المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لماذا تـزور !! لماذا تـزور !!



زيد الأنصاري
08-01-2010, 01:36 PM
لأنك إن زرتَ أشعلتَ ن‍ـارًا
ل‍ها في ثنايا الصدورِ جـذورْ

ل‍ماذا تعيـدُ العذابَ لقلب‍ي
وتنكأُ جرحًا عفا من شـهورْ

نسيتُكَ .. لا بل نسيتُ الحياة
نسيتُ الزهورَ نسيتُ الطيورْ

نسيتُ ابتساماتك الساحراتِ
نسيتُ الهوى وال‍منى والسرورْ

سكبتُ على دفتري ذكرياتي
فأُثبتُ سطرًا وأم‍حو سطـورْ

يسائلـني الناسُ عن ودِّنـا
فأظهرُ أمـرًا وأخفي أمـورْ

إلى أين تأخـذني الذكرياتُ
لعهـدٍ عليه حجـابٌ وسورْ

لعهـدٍ يلفُّ حيـاتي حنـينًا
وي‍ملأُ قلبي شـجىً وفُطـورْ

فبعدَكَ كلُّ القوافي سـرابٌ
وبعدَكَ كلُّ القصـورِ قبـورْ

وبعدك يافاتـني كلُّ رقـمٍ
صحيحٍ غدا في عيوني كُسـورْ

فأرجوكَ دعني أُصارعُ حُزني
وأحيا بصبري ولستُ الصبورْ

وحيـدًا بعيدًا عن الذكرياتِ
ال‍خوالي فأرجـوكَ ألا تـزورْ
________________

zaiyd@yahoo.com

أحاول أن
08-01-2010, 11:03 PM
كم هي رقيقة هذه القصيدة !
اختيار عذب فحياك الله أيها الكريم..

السراج
09-01-2010, 07:31 AM
كم هي رقيقة هذه القصيدة !
اختيار عذب فحياك الله أيها الكريم..



رقيقة ، وتحملُ عتاباً عذباً ..
هي تنسلّ في النفس كالهواء ..

أبو همام
09-01-2010, 02:03 PM
كم هي رقيقة هذه القصيدة !
اختيار عذب فحياك الله أيها الكريم..


حقا هي رقيقة والقصيدة ليست اختيارا بل هي من إنشاء صاحبها فقد وجدتها في مدونة له .

سأنقل القصيدة إلى منتدى الإبداع لتأخذ حقها في التعليق والنقد .

فارس
09-01-2010, 02:23 PM
لله درك

ما أرقها من حروف!
وما أعذبها!
و ما أحيلاها!

زيد الأنصاري
16-02-2010, 01:59 PM
كم هي رقيقة هذه القصيدة !
اختيار عذب فحياك الله أيها الكريم..

شكرا ( أحاول أن ) على ثنائك !!

أحمد رامي
18-02-2010, 03:47 AM
جميلةٌ .. جميلةٌ ..
رقيقة
سلسة .. رائقة .. شفافة
غير أني عبت عليك سرقةَ ألفاتِ النصب في عدة أبيات منها

سكبتُ على دفتري ذكرياتي
فأُثبتُ سطرًا وأم‍حو سطـورْ ( سطورا )

يسائلـني الناسُ عن ودِّنـا
فأظهرُ أمـرًا وأخفي أمـورْ ( أمورا )

لك محبتي وتقديري

أحاول أن
20-02-2010, 12:14 AM
شكرا ( أحاول أن ) على ثنائك !!

كانت القصيدة -فيما أذكر- في منتدى الأدب فظننتها اختيارا ؛ فالشعر العذب سهل الحفظ نادر هذه الأيام ندرة الكبريت الأحمر فهنيئا لك ولنا هذه العذوبة ..



القافية الساكنة تسوغ ألا تظهر ألف تنوين النصب والله أعلم ..

أحمد رامي
21-02-2010, 03:22 AM
العزيزة الغالية ( أحاول أن )
اشكرك على لفت نظري إلى جملة كان يجب أن أكتبها فتصبح عبارتي:
أعيب عليك سرقة الألفات إلا أنها سرقة لا (حدَّ ) لها في (شرع ) الشعر ، غير أنها تدخل من باب العيب على الشاعر ، فالشاعر المتمكن لايلجأ إليها إلا في الظروف القاهرة

لكما محبتي

زيد الأنصاري
08-03-2010, 09:13 PM
رقيقة ، وتحملُ عتاباً عذباً ..
هي تنسلّ في النفس كالهواء ..

أسعد الله أيامك أخي السراج كما أسعدتني بهذا الرد الرقيق.

زيد الأنصاري
13-03-2010, 11:27 PM
حقا هي رقيقة والقصيدة ليست اختيارا بل هي من إنشاء صاحبها فقد وجدتها في مدونة له .

سأنقل القصيدة إلى منتدى الإبداع لتأخذ حقها في التعليق والنقد .

أحسن الله إليك أخي ليث وجزاك عن الإخوة خير الجزاء!