المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لو...!!



رفيقة الحروف
24-01-2010, 07:20 PM
عندما تسجنك الذكريات خلف قضبان الألم...

وتحاصرك الأحزان في بركة الندم...

وتشدك كلمة (لو) بحبال يقودها شيطان الزمن...

في تلك اللحظة التي سمحت لها بالمرور عبر فجوات من الأفكار البائسة، تتوالى دسائس الشيطان، كتيار يجرفك نحو صخرة اليأس...

التي ربما قتلتك وأغلقت أبواب من ينابيع الأمل؛ لأنها تجعلك متحسراً بين يديها، لا ترى ضوء للشمس...

فكل ألوان الطيف عندك باهتة، أو معدومة الألوان...

وعندما تستحكم منك الغفلة، يأتي إليك زعيم الشر فارغ اليدين...

فهو لا يحتاج إلى معدات لقتالك...

فأنت قد هيأت له مكننا للتواجد، وإن كنت لا تدري...

عندها تجري على لسانك... ( لما فعلت بي هكذا)... ( لما أنا بذات)...

وتتوالى اعتراضاتك؛ أنها اعتراضات منك على القدر الذي قدره الله...

في ذلك الحين يبتسم الزعيم الحقود لانتصاره المبهر...

لقد استطاع أن يصل إلى ما كان يتمنى أن يوصلك إليه بكلمة (لو).

الخطيب99
25-01-2010, 01:50 AM
اختي رفيقة الحروف تحية ود
اسال الله أن يجنبنا هذا الملعون ويعمصمنا من فتنه و شروره
بارك الله فيك على هذا الطرح
باقة ورد

ام سلمي2
27-01-2010, 06:48 AM
بوركتى عزيزتى وبورك مسعاكى

فهكذا تكون الكتابة من شعرونثر

تحثناعلى الخير وتذكرنا بنعم الله

لاكمايفعل البعض يحثنا على القنوط

واليأس والاعتراض على أقدار الله

حتى الوان الطيف لم يدعها في حالها

والغريب اننا نجدمن يصفق لهذه الكتابات

كأنه لا يحلو الشعر والنثرإلابالعويل والبكاء

والاعتراض على أقدار الله والاعتراف بنعمة

مرة أخرى بوركتى وأمضى كاتبتاللخير

رفيقة الحروف
30-01-2010, 12:05 PM
جزيتي الجنة عزيزتي على ثنائك ...
ولكن الكتابات الحزينة كثيراَ ما يكون بها أبداع؛ ولابد منها فهي مشاعر تلامس كثير من قلوب الناس في هذا الزمن؛ ولكن لابد أن يضع الكاتب أمل في كتاباته حتى وأن كانت حزينة؛ فإن اليأس ليس من الأسلام في شيء دمتي لي
عزيزتي أم سلمى

ام سلمي2
30-01-2010, 02:46 PM
هداك الله واياي دائما تلكننى على ردودى أقصد تعقبى

يسعدنى ذلك فالسمع والطاعةلها حدود

سعد الحذيفي
30-01-2010, 09:23 PM
العارفون بالله:آمنوا بقدره فاستحال العذاب عندهم،،عذباً
لا تجرهم حبال لو،،للسخط والأسئلة الشيطانية

رفيقة الحروف شكراً على الكلمات القليلة،،لكن المؤثرة جدا