المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما إعراب الآية الكريمة



سمسوم84
17-01-2010, 03:00 PM
:::
السلام عليكم يا شباب

ماهو إعراب الآية الكريمة
"الم*ذلك الكتاب لا ريب فيه هدى للمتقين*الذين يؤمنون بالغيب"

عهود زائفة
17-01-2010, 03:21 PM
ذلك : اسم إشارة مبني في محل رفع مبتدأ .
الكتاب : خبر مرفوع.
لا : النافية لا محل لها من الإعراب .
ريب :
فيه : جار ومجرور .
هدى : مضاف إليه .
للمتقين:جار ومجرور .
الذين : اسم موصول في محل رفع مبتدأ
يؤمنون : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون , واو الجماعة فاعل , وجملة الصلة لا محل لها من الإعراب .
بالغيب : جار ومجرور

عمر المعاضيدي
17-01-2010, 04:43 PM
ذلك : اسم إشارة مبني في محل رفع مبتدأ .
الكتاب : خبر مرفوع.
لا : النافية للجنس .
ريب :اسم لا مبني على الفتح
فيه : جار ومجرور في محل رفع خبر لا النافية للجنس .
هدى :مبتدا مرفوع .
للمتقين:جار ومجرورفي محل رفع خبر .
الذين : اسم موصول في محل رفع صفة للمتقين
يؤمنون : فعل مضارع مرفوع بثبوت النون , واو الجماعة فاعل , وجملة الصلة لا محل لها من الإعراب .
بالغيب : جار ومجرور

عهود زائفة
17-01-2010, 05:19 PM
اعتقد أن هدى : تكون خبر مرفوعاً والمبتدأ ضمير مستتر تقديره هو

الاستاذ هشام
17-01-2010, 07:16 PM
اعتقد أن هدى : تكون خبر مرفوعاً والمبتدأ ضمير مستتر تقديره هو

نحن نعلم أنَّ القرآن ليس فيه علامات ترقيم ، لذلك يختلف الإعراب حسب موقع النقطة ، وهذه الآية تـُقرأ بطريقتين
1- الم ذلك الكتاب لاريب ( نقطة ) فيه هدىً للمتقين .
2- الم ذلك الكتاب لا ريب فيه ( نقطة ) هدىً للمتقين .
فعلى القراءة الأولى يكون إعراب هدىً مبتدأ مؤخر وشبه الجملة خبر مقدم
وعلى القراءة الثانية يكون إعراب هدىً بدل مرفوع من الكتاب والذي هو خبر لاسم الاشارة .
وجدير بالذكر أنَّ كل الدراسات التي اكتشفت أوجه الإعجاز المختلفة في القرآن ومنها الإعجاز العلمي إنما اعتمدتْ القراءة الأولى
أما على القراءة الثانية فيصبح القرآن هو الهدى والهدى هو القرآن ولا مجال لاكتشاف جوانب أخرى

عمر المعاضيدي
18-01-2010, 10:32 AM
بارك الله فيك أستاذنا هشام ونفعنا بعلمك


فعلى ذلك يختلف الإعراب بحب القراءات

ناصر الدين الخطيب
18-01-2010, 02:15 PM
سلام الله على الأحباب
أرى الإعراب كما يلي :
ذلك : اسم إشارة مبتدأ
الكتاب : بدل من اسم الإشارة , ويجوز أن تكون خبرا
جملة : " لا ريب فيه " الخبر الأوّل أو خبر ثان
هدى : خبر ثان أو ثالث
للمتقين : شبه جملة , نعت لهدى
ولا يجوز أن تكون " هدى للمتقين " جملة اسميّة لأنّه إذا جاء المبتدأ نكرة , والخبر شبه جملة , وجب تقديم الخبر , وتأخير المبتدأ
واسلموا يا كرام