المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أرجو منكم مساعدتي في إعراب



م اللغة العربية
04-03-2010, 04:32 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أرجو منكم أن تعربوا لي هذا البيت إعرابا كاملا

إنَّ هندٌ المليحةُ الحسناء َ

وأْيَ من أضمرت لخلٍّ وفاءً

ساعدوني جزاكم الله خيرا

زهرة متفائلة
04-03-2010, 10:22 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أرجو منكم أن تعربوا لي هذا البيت إعرابا كاملا

إنَّ هندٌ المليحةُ الحسناء َ

وأْيَ من أضمرت لخلٍّ وفاءً

ساعدوني جزاكم الله خيرا

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : م اللغة العربية

جزاك الله خيرا ، ،لقد وجدتُ لك ِ إعرابها من أحد المواقع :

وإليك إعراب البيت ، وهو من الألغاز النحوية

إن : أصلها أينَّْ : الهمزة فعل أمر مبني على حذف حرف النون لاتصاله
بياء المخاطبة المحذوفة لالتقاء الساكنين وياء المخاطبة المحذوفة
ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل .
والنون حرف توكيد مبني على الفتح لا محل له من الإعراب.
هند : منادى بحرف النداء المحذوف ( يا ) مبني على السكون في
محل نصب مفعول به لفعل النداء المحذوف .
المليحة : صفة هند مرفوعة وعلامة رفعها الضمة ( تبع متبوعه لفظا )
الحسناء : صفة ثانية منصوب بالفتحة ( تبع متبوعه محلا ) وجملة :
يا هند المليحة الحسناء اعتراضية لا محل لها من الإعراب
وأي : مفعول مطلق منصوب بالفتحة وهو مضاف
من : اسم موصول مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
أضمرت : فعل ماض مبني على الفتح الظاهر ، والتاء حرف للتأنيث
مبني على السكون لا محل له من الإعراب ، والفاعل ضمير
مستتر جوازا تقديره هي .
لخلٍّ : اللام حرف جر مبني على الكسرة لا محل له من الإعراب وهو
متعلق بالفعل أضمرت . خل : اسم مجرور بالكسرة الظاهرة .
وفاء : مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة وجملة (اضمرت ) لا محل
لها من الإعرابلأنها صلة الموصول .
وجملة (( إن هند المليحة ...... واي من ..... ) ابتدائية لا محل لها من الإعراب .

وتفسير لبعض الأشياء :

إنّ الأصل" إ " همزة وحدَها ؛ لأنَّه من وأَى يئي بمعنى وعد يعد , فلما أمرت َ به أفضت بك الحالُ إلى ماذكرْنا في " وقي " و " وفي " , فلم يبق َ معك غيرُ عينِ الفعل وهي الهمزةُ , فقلت َ " إِ " كما قلت: ف ِ , إلا أنه أمر مؤنثة فثبتت فيه ياءُ الإضمار , كما تقول : قومي ياهند ُ ؛ لسأنه من تئين مثل تفين , والساقط للأمر النون , ولام الفعل هنا إنما سقطت ؛ لالتقاء السَّاكنين : هي وضمير المؤنث الذي هو الياء , ثم جئت َ بنون التوكيد الثقيلة فقلت إن ّ ياهند ُ كما كنت تقول فِن َّ وعن َّ كلامي , وانحذفت ياءُ الإضمار أيضا ؛ لالتقاء الساكنين هي والنون الأولى ؛ لأنها ساكنة مدغمة , وبقيت الكسرة ُ تدل ُّ عليها كما تقول قومِن َّ واقعُدِن َّ.

كل ذلك منقول ، للفائدة .

ودمتِ موفقة ومسددة .

المجيبل
05-03-2010, 03:01 PM
بارك الله فيك يا زهرة الفصيح المتفائلة .
جزاك الله خيرا على مجهوداتك الواضحة .

زهرة متفائلة
05-03-2010, 09:13 PM
بارك الله فيك يا زهرة الفصيح المتفائلة .
جزاك الله خيرا على مجهوداتك الواضحة .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : المجيبل

جزاك الله خيرا على كلماتك الجميلة والرائعة ، وهذا من طيب أصلك وكرم أخلاقك ، وعلى فكرة الذي أفعله هو مشاركات منقولة ، أسأل الله أن يأجر أصحابها .

أشكرك على التشجيع أختي العزيزة ، أسأل الله أن يبارك فيك وفي أخلاقك ، وأن يرزقك ما تتمنين ، وأن يعلي من قدرك في الدنيا والآخرة ، اللهم آمين

ودمتِ موفقة ومسددة

فهد عبد الرحمن الصلوح
06-03-2010, 03:26 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : م اللغة العربية

جزاك الله خيرا ، ،لقد وجدتُ لك ِ إعرابها من أحد المواقع :

وإليك إعراب البيت ، وهو من الألغاز النحوية

إن : أصلها أينَّْ : الهمزة فعل أمر مبني على حذف حرف النون لاتصاله
بياء المخاطبة المحذوفة لالتقاء الساكنين وياء المخاطبة المحذوفة
ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل .
والنون حرف توكيد مبني على الفتح لا محل له من الإعراب.
هند : منادى بحرف النداء المحذوف ( يا ) مبني على السكون في
محل نصب مفعول به لفعل النداء المحذوف .
المليحة : صفة هند مرفوعة وعلامة رفعها الضمة ( تبع متبوعه لفظا )
الحسناء : صفة ثانية منصوب بالفتحة ( تبع متبوعه محلا ) وجملة :
يا هند المليحة الحسناء اعتراضية لا محل لها من الإعراب
وأي : مفعول مطلق منصوب بالفتحة وهو مضاف
من : اسم موصول مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
أضمرت : فعل ماض مبني على الفتح الظاهر ، والتاء حرف للتأنيث
مبني على السكون لا محل له من الإعراب ، والفاعل ضمير
مستتر جوازا تقديره هي .
لخلٍّ : اللام حرف جر مبني على الكسرة لا محل له من الإعراب وهو
متعلق بالفعل أضمرت . خل : اسم مجرور بالكسرة الظاهرة .
وفاء : مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة وجملة (اضمرت ) لا محل
لها من الإعرابلأنها صلة الموصول .
وجملة (( إن هند المليحة ...... واي من ..... ) ابتدائية لا محل لها من الإعراب .

وتفسير لبعض الأشياء :

إنّ الأصل" إ " همزة وحدَها ؛ لأنَّه من وأَى يئي بمعنى وعد يعد , فلما أمرت َ به أفضت بك الحالُ إلى ماذكرْنا في " وقي " و " وفي " , فلم يبق َ معك غيرُ عينِ الفعل وهي الهمزةُ , فقلت َ " إِ " كما قلت: ف ِ , إلا أنه أمر مؤنثة فثبتت فيه ياءُ الإضمار , كما تقول : قومي ياهند ُ ؛ لسأنه من تئين مثل تفين , والساقط للأمر النون , ولام الفعل هنا إنما سقطت ؛ لالتقاء السَّاكنين : هي وضمير المؤنث الذي هو الياء , ثم جئت َ بنون التوكيد الثقيلة فقلت إن ّ ياهند ُ كما كنت تقول فِن َّ وعن َّ كلامي , وانحذفت ياءُ الإضمار أيضا ؛ لالتقاء الساكنين هي والنون الأولى ؛ لأنها ساكنة مدغمة , وبقيت الكسرة ُ تدل ُّ عليها كما تقول قومِن َّ واقعُدِن َّ.

كل ذلك منقول ، للفائدة .

ودمتِ موفقة ومسددة .
أحسنت زهرة،لكن ألا تظنين معي بأن الجار والمجرور لخل متعلقان بحال مقدمة محذوفة من وفاء لتقدم الصفة المعنوية وفاء على الموصوف المعنوي الجار والمجرور لخل،والتقدير أضمرت وفاء حال كونه لخل.