المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : اللام الفارقة لإن المخففة واللام المزحلقة



عهود زائفة
17-01-2010, 02:58 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سؤالي كيف أفرق بين اللام الفارقة التي تأتي بعد إن المخففة وتمنع عملها
وبين لام الابتداء التي تكون للتوكيد ووتزحلق إذا أدخلت إن على الجملة ؟
أرجو التوضيــح

الاستاذ هشام
17-01-2010, 03:44 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سؤالي كيف أفرق بين اللام الفارقة التي تأتي بعد إن المخففة وتمنع عملها
وبين لام الابتداء التي تكون للتوكيد ووتزحلق إذا أدخلت إن على الجملة ؟
أرجو التوضيــح

أختي الكريمة : اللام الفارقة بعد إن المخففة فيها وجهان وجوب الإهمال وجواز الإعمال .. والإهمال أرجح - الإهمال مثل : إنْ كان زيدٌ لكريما ً
كريماً :خبر كان منصوب
الإعمال : يكون اسم إنْ المخففة ضمير الشأن محذوف في محل نصب
(كان زيد لكريما ً ) كان واسمها وخبرها في محل رفع خبر إن ْ
لام الابتداء في أصلها حرف يأتي في صدر الجملة الاسمية لتوكيدها وسميت بذلك لوقوعها مع المبتدأ في الاكثر
لمحمدٌ صادق ٌ . وإن دخلتْ إنَّ على الجملة الاسمية تأخرّت اللام كما يلي
* مع اسم إنّ بشرط أن يكون مؤخراً عن الخبر
إنَّ في البيتِ لزيدا ً
* مع خبر إنَّّ بشروط
1- أن يكون الخبر مفردا ً مؤخراً عن الاسم إنَّ زيدا ً لكريم
2- أن يكون الخبر جملة اسمية إن زيدا ً لخلقه كريم
3- أن يكون الخبر جملة فعلية فعلها مضارع إن زيدا ً ليكرمُ الضيف
4- أن يكون الخبر شبه جملة إنَّ زيدا ً لفي البيت
5- أنْ يـُفصلَ بين اسمها وخبرها بضمير فصل إنَّ التقوى لهيَ أساس الايمان

عهود زائفة
17-01-2010, 04:04 PM
شكراً لك أخي فإن المخففة مع الجملة الفعلية لا إشكال فيها
إن شاءالله ولكن الإشكال مع الجملة الاسمية
ففي هذه الجملة : إنَّ زيدا ً لكريم
إن خففت إن هل تصبح الجملة : إنْ زيداً لكريم ؟؟
أم تصبح : إنْ زيدٌ لكريم ٌ . أي يصبح زيد مبتدأ وكريم خبر ؟؟ على الأصل ؟؟

الاستاذ هشام
17-01-2010, 06:44 PM
شكراً لك أخي فإن المخففة مع الجملة الفعلية لا إشكال فيها
إن شاءالله ولكن الإشكال مع الجملة الاسمية
ففي هذه الجملة : إنَّ زيدا ً لكريم
إن خففت إن هل تصبح الجملة : إنْ زيداً لكريم ؟؟
أم تصبح : إنْ زيدٌ لكريم ٌ . أي يصبح زيد مبتدأ وكريم خبر ؟؟ على الأصل ؟؟
أرى الصواب .. إن ْ زيدٌ لكريم باعتبار أنَّ تخفيف (إنَّ ) جعل اسمها محذوفاً تقديره الهاء (إنَّه ) وتكون جملة ( زيدٌ لكريم ) في محل رفع خبر إنْ المخففة
قال تعالى " إنْ هذان لساحران " ولم يقل ْ إنْ هذين
كما أشكر الأخ الفاضل حسانين على ملاحظته حيث أنَّ الذين رأوا الإهمال لم يعتبروا ذلك على سبيل الجواز بل على سبيل الوجوب.

أبو أسيد
17-01-2010, 06:55 PM
شكراً لك أخي فإن المخففة مع الجملة الفعلية لا إشكال فيها
إن شاءالله ولكن الإشكال مع الجملة الاسمية
ففي هذه الجملة : إنَّ زيدا ً لكريم
إن خففت إن هل تصبح الجملة : إنْ زيداً لكريم ؟؟
أم تصبح : إنْ زيدٌ لكريم ٌ . أي يصبح زيد مبتدأ وكريم خبر ؟؟ على الأصل ؟؟
إن خففت وأعملت جاز دخول اللام وعدم دخولها فيصح القول
إنْ زيداً لكريم
إنْ زيداً كريمٌ
ولكن إذا خففت وأُهملت ولم يظهر قصد الإثبات وَجَبَ دخول اللام فنقول:
إن زيدٌ لكريمٌ
وذلك للتفريق بينها وبين إن النافية

أبو أسيد
17-01-2010, 07:40 PM
أحب أن أضيف
ولهذا السبب سميت بلام الفارقة لأنها فرّقت بين النفي والإثبات

عهود زائفة
18-01-2010, 07:07 AM
شكراً لك استاذي عل هذه المعلومات القيمة