ما: حرف نفي لا محل له من الإعراب.
نجح: فعل ماض مبني على الفتح.
من الطلاب: جار ومجرور متعلق بمحذوف حال من طالب.
إلا: حرف استثناء لا محل له من الإعراب.
طالب: فاعل مرفوع بالضمة.
والاستثناء هنا ناقص. والله أعلم.

علي المعشي
26-10-2010, 01:45 AM
هذا الأسلوب غير صحيح


أخي عادلا
هذا الأسلوب صحيح فصيح، وشبه الجملة (من الطلاب) متعلق بحال محذوفة من (طالب)، والأصل تعلقه بنعت لطالب هكذا : ما حضر إلا طالبٌ من الطلاب، فلما تقدم النعت على منعوته تعين إعرابه حالا.
تحياتي ومودتي.

الشيخ كمال
26-10-2010, 01:47 AM
سبحان الله، سبقتك بها أخي علي. ابتسامة

علي المعشي
26-10-2010, 01:49 AM
المعذرة أخي الشيخ كمال، لعلنا كنا نكتب في وقت واحد (12:45) ولو رأيت مشاركتك قبل الإرسال لما كان لردي داع.
تحياتي ومودتي.

الشيخ كمال
26-10-2010, 01:56 AM
أدعو الله عز وجل الذي جمعنا لأن نكتب في آن واحد أن يجمعنا في مستقر رحمته.

إيمـان
26-10-2010, 04:18 AM
لكن هذا النوع من الاستثناء درسناه في المدارس الرسمية على أنه تام منفي كما أشارت الأخت المجيبل وفيه الوجهان بخلاف ما قرأته هنا وفي كثير من المواقع أنه مفرغ :؟2

عادلعبد
26-10-2010, 05:22 AM
أخي الشيخ: لقد أسعدني جدا مرورك علي إجابتي .
لكن ما فصاحة وصف طالب بأنه من الطلاب أو كون حاله من الطلاب؟
وبقي عليك أيضا دليل تأتينا به من كلام العرب يفرق بين إعراب الجملتين التاليتين :
ما سلمت علي الطلاب إلا طالبا ،
ما حضر من الطلاب إلا طالبا .

الشيخ كمال
26-10-2010, 01:11 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
أما كون (من الطلاب) حالا، فهو تابع لكون في الأصل صفة، وأما كونه صفة فللتحصيص؛ لأن أل في الطلاب للعهد، يعني: من الطلاب الذين تعرفهم، أو من طلاب مدرسة كذا.
وأما الفرق بين ما سلمت علي الطلاب إلا طالبا، وما حضر من الطلاب إلا طالبا، فالمثال الأول الاستثناء فيه تام؛ لأن الفعل سلم لازم، فيجوز في (طالب) النصب على الاستثناء، أو الجر على البدلية، وأما المثال الثاني فالاستثناء فيه ناقص، فلا يجوز في طالب إلا الرفع لكونها فاعلا. والله اعلم.

عادلعبد
26-10-2010, 04:42 PM
أحييك لاستمرارك مناقشا:
١‏_ما ذكرته من فائدة الحال والصفة متحقق بمن وبدونها٠
٢‏_إذا كان سلم لازما فحضر مثله٠
٣‏_الأسلوب في الجملتين تام ولا دليل علي غيره يسعفنا٠
زادنا الله وإياك علما

عادلعبد
26-10-2010, 04:46 PM
زادنا الله وإياك علما٠

علي المعشي
27-10-2010, 03:15 AM
أخي الشيخ: لقد أسعدني جدا مرورك علي إجابتي .
لكن ما فصاحة وصف طالب بأنه من الطلاب أو كون حاله من الطلاب؟
وبقي عليك أيضا دليل تأتينا به من كلام العرب يفرق بين إعراب الجملتين التاليتين :
ما سلمت علي الطلاب إلا طالبا ،
ما حضر من الطلاب إلا طالبا .


أحييك لاستمرارك مناقشا:
١‏_ما ذكرته من فائدة الحال والصفة متحقق بمن وبدونها٠
٢‏_إذا كان سلم لازما فحضر مثله٠
٣‏_الأسلوب في الجملتين تام ولا دليل علي غيره يسعفنا٠
زادنا الله وإياك علما
ليأذنْ لي أخي الشيخ كمال بالجواب عما استشكله أخي عادل
أما وصف الطلاب بشبه الجملة (من الطلاب) فليس غريبا في لغة العرب ولا يُطعن في فصاحته، إذ يقولون ( يوم من الأيام، داء من الأدواء ...) ومنه قول النبي صلى الله عليه وسلم ( ... ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات) وكل هذا من قبيل التأكيد، وليس هذا بأبعد من قوله تعالى (تلك عشرة كاملة)، (نفخة واحدة) ولا أبعد من قولهم جلست جلوسا، قُم قائما ...إلخ.

وأما الفرق بين (ما سلمت على الطلاب إلا طالبا) وبين (ما حضر من الطلاب إلا طالب) فصحيح أن الفعلين لازمان كما تفضلتَ ولكن (سلم) قد استوفى فاعله قبل إلا فإذا قلت (ما سلمتُ على الطلاب) فأنت قد قلت كلاما تاما يحسن السكوت عليه، أما (حضر) ففاعله بعد (إلا) ولو قلت (ما حضر من الطلاب) لم يكن لكلامك معنى حتى تذكر فاعل الفعل، لذلك صح الاستثناء في الأول ووجب التفريغ في الثاني. وإذا أردت الدليل فألق فاعل سلم ليكون مطابقا لحضر هكذا (ما سلمَ على الطلاب ...) ثم انظر كيف يفسد التركيب ولا يستقيم حتى تذكر ما يتم به الكلام!
تحياتي ومودتي.

الشيخ كمال
27-10-2010, 10:27 AM
بارك الله فيك أخي الفاضل علي، فقد حسنت، وأفدت.
وأقول لأخي عادل زيادة في الإيضاح : إن هذا الكلام: ما حضر من الطلاب إلا طالبا مثل أن تقول: ما حضر قائما إلا طالب، فكما يجوز المثال الثاني يجوز الأول، وأما فائدة الوصف فقد بُيِّن لك.
وأما قولك: إن الفائدة متحققة بمن وبدونها، فأنا لم أقل: إن الفائدة غير متحققة بمن حتى يرد علي هذا الكلام، إلا إذا أردت أنه طالما تحققت الفائدة بمن فلا داعي لحذفها، فهذا لا يقوله أحد، طالما أن الأسلوب فصيح جار على كلام العرب، وإلا فقد أرد عليك، وأقول: إن الفائدة متحققة بدون من فلا داعي لها.
فالكلام مبني على السعة يا أخي فلا نرفض جملة، لأن أخرى تؤدي نفس غرضها، فنحن نقول مثلا: ما قام إلا زيد، ونقول: إنما القائم زيد، ونستعمل كثيرا من الحروف والأسماء بمعنى غيرها، ولم نسمع أن أحدا اعترض على ذلك.
وأما قولك: إن كلا الفعلين لازمان، فهذا ذهول مني، وقد أجاب عنه أخونا الحبيب علي جزاه الله خيرا.

راجي مغفرة ربه
27-10-2010, 11:17 AM
السلام عليكم
*
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?46329-من-يوضح&p=344755 (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?46329-من-يوضح&p=344755)

*
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?53931-ما-نجح-من-الطلاب-إلا-طالب (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?53931-ما-نجح-من-الطلاب-إلا-طالب)

عادلعبد
27-10-2010, 03:45 PM
السلام عليكم،
ذكرت أستاذنا أن الأسلوب فصيح جار علي كلام العرب فهل من شاهد واحد متطابق معه من اللغة من قرآن أو حديث أو نثر أو شعر أو مراجع قديمة معجمية أو نحوية ٠

الشيخ كمال
27-10-2010, 04:20 PM
( ... ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات).
ومنه قولهم: هذا يوم من أيام الله.

عادلعبد
27-10-2010, 04:37 PM
أريد الشاهد من أساليب الاستثناء كأن ورد مثلا :
ما قام من القوم إلا رجل٠
ولعلك تعلم جواز تقدم إلا والمستثني علي المستثني منه .
أما أن يتقدم معمول المستثني علي إلا
فهذا مما لم أعلمه٠

الشيخ كمال
27-10-2010, 05:01 PM
إنما النحو قياس يتبع

وأنا أطلب منك ما طلبته مني، في هذا التوجيه الذي ذكرته:




ما حضر من طلاب إلا طالبا أو طالب(بالجر).

عادلعبد
27-10-2010, 05:42 PM
إنما النحو قياس يتبع:
هذا ما جعلني أطلب الشاهد من أساليب الاستثناء فالقياس علي نظيره٠
أما طالب بالجر فبدل من طلاب وجاز إعمال حرف الجر الزائد لأن طالب نكرة٠
ويجوز الضم لأن كلمة طلاب فاعل٠

علي المعشي
27-10-2010, 10:44 PM
السلام عليكم،
ذكرت أستاذنا أن الأسلوب فصيح جار علي كلام العرب فهل من شاهد واحد متطابق معه من اللغة من قرآن أو حديث أو نثر أو شعر أو مراجع قديمة معجمية أو نحوية ٠
وعليكم السلام ورحمة الله
جاء في كتاب ( الجمل في النحو) المنسوب للخليل بن أحمد: " ما خرج من القوم إلا زيد، وما قدِمَ من القوم إلا محمدٌ، رفعتَ زيدا ومحمدا لأن لهما الفعل" اهـ
فقوله " لأن لهما الفعل" معناه أنهما معمولان للفعل فهو متسلط عليهما، وهذا هو مفهوم التفريغ، أي تسلط العامل الذي قبل إلا على ما بعدها فيعمل فيه كما لو لم تكن إلا حاضرة وعندئذ لا يصح النصب على الاستثناء ولا يصح الإتباع على الصحيح.


أما أن يتقدم معمول المستثني علي إلا
فهذا مما لم أعلمه٠ أخي الحبيب، شبه الجملة (من الطلاب) هنا ليس معمولا لما بعد إلا، وإنما هو معمول لحال محذوفة مقدرة قبل إلا وقبل شبه الجملة ( ما حضر كائنا من الطلاب إلا طالبٌ) والعامل في الحال وصاحبها هنا هو الفعل (حضر)، وهذا من تقدم الحال على صاحبها وليس من تقدمها على عاملها كما هو واضح، بل إن بعض النحاة يوجب تقدم الحال على صاحبها في مثل هذا الموضع، أي عند الحصر بإلا، وفي شرح الرضي على الكافية: "وقد يجب تقديم الحال على صاحبها إذا كان صاحبها بعد (إلا) أو معناها، نحو: ما جاءني راكبا إلا زيد" اهـ ومثل قوله قال كثير من النحاة، هذا مع ملاحظة جواز مجيء الحال من النكرة إذا كانت الحال متقدمة عليها.


أما طالب بالجر فبدل من طلاب وجاز إعمال حرف الجر الزائد لأن طالب نكرة٠
ويجوز الضم لأن كلمة طلاب فاعل٠ أخي حرف الجر (من) هنا أصلي لا زائد، إذ لا تعمل من الزائدة إلا في النكرات، وعليه لا تكون (الطلاب) فاعلا هنا ألبتة، وأما تنكير (طالب) فلا يعول عليه لجعل (من) زائدة، وإنما المعول عليه ما دخلت عليه (من) وهو هنا معرفة (الطلاب) كما ترى.
تحياتي ومودتي.

عطوان عويضة
27-10-2010, 11:05 PM
بوركت أخانا أبا عبد الكريم، ونفع الله بك.

عادلعبد
28-10-2010, 12:22 AM
جزاك الله خيرا
جئتنا بالشاهد
أما ردك عن كلمة طالب فلاحظ أن الشيخ كمال سأل عن "من طلاب" النكرة٠
أشكركم كثيرا علي المناقشة الرائعة ،

علي المعشي
28-10-2010, 02:17 AM
جزاك الله خيرا
جئتنا بالشاهد
أما ردك عن كلمة طالب فلاحظ أن الشيخ كمال سأل عن "من طلاب" النكرة٠
أشكركم كثيرا علي المناقشة الرائعة ،
العفو أخي العزيز عادلا
لقد ظننت الكلام على المثال الأساس، ولم أتنبه على أن الكلام على مثال آخر.
تحياتي ومودتي.

عادلعبد
28-10-2010, 08:48 AM
أخي علي:
أريد أن نتواصل٠
ما الموضوعات الأخري التي شاركت فيها ؟
حتي أطلع عليها٠

علي المعشي
28-10-2010, 11:09 PM
أخي علي:
أريد أن نتواصل٠
ما الموضوعات الأخري التي شاركت فيها ؟
حتي أطلع عليها٠
حياك الله وبياك أخي الكريم!
وأما الموضوعات فهي كثيرة يصعب حصرها الآن، ولكن يمكن استعمال محرك البحث الخاص بمنتدى النحو والصرف في أعلى الصفحة، وسأكون سعيدا بقراءتك وملحوظاتك.
تحياتي ومودتي.

الأحمر
28-10-2010, 11:28 PM
السلام عليكم
أتيت متأخرا وهذه عادتي وأن تصل متأخرا خير من ألّا تصل
أؤيد ما ذهب إليه أبو عبد الكريم فقد أفاد وأجاد -بارك الله فيه-

أبو رزق
15-04-2014, 12:10 AM
حيَّاكم الله جميعًا ، بدءًا من طارح السؤال ، حتى الأخ علي صاحب الحجة ، مرورًا بالأخ عادل وأسئلته التي ألقت بحجر في الماء الراكد ؛ فأشحذت قريحة الجميع ليدلي كل بدلوه
وأحب أن أضيف إن سمحتم لي :
( من ) تفيد التبعيض ؛فلا يستقيم استثناء جزء من جزء . ولا يخفى عليكم أن النحو العربي متأثر بصورة أو بأخرى بعلم المنطق الصوري .
جزى الله خيرًا الجميع .