المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أعينوني أعانكم الله



محمد الغزالي
04-02-2010, 03:33 AM
السلام عليكم:
قال محمد محي الدين في التحفة السنية: الكلام في اللغة هو عبارة عما تحصل بسببه فائدة سواء أكان لفظا أم لم يكن...
وقال ابن عقيل: الكلام في اللغة اسم لكل ما يتكلم به سواء كان مفيدا أم غير مفيد...
السؤال: هناك اختلاف بين التعريفين وهو أن محمد محي الدين قال بأن الكلام في اللغة لا يكون إلا مفيدا وابن عقيل يقول بأنه يكون غير مفيد أيضاً,,,, أرجو منكم توضيح سبب الإختلاف؟

القحماني
04-02-2010, 04:32 PM
الكلام لايكون إلا مفيداً حيث يشترط في الكلام :

1- التركيب

2- الإفادة المستقلة

الإختلافات النحوية كثيرة ومن ضمنها الإختلاف في الكلم والكلام

بل الصدى
04-02-2010, 06:08 PM
إنما قصد ابن عقيل الكلام عند أهل اللغة ، أما عند النحاة فهو: اللفظ المفيد فائدة يحسن السكوت عليها .
فاللغويون يرون كل صوت كلاما ، و يشترط النحويون فيه الفائدة .

محمد على السيسي
04-02-2010, 06:34 PM
سلامُ اللهِ عليكم ورحمته وبركاته
أخي الفاضل ربما تقصد الفرق بين الكلام والكلم
فالكلام هوما تكون من كلمتين أو أكثر ويشترط فى الكلام أن يكونَ مفيدًا.
أما الكلم فهو ما تكون من ثلاث كلمات أو أكثر ولا يشترط أن يكونَ مفيدًا
والله أعلى وأعلم...

أبو مالك الغنائمى
04-02-2010, 06:34 PM
السلام عليكم ورحمة الله
الكلام فى اللغة هو كل ماأفهم المراد سواء كان رمزا أو إشارة أو غيره
طالما أفهم المراد فهو كلام لغة على الصحيح
فنأتى لكلام الشيخ محمد محى الدين فهو كما قلت يقول (الكلام في اللغة هو عبارة عما تحصل بسببه فائدة سواء أكان لفظا أم لم يكن)
يقصد رحمه بقوله تحصل بسببه فائدة أى تتحصل منه على المراد سواء كان بكلام أو برمز أو إشارة . فإن فهمت أو تحصلت على المراد بكلام كان ذلك لفظا
وإن فهمت أو تحصلت على المراد برمز أو إشارة لم يكن ذلك لفظا
والتعريف اللغوى أعم من الاصطلاحى ومشتملا عليه محتويا له

أما قول بن عقيل رحمه الله (الكلام في اللغة اسم لكل ما يتكلم به سواء كان مفيدا أم غير )
فالكلام لغة عنده رحمه الله ما أفهم المراد بكلام فقط لا برمز ولا إشارة
مفيدا أى إفادة يحسن السكوت عليها مثل قام زيد وجاء عمرو
أو غير مفيد فأراد به (الكلم) وهو ماتركب من ثلاث كلمات أفاد أم لم يفد مثل : إن حضر محمد . وهل جاء محمود
والصحيح أن الرمز والإشارة كلاما فى اللغة وبه قال الأخفش والكسائى
هذا ماعندى والله أعلم وننتظر الأساتذة

أبو مالك الغنائمى
17-02-2010, 03:45 PM
والصحيح أن الرمز والإشارة كلاما فى اللغة وبه قال الأخفش والكسائى
هذا ماعندى والله أعلم وننتظر الأساتذة

أستغفر الله

فالصحيح الذى قال به الأخفش والكسائى هو العكس من أن الرمز والإشارة ليسا من الكلام وإنما يدلان على الكلام
فإن الأبكم يدل بإشارات على مايريد ولا يسمى متكلما
وقال الإمام الشوكانى رحه الله فى قوله تعالى (قال ءايتك ألا تكلم الناس ثلثة أيام إلا رمزا) هو استثناء منقطع لأن الرمز من غير جنس الكلام
وهذا ماذهب إليه بن مالك فى تعريفه للكلام لغة والحمدالله رب العالمين