المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : استفسار حول اسم الإشارة !



زهرة متفائلة
29-01-2010, 09:33 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

استفسار مهم

هناك سؤال طرح في نافذة المبتدئين وهو في الحقيقة يخص كبار جهابذة اللغة في الفصيح ، وهي قوله :

سمعت من أحد أساتذة اللغة العربية في إحدى جامعاتنا أن:
هذا : اسم اشارة يدل على التحقير
فهل هو كذلك (أي أنه يدل على التحقير)

بارك الله فيكم آراؤكم حول هذا الموضوع ، وجزاكم الله الجنة .

الأحمر
29-01-2010, 09:53 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
غير صحيح
قد ورد في القرآن ( هذا القرآن ) أربع عشرة مرة اخترت منها
قال تعالى "إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا"

عهود زائفة
29-01-2010, 11:16 PM
ربما يقصد باللهجة العامية
فحين نريد أن ننتقص من شأن أحد
نقول هذا فقط من غير ذكر اسمه

أبو أسيد
29-01-2010, 11:25 PM
-----

أبو أسيد
29-01-2010, 11:29 PM
عندنا باللهجة العامية إذا قلت هذا دون ذكر الاسم يعتبر تحقير وربما يزعل ويقول أليس لي اسم؟طبعا هذا الكلام ليس في جميع الحالات ولكن مع العاقل الكبير أما مع الطفل الصغيرومع الغير العاقل فليس فيه تحقير. أؤكد أن هذا في اللهجة العامية
أمّا في الفصحى فلم أقرأ عن ذلك شيئاً

ابن القاضي
29-01-2010, 11:33 PM
هذا : اسم إشارة للقريب .

نسيم عاطف الأسدي
30-01-2010, 10:58 AM
لقد افتتح الفرزدق قصيدته حين أراد مدح الحسين بن علي كرّم الله وجهه بقوله:
هذا الذي تعرف البطحاء وطأته ...والبيت يعرفه والحلّ والحرم
وما أراد له التحقير بل المدح, ولكن ألرى أنّ لطريقة النطق (اللهجة)التأثير الأكبر في القصد وهي التي تحدد كيف سيفهم السامع المعنى فقد نقول كلمة أخي بلهجة رقيقة لتدل على الأخوّة بأسمى معانيها, وقد نقولها بقسوة وتهكّم قاصدين منها الذل والإهانة

زهرة متفائلة
30-01-2010, 01:10 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
غير صحيح
قد ورد في القرآن ( هذا القرآن ) أربع عشرة مرة اخترت منها
قال تعالى "إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا"

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

الأستاذ الفاضل : الأحمر

جزاك الله خيرا على الإجابة وعلى هذه الإضافة المفيدة ، جعلها الله في موازين حسناتك يوم تلقاه ، وكتب الله لكم بها الأجر والمثوبة ، وأسأله تعالى أن يثقل بها صحائف أعمالكم ، اللهم آمين .

وإن كنا نطمع منكم بالمزيد من المناقشات حول هذا الموضوع !

زهرة متفائلة
30-01-2010, 01:14 PM
ربما يقصد باللهجة العامية
فحين نريد أن ننتقص من شأن أحد
نقول هذا فقط من غير ذكر اسمه

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

أختي الحبيبة والغالية : عهود زائفة

جزاك الله خيرا ، مشاركة جميلة جدا، وقد خرجتُ كذلك منها بفائدة ، جعلها الله في موازين حسناتك يوم تلقينه وكتب الله لكِ الأجر والمثوبة ، اللهم آمين

ودمتِ نافعة وموفقة ومسددة

محمد الغزالي
30-01-2010, 01:15 PM
ربما يأتي اسم الإشارة (هذا) للتحقير إذا كان منادى فتقول (يا هذا) محتقرهُ

زهرة متفائلة
30-01-2010, 01:18 PM
عندنا باللهجة العامية إذا قلت هذا دون ذكر الاسم يعتبر تحقير وربما يزعل ويقول أليس لي اسم؟طبعا هذا الكلام ليس في جميع الحالات ولكن مع العاقل الكبير أما مع الطفل الصغيرومع الغير العاقل فليس فيه تحقير. أؤكد أن هذا في اللهجة العامية
أمّا في الفصحى فلم أقرأ عن ذلك شيئاً

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

الأستاذ الفاضل : أبو أسيد

جزاك الله خيرا على هذا التعقيب المفيد ، وإن كنا نطمع منكم بالمزيد من المناقشات حول هذا الموضوع ، أسأل الله تعالى أن يجعله في موازين حسناتك يوم تلقاه ، وأن يكتب الله لكم الأجر والمثوبة ، اللهم آمين

زهرة متفائلة
30-01-2010, 01:19 PM
هذا : اسم إشارة للقريب .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

الأستاذ الفاضل : ابن القاضي

جزاك الله خيرا .

زهرة متفائلة
30-01-2010, 01:25 PM
لقد افتتح الفرزدق قصيدته حين أراد مدح الحسين بن علي كرّم الله وجهه بقوله:
هذا الذي تعرف البطحاء وطأته ...والبيت يعرفه والحلّ والحرم
وما أراد له التحقير بل المدح, ولكن ألرى أنّ لطريقة النطق (اللهجة)التأثير الأكبر في القصد وهي التي تحدد كيف سيفهم السامع المعنى فقد نقول كلمة أخي بلهجة رقيقة لتدل على الأخوّة بأسمى معانيها, وقد نقولها بقسوة وتهكّم قاصدين منها الذل والإهانة

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

الأستاذ الفاضل : نسيم عاطف الأسدي

جزاك الله خيرا على هذه الإضافة القيمة ، وكأني أرى في مداخلتكم أن (هذا) لا تفيد التحقير بل تفيد المدح ،أسأل الله أن يجعلها في موازين حسناتكم يوم تلقونه ، اللهم آمين

زهرة متفائلة
30-01-2010, 01:29 PM
ربما يأتي اسم الإشارة (هذا) للتحقير إذا كان منادى فتقول (يا هذا) محتقرهُ

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

الأستاذ الفاضل : محمد الغزالي

جزاك الله خيرا على هذه المعلومة وأراها قيمة ومفيدة وفي مكانها ، صدقا ربما يأتي اسم الإشارة ( هذا ) للتحقير ـــــــــــــــــــــ إذا كان منادى .
أسأل الله تعالى أن يبارك في علمكم ، وأن يجزيكم خير الجزاء ،وأن يجعله في موازين حسناتك يوم تلقاه ، اللهم آمين

نسيم عاطف الأسدي
30-01-2010, 01:41 PM
وقد يكون لموقع اسم الإشارة من ناحية أعرابيّة تأثيرًا على المعنى فأن كان مبتدأ فعلى الغالب يقصد منه المدح لأنه صلب الحديث وإن أتى مفعولًا به فهو على الأغلب بقصد التحقير .والله أعلم

فتى الحوراء
30-01-2010, 09:48 PM
اشكر الاخت زهرة متفائلة على وضع هذا الاستفسار هنا
كما اشكر كل من ادلى بدلوه حول الموضوع
==================
هذا الاستفسار: اسم الاشارة هنا هل يددل على المدح أم التحقير؟؟

فتى الحوراء
30-01-2010, 10:02 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
غير صحيح
قد ورد في القرآن ( هذا القرآن ) أربع عشرة مرة اخترت منها
قال تعالى "إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا"

كلام جميل
لكن من غير المعقول أن يقول بذلك القول احد اعضاء هيئة التدريس ممن يحملون شهادة الدكتوراه في علم النحو وهو قول غير صحيح!

فتى الحوراء
30-01-2010, 10:06 PM
ربما يقصد باللهجة العامية
فحين نريد أن ننتقص من شأن أحد
نقول هذا فقط من غير ذكر اسمه

ربما
فهو استعمال دارج

فتى الحوراء
30-01-2010, 10:23 PM
ربما يأتي اسم الإشارة (هذا) للتحقير إذا كان منادى فتقول (يا هذا) محتقرهُ

شكرا لك اخي محمد الغزالي
قولك اعتبره اقرب الاقوال الى نفسي
انا اتفق معك فيما ذهبت اليه
نحتاج فقط من يؤكد لنا هذه المعلومة

ما رأيكم هل توافقوننا؟:)

إيمان قاسم
30-01-2010, 10:47 PM
أنا اعتقد هذا يعرف الغرض منها حسب سياق الكلام
والله أعلم

محمد الغزالي
31-01-2010, 02:08 PM
نحتاج فقط من يؤكد لنا هذه المعلومة

ما رأيكم هل توافقوننا؟
نعم بارك الله فيك

أبو سهيل
01-02-2010, 05:20 AM
هذا
الهاء حرف تنبيه
وذا اسم إشارة

أما إرادة التحقير أو التعظيم فأظنها تستفاد من السياق ولا علاقة لها بالنحو

أبو أسيد
02-02-2010, 12:23 AM
ألامَ تشير هذا في قول سيدنا إبراهيم في القرآن الكريم
"بلْ فعلَهُ كبيرُهُم هذا فاسئـَلـُوهم إن كانوا ينطقون"الأنبياء آية 63

عين الضاد
02-02-2010, 01:11 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....وبعد:

استفسار مهم

هناك سؤال طرح في نافذة المبتدئين وهو في الحقيقة يخص كبار جهابذة اللغة في الفصيح ، وهي قوله :

سمعت من أحد أساتذة اللغة العربية في إحدى جامعاتنا أن:
هذا : اسم اشارة يدل على التحقير
فهل هو كذلك (أي أنه يدل على التحقير)

بارك الله فيكم آراؤكم حول هذا الموضوع ، وجزاكم الله الجنة .

نعم ، ولكن ليس الأمر مطلقا بارك الله فيك ، فاسماء الإشارة هي ألفاظ موضوعة للدلالة على شيء معين ، والإشارة إليه إشارة حسية ، أو معنوية .

وتستعمل أسماء الإشارة لمقاصد شتى ذكر أكثرها البلاغيون القدماء منها:

1ً- تمييز استحضاره في الذهن ومدحه كقول الفرزدق:


هذا ابن خيرِ عبادِ اللهِ كلّهِمِ *** هذا التقيُّ النقيُّ الطاهر العَلَمُ

2 -وقد يكون للفخر به ، نحو ( هذا أبي )

3- أو للتثبيت ، نحو : {هذه ناقة لها شرب}

4- التحقير ، نحو قوله تعالى {أهذا الذي يذكر آلهتكم
}وقوله {وما هذه الحياة الدنيا إلا لهو ولعب وإن الدار الآخرة لهي الحيوان لو كانوا يعلمون }

وقول الشاعر قيس بن الخطيم مشيرا إلى الموت :

متى يأت هذا الموت لا يلف حاجة *** لنفسي إلا قد قضيت قضـاءهـا



4- التفخيم ، نحو قوله تعالى: {إنما أمرت أن أعبد رب هذه البلدة}

5- التعظيم : نحو ، {إن هذا القرآن } وقوله {ذلك الكتاب لا ريب فيه}

هذا والله أعلم .

زهرة متفائلة
02-02-2010, 12:44 PM
هذا
الهاء حرف تنبيه
وذا اسم إشارة

أما إرادة التحقير أو التعظيم فأظنها تستفاد من السياق ولا علاقة لها بالنحو

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

الأستاذ الفاضل : أبا سهيل

جزاك الله خيرا ، على هذه المشاركة القيمة ، جعلها الله في موازين حسناتك يوم تلقاه ، اللهم آمين

قلتُ ذلك أيضا أنه يعلم ذلك من السياق في نافذة المبتدئين .

زهرة متفائلة
02-02-2010, 12:49 PM
نعم ، ولكن ليس الأمر مطلقا بارك الله فيك ، فاسماء الإشارة هي ألفاظ موضوعة للدلالة على شيء معين ، والإشارة إليه إشارة حسية ، أو معنوية .

وتستعمل أسماء الإشارة لمقاصد شتى ذكر أكثرها البلاغيون القدماء منها:

1ً- تمييز استحضاره في الذهن ومدحه كقول الفرزدق:


هذا ابن خيرِ عبادِ اللهِ كلّهِمِ *** هذا التقيُّ النقيُّ الطاهر العَلَمُ

2 -وقد يكون للفخر به ، نحو ( هذا أبي )

3- أو للتثبيت ، نحو : {هذه ناقة لها شرب}

4- التحقير ، نحو قوله تعالى {أهذا الذي يذكر آلهتكم
}وقوله {وما هذه الحياة الدنيا إلا لهو ولعب وإن الدار الآخرة لهي الحيوان لو كانوا يعلمون }

وقول الشاعر قيس بن الخطيم مشيرا إلى الموت :

متى يأت هذا الموت لا يلف حاجة *** لنفسي إلا قد قضيت قضـاءهـا



4- التفخيم ، نحو قوله تعالى: {إنما أمرت أن أعبد رب هذه البلدة}

5- التعظيم : نحو ، {إن هذا القرآن } وقوله {ذلك الكتاب لا ريب فيه}

هذا والله أعلم .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : عين الضاد

بحق معلومات قيمة ، وأرها كذلك مشاركة متميزة ومتألقة كصاحبتها ، بارك الله في علمك ودامك الله لنا دخرا .

أسأل الله أن يكتب لكِ الأجر والمثوبة ، وأن يجعلها الله لكِ في موازين حسناتك يوم تلقينه ، اللهم آمين


ودمتِ موفقة ومسددة .

أبا حسن
02-02-2010, 06:46 PM
هذا اسم مبهم .
يا هذا :أنت تنادى من تشير إليه
فلا تفيد التحقير أو التعظيم لوحدها
فكونها مبهمة فإنها تحتاج للتمييز الذي يعطي المعنى

زهرة متفائلة
02-02-2010, 08:43 PM
هذا اسم مبهم .
يا هذا :أنت تنادى من تشير إليه
فلا تفيد التحقير أو التعظيم لوحدها
فكونها مبهمة فإنها تحتاج للتمييز الذي يعطي المعنى

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...وبعد:

الأستاذ الفاضل : أبا حسن

جزاك الله خيرا ، على هذه المشاركة القيمة ، أثابكم الله عليها .

أبوعرابي
03-02-2010, 04:52 PM
ما قولكم في قول الله تعالى:"أم أنا خير من هذا الذي هو مهين"؟ ربما دلت هنا (هذا) على التحقير ضمن السياق العام افي الآية,ولا يخفى على أحد ما للتنغيم ونبرة الصوت من أثر في إبراز المعنى المراد وإن غابت علامات التعجب وغيرها.

أبا حسن
03-02-2010, 07:47 PM
ما قولكم في قول الله تعالى:"أم أنا خير من هذا الذي هو مهين"؟ ربما دلت هنا (هذا) على التحقير ضمن السياق العام افي الآية,ولا يخفى على أحد ما للتنغيم ونبرة الصوت من أثر في إبراز المعنى المراد وإن غابت علامات التعجب وغيرها.
أرأيت؟
ف(الذي هو مهين) ميّزت معنى هذا

عاشقة الضاد
03-02-2010, 08:28 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته.
أشكرك أختي "زهرة متفائلة "على عرض الموضوع للمناقشة كما أشكر جميع الإخوة الذين أثروه بمعلوماتهم القيمة .

زهرة متفائلة
03-02-2010, 09:16 PM
السلام عليك ورحمة الله وبركاته.
أشكرك أختي "زهرة متفائلة "على عرض الموضوع للمناقشة كما أشكر جميع الإخوة الذين أثروه بمعلوماتهم القيمة .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أختي الحبيبة ....عاشقة الضاد

جزاك الله خيرا ، وأحسن الله إليكِ ، صدقا : كل الشكر والتقدير لجميع الأساتذة الذين أدلو بدلوهم وبما تجود بها قريحتهم ، جعلها الله في موازين حسناتهم يوم يلقونه ، اللهم آمين .

ما زلتُ ـ في الحقيقة ـ أتابع هذه المناقشات المفيدة والقيمة .

فتى الحوراء
03-02-2010, 09:41 PM
بارك الله فيكم
آراء قيمة
شكرا للاخت عين الضاد على التفصيل الجميل


دمتم بخير

الخلوفي
03-02-2010, 09:59 PM
قال تعالى على لسان فرعون مشيرا الى موسى عليه السلام" أم أنا خير من هذا الذي هو مهين ولا يكاد يبين"
ففرعون غرضه من الاشارة هنا (التحقير)
الفائدة بلاغية وليست نحوية

عمر المعاضيدي
29-09-2016, 01:06 PM
يستعمل اسم الإشارة في التعظيم والتحقير، فمن استعماله في التحقير قوله تعالى على لسان الكافرين: (وَقَالُوا مَالِ هَذَا الرَّسُولِ يَأْكُلُ الطَّعَامَ وَيَمْشِي فِي الْأَسْوَاقِ) الفرقان/7.
وقوله: (ذْ يَقُولُ الْمُنَافِقُونَ وَالَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ مَرَضٌ غَرَّ هَؤُلَاءِ دِينُهُمْ)

العربية لسان قومي
02-10-2016, 08:27 AM
وَبِإِشارَةٍ لِكَشْفِ الحالِ = مِنْ قُرْبٍ اوْ بُعْدٍ أَوِ اسْتِجْهالِ
أوْ غايةِ التّمْييزِ والتعظيمِ = والحَطِّ والتنبيهِ والتفخيمِ
أقول: من مرجحات كون (المسند إليه) اسم إشارة:
بيان حال (المشار إليه) من قرب نحو: هذا زيد، أو بعد نحو: ذاك زيد أو ذلك زيد.
فلاسم (الإشارة) مرتبتان عند المصنِّف تبعاً لسيبويه وابن مالك، والأصل جعل المراتب ثلاثاً فيكون اسم الإشارة: للمتوسط ذاك، وللبعيد ذلك.
ومنها( استجهال المخاطب): أي تجهيله والتعريض بغباوته، حتى أنه لا يتميز له الشيء إلا بالإشارة إليه كقول الفرزدق يخاطِب جريراً:


أولئك آبائي فجئني بمثلهم = إذا جمعتنا يا جرير المجامع
ومنها تمييزه غاية التمييز لإحضاره في ذهن السامع حسا بالإشارة كقول ابن الرومي:

هذا أبو الصقر فرداً في محاسنه = من نسل شيبان بين الضال والسلم

ومنها (التعظيم): أي قصد تعظيمه بالقرب نحو ﴿إن هذا القرآن يهدي للتي هي أقوم﴾ أو البعد نحو ﴿ذلك الكتاب﴾ نزل بعد درجته ورفعة قدره منزلة بعد المسافة، ومنه ﴿تلك آيات الله﴾﴿وتلك آيات الكتاب﴾ وغير ذلك ومنها (الحط): أي التحقير بالقرب نحو ﴿وما هذه الحياة الدنيا إلا لعب ولهو﴾ نزلت دناءتها وخسة قدرها منزلة قرب المسافة، وبالبعد نحو: ذلك الفاسق فعل كذا، ومنها التنبيه عند ذكر أوصاف بعد المشار إليه، على أن المشار إليه حقيق بما يرد بعد اسم الإشارة بسبب تلك الأوصاف نحو، ﴿أولئك على هدى من ربهم وأولئك هم المفلحون﴾ فأتى بعد المشار إليه وهو ﴿الذين يؤمنون﴾ بأوصاف متعددة من الإيمان بالغيب وإقام الصلاة وغير ذلك، ثم عرف المسند إليه بالإشارة إليه؛ تنبيها على أن المشار إليهم أحقاء بما يرد بعد أولئك، وهو كونهم على الهدى عاجلا والفوز بالفلاح آجلا من أجل اتصافهم بالأوصاف المذكورة.
ومنها (التفخيم) ولم يذكره الأصل اكتفاء (بالتعظيم) وزاده المصنف لأن فيه زيادة التعظيم نحو: هذا زيد الذي تسمع به.