المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : شارك معنا في إعراب القصائد



الصفحات : [1] 2 3 4 5 6 7 8

محمد الجبلي
18-03-2010, 03:32 PM
نظرا لتجاوز النافذة 100 صفحة تم استحداث هذه النافذة

النافذة القديمة (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?20528-شاركْ-في-إعرابِ-القصائدِ-...)

ابن القاضي
18-03-2010, 07:27 PM
جزاك الله خيرا .
هلا وضعت لنا قصيدة جديدة ، وبارك الله فيك .

همس الماضى
19-03-2010, 07:07 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

هذه الأبيات من قصيدة تعتبر من روائع الرثاء والحكمة في الشعر العربي .. وهي قصيدة للشاعر أبو ذؤيب الهذلي وفيها يرثي أولاده الخمسة الذين توفوا بسبب مرض الطاعون وكانوا رجالا ذو بأس وشدة ويقول فيها..

أَمِـنَ المَنـونِ وَريبِهـا تَتَوَجَّـعُ وَالدَهرُ لَيسَ بِمُعتِبٍ مِن يَجـزَعُ
قالَت أُمَيمَةُ ما لِجِسمِـكَ شاحِبـاً مُنذُ اِبتَذَلتَ وَمِثـلُ مالِـكَ يَنفَـعُ
أَم ما لِجَنبِكَ لا يُلائِـمُ مَضجَعـاً إِلّا أَقَضَّ عَلَيـكَ ذاكَ المَضجَـعُ
فَأَجَبتُهـا أَن مـا لِجِسمِـيَ أَنَّـهُ أَودى بَنِيَّ مِـنَ البِـلادِ فَوَدَّعـوا
أَودى بَنِـيَّ وَأَعقَبونـي غُصَّـةً بَعـدَ الرُقـادِ وَعَبـرَةً لا تُقلِـعُ
سَبَقوا هَـوَىَّ وَأَعنَقـوا لِهَواهُـمُ فَتُخُرِّموا وَلِكُلِّ جَنـبٍ مَصـرَعُ
فَغَبَرتُ بَعدَهُـمُ بِعَيـشٍ ناصِـبٍ وَإَخـالُ أَنّـي لاحِـقٌ مُستَتبَـعُ
وَلَقَد حَرِصتُ بِأَن أُدافِـعَ عَنهُـمُ فَـإِذا المَنِيِّـةُ أَقبَلَـت لا تُـدفَـعُ
وَإِذا المَنِيَّـةُ أَنشَبَـت أَظفارَهـا أَلفَيـتَ كُـلَّ تَميمَـةٍ لا تَنـفَـعُ
فَالعَيـنُ بَعدَهُـمُ كَـأَنَّ حِداقَهـا سُمِلَت بشَوكٍ فَهِيَ عـورٌ تَدمَـعُ
حَتّـى كَأَنّـي لِلحَـوادِثِ مَـروَةٌ بِصَفا المُشَرَّقِ كُـلَّ يَـومٍ تُقـرَعُ
لا بُدَّ مِن تَلَـفٍ مُقيـمٍ فَاِنتَظِـر أَبِأَرضِ قَومِكَ أَم بِأُخرى المَصرَعُ
وَلَقَـد أَرى أَنَّ البُكـاءَ سَفاهَـةٌ وَلَسَوفَ يولَعُ بِالبُكا مِـن يَفجَـعُ
وَليَأتِيَـنَّ عَلَيـكَ يَـومٌ مَــرَّةً يُبكـى عَلَيـكَ مُقَنَّعـاً لا تَسمَـعُ
وَتَجَلُّـدي لِلشامِتـيـنَ أُريـهِـمُ أَنّي لَرَيبِ الدَهـرِ لا أَتَضَعضَـعُ
وَالنَفـسُ راغِبِـةٌ إِذا رَغَّبتَـهـا فَـإِذا تُـرَدُّ إِلـى قَليـلٍ تَقـنَـعُ
كَم مِن جَميعِ الشَملِ مُلتَئِمُ الهَـوى باتوا بِعَيـشٍ ناعِـمٍ فَتَصَدَّعـوا
فَلَئِن بِهِم فَجَـعَ الزَمـانُ وَرَيبُـهُ إِنّـي بِأَهـلِ مَوَدَّتـي لَمُفَـجَّـعُ
وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ في رَأسِ شاهِقَـةٍ أَعَـزُّ مُمَنَّـعُ
وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ جَونُ السَراةِ لَـهُ جَدائِـدُ أَربَـعُ

همس الماضى
19-03-2010, 07:10 PM
سأبدأ بإعراب البيت الأول وأرجو أن تصححو لى..
أَمِـنَ المَنـونِ وَريبِهـا تَتَوَجَّـعُ وَالدَهرُ لَيسَ بِمُعتِبٍ مِن يَجـزَعُ

أمن:الهمزة للإستفهام حرف مبنى على الفتح لا محل له من الإعراب,من:حرف جر مبنى على الفتح لا محل له من الإعراب
المنون:اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
وريبها:الواو حرف عطف مبنى على الفتح لا محل له من الإعراب , ريبها:اسم معطوف مجرور وعلامة جره الكسرة والهاء ضمير متصل مبنى فى محل جر بالاضافة
تتوجع:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر تقديره أنت
و:الواو استئنافية
الدهر:مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
ليس:فعل ماضى ناقص مبنى على الفتح واسمها ضمير مستتر تقديره هو يعود على الدهر
بمعتب:الباء حرف جر زائد , معتب:خبر ليس مجرور لفظا مرفوع محلا
من:اسم موصول مبنى فى محل نصب مفعول به لاسم الفاعل(معتب)
يجزع:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر تقدره هو يعود على (من),والجملة الفعلية(يجزع) صلة الموصول لا محل لها من الإعراب
وجملة ليس ومعموليها فى محل رفع خبر المبتدأ(الدهر)

ابن القاضي
19-03-2010, 10:44 PM
سأبدأ بإعراب البيت الأول وأرجو أن تصححو لى..
أَمِـنَ المَنـونِ وَريبِهـا تَتَوَجَّـعُ وَالدَهرُ لَيسَ بِمُعتِبٍ مِن يَجـزَعُ

أمن:الهمزة للإستفهام حرف مبنى على الفتح لا محل له من الإعراب,من:حرف جر مبنى على الفتح لا محل له من الإعراب
المنون:اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
وريبها:الواو حرف عطف مبنى على الفتح لا محل له من الإعراب , ريبها:اسم معطوف مجرور وعلامة جره الكسرة والهاء ضمير متصل مبنى فى محل جر بالاضافة
تتوجع:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر تقديره أنت
و:الواو استئنافية
الدهر:مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
ليس:فعل ماضى ناقص مبنى على الفتح واسمها ضمير مستتر تقديره هو يعود على الدهر
بمعتب:الباء حرف جر زائد , معتب:خبر ليس مجرور لفظا مرفوع محلا
من:اسم موصول مبنى فى محل نصب مفعول به لاسم الفاعل(معتب)
يجزع:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر تقدره هو يعود على (من),والجملة الفعلية(يجزع) صلة الموصول لا محل لها من الإعراب
وجملة ليس ومعموليها فى محل رفع خبر المبتدأ(الدهر)

أحسنت بارك الله فيك .
والجار والمجرور "أمن المنون" متعلقان بالفعل تتوجع .
وجملة تتوجع ابتدائية لا محل لها .

طالبة علم ..
20-03-2010, 08:09 PM
قصيدتك صعبه همس الماضى
خمس كلمات بالتمام الذى استطعت اعرابه وانت فى غنى عنهم (ops
بالتوفيق

ابن القاضي
24-03-2010, 07:40 AM
قالَت أُمَيمَةُ ما لِجِسمِـكَ شاحِبـاً *** مُنذُ اِبتَذَلتَ وَمِثـلُ مالِـكَ يَنفَـعُ
قالت : فعل ماض مبني على الفتح ، والتاء حرف للتأنيث مبني .
أميمة : فاعل مرفوع بالضمة . والجملة ابتدائية لا محل لها .
ما : اسم استفهام مبني على السكون في محل رفع مبتدأ .
لجسمك : جار ومجرور متعلقان بمحذوف خبر .
شاحبا : حال منصوب
منذ : ظرف زمان مبني على الضم في محل نصب على الظرفية ، متعلق بالفعل ابتذلت .
ابتذلت : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء المخاطب . وتاء المخاطب ضمير مبني في محل رفع فاعل .
ومثل : الواو حالية ، و مثل : مبتدأ مرفوع بضمة ظاهرة .
مالك : مضاف إليه مجرور .
ينفع :فعل مضارع مرفوع ، وفاعله مستتر فيه جوازا تقديره هو . والجملة الفعلية في محل رفع خبر .
وجملة مثل حالية .
وجملة ما لجسمك ... في محل نصب مقول القول .
والله أعلم وهو الموفق .

همس الماضى
25-03-2010, 04:59 PM
بارك الله فيك أخى ابن القاضى وأشكرك طالبة علم على محاولة
أعربت البيت الثالث لكن كلمة أقض أعتقد بأنها فعل فلماذا جاءت منصوبة
هل هى مستثنى منصوب!
أرجو المساعدة لأكمل الإعراب
وبارك الله فيكم

ابن القاضي
25-03-2010, 07:27 PM
بارك الله فيك أخى ابن القاضى وأشكرك طالبة علم على محاولة
أعربت البيت الثالث لكن كلمة أقض أعتقد بأنها فعل فلماذا جاءت منصوبة
هل هى مستثنى منصوب!
أرجو المساعدة لأكمل الإعراب
وبارك الله فيكم
وجزاك بمثل .
إلا : أداة حصر لا عمل لها .
أقض : فعل ماض مبني على الفتح .
هاتِ البقية ، بارك الله فيك .

همس الماضى
26-03-2010, 01:20 PM
أووه كيف فاتتنى!
جزاك الله خيرا أخى ونفع بك
أَم ما لِجَنبِكَ لا يُلائِـمُ مَضجَعـاً إِلّا أَقَضَّ عَلَيـكَ ذاكَ المَضجَـعُ

أم :حرف عطف مبنى على السكون لا محل له من الإعراب
ما:اسم استفهام بنى عى السكون فى محل رفع مبتدأ
لجنبك:اللام حرف جر مبنى على الكسر لا محل له من الإعراب ,
جنبك:اسم مجرور باللام وعلامة جره الكسرة والكاف ضمير متصل مبنى فى محل جر مضاف إليه
وشبه الجملة من الجار والمجرور متعلقة بخبر محذوف
لا:حرف نفى مبنى على السكون لا محل له من الإعراب
يلائم:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
والفاعل ضمير مستتر تقديره هو
مضجعا:مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة
إلا:أداة حصر لا عمل لها
أقض:فعل ماضى مبنى على الفتح
عليك:على حرف جر مبنى على السكون لامحل له من الإعراب والكاف ضمير متصل مبنى فى محل جر
ذاك:اسم اشارة مبنى على الفتح فى محل رفع فاعل
المضجع:بدل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
هل هذا صحيح؟!

ابن القاضي
26-03-2010, 01:30 PM
هل هذا صحيح؟!
نعم صحيح ، بارك الله فيك .

زهرة متفائلة
26-03-2010, 10:06 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

ما زلنا نتابع هذه النافذة القيمة / للاستفادة ، أسأل الله أن يبارك في علم الجميع / اللهم آمين

ناصر الدين الخطيب
26-03-2010, 10:29 PM
أووه كيف فاتتنى!
جزاك الله خيرا أخى ونفع بك
أَم ما لِجَنبِكَ لا يُلائِـمُ مَضجَعـاً إِلّا أَقَضَّ عَلَيـكَ ذاكَ المَضجَـعُ

أم :حرف عطف مبنى على السكون لا محل له من الإعراب
ما:اسم استفهام بنى عى السكون فى محل رفع مبتدأ
لجنبك:اللام حرف جر مبنى على الكسر لا محل له من الإعراب ,
جنبك:اسم مجرور باللام وعلامة جره الكسرة والكاف ضمير متصل مبنى فى محل جر مضاف إليه
وشبه الجملة من الجار والمجرور متعلقة بخبر محذوف
لا:حرف نفى مبنى على السكون لا محل له من الإعراب
يلائم:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
والفاعل ضمير مستتر تقديره هو
مضجعا:مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة
إلا:أداة حصر لا عمل لها
أقض:فعل ماضى مبنى على الفتح
عليك:على حرف جر مبنى على السكون لامحل له من الإعراب والكاف ضمير متصل مبنى فى محل جر
ذاك:اسم اشارة مبنى على الفتح فى محل رفع فاعل
المضجع:بدل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
هل هذا صحيح؟!
جميل إعرابك يا همس الماضي
ولكن بقي إعراب الجمل , وهي على النحو التالي :
الجملة الاسميّة " ما لجنبك " معطوفة على سابقتها في البيت السابق "ما لجسمك " الواقعة في محل نصب مقول القول
الجملة الفعليّة " لا يلائم " في محل نصب حال من الضمير المتّصل في " جنبك "
الجملة الفعليّة " أقضّ ذاك .." في محل نصب حال من فاعل الفعل يلائم
واسلمي أيّتها الكريمة

همس الماضى
27-03-2010, 06:30 PM
أشكرك أخى ابن قدامة
عندى اشكاليات فى إعراب الجمل من حيث مواقعها الإعرابية
لا أعرف كيف..سأحاول التعلم من خلال ملاحظاتكم وافاداتكم إن شاء الله
بارك الله فيكم وزادكم من علمه

ناصر الدين الخطيب
28-03-2010, 03:50 PM
فَأَجَبتُهـا أَن مـا لِجِسمِـيَ أَنَّـهُ أَودى بَنِيَّ مِـنَ البِـلادِ فَوَدَّعـوا
فأجبتها : الفاء حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
أجبتها : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بالتاء المتحرّكة , والتاء ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل والها ضمير متّصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به
والجملة الفعليّة مستأنفة لا محل لها من الإعراب
أن : مخفّفة من الثقيلة حرف مشبه بالفعل مبني على الفتح لا محل لها من الإعراب
واسم أن ضمير الشأن المحذوف
"ما لجسمي ": جملة استفهاميّة وقعت مبتدأ مرفوعا بمنزلة المفرد والضمّة مقدّرة منع من ظهورها حركة الحكاية
لأنّ الشاعر نقل سؤال السائلة " ما لجسمك ؟" فقال " ما لجسمي ؟ " جوابا باعتبارها جملة محكيّة
وإن اعتبرنا ما موصوليّة في محل رفع مبتدأ , ولجسمك صلتها لم يكن بعيدا
أنّه : أنّ حرف مشبّه بالفعل , والضمير المتّصل بها في محل نصب اسمها
أودى : فعل ماض مبني على الفتح المقدّر على الألف للتعذّر
بنيّ : فاعل مرفوع وعلامة رفعه مقدّرة على ما قبل ياء المتكلّم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة لياء المتكلّم , وهو مضاف
والياء ضمير متّصل مبني على الفتح في محل جر مضاف إليه
والجملة الفعلّية أودى في محل رفع خبر أنّ
والمصدر المؤوّل من أنّ واسمها وخبرها في محل رفع خبر المبتدأ
والجملة الاسميّة " ما لجسميّ أنّه أودى " كلّها في محل رفع خبر أن المخفّفة من الثقيلة ( ضمير الشأن)
من البلاد : جار ومجرور متعلّقان بالفعل أودى
فودّعوا : الفاء حرف عطف
ودّعوا : فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والتي وقعت ضميرا متّصلا في محل رفع فاعل
والجملة الفعليّة معطوفة على سابقتها " أودى بنيّ " في محل رفع
والجملة الكبرى من أن المخفّفة واسمها وخبرها في محل نصب بنزع الخافض , والتقدير
أجبتها بأن ....

همس الماضى
28-03-2010, 06:18 PM
أرجو أن تجيبنى على أسألتى وأن توضح لى بارك الله فيك


"ما لجسمي ": جملة استفهاميّة وقعت مبتدأ مرفوعا بمنزلة المفرد والضمّة مقدّرة منع من ظهورها حركة الحكاية
لأنّ الشاعر نقل سؤال السائلة " ما لجسمك ؟" فقال " ما لجسمي ؟ " جوابا باعتبارها جملة محكيّة
وإن اعتبرنا ما موصوليّة في محل رفع مبتدأ , ولجسمك صلتها لم يكن بعيدا

لماذا لم نعرب (ما لجسمى )كإعراب ما لجسمك فى البيت السابق
ولماذا لم نقل أن جسمى منع من ظهور حركتها اشتغال المحل بحركة المناسبة ؟لأول مرة أسمع عن حركة الحكاية هذه;)


بنيّ : فاعل مرفوع وعلامة رفعه مقدّرة على ما قبل ياء المتكلّم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة لياء المتكلّم
أليست بنى مفعول به؟أجد أن الفاعل ضمير مستتر تقديره هو يعود على الموت

صاحبة قلم
29-03-2010, 05:54 PM
يااااه تجمع رائع بحق متااابعة بصمت ..ننتظر المزيد بارك الله في الجميع

ناصر الدين الخطيب
29-03-2010, 07:59 PM
أرجو أن تجيبنى على أسألتى وأن توضح لى بارك الله فيك

لماذا لم نعرب (ما لجسمى )كإعراب ما لجسمك فى البيت السابق
ولماذا لم نقل أن جسمى منع من ظهور حركتها اشتغال المحل بحركة المناسبة ؟لأول مرة أسمع عن حركة الحكاية هذه;)

أليست بنى مفعول به؟أجد أن الفاعل ضمير مستتر تقديره هو يعود على الموت
أسعدك المولى أختنا الفاضلة
الحكاية معناها أن ينقل المتكلّم جملة سمعها أو كلمة أو حرفا فيردد ما سمعه كما هو
وهنا كأنّ الشاعر عندما أجاب على سؤال السائلة " ما لجسمك " كأنّه أراد أن يردد هذا السؤال ثم يجيب عليه , وهذا الاسلوب قد نستعمله في حواراتنا أحيانا , كأن يقول قائل : ماذا فعلت ؟ فيرد عليه المجيب : " ماذا فعلت ؟ هذا أمر لا شأن لك به !
على كل حال كان هذا رأيا رأيته , ولم أمنع احتمال كون ما موصوليّة كما فصّلت سابقا

ابن القاضي
30-03-2010, 11:40 AM
بارك الله فيك أستاذنا الفاضل .
لديّ بعض الملاحظات للمدارسة ، وهي ما خط باللون الأخضر . حفظك الله ونفع بك

فَأَجَبتُهـا أَن مـا لِجِسمِـيَ أَنَّـهُ أَودى بَنِيَّ مِـنَ البِـلادِ فَوَدَّعـوا
فأجبتها : الفاء حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
أجبتها : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بالتاء المتحرّكة , والتاء ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل والها ضمير متّصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به
والجملة الفعليّة مستأنفة لا محل لها من الإعراب
أن : مخفّفة من الثقيلة حرف مشبه بالفعل مبني على الفتح لا محل لها من الإعراب
واسم أن ضمير الشأن المحذوف ( أنْ هنا تفسيرية لمجيئها بعد جملة فيها معنى القول دون حروفه ، فقوله : فأجبتها أي قلت لها . ويبعد أن تكون أنْ مخففة من الثقيلة لعدم مجيئها بعد فعل يقين أو ما يشبهه)
"ما لجسمي ": جملة استفهاميّة وقعت مبتدأ مرفوعا بمنزلة المفرد والضمّة مقدّرة منع من ظهورها حركة الحكاية (لو كانت محكية لحكاها كما هي ، ما لجسمك )
لأنّ الشاعر نقل سؤال السائلة " ما لجسمك ؟" فقال " ما لجسمي ؟ " جوابا باعتبارها جملة محكيّة
وإن اعتبرنا ما موصوليّة في محل رفع مبتدأ , ولجسمك صلتها لم يكن بعيدا
أنّه : أنّ حرف مشبّه بالفعل , والضمير المتّصل بها في محل نصب اسمها (وهو ضمير الشأن ، ويدل عليه عدم المرجع )
أودى : فعل ماض مبني على الفتح المقدّر على الألف للتعذّر
بنيّ : فاعل مرفوع وعلامة رفعه مقدّرة على ما قبل ياء المتكلّم منع من ظهورها اشتغال المحل بالحركة المناسبة لياء المتكلّم , وهو مضاف
والياء ضمير متّصل مبني على الفتح في محل جر مضاف إليه
والجملة الفعلّية أودى في محل رفع خبر أنّ
والمصدر المؤوّل من أنّ واسمها وخبرها في محل رفع خبر المبتدأ
والجملة الاسميّة " ما لجسميّ أنّه أودى " كلّها في محل رفع خبر أن المخفّفة من الثقيلة ( ضمير الشأن)
من البلاد : جار ومجرور متعلّقان بالفعل أودى
فودّعوا : الفاء حرف عطف
ودّعوا : فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة والتي وقعت ضميرا متّصلا في محل رفع فاعل
والجملة الفعليّة معطوفة على سابقتها " أودى بنيّ " في محل رفع
والجملة الكبرى من أن المخفّفة واسمها وخبرها في محل نصب بنزع الخافض , والتقدير
أجبتها بأن ....

ناصر الدين الخطيب
30-03-2010, 05:48 PM
بارك الله فيك أستاذنا الفاضل .
لديّ بعض الملاحظات للمدارسة ، وهي ما خط باللون الأخضر . حفظك الله ونفع بك
وفيك بارك الله أخي ابن القاضي
أوافقك في أن التفسيريّة
أمّا جملة الحكاية فقد كان رأيا لا ألزم به أحدا , وقد جعلت للموصوليّة متنفسا
أمّا الضمير في أنّه فأظنّ أنّه ليس للشأن لأنّه يعود على اسم الموصول " ما" , ولأنّ جملة " أنّه أودى بنيّ " وقعت خبر المبتدأ ما الموصوليّة , ولا بد من عائد يعود على المبتدأ في جملة الخبر , والعائد هو الضمير في أنّه
والله أعلم
تحيّاتي عزيزي

همس الماضى
31-03-2010, 10:24 AM
السلام عليكم ورحمة الله
أسعدكم الله أيها الأخوة
هل يجب أن يأتى بعد أن المخففة من الثقيلة فعل يقين؟
أرى أنّ أن هى مخخفة من الثقيلة كما قال الأخ ابن قدامة
فأعربت البيت هكذا
أن:مخففة من الثقيلةحرف مينى على السكون لا محل له من الإعراب واسمها ضمير الشأن أو القصة ضمير مستتر
ما:اسم موصول مبنى على السكون فى محل رفع مبتدأ
لجسمى:اللام حرف جر مبنى على السكون لا محل له من الإعراب,جسمى:اسم مجرور وعلامة جره الكسرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة مناسبة الياء
والياء ضمير متصل مبنى فى محل جر بالإضافة
وشبه الجملة متعلق بمحذوف خبر (أصلها الذى كائن لجسمى)
وجملة صلة الموصول لا محل لها من الإعراب
وجملة (ما لجسمى) فى محل نصب خبر أن المخففة من الثقيلة
والله أعلى وأعلم
ما رأيكم فى ذلك..

ابن القاضي
31-03-2010, 10:51 AM
أختي الكريمة همس الماضي /
علامة التفريق بين أنْ المخففة من الثقيلة وبين أن المصدرية الناصبة للفعل المضارع ، تقدمُ فعل يقين أو ما يشبهه على المخففة كقوله تعالى (علم أنْ سيكونُ) ، قال ابن هشام في المغني : أن تكون مخففة من الثقيلة فتقع بعد فعل يقين أو ما نُزل منزلته نحو : (أفلا يرون ألا يرجعُ)..
وبالله التوفيق

حبذا
01-04-2010, 02:37 AM
أَودى بَنِـيَّ وَأَعقَبونـي غُصَّـةً بَعـدَ الرُقـادِ وَعَبـرَةً لا تُقلِـعُ
أودى : فعل ماض مبني على الفتح المقدر منع من ظهوره التعذر , والفاعل ضمير مستتر تقديره هو
بني : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره والجملة الفعلية أودى بني توكيد لمثيلتها في البيت الذي قبله
وأعقبوني : الواو حرف عطف ، أعقبوني :فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة و واو الجماعة ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل . والنون للوقاية والياء ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به أول
غصة : مفعول به ثان منصوب وعلام نصبه الفتحة الظاهرة على آخره . والجملة الفعلية معطوفة على ماقبلها لامحل لها من الإعراب
بعد : ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتح الظاهر على آخره وهو مضاف والرقاد: مضاف إليه مجرور وعلامته الكسر الظاهر على آخره , وشبه الجملة متعلق بالفعل أعقب لامحل لها من الإعراب
وعبرة : الواو عاطفة , عبرة اسم معطوف على غصة منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
لا تقلع : لا حرف نفي لا محل له من الإعراب , تقلع :فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره والفاعل ضمير مستتر تقديره هي أي غصة وعبرة . والجملة الفعلية معطوفة على ماقبلها لامحل لها من الإعراب

********************يسعدني تعليقكم وتصويبكم**********************

ناصر الدين الخطيب
01-04-2010, 12:25 PM
أَودى بَنِـيَّ وَأَعقَبونـي غُصَّـةً بَعـدَ الرُقـادِ وَعَبـرَةً لا تُقلِـعُ
أودى : فعل ماض مبني على الفتح المقدر منع من ظهوره التعذر , والفاعل ضمير مستتر تقديره هو
بني : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره والجملة الفعلية أودى بني توكيد لمثيلتها في البيت الذي قبله
وأعقبوني : الواو حرف عطف ، أعقبوني :فعل ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة و واو الجماعة ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل . والنون للوقاية والياء ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به أول
غصة : مفعول به ثان منصوب وعلام نصبه الفتحة الظاهرة على آخره . والجملة الفعلية معطوفة على ماقبلها لامحل لها من الإعراب
بعد : ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتح الظاهر على آخره وهو مضاف والرقاد: مضاف إليه مجرور وعلامته الكسر الظاهر على آخره , وشبه الجملة متعلق بالفعل أعقب لامحل لها من الإعراب
وعبرة : الواو عاطفة , عبرة اسم معطوف على غصة منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
لا تقلع : لا حرف نفي لا محل له من الإعراب , تقلع :فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره والفاعل ضمير مستتر تقديره هي أي غصة وعبرة . والجملة الفعلية معطوفة على ماقبلها لامحل لها من الإعراب

********************يسعدني تعليقكم وتصويبكم**********************
بوركت أخي الكريم
إعرابك جميل
ولكن اسمح لي بتعقيب :
فاعل الفعل أودى هو " بنيّ "
انظر البيت السابق
لأنّ أودى معناه مات أو هلك أي مات بنيّ
أمّا الجملة الفعليّة فهي مستأنفة وليست توكيدا كما أرى
والله أعلم

ابن القاضي
01-04-2010, 01:24 PM
بالإضافة إلى ما ذكره الأستاذ ابن قدامة ، فإن الجملة الفعلية "لا تقلع" في محل نصب نعت لعبرة . وليست معطوفة على ما قبلها .
موفق أخي الكريم

صاحبة قلم
01-04-2010, 02:17 PM
سَبَقوا هَـوَىَّ وَأَعنَقـوا لِهَواهُـمُ فَتُخُرِّموا وَلِكُلِّ جَنـبٍ مَصـرَعُ

سبقوا : فعل ماض مبني ع الضم لاتصاله بواو الجماعة وواو الجماعة ضمير متصل مبني ع السكون في محل رفع فاعل

هَـوَىَّ : مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة منع من ظهورها التعذر

وَأَعنَقـوا : الواو حرف عطف مبني ع السكون لا محل له من الإعراب
والفعل فعل ماض مبني ع الضم لاتصاله بواو الجماعة و واو الجماعة ضمير متصل مبني ع السكون في محل رفع فاعل

لهواهم : جار ومجرور في محل نصب مفعول به

فَتُخُرِّموا : فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهره ع آخره والواو ..ضمير متصل في محل رفع نائب فاعل

ولكل : اللام حرف جر زائد مبني ع الكسر لا محل له من الإعراب
كل مبتدأ مرفوع بالضمة المقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحرف الجر الزائد وهو مضاف

جَنـبٍ : مضاف إليه مجرور بالكسرة الظاهرة ع آخره

مَصـرَعُ: خبر مرفوع بالضمة الظاهره ع آخره

يارب تكون إجابتي صح (ops

ابن القاضي
01-04-2010, 02:58 PM
سَبَقوا هَـوَىَّ وَأَعنَقـوا لِهَواهُـمُ فَتُخُرِّموا وَلِكُلِّ جَنـبٍ مَصـرَعُ

سبقوا : فعل ماض مبني ع الضم لاتصاله بواو الجماعة وواو الجماعة ضمير متصل مبني ع السكون في محل رفع فاعل ( والجملة الفعلية ابتدائية لا محل لها)

هَـوَىَّ : مفعول به منصوب بالفتحة المقدرة (على الألف المحذوفة) منع من ظهورها التعذر، وهو مضاف، واليا في محل جر مضاف إليه .
وَأَعنَقـوا : الواو حرف عطف مبني ع السكون لا محل له من الإعراب
والفعل فعل ماض مبني ع الضم لاتصاله بواو الجماعة و واو الجماعة ضمير متصل مبني ع السكون في محل رفع فاعل (والجملة الفعلية معطوفة على ما قبلها لا محل لها )

لهواهم : جار ومجرور في ( متعلقان بالفعل أعنقوا) محل نصب مفعول به
فَتُخُرِّموا : فعل ( ماض مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة) مضارع مرفوع بالضمة الظاهره ع آخره والواو ..ضمير متصل في محل رفع نائب فاعل (والجملة العفلية معطوفة لا محل لها)

ولكل : ( الواو حالية) اللام حرف جر زائد ( أصلي) مبني ع الكسر لا محل له من الإعراب
كل مبتدأ مرفوع بالضمة المقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحرف الجر الزائد (اسم مجرور بالكسرة ، والجار والمجرور متعلقان بمحذوف خبر مقدم ) وهو مضاف

جَنـبٍ : مضاف إليه مجرور بالكسرة الظاهرة ع آخره

مَصـرَعُ: خبر ( مبتدأ مؤخر ) مرفوع بالضمة الظاهره ع آخره
( والجملة الاسمية في محل نصب حال)
يارب تكون إجابتي صح (ops

بوركت أختي الكريمة ، إعرابك حسن ، وتحتاجين إلى مزيد من التدريب .

صاحبة قلم
01-04-2010, 03:04 PM
أمم ما أكثر ما تخطئين يا صحبة قلم (ops

شاكرة لك أخي تصويبك

ابن القاضي
01-04-2010, 03:09 PM
أمم ما أكثر ما تخطئين يا صحبة قلم (ops

شاكرة لك أخي تصويبك
مع التكرار والمِران تقوى الملكة ، وتزول الأخطاء بإذن الله تعالى .

ناصر الدين الخطيب
01-04-2010, 03:23 PM
ألا يمكن أن تكون " هوى " تمييز ا لا مفعولا به
لأنّها أزالت الغموض عن الجملة السابقة " سبقوا "
ولو كانت مفعولا به لقال " سبقوا الهوى "
فالشاعر لم يقصد أنهم سبقوا الهوى وإنّما سبقوا في الهوى أي كانوا سابقين في الهوى
والله أعلم

صاحبة قلم
01-04-2010, 03:43 PM
هذه المحاولة الثانية ...!!!!!!:rolleyes:

فَغَبَرتُ بَعدَهُـمُ بِعَيـشٍ ناصِـبٍ وأخال أَنّـي لاحِـقٌ مُستَتبَـعُ
,
,
غبرت : فعل ماض مبني ع السكون و التاء ضمير متصل مبني ع الضم في محل رفع فاعل ..

بعدهم بعد ظرف زمان منصوب بالفتحة الظاهرة ع آخره ..وهو مضاف والضمير بعده في محل جر بالإضافة
وشبه الجملة متعلق بغبرت

بعيش..جار ومجرور وشبه الجملة متعلق بالفعل غبرت

ناصبٍ صفة مجرورة بالكسرة الظاهرة ع آخره

و إخال ..الواو ...ربما للحال:rolleyes:

أخال فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

أني : أن حرف توكيد ونصب

الياء : ضمير متصل في محل نصب اسم أن

لاحق : خبر أن مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

مستتبع ...بدل ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

انتظر تصويبكم ..(ops

صاحبة قلم
01-04-2010, 05:46 PM
استدراك ..(ops

إخال من أفعال القلوب التي تنصب مفعولين .....(فاعله ضمير مستتر تقديره

أنا )

إن ومعموليها في محل نصب مفعول به ل إخال

,
,

والله صعب يا أستاذي إعراب القصائد ..مو مثل الجمل ;)

أ. ابن القاضي ..الثلاثاء القادم ..سيكون اختباري ..

وتقول الأستاذه أن لا يقل عن 4-5 أبيات أعربها ..:mad:

سأحاول أن أعرب كل يوم 3 أبيات ..أرقب متابعتكم (ops

هنا أو في متصفح مستقل ...

وشكرا لك

ابن القاضي
01-04-2010, 05:47 PM
ألا يمكن أن تكون " هوى " تمييز ا لا مفعولا به
لأنّها أزالت الغموض عن الجملة السابقة " سبقوا "
ولو كانت مفعولا به لقال " سبقوا الهوى "
فالشاعر لم يقصد أنهم سبقوا الهوى وإنّما سبقوا في الهوى أي كانوا سابقين في الهوى
والله أعلم
هوِيَّ : مفعول به ، ولا يصح أن تكون تمييزا لأنها معرّفة بالإضافة . وأصلها هوايَ ، ولأنه هذلي قال : هويّ.
وأما ما تفضلت به من أنه (لو كانت مفعولا به لقال " سبقوا الهوى ") ذكرت سابقا أن هويَّ معرفة بالإضافة ، فكيف تعرف بأل التعريف .

ناصر الدين الخطيب
01-04-2010, 06:05 PM
هوِيَّ : مفعول به ، ولا يصح أن تكون تمييزا لأنها معرّفة بالإضافة . وأصلها هوايَ ، ولأنه هذلي قال : هويّ.
وأما ما تفضلت به من أنه (لو كانت مفعولا به لقال " سبقوا الهوى ") ذكرت سابقا أن هويَّ معرفة بالإضافة ، فكيف تعرف بأل التعريف .

الشكر لك ابن قاضينا
لم أنتبه لعلامة التضعيف على الياء
وكنت أظنّها تنوينا
فعذرا

ابن القاضي
01-04-2010, 07:18 PM
هذه المحاولة الثانية ...!!!!!!:rolleyes:

فَغَبَرتُ بَعدَهُـمُ بِعَيـشٍ ناصِـبٍ وأخال أَنّـي لاحِـقٌ مُستَتبَـعُ
,
,
غبرت : فعل ماض مبني ع السكون و التاء ضمير متصل مبني ع الضم في محل رفع فاعل ..

بعدهم بعد ظرف زمان منصوب بالفتحة الظاهرة ع آخره ..وهو مضاف والضمير بعده في محل جر بالإضافة
وشبه الجملة متعلق بغبرت

بعيش..جار ومجرور وشبه الجملة متعلق بالفعل غبرت

ناصبٍ صفة مجرورة بالكسرة الظاهرة ع آخره

و إخال ..الواو ...ربما للحال:rolleyes:

أخال فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

أني : أن حرف توكيد ونصب

الياء : ضمير متصل في محل نصب اسم أن

لاحق : خبر أن مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

مستتبع ...بدل ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

انتظر تصويبكم ..(ops
أحسنت وبارك الله فيك .
مستتبع : خبر ثان .

ابن القاضي
01-04-2010, 07:20 PM
استدراك ..(ops

إخال من أفعال القلوب التي تنصب مفعولين .....(فاعله ضمير مستتر تقديره

أنا )

إن ومعموليها في محل نصب مفعول به ل إخال

,
,

والله صعب يا أستاذي إعراب القصائد ..مو مثل الجمل ;)

أ. ابن القاضي ..الثلاثاء القادم ..سيكون اختباري ..

وتقول الأستاذه أن لا يقل عن 4-5 أبيات أعربها ..:mad:

سأحاول أن أعرب كل يوم 3 أبيات ..أرقب متابعتكم (ops

هنا أو في متصفح مستقل ...

وشكرا لك
أنّ ، وما دخلت عليه ، سدت مسد مفعولي إخال .
دمتِ موفقة .

ابن القاضي
01-04-2010, 07:22 PM
الشكر لك ابن قاضينا
لم أنتبه لعلامة التضعيف على الياء
وكنت أظنّها تنوينا
فعذرا
أخي الكريم ، أنت أستاذ كبير ، ومثل هذه الهفوات الصغيرة لا تنقص من قدرك ، فكلنا نقع فيها ، ولا حول ولا قوة إلا بالله .

ينابيع الهدى
01-04-2010, 07:38 PM
وَلَقَد حَرِصتُ بِأَن أُدافِـعَ عَنهُـمُ فَـإِذا المَنِيِّـةُ أَقبَلَـت لا تُـدفَـعُ

محاولتي :

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
الام : حرف للتوكيد مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
قد : حرف للتحقيق مبني لا محل له من الإعراب
حرصت : فعل ماض مبني على السكون ، التاء : تاء الفاعل ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل .
والجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب استئنافية
الباء : حرف جر مبني لا محل له من الإعراب
أن : حرف مصدري مبني على السكون لا محل له من الإعراب
ادافع : فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه الفتحة ، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنا
وأن وما دخلت عليه في تأويل المصدر اسم مجرور ، والتقدير : حرصت بالدفاعِ ..
عنهم : عن حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب ، والهاء ضمير مبني في محل جر اسم مجرور ، والميم علامة للجمع ، وشبه الجملة متعلق بالفعل حرصت .
الفاء : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
إذا : ظرف مبني على السكون في محل نصب تضمن معنى الشرط متعلق بجوابه
المنية : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
اقبلت : فعل ماض مبني على الفتح ، والتاء حرف للتأنيث مبني لا محل له من الإعراب ، والجملة الفعلية في محل رفع خبر المبتدإ .
والجملة لا محل لها من الإعراب معطوفة على ما قلبها .
لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
تدفع : فعل مضارع مبني لما لم يسمّ فاعله مرفوع وعلامة رفعه الضمة ، ونائب الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو .
وجملة ( لا تدفع) لا محل لها من الإعراب جواب الشرط .

هل من الممكن أن نعتبر إذا هنا فجائية ؟

ابن القاضي
01-04-2010, 08:19 PM
وَلَقَد حَرِصتُ بِأَن أُدافِـعَ عَنهُـمُ فَـإِذا المَنِيِّـةُ أَقبَلَـت لا تُـدفَـعُ

محاولتي :

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
الام : حرف للتوكيد مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
قد : حرف للتحقيق مبني لا محل له من الإعراب
حرصت : فعل ماض مبني على السكون ، التاء : تاء الفاعل ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل .
والجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب استئنافية
الباء : حرف جر مبني لا محل له من الإعراب
أن : حرف مصدري مبني على السكون لا محل له من الإعراب
ادافع : فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه الفتحة ، والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنا
وأن وما دخلت عليه في تأويل المصدر اسم مجرور ، والتقدير : حرصت بالدفاعِ ..
عنهم : عن حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب ، والهاء ضمير مبني في محل جر اسم مجرور ، والميم علامة للجمع ، وشبه الجملة متعلق بالفعل حرصت (متعلق بأدافع).الفاء : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
إذا : ظرف مبني على السكون في محل نصب تضمن معنى الشرط متعلق بجوابه
المنية : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة (فاعل لفعل محذوف يفسره ما بعده ، أي : إذا أقبلت المنية أقبلت )
اقبلت : فعل ماض مبني على الفتح ، والتاء حرف للتأنيث مبني لا محل له من الإعراب ، والجملة الفعلية في محل رفع خبر المبتدإ .(الجملة مفسرة لا محل لها)
والجملة لا محل لها من الإعراب معطوفة على ما قلبها .
لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
تدفع : فعل مضارع مبني لما لم يسمّ فاعله مرفوع وعلامة رفعه الضمة ، ونائب الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو .
وجملة ( لا تدفع) لا محل لها من الإعراب جواب الشرط .

هل من الممكن أن نعتبر إذا هنا فجائية ؟
أحسنت وبارك الله فيك .
في رأيي لا تكون إذا هنا فجائية لدخولها على جملة فعلية .
والله أعلم وهو الموفق .

ينابيع الهدى
01-04-2010, 09:33 PM
أحسنت وبارك الله فيك .
في رأيي لا تكون إذا هنا فجائية لدخولها على جملة فعلية .
والله أعلم وهو الموفق .

جزاكم الله خيرا أستاذ بن القاضي على التصويب

ينابيع الهدى
01-04-2010, 09:34 PM
وَإِذا المَنِيَّـةُ أَنشَبَـت أَظفارَهـا أَلفَيـتَ كُـلَّ تَميمَـةٍ لا تَنـفَـعُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
إذا : ظرف مبني على السكون في محل نصب متعلق بجوابه
المنية : فاعل لفعل محذوف يفسره ما بعده ، والتقدير : وإذا أنشبت المنيةأنشبت .
والجملة لا محل لها من الإعراب استئنافية
أنشبت : فعل ماض مبني على الفتح ، الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هى ، والتاء حرف للتأنيث مبني لا محل له من الإعراب .
والجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب تفسيرية .
أظفارَها : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف والها ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه .
ألفيت : فعل ماض مبني على السكون ، والتاء ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل .
والجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب جواب الشرط .
كل : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف
تميمة : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
تنفع : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
والجملة الفعلية ( لا تنفع) في محل نصب مفعول به ثان

حبذا
01-04-2010, 11:06 PM
بوركت أخي الكريم
إعرابك جميل
ولكن اسمح لي بتعقيب :
فاعل الفعل أودى هو " بنيّ "
انظر البيت السابق
لأنّ أودى معناه مات أو هلك أي مات بنيّ
أمّا الجملة الفعليّة فهي مستأنفة وليست توكيدا كما أرى
والله أعلم

أحسن الله إليك ونفع بك أخي الكريم وأشكرك على تشجيعك

حبذا
01-04-2010, 11:11 PM
بالإضافة إلى ما ذكره الأستاذ ابن قدامة ، فإن الجملة الفعلية "لا تقلع" في محل نصب نعت لعبرة . وليست معطوفة على ما قبلها .
موفق أخي الكريم

أدامك الله نصيرا لهذه اللغة ووفقك وجميع الأعضاء

ابن القاضي
02-04-2010, 09:33 AM
وَإِذا المَنِيَّـةُ أَنشَبَـت أَظفارَهـا أَلفَيـتَ كُـلَّ تَميمَـةٍ لا تَنـفَـعُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
إذا : ظرف مبني على السكون في محل نصب متعلق بجوابه
المنية : فاعل لفعل محذوف يفسره ما بعده ، والتقدير : وإذا أنشبت المنيةأنشبت .
والجملة لا محل لها من الإعراب استئنافية
أنشبت : فعل ماض مبني على الفتح ، الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هى ، والتاء حرف للتأنيث مبني لا محل له من الإعراب .
والجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب تفسيرية .
أظفارَها : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف والها ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه .
ألفيت : فعل ماض مبني على السكون ، والتاء ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل .
والجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب جواب الشرط .
كل : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف
تميمة : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
تنفع : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
والجملة الفعلية ( لا تنفع) في محل نصب مفعول به ثان
بارك الله فيك أختي الكريمة ، إعراب رائع ،
إلا أن جملة لا تنفع في محل جر نعت لتميمة .
وذلك لأن ألفى هنا بمعنى لقي ، لا بمعنى علم .
والله أعلم .

ناصر الدين الخطيب
02-04-2010, 11:50 AM
بارك الله فيك أختي الكريمة ، إعراب رائع ،
إلا أن جملة لا تنفع في محل جر نعت لتميمة .
وذلك لأن ألفى هنا بمعنى لقي ، لا بمعنى علم .
والله أعلم .
بارك الله فيك أستاذي ابن القاضي
اسمح لي أن أخالفك في هذه المسألة مخالفة التلميذ لأستاذه
فألفى , أراه فعلا متعدّيا لاثنين , وهو بمعنى علم وبمعنى وجد
والمعنى , لوجدت كل تميمة غيرَ نافعة
وعلى قولك سيكون المعنى ناقصا غير مستقيم
فالنعت والمنعوت بمنزلة كلمة واحدة , ويمكن الاستغناء عن النعت , ويظل المعنى تامّا
في قولنا : اشتريت كتابا في علم النحو
فشبه الجملة " في علم النحو " نعت لكتابا
ويصح أن تقول : اشتريت كتابا , والمعنى تام
ولكنّك تزيد الأمر توضيحا , وتبيّن صفة هذا لكتاب
وعلى قولك يكون المعنى : ألفيت كل تميمة
فهل يصح المعنى ويستقيم بحذف النعت " لا تنفع "
أم أنّ مراد الشاعر " ألفيت كل تميمة غيرَ نافعة " ؟

ابن القاضي
02-04-2010, 03:53 PM
صدقتَ أخي الكريم ، بارك الله فيك ، ونفع بك .

صاحبة قلم
02-04-2010, 07:43 PM
المحاوله الثالثة ...http://www.shwamkh.com/vb/images/smilies/mo7eba/b8.gif

فَالعَيـنُ بَعدَهُـمُ كَـأَنَّ حِداقَهـا سُمِلَت بشَوكٍ فَهِيَ عـورٌ تَدمَـعُ

العين : مبتدأ مرفوع بالضمة الظاهره ..

بعدهم : ظرف زمان منصوب بالفتحه الظاهره ...وهو مضاف والضمير هم في

محل جر بالإضافة ..وشبه الجمل متعلق بمحذوف خبر المبتدأ

كأن حرف تشبيه ونصب

حداقها ..اسم كأن منصوب بالفتحة الظاهرة ع آخره وهو مضاف والهاء ضمير

متصل في محل جر بالإضافة

سملت ..فعل ماض مبني ع الفتح والتاء تاء التأنيث مبني ع السكون لا محل

له من الإعرب ونائب الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي ..

والجملة ومن ( الفعل ونائبة في محل رفع خبر كأن )

بشوك جار ومجرور متعلق ب سلمت

فهي ..الفاء حرف عطف

هي ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ

عور خبر أول مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

تدمع : فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

والفاعل ضمير مستتر جوازا ..تقديره هي..في محل نصب حال :rolleyes:

أنتظر ..تصويبكم (ops

ابن القاضي
02-04-2010, 11:20 PM
المحاوله الثالثة ...http://www.shwamkh.com/vb/images/smilies/mo7eba/b8.gif

فَالعَيـنُ بَعدَهُـمُ كَـأَنَّ حِداقَهـا سُمِلَت بشَوكٍ فَهِيَ عـورٌ تَدمَـعُ

العين : مبتدأ مرفوع بالضمة الظاهره ..

بعدهم : ظرف زمان منصوب بالفتحه الظاهره ...وهو مضاف والضمير هم في

محل جر بالإضافة ..وشبه الجمل متعلق بمحذوف خبر المبتدأ

كأن حرف تشبيه ونصب

حداقها ..اسم كأن منصوب بالفتحة الظاهرة ع آخره وهو مضاف والهاء ضمير

متصل في محل جر بالإضافة

سملت ..فعل ماض مبني ع الفتح والتاء تاء التأنيث مبني ع السكون لا محل

له من الإعرب ونائب الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي ..

والجملة ومن ( الفعل ونائبة في محل رفع خبر كأن )

بشوك جار ومجرور متعلق ب سلمت

فهي ..الفاء حرف عطف

هي ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ

عور خبر أول مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

تدمع : فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

والفاعل ضمير مستتر جوازا ..تقديره هي..في محل نصب حال :rolleyes:

أنتظر ..تصويبكم (ops
رائع أختي الكريمة ، لكن بقي إعراب الجمل :
جملة كأنّ في محل نصب حال من العين.
وجملة فهي .. معطوفة على فالعين لا محل لها .
وجملة تدمع في محل رفع خبر ثان .
والله أعلم

صاحبة قلم
02-04-2010, 11:40 PM
شكرا لك كثيراً أخي ابن القاضي

لكن

...ما أفعل بإعراب الجمل هذا ..صعب جداً ...

سأحاول ...مرة رابعة ..وخامسة ..وسادسة .,,

ولتصبروا علي

ناصر الدين الخطيب
02-04-2010, 11:54 PM
المحاوله الثالثة ...http://www.shwamkh.com/vb/images/smilies/mo7eba/b8.gif

فَالعَيـنُ بَعدَهُـمُ كَـأَنَّ حِداقَهـا سُمِلَت بشَوكٍ فَهِيَ عـورٌ تَدمَـعُ

العين : مبتدأ مرفوع بالضمة الظاهره ..

بعدهم : ظرف زمان منصوب بالفتحه الظاهره ...وهو مضاف والضمير هم في

محل جر بالإضافة ..وشبه الجمل متعلق بمحذوف خبر المبتدأ

كأن حرف تشبيه ونصب

حداقها ..اسم كأن منصوب بالفتحة الظاهرة ع آخره وهو مضاف والهاء ضمير

متصل في محل جر بالإضافة

سملت ..فعل ماض مبني ع الفتح والتاء تاء التأنيث مبني ع السكون لا محل

له من الإعرب ونائب الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي ..

والجملة ومن ( الفعل ونائبة في محل رفع خبر كأن )

بشوك جار ومجرور متعلق ب سلمت

فهي ..الفاء حرف عطف

هي ضمير منفصل في محل رفع مبتدأ

عور خبر أول مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

تدمع : فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخره

والفاعل ضمير مستتر جوازا ..تقديره هي..في محل نصب حال :rolleyes:

أنتظر ..تصويبكم (ops
اسمحوا لي أن أخالفكما أخويّ ابن القاضي وصاحبة القلم في توجيه الإعراب لهذا البيت :
وجهة نظري أنّ جملة (كـأنّ واسمها وخبرها) في محل رفع خبر المبتدأ العين
أمّا الظرف بعدهم فمتعلّق بحال محذوفة من العين , وقد أجاز سيبويه جعل الحال من المبتدأ
ويمكن تعليق الظرف بالفعل " سملت " المتأخّر
أي : فالعين كأنّ حداقها سملت بعدهم فهي عور تدمع
ولا يصح أن يكون الظرف متعلّقا بالخبر لأنّ الجملة لا تتم بقوله " العين بعدهم " فهي جملة ناقصة ,
فالشاعر لم يقصد أن يخبر عن العين بأنّها بعدهم بل أراد أن يخبر بأنّها " كأنّ حداقها سملت ..."
أمّا الجملة الفعليّة " تدمع " فأراها نعتا لعور لأنّ عور أصلها صفة لمحذوف حلّت محلّه أي :
هي عين عور تدمع
أمّا الجملة الاسميّة : "فهي عور " فهي جملة مستأنفة , والفاء لا تفيد الترتيب ولا التعقيب , بل هي أقرب ماتكون للفاء المفصحة أي كأنّه يقول : لذلك فهي عين عور
ويمكن أن تفيد الفاء السببيّة أي كأنّه يقول : ومن أجل ذلك كانت العين عور تدمع
والله أعلم

صاحبة قلم
03-04-2010, 12:06 AM
أخي ابن قدامه .....

شكراً لك كثيراً هذه الإضاءة

لكن دائماً حين أعرب لا أتأمل المعنى جيداً (ops

لن أعود لمثل هذا ,,,أبداً

ابن القاضي
03-04-2010, 05:12 AM
اسمحوا لي أن أخالفكما أخويّ ابن القاضي وصاحبة القلم في توجيه الإعراب لهذا البيت :
وجهة نظري أنّ جملة (كـأنّ واسمها وخبرها) في محل رفع خبر المبتدأ العين
أمّا الظرف بعدهم فمتعلّق بحال محذوفة من العين , وقد أجاز سيبويه جعل الحال من المبتدأ
ويمكن تعليق الظرف بالفعل " سملت " المتأخّر
أي : فالعين كأنّ حداقها سملت بعدهم فهي عور تدمع
ولا يصح أن يكون الظرف متعلّقا بالخبر لأنّ الجملة لا تتم بقوله " العين بعدهم " فهي جملة ناقصة ,
فالشاعر لم يقصد أن يخبر عن العين بأنّها بعدهم بل أراد أن يخبر بأنّها " كأنّ حداقها سملت ..."
أمّا الجملة الفعليّة " تدمع " فأراها نعتا لعور لأنّ عور أصلها صفة لمحذوف حلّت محلّه أي :
هي عين عور تدمع
أمّا الجملة الاسميّة : "فهي عور " فهي جملة مستأنفة , والفاء لا تفيد الترتيب ولا التعقيب , بل هي أقرب ماتكون للفاء المفصحة أي كأنّه يقول : لذلك فهي عين عور
ويمكن أن تفيد الفاء السببيّة أي كأنّه يقول : ومن أجل ذلك كانت العين عور تدمع
والله أعلم
لك أن تعرب هذا الإعراب لكن مع التنبه إلى أنك حينما جعلت كأنك خبرا ، فكان من المناسب أن تعلق الظرف به لأن كأن عامل معنوي .
وأما قولك "ولا يصح أن يكون الظرف متعلّقا بالخبر لأنّ الجملة لا تتم بقوله " العين بعدهم " فهي جملة ناقصة" غير صحيح لأن محط الفائدة هنا في الحال ( كأن ..) فهي وإن كانت فضلة لكن لا يمكن الاستغناء عنها هنا ولا تتم الفائدة إلا بها ، وذلك كقوله تعالى : (ولا تمش في الأرض مرحا) فوجود ركني الجملة لا يعني بالضرورة تمام الفائدة في التركيب .
وأما قولك : "أمّا الجملة الاسميّة : "فهي عور " فهي جملة مستأنفة , والفاء لا تفيد الترتيب ولا التعقيب" بلى أفادت الترتيب والتعقيب بقرينة (بعدهم)
والله أعلم وهو الموفق .

ناصر الدين الخطيب
03-04-2010, 11:50 AM
لك أن تعرب هذا الإعراب لكن مع التنبه إلى أنك حينما جعلت كأنك خبرا ، فكان من المناسب أن تعلق الظرف به لأن كأن عامل معنوي .
وأما قولك "ولا يصح أن يكون الظرف متعلّقا بالخبر لأنّ الجملة لا تتم بقوله " العين بعدهم " فهي جملة ناقصة" غير صحيح لأن محط الفائدة هنا في الحال ( كأن ..) فهي وإن كانت فضلة لكن لا يمكن الاستغناء عنها هنا ولا تتم الفائدة إلا بها ، وذلك كقوله تعالى : (ولا تمش في الأرض مرحا) فوجود ركني الجملة لا يعني بالضرورة تمام الفائدة في التركيب .
وأما قولك : "أمّا الجملة الاسميّة : "فهي عور " فهي جملة مستأنفة , والفاء لا تفيد الترتيب ولا التعقيب" بلى أفادت الترتيب والتعقيب بقرينة (بعدهم)
والله أعلم وهو الموفق .
بورك فيك يا عزيزي
لا أرى أخي الحبيب صحّة القياس مع الآية " ولا تمش في الأرض مرحا " لأنّها جملة فعليّة تامّة بغير الحال
أمّا في النص فالأمر مختلف , فالشاعر يريد أن يخبر عن العين أنّها أصبحت عوراء تدمع كأنّ حداقها سملت حداقها بشوك بعدهم
وانظر إلى قول الشاعر :
وندامَى كأنَّهم أنجمُ اللَّيلِ ... ترامتْ بالشهبِ في الآفاقِ
والوا في "وندامى" واو رب , و"ندامى" مبتدأ , وجملة "كأنّهم أنجم " في موضع الخبر
وهذا مثل النص الذي أمامنا :
العين - بعدهم - كأنّ حداقها سملت بشوك
والظرف " بعدهم " مقدّم وحقّه التأخير , فهو متعلّق بسملت أو بالضمير المستتر العائد على العين
وهذا مثال آخر موافق لشاهدنا :
بَنُو مَطَرٍ عندَ اللِّقاءِ كَأنَّهُمْ ... أُسُودٌ لها في أَرْضِ خَفَّانَ أَشْبُلُ
والأصل أن يقول :
بَنُو مَطَرٍ كَأنَّهُمْ أُسُودٌ عندَ اللِّقاءِ لها في أَرْضِ خَفَّانَ أَشْبُلُ

ابن القاضي
03-04-2010, 12:57 PM
بورك فيك يا عزيزي
لا أرى أخي الحبيب صحّة القياس مع الآية " ولا تمش في الأرض مرحا " لأنّها جملة فعليّة تامّة بغير الحال
أمّا في النص فالأمر مختلف , فالشاعر يريد أن يخبر عن العين أنّها أصبحت عوراء تدمع كأنّ حداقها سملت حداقها بشوك بعدهم
وانظر إلى قول الشاعر :
وندامَى كأنَّهم أنجمُ اللَّيلِ ... ترامتْ بالشهبِ في الآفاقِ
والوا في "وندامى" واو رب , و"ندامى" مبتدأ , وجملة "كأنّهم أنجم " في موضع الخبر
وهذا مثل النص الذي أمامنا :
العين - بعدهم - كأنّ حداقها سملت بشوك
والظرف " بعدهم " مقدّم وحقّه التأخير , فهو متعلّق بسملت أو بالضمير المستتر العائد على العين
وهذا مثال آخر موافق لشاهدنا :
بَنُو مَطَرٍ عندَ اللِّقاءِ كَأنَّهُمْ ... أُسُودٌ لها في أَرْضِ خَفَّانَ أَشْبُلُ
والأصل أن يقول :
بَنُو مَطَرٍ كَأنَّهُمْ أُسُودٌ عندَ اللِّقاءِ لها في أَرْضِ خَفَّانَ أَشْبُلُ
مرحبا بالأستاذ الفاضل .
قولك : "لا أرى أخي الحبيب صحّة القياس مع الآية " ولا تمش في الأرض مرحا " لأنّها جملة فعليّة تامّة بغير الحال" إن كنت تقصد أنها تامة المعنى والفائدة بدون الحال فغير صحيح ، بل ماتمم المعنى إلا الحال ، وهذا مثل قوله تعالى: ( وما خلقنا السموات والأرض وما بينهما لاعبين) فلاعبين حال متممة المعنى ، وهي محط الفائدة ، إذ لا فائدة بدونها .
ومثل ذلك "كأن" في البيت المذكور .
وإن كنت تقصد بالتمام وجود المسند والمسند إليه ـ ولا أظنك تقصد ذلك ـ فإنهما موجودان في البيت المذكور ، المبتدأ ، ومتعلق الظرف .

وأما استشهادك بالبيت
وندامَى كأنَّهم أنجمُ اللَّيلِ ... ترامتْ بالشهبِ في الآفاقِ
فهو مع الفارق ، لأن الظرف في قوله : والعين بعدهم ، في حيز الخبر المحذوف ، ولا كذلك في : (وندامى كأنهم) ،
وأما استشهادك الثاني :

بَنُو مَطَرٍ عندَ اللِّقاءِ كَأنَّهُمْ ... أُسُودٌ لها في أَرْضِ خَفَّانَ أَشْبُلُ
فهو في محل النزاع ، لأني أقول: الظرف (عند اللقاء) متعلق بمحذوف خبر ، وكأنهم حال من بنو مطر .
والله أعلم وهو الموفق

صاحبة قلم
03-04-2010, 01:04 PM
http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/cry.gif

http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/cry.gif

http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/cry.gif

الآن هل إعرابي صحيح أم لا ... ..لا أفقه شيئاً فيما

تتحدثون !!!(ops

ابن القاضي
03-04-2010, 01:09 PM
http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/cry.gif

http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/cry.gif

http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/cry.gif

الآن هل إعرابي صحيح أم لا ... ..لا أفقه شيئاً فيما

تتحدثون !!!(ops
إعرابك صحيح أختي الكريمة ، ونقاشنا في "كأن" أهي حال أم خبر .

ناصر الدين الخطيب
03-04-2010, 01:48 PM
أخي ابن القاضي العزيز
ما استشهدت به من الآيات هي جمل فعليّة تمّت بغير الحال وإن لم تفد
وددت لو تحضر لنا شاهدا في جملة اسميّة خبرها ظرف تمت بغير الحال وفائدتها في الحال فقط

ابن القاضي
03-04-2010, 02:04 PM
أخي ابن القاضي العزيز
ما استشهدت به من الآيات هي جمل فعليّة تمّت بغير الحال وإن لم تفد
وددت لو تحضر لنا شاهدا في جملة اسميّة خبرها ظرف تمت بغير الحال وفائدتها في الحال فقط
إليك أخي الكريم من كتاب ربنا { فَإِذَا ٱلَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ }

قال في الدر المصون :
قوله: " كأنَّه وليٌّ " في هذه الجملةِ التشبيهيةِ وجهان، أحدُهما: أنَّها في محلِّ نصبٍ على الحال، والموصولُ مبتدأٌ، و " إذا " التي للمفاجأةِ خبرُه. والعاملُ في هذا الظرفِ من الاستقرارِ هو العاملُ في هذه الحالِ، ومَحَطُّ الفائدةِ في هذا الكلامِ هي الحالُ، والتقدير: فبالحضرة المُعادي مُشْبِهاً القريبَ الشَّفوقَ.
والثاني: ...

ابن القاضي
03-04-2010, 06:20 PM
هذا ما بقي من القصيدة أيها الكرام .

حَتّـى كَأَنّـي لِلحَـوادِثِ مَـروَةٌ**** بِصَفا المُشَرَّقِ كُـلَّ يَـومٍ تُقـرَعُ
لا بُدَّ مِن تَلَـفٍ مُقيـمٍ فَاِنتَظِـر ****أَبِأَرضِ قَومِكَ أَم بِأُخرى المَصرَعُ
وَلَقَـد أَرى أَنَّ البُكـاءَ سَفاهَـةٌ ****وَلَسَوفَ يولَعُ بِالبُكا مِـن يَفجَـعُ
وَليَأتِيَـنَّ عَلَيـكَ يَـومٌ مَــرَّةً ****يُبكـى عَلَيـكَ مُقَنَّعـاً لا تَسمَـعُ
وَتَجَلُّـدي لِلشامِتـيـنَ أُريـهِـمُ ****أَنّي لَرَيبِ الدَهـرِ لا أَتَضَعضَـعُ
وَالنَفـسُ راغِبِـةٌ إِذا رَغَّبتَـهـا**** فَـإِذا تُـرَدُّ إِلـى قَليـلٍ تَقـنَـعُ
كَم مِن جَميعِ الشَملِ مُلتَئِمُ الهَـوى**** باتوا بِعَيـشٍ ناعِـمٍ فَتَصَدَّعـوا
فَلَئِن بِهِم فَجَـعَ الزَمـانُ وَرَيبُـهُ**** إِنّـي بِأَهـلِ مَوَدَّتـي لَمُفَـجَّـعُ
وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ**** في رَأسِ شاهِقَـةٍ أَعَـزُّ مُمَنَّـعُ
وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ**** جَونُ السَراةِ لَـهُ جَدائِـدُ أَربَـعُ

ابن القاضي
03-04-2010, 06:39 PM
حَتّـى كَأَنّـي لِلحَـوادِثِ مَـروَةٌ**** بِصَفا المُشَرَّقِ كُـلَّ يَـومٍ تُقـرَعُ
حتى : حرف ابتداء مبني لا محل له .
كأني : كأنّ حرف تشبيه ونصب ، مبني لا محل له . والياء : ضمير مبني في محل نصب اسم كأنّ .
للحوادث : جار ومجرور متعلقان بمحذوف حال من مروة .
مروة : خبر كأن مرفوع بضمة ظاهرة . وجملة :كأني.. ابتدائيه لا محل لها
بصفا : جار ومجرور متعلقان بالفعل تقرع .
المشرق : مضاف إليه مجرور بكسرة ظاهرة .
كل : اسم منصوب على الظرفية متعلق بالفعل تقرع ، أو منصوب على نزع الخافض
يوم : مضاف إليه مجرور بكسرة ظاهرة
تقرع : فعل مضارع مبني للمجهول مرفوع بالضمة الظاهرة ، ونائب الفاعل مستتر فيه تقديره هي . وجملة تقرع ومتعلقاتها في محل نعت لمروة .
والله الموفق

صاحبة قلم
03-04-2010, 08:29 PM
أخي ابن القاضي ليتك تعرب البيت الذي يليه أجد فيه صعوبة

ابن القاضي
03-04-2010, 09:15 PM
لا بُدَّ مِن تَلَـفٍ مُقيـمٍ فَاِنتَظِـر ****أَبِأَرضِ قَومِكَ أَم بِأُخرى المَصرَعُ
لا : نافية للجنس ، مبنية لا محل لها من الإعراب
بد : اسمها مبني على الفتح
من تلف : جار ومجرور متعلقان بمحذوف خبر
مقيم : نعت مجرور بالكسرة
والجملة ابتدائية لا محل لها
فانتظر : الفاء استئنافية ، انتظر : فعل أمر مبني على السكون ، وفاعله مستتر فيه وجوبا .
أبأرض : الهمزة للاستفهام ، بأرض : جار ومجرور متعلقان بمحذوف خبر مقدم
قومك : قوم : مضاف إليه مجرور ، وهو مضاف ، والكاف ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه
أم : حرف عطف مبني
بأخرى : جار ومجرور معطوفان متعلقان بما تعلق به المعطوف عليه
المصرع : مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة الظاهرة .
والجملة الاسمية مسـتأنفة لا محل لها .
والله أعلم

صاحبة قلم
03-04-2010, 09:35 PM
بصراحة صعب علي إعراب لا بد (ops...

إذاً تعرب لا لوحدها وبد لوحدها ..

شكرا لك أخي ابن القاضي أسأل الله أن يكتب لك بكل حرف أجراً وزيادة

ينابيع الهدى
03-04-2010, 09:40 PM
وَلَقَـد أَرى أَنَّ البُكـاءَ سَفاهَـةٌ ****وَلَسَوفَ يولَعُ بِالبُكا مِـن يَفجَـعُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
اللام : حرف للتوكيد مبني لا محل له من الإعراب
قد : حرف تحقيق مبني لا محل له من الإعراب
أرى : فعل ماض مبني على الفتح ، الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنا
أنّ : حرف ناسخ مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
البكاء : اسم الناسخ منصوب وعلامة نصبه الفتحة
سفاهة : خبر الناسخ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
الجملة الاسمية في محل نصب سدت مسد مفعولي أرى
والجملة " لقد أرى أن البكاء .... " لا محل لها من الإعراب استئنافية
الواو : حرف عطف مبني لا محل له من الإعراب
اللام : حرف للتوكيد مبني لا محل له من الإعراب
سوف : حرف استقبال مبني لا محل له من الإعراب
يولع : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة
الباء : حرف جر مبني لا محل له من الإعراب
البكا : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة على الهمزة المحذوفة للتخفيف
شبه الجملة متعلق بالفعل يولع
من : اسم موصول مبني في محل رفع فاعل
يفجع : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة ، الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو ، الجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب صلة الموصول .
وجملة " لسوف يولع بالبكا .. " لا محل لها من الإعراب معطوفة على ما قبلها

ابن القاضي
03-04-2010, 10:01 PM
وَلَقَـد أَرى أَنَّ البُكـاءَ سَفاهَـةٌ ****وَلَسَوفَ يولَعُ بِالبُكا مِـن يَفجَـعُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
اللام : حرف للتوكيد مبني لا محل له من الإعراب
قد : حرف تحقيق مبني لا محل له من الإعراب
أرى : فعل ماض مبني على الفتح ، الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنا
أنّ : حرف ناسخ مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
البكاء : اسم الناسخ منصوب وعلامة نصبه الفتحة
سفاهة : خبر الناسخ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
الجملة الاسمية في محل نصب سدت مسد مفعولي أرى
والجملة " لقد أرى أن البكاء .... " لا محل لها من الإعراب استئنافية
الواو : حرف عطف مبني لا محل له من الإعراب
اللام : حرف للتوكيد مبني لا محل له من الإعراب
سوف : حرف استقبال مبني لا محل له من الإعراب
يولع : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة
الباء : حرف جر مبني لا محل له من الإعراب
البكا : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة على الهمزة المحذوفة للتخفيف
شبه الجملة متعلق بالفعل يولع
من : اسم موصول مبني في محل رفع فاعل
يفجع : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة ، الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو ، الجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب صلة الموصول .
وجملة " لسوف يولع بالبكا .. " لا محل لها من الإعراب معطوفة على ما قبلها


ممتاز أختي الكريمة ، إلا أن يُولَع ، ويُفجَع ، فعلان مبنيان للمجهول ، فيطلبان نائب فاعل .
بارك الله فيك ونفع بك .

صاحبة قلم
03-04-2010, 11:13 PM
وَليَأتِيَـنَّ عَلَيـكَ يَـومٌ مَــرَّةً ****يُبكـى عَلَيـكَ مُقَنَّعـاً لا تَسمَـعُ

وَليَأتِيَـنَّ : اللام لام العاقبة حرف مبني ع السكون لا محل له من الإعراب

والفعل مضارع مبني ع الفتح لاتصاله بنون التوكيد ونون التوكيد لا محل لها من

الإعراب

عَلَيـكَ :جار ومجرور متعلقان بالفعل يأتي

يَـومٌ : فا عل مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخرة ( والجملة الفعلية معطوفة ع البيت السابق :rolleyes:)

مَــرَّةً : تمييز منصوب بالفتحة الظاهرة ...

يُبكـى : فعل مضارع مرفوع بالضمة المقدرة منع من ظهورها التعذر

عَلَيـكَ : جار ومجرور متعلقان بمحذوف ( نائب الفاعل )

مُقَنَّعـاً : حال منصوب بالفتحة الظاهرة ..

والجملة الفعلية في محل نصب حال

لا: حرف نفي

تَسمَـعُ: فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهرة ..

والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت

يااارب يكون إعرااابي صحيح هالمرة http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/s76.gif

ابن القاضي
04-04-2010, 09:04 PM
وَليَأتِيَـنَّ عَلَيـكَ يَـومٌ مَــرَّةً ****يُبكـى عَلَيـكَ مُقَنَّعـاً لا تَسمَـعُ

وَليَأتِيَـنَّ : اللام لام العاقبة (التوكيد)حرف مبني ع السكون (على الفتح)لا محل له من الإعراب

والفعل مضارع مبني ع الفتح لاتصاله بنون التوكيد ونون التوكيد لا محل لها من

الإعراب

عَلَيـكَ :جار ومجرور متعلقان بالفعل يأتي

يَـومٌ : فا عل مرفوع بالضمة الظاهرة ع آخرة ( والجملة الفعلية معطوفة ع البيت السابق :rolleyes:) الجملة الفعلية مستـانفة

مَــرَّةً : تمييز (مفعول مطلق نائب عن المصدر) منصوب بالفتحة الظاهرة ...

يُبكـى : فعل مضارع (مبني للمجهول) مرفوع بالضمة المقدرة منع من ظهورها التعذر

عَلَيـكَ : جار ومجرور متعلقان بمحذوف ( نائب الفاعل ) ( بالفعل يبكى)

مُقَنَّعـاً : حال منصوب بالفتحة الظاهرة ..

والجملة الفعلية في محل نصب حال (نعت ليوم ، والرابط محذوف تقديره : فيه)

لا: حرف نفي

تَسمَـعُ: فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهرة ..

والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت

يااارب يكون إعرااابي صحيح هالمرة http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/s76.gif
بارك الله فيك أختي الكريمة ، ذاك اجتهادك ، وذا اجتهادي .

صاحبة قلم
04-04-2010, 10:09 PM
المحاولة الخامسة http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/s76.gif

وَتَجَلُّـدي لِلشامِتـيـنَ أُريـهِـمُ ****أَنّي لَرَيبِ الدَهـرِ لا أَتَضَعضَـعُ

وَتَجَلُّـدي : فعل مضارع مرفوع بالضمة المقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل
بحركة المناسبة والياء ضمير متصل في محل رفع فاعل والجملة الفعلية

استئنافية لا محل لها من الإعراب

لِلشامِتـيـنَ : حرف جر واسم مجروربالياء لأنه جمع مذكر سالم والجاروالمجرور

متعلقان بتجلدي

أُريـهِـمُ : فعل مضارع مرفوع بالضمة المقدره ع الياء منع من ظهورها الثقل

والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنا والضمير في محل نصب مفعول به أول

والجملة الفعلية في محل نصب حال

أَنّي : أن حرف مصدري ونصب

الياء في محل نصب اسم إن

لَرَيبِ : اللام لام مزحلقة مبنيه ع الفتح لا محل لها من الإعراب

وريب خبر إن وهو مضاف

الدَهـرِ: مضاف إليه مجرور ....

وربما وإن واسمها وخبرها سدت مسد مفعول ثاني لأريهم

لا أَتَضَعضَـعُ : لا حرف نفي ..أتضعضع فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهره ..

والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنا

أنتظر تصويبكم (ops

ناصر الدين الخطيب
05-04-2010, 06:11 AM
هذا اجتهادي في البيت الأسبق التالي :
وَليَأتِيَـنَّ عَلَيـكَ يَـومٌ مَــرَّةً ****يُبكـى عَلَيـكَ مُقَنَّعـاً لا تَسمَـعُ
ليأتينّ , اللام لام جواب قسم محذوف , والتقدير : والله ليأتيّنّ عليك
والجملة الفعليّة جملة جواب القسم المحذوف لا محل لها من الإعراب
مرّة : ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة , والظرف متعلّق بالفعل يأتي
مع الأخذ بعين الاعتبارجواز كونه مفعولا مطلقا
شبه الجملة "عليك" بعد الفعل المبني للمجهول في محل رفع نائب فاعل
والجملة الفعليّة " لا تسمع " في محل نصب حال ثانية من الضمير المتّصل في " عليك "
والله الموفّق

ينابيع الهدى
05-04-2010, 07:15 AM
وَالنَفـسُ راغِبِـةٌ إِذا رَغَّبتَـهـا فَـإِذا تُـرَدُّ إِلـى قَليـلٍ تَقـنَـعُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
النفس : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
راغبة : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة
الجملة استئنافية لا محل لها من الإعراب
إذا : ظرف لما يستقبل من الزمان تضمن معنى الشرط مبني في محل نصب متعلق بجوابه
رغبتَ : فعل ماض مبني على السكون ، التاء ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل . الهاء ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به
جواب الشرط محذوف دلّ عليه ما قبله .
الفاء : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
إذا : ظرف لما يستقبل من الزمان تضمن معنى الشرط مبني في محل نصب متعلق بجوابه .
ترد : فعل ماض مبني لما لم يسمّ فاعله ، نائب الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
إلى : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
قليل : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة
شبه الجملة متعلق بالفعل تُرد
تقنع : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ، الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي ، الجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب جواب الشرط
وجملة ( إذا ترد إلى قليل .. ) معطوفة على ما قبلها لا محل لها من الإعراب

ناصر الدين الخطيب
06-04-2010, 02:31 PM
المحاولة الخامسة http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/s76.gif

وَتَجَلُّـدي لِلشامِتـيـنَ أُريـهِـمُ ****أَنّي لَرَيبِ الدَهـرِ لا أَتَضَعضَـعُ

وَتَجَلُّـدي : فعل مضارع مرفوع بالضمة المقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل
بحركة المناسبة والياء ضمير متصل في محل رفع فاعل والجملة الفعلية استئنافية لا محل لها من الإعراب

وتجلّدي : يمكن أن يكون لها وجهان :
الأوّل : خبر لمبتدأ محذوف , والتقدير : هذا تجلّدي
الثاني : مفعول به لفعل محذوف , والتقدير , وأظهرُ تجلّدي
والياء في تجلّدي ضمير متّصل في محل جر مضاف إليه

لِلشامِتـيـنَ : حرف جر واسم مجروربالياء لأنه جمع مذكر سالم والجاروالمجرور

متعلقان بتجلدي

أُريـهِـمُ : فعل مضارع مرفوع بالضمة المقدره ع الياء منع من ظهورها الثقل

والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنا والضمير في محل نصب مفعول به أول

والجملة الفعلية في محل نصب حال

أَنّي : أن حرف مصدري ونصب

الياء في محل نصب اسم إن

لَرَيبِ : اللام لام مزحلقة مبنيه ع الفتح لا محل لها من الإعراب
اللام حرف جر
وريب خبر إن وهو مضاف
وريب : اسم مجرور
والجار والمجرور متعلّقان بالفعل أتضعضع
الدَهـرِ: مضاف إليه مجرور ....

وربما وإن واسمها وخبرها سدت مسد مفعول ثاني لأريهم
والمصدر المؤوّل من أنّ واسمها وخبرها في محل نصب مفعول به ثان للفعل أُري
لا أَتَضَعضَـعُ : لا حرف نفي ..أتضعضع فعل مضارع مرفوع بالضمة الظاهره ..

والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنا
والجملة الفعليّة في محل رفع خبر أنّ

أنتظر تصويبكم (ops

التصويب بالأحمر

ناصر الدين الخطيب
06-04-2010, 02:37 PM
وَالنَفـسُ راغِبِـةٌ إِذا رَغَّبتَـهـا فَـإِذا تُـرَدُّ إِلـى قَليـلٍ تَقـنَـعُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
النفس : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
راغبة : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة
الجملة استئنافية لا محل لها من الإعراب
إذا : ظرف لما يستقبل من الزمان تضمن معنى الشرط مبني في محل نصب متعلق بجوابه وهو مضاف
رغبتَ : فعل ماض مبني على السكون ، التاء ضمير متصل مبني في محل رفع فاعل . الهاء ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به
والجملة الفعليّة في محل جر مضاف إليه للشرط
جواب الشرط محذوف دلّ عليه ما قبله .
الفاء : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
الفاء حرف استئناف , والجملة بعده مستأنفة
إذا : ظرف لما يستقبل من الزمان تضمن معنى الشرط مبني في محل نصب متعلق بجوابه . وهو مضاف
ترد : فعل ماض مبني لما لم يسمّ فاعله ، نائب الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
إلى : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
قليل : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة
شبه الجملة متعلق بالفعل تُرد
والجملة الفعليّة في محل جر بإضافة الشرط إليها
تقنع : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ، الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي ، الجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب جواب الشرط
وجملة ( إذا ترد إلى قليل .. ) معطوفة على ما قبلها لا محل لها من الإعراب

التصويب بالأحمر

ناصر الدين الخطيب
06-04-2010, 05:39 PM
كمْ منْ جميعِ الشمْلِ ملْتَئِمِ الهَوى ... كانوا كذلكَ قبلَهمْ فتصدَّعُوا
كم : اسم كناية يفيد التكثير مبني على السكون في محل رفع مبتدأ
من جميع : جار ومجرور متعلّقان بكم الخبريّة , وجميع مضاف
الشمل : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
ملتئم : صفة لجميع الشمل مجرور مثله لأنّ جميع الشمل صفة لمحذوف نابت عن الموصوف والأصل : كم من رجل جميع الشمل ملتئم الهوى , وهو مضاف
الهوى : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة المقدّرة على الألف للتعذّر
كانوا : فعل ماض ناقص ناسخ مبني على الضم , والواو ضمير متّصل مبني على السكون في محل رفع اسم كان , وهو مضاف
كذلك : الكاف اسم بمعنى مثل مبني على الفتح في محل نصب خبر كان , وهو مضاف , وذا اسم إشارة مبني على السكون في محل جر مضاف إليه , واللام للبعد , والكاف للخطاب حرفان لا محل لهما من الإعراب
ويمكن اعتبار "كذا " جارا ومجرورا متعلقين بمحذوف خبر كان
وجملة كان واسمها وخبرها في محل رفع خبر المبتدأ
والجملة الاسميّة مستأنفة لا محل لها من الإعراب
فتصدّعوا : الفاء حرف عطف , وتصدّعوا : فعل ماض مبني على الضمّ والواو ضمير متّصل مبني على السكون في محل رفع فاعل , والجملة الفعليّة معطوفة على جملة كان واسمها وخبرها في محل رفع

ابن القاضي
06-04-2010, 09:15 PM
كمْ منْ جميعِ الشمْلِ ملْتَئِمِ الهَوى ... كانوا كذلكَ قبلَهمْ فتصدَّعُوا
كم : اسم كناية يفيد التكثير مبني على السكون في محل رفع مبتدأ
من جميع : جار ومجرور متعلّقان بكم الخبريّة , وجميع مضاف
الشمل : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
ملتئم : صفة لجميع الشمل مجرور مثله لأنّ جميع الشمل صفة لمحذوف نابت عن الموصوف والأصل : كم من رجل جميع الشمل ملتئم الهوى , وهو مضاف
الهوى : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة المقدّرة على الألف للتعذّر
كانوا : فعل ماض ناقص ناسخ مبني على الضم , والواو ضمير متّصل مبني على السكون في محل رفع اسم كان , وهو مضاف
كذلك : الكاف اسم بمعنى مثل مبني على الفتح في محل نصب خبر كان , وهو مضاف , وذا اسم إشارة مبني على السكون في محل جر مضاف إليه , واللام للبعد , والكاف للخطاب حرفان لا محل لهما من الإعراب
ويمكن اعتبار "كذا " جارا ومجرورا متعلقين بمحذوف خبر كان
وجملة كان واسمها وخبرها في محل رفع خبر المبتدأ
والجملة الاسميّة مستأنفة لا محل لها من الإعراب
فتصدّعوا : الفاء حرف عطف , وتصدّعوا : فعل ماض مبني على الضمّ والواو ضمير متّصل مبني على السكون في محل رفع فاعل , والجملة الفعليّة معطوفة على جملة كان واسمها وخبرها في محل رفع
أخي ناصر الدين ، بارك الله فيك ، يبدو أنك سهوت عن الظرف (قبلهم)

ابن القاضي
06-04-2010, 10:16 PM
المحاولة الخامسة http://muntada.islamtoday.net/images/smilies/s76.gif

وَتَجَلُّـدي لِلشامِتـيـنَ أُريـهِـمُ ****أَنّي لَرَيبِ الدَهـرِ لا أَتَضَعضَـعُ


أنتظر تصويبكم (ops


لي رأي في : وتجلدي للشامتين أريهم
الواو : استئنافية ، تجلدي : مبتدأ ، مضاف ومضاف إليه
للشامتين : متعلق بخبر محذوف
اريهم : جملة حالية

وممكن أن نقول :
تجلدي : مبتدأ ،
للشامتين : متعلق بالمصدر (تجلدي ، فهو مصدر مضاف إلى فاعله)
أريهم : جملة حالية سدت مسد الخبر .
والله أعلم .

ابن القاضي
06-04-2010, 10:18 PM
بقيت ثلاثة أبيات أيها النحاة :

فَلَئِن بِهِم فَجَـعَ الزَمـانُ وَرَيبُـهُ**** إِنّـي بِأَهـلِ مَوَدَّتـي لَمُفَـجَّـعُ
وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ**** في رَأسِ شاهِقَـةٍ أَعَـزُّ مُمَنَّـعُ
وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ**** جَونُ السَراةِ لَـهُ جَدائِـدُ أَربَـعُ

ناصر الدين الخطيب
06-04-2010, 10:22 PM
أخي ناصر الدين ، بارك الله فيك ، يبدو أنك سهوت عن الظرف (قبلهم)
سبحان الله
قاتل الله العجلة
أما وقد سهونا عن الظرف فأظنّ أنّ الإعراب قد اختلف الآن
فالظرف متعلّق بخبر كان محذوف
وكذلك شبه جملة متعلّق بحال محذوفة من الضمير المتّصل في الظرف
والله أعلم

ناصر الدين الخطيب
07-04-2010, 06:15 PM
فَلَئِن بِهِم فَجَـعَ الزَمـانُ وَرَيبُـهُ**** إِنّـي بِأَهـلِ مَوَدَّتـي لَمُفَـجَّـعُ
فلئن : الفاء حرف استئناف , واللام , الموطئة لجواب قسم محذوف وإن , حرف شرط جازم مبني على السكون لا محل له من الإعراب
بهم : جار ومجرور متعلّقان بالفعل فجع التالي فهو ظرف لغو
فجع : فعل ماض مبني على الفتح في محل جزم بأداة الشرط الجازمة
الزمان : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمّة
والجملة الفعليّة جملة الشرط غير الظرفي لا محل لها من الإعراب
وريبه :الواو حرف عطف , وريب , اسم معطوف على الزمان مرفوع مثله و وهو مضاف , والهاء ضمير متّصل مبني على الضم في محل جر مضاف إليه
إنّي : إنّ , حرف مشبه بالفعل مبني على الفتح ,المقدّر على ما قبل ياء المتكّلم منع من ظهوره اشتغال المحل بحركة المناسبة , والياء ضمير متّصل مبني على السكون في محل نصب اسم إنّ
بأهل : جار ومجرور متعلّقان بالمشتق مفجّع التالي فهو ظرف لغو , وأهل مضاف
مودّتي :مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة المقدّرة على ما قبل ياء المتكّلم منع من ظهورها حركة المناسبة , وهو مضاف , والياء ضمير متّصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه
لمفجّع : اللام لام التوكيد المزحلقة حرف لا محل له من الإعراب , ومفجّع : خبر إنّ مرفوع وعلامة رفعه الضمّة
والجملة الاسميّة من إنّ واسمها وخبرها جملة جواب القسم المحذوف لسبقه الشرط
وجملة جواب الشرط محذوفة دلّ عليها جواب القسم المذكور
والجملة الشرطيّة الكبرى مستأنفة لا محل لها من الإعراب

ينابيع الهدى
07-04-2010, 07:32 PM
وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ**** في رَأسِ شاهِقَـةٍ أَعَـزُّ مُمَنَّـعُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
الدهر : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
يبقى : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة للتعذر ، الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو .
والجملة الفعلية في محل رفع خبر
على : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
حدثانه : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والها ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه
شبه الجملة متعلق بالفعل يبقى .
وجملة " الدهر لا يبقى على حدثانه " استئنافية لا محل لها من الإعراب
في : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
رأس : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف
شبه الجملة متعلق بمحذوف خبر مقدم
شاهقة : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
أعز : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
ممنع : نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة

المجيبل
07-04-2010, 10:45 PM
أعز : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
أرى و الله أعلم أن (أعز) خبر لمبتدأ محذوف
و الله أعلم .

ينابيع الهدى
07-04-2010, 10:52 PM
أرى و الله أعلم أن (أعز) خبر لمبتدأ محذوف
و الله أعلم .

جزاكِ الله خيرا أختي المجيبل

هل من الممكن أن تكون أعز خبر للدهر ، وجملة ( لا يبقى على حدثانه) في محل نصب حال للدهر ؟

ناصر الدين الخطيب
07-04-2010, 10:57 PM
وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ**** في رَأسِ شاهِقَـةٍ أَعَـزُّ مُمَنَّـعُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
الدهر : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
يبقى : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة للتعذر ، الفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو .
والجملة الفعلية في محل رفع خبر
على : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
حدثانه : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والها ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه
شبه الجملة متعلق بالفعل يبقى .
وجملة " الدهر لا يبقى على حدثانه " استئنافية لا محل لها من الإعراب
في : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
رأس : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف
شبه الجملة متعلق بمحذوف خبر مقدم
شاهقة : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
أعز : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
ممنع : نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة
السلام عليكم
أعزّ : فاعل للفعل يبقى , وممنع صفة له
أي لا يبقى أعزّ ممنع على حدثان الدهر في رأس شاهقة

زهرة متفائلة
09-04-2010, 09:58 PM
بقيت ثلاثة أبيات أيها النحاة :


وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ**** جَونُ السَراةِ لَـهُ جَدائِـدُ أَربَـعُ

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

البيت الأخير

هذا البيت هو الذي بقي ولم يتم إعرابه أو بمعنى أصح نصف الشطر الثاني .

نتابع هذه النافذة لنتعلم من أساتذتنا الأفاضل / بارك الله في الجميع .

ابن القاضي
10-04-2010, 11:43 AM
وَالدَهرُ لا يَبقـى عَلـى حَدَثانِـهِ**** جَونُ السَراةِ لَـهُ جَدائِـدُ أَربَـعُ

الشطر الأول إعرابه كما مضى
جون : فاعل مرفوع بالضمة
السراة : مضاف إليه مجرور بالكسرة
له : جار ومجرور متعلقان بمحذوف خبر مقدم
جدائد : مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة
أربع : نعت مرفوع
والجملة الاسمية في محل نصب حال من جون السراة .
والله أعلم

ابن القاضي
10-04-2010, 01:39 PM
يقال أنه في ذات يوم طلب سيف الدولة أن يكتب المتنبي قصيدة يمدحه فيها فكتب أبو الطيب وبدأ ينشد (من الورقة ) :
واحر قلباه ممن قلبه شبــــــــم .. ومن بجسمي وحالي عنده سقم
مالي اكتم حبا قد برى جسدي .. وتدعي حب سيف الدوله الامـــــم
وكان أبو فراس موجودا ، وكان كلما قال المتنبي بيتا، قال: هذا بيت قديم قد قاله شاعر قبلك. والمتنبي لا يرد عليه ويكمل قصيده ولكنّ غضبه يزداد شيئا فشيئا، إلى أن وصل الى البيت الذي يقول فيه :
يا أعدل الناس إلا في معاملتي .. فيك الخصام وأنت الخصم والحكــــــــــم
أعيذها نظرات منك صادقـــــــــه .. أنت تحسب الشحم فيمن شحمه ورم
وما انتفاع أخي الدنيا بناظــــره .. إذا استوت عنده الأنــــــــــــــوار والظــلم
فقال أبو فراس: هذا بيت قاله شاعر قبله، ويتكلم أبو فراس بصوت عال حتى يسمع سيف الدولة، فغضب أبو الطيب غضبا شديدا ، ووقف ورمى الورقه وأنشد ارتجالا ، بدون ورقه :
وسيعلم الجمع ممن ضم مجلسنا .. بأنني خير من تسعى به قدم
أنا الذي نظر الأعمى الى أدبــــــي .. وأسمعت كلماتي من به صمم
أنام ملء جفوني عن شــــــواردها .. ويســـهر الخلق جراها ويختصم
وجــاهل مـده جهلــــه في ضحكي .. حتـــى اتــتــه يـــد فراسـة وفم
إذا رأيت نيـــوب الليث بــــــــــــارزةًً .. فـــلا تظنن أن الليث يبتـســـــم
ومهجة مهجتي مـــن هم صاحبها .. أدركتها بجـــواد ظهــــــره حـــــرم
رجــلاه في الركض رجل واليدان يد .. وفعلـــــــــــه ما تريد الكف والقدم
ومـــرهف سرت بين الجحفلين به .. حتى ضربت وموج الموت يلتــطم
الخـــيل والليل والبيداء تعرفنــــي .. والسيف والرمح والقرطاس والقلم
صحبت في البيداء الوحش منفردا .. حتى تعجب مني القـــــــور والأكم
فذهل أبو فراس الحمداني وفغر فاه ولم يعرف ماذا يقول ، وسيف الدولة في تلك اللحظة يحترق غضبا ، حيث إن القصيدة كانت يجب أن تكون في مدحه أمام وزراء الدولة وليست لمدح أبو الطيب لنفسه أمام الملك، فغضب سيف الدولة وأمسك بالمحبرة ورماها في رأس أبي الطيب فأصابه بها في جبينه، فأصبح وجهه يدمي ولكنه لم يسكت بل أكمل قصيدته ارتجالا والجميع فاغر فاه وهو يقول :
يامن يعز علينا أن نفارقهــــم .. وجداننا كل شيء بعدكم عدم
ماكان أخلقنا منكم بتكرمــــة .. لو أن أمكم من أمرنا أمـــــــــم
إن كان سركم ماقال حاسدنا .. فما لجـــرح إذا أرضاكم ألــــــــم
وبيننا لو رعيتم ذاك معـــــرفة .. إن المعارف في أهل النهى ذمم
ووجه نظره إلى أبي فراس ـ الذي أصبح يلمم أثوابه ولا يعرف أين ينظر ـ وقال فيه :
كم تطلبون لنا عيبا فيعجزكـــــــــم .. ويكره الله ما تأتون والـــــكرم
ما أبعد العيب والنقصان عن شرفي .. أنا الثريا وذان الشيب والهـرم
ليت الغمام الذي عندي صواعقــــه .. يزيلهن إلى من عنده الــديم

ابن القاضي
10-04-2010, 06:22 PM
تنبيه :
نبهتنا الأخت زهرة متفائلة إلى أن قصيدة المتنبي قد أعُربت من قبل ، ننتظر قصيدة أخرى .

ابن القاضي
10-04-2010, 09:51 PM
بسيفك يعلو الحق و الحق أغلب
أحمد شوقي





بِسَيفِكَ يَعلو الحَقُّ وَالحَقُّ أَغلَبُ"
"وَيُنصَرُ دينُ اللَهِ أَيّانَ تَضرِبُ
وَما السَيفُ إِلّا آيَةُ المُلكِ في الوَرى"
"وَلا الأَمرُ إِلّا لِلَّذي يَتَغَلَّبُ
فَأَدِّب بِهِ القَومَ الطُغاةَ فَإِنَّهُ"
"لَنِعمَ المَرَبي لِلطُغاةِ المُؤَدِّبُ
وَداوِ بِهِ الدولاتِ مِن كُلِّ دائِها"
"فَنِعمَ الحُسامُ الطِبُّ وَالمُتَطَبِّبُ
تَنامُ خُطوبُ المُلكِ إِن باتَ ساهِرًا"
"وَإِن هُوَ نامَ استَيقَظَت تَتَأَلَّبُ
أَمِنّا اللَيالي أَن نُراعَ بِحادِثٍ"
"وَأَرمينيا ثَكلى وَحَورانَ أَشيَبُ
وَمَملَكَةُ اليونانِ مَحلولَةُ العُرى"
"رَجاؤُكَ يُعطيها وَخَوفُكَ يُسلَبُ
هَدَدتَ أَميرَ المُؤمِنينَ كَيانَها"
"بِأَسطَعَ مِثلِ الصُبحِ لا يَتَكَذَّبُ
وَمازالَ فَجرًا سَيفُ عُثمانَ صادِقًا"
"يُساريهِ مِن عالي ذَكائِكَ كَوكَبُ
إِذا ما صَدَعتَ الحادِثاتِ بِحَدِّهِ"
"تَكَشَّفَ داجي الخَطبِ وَانجابَ غَيهَبُ
وَهابَ العِدا فيهِ خِلافَتَكَ الَّتي"
"لَهُم مَأرَبٌ فيها وَلِلَّهِ مَأرَبُ
سَما بِكَ يا عَبدَ الحَميدِ أُبُوَّةٌ"
"ثَلاثونَ خُضّارُ الجَلالَةِ غُيَّبُ
قَياصِرُ أَحيانًا خَلائِفُ تارَةً"
"خَواقينُ طَورًا وَالفَخارُ المُقَلَّبُ
نُجومُ سُعودِ المَلكِ أَقمارُ زُهرِهِ"
"لَوَ اَنَّ النُجومَ الزُهرَ يَجمَعُها أَبُ
تَواصَوا بِهِ عَصرًا فَعَصرًا فَزادَهُ"
"مُعَمَّمُهُم مِن هَيبَةٍ وَالمُعَصَّبُ
هُمُ الشَمسُ لَم تَبرَح سَماواتِ عِزِّها"
"وَفينا ضُحاها وَالشُعاعُ المُحَبَّبُ
نَهَضتَ بِعَرشٍ يَنهَضُ الدَهرُ بِهِ"
"خُشوعًا وَتَخشاهُ اللَيالي وَتَرهَبُ
مَكينٍ عَلى مَتنِ الوُجودِ مُؤَيَّدٍ"
"بِشَمسِ استِواءٍ مالَها الدَهرَ مَغرِبُ
تَرَقَّت لَهُ الأَسواءُ حَتّى ارتَقَيتَهُ"
"فَقُمتَ بِها في بَعضِ ما تَتَنَكَّبُ
فَكُنتَ كَعَينٍ ذاتِ جَريٍ كَمينَةٍ"
"تَفيضُ عَلى مَرِّ الزَمانِ وَتَعذُبُ
مُوَكَّلَةٍ بِالأَرضِ تَنسابُ في الثَرى"
"فَيَحيا وَتَجري في البِلادِ فَتُخضِبُ
فَأَحيَيتَ مَيتًا دارِسَ الرَسمِ غابِرًا"
"كَأَنَّكَ فيما جِئتَ عيسى المُقَرَّبُ
وَشِدتَ مَنارًا لِلخِلافَةِ في الوَرى"
"تُشَرِّقُ فيهِم شَمسُهُ وَتُغَرِّبُ
سَهِرتَ وَنامَ المُسلِمونَ بِغَبطَةٍ"
"وَما يُزعِجُ النُوّامَ وَالساهِرُ الأَبُ
فَنَبَّهَنا الفَتحُ الَّذي ما بِفَجرِهِ"
"وَلا بِكَ يا فَجرَ السَلامِ مُكَذِّبُ
حُسامُكَ مِن سُقراطَ في الخَطبِ أَخطَبُ"
"وَعودُكَ مِن عودِ المَنابِرِ أَصلَبُ
وَعَزمُكَ مِن هوميرَ أَمضى بَديهَةً"
"وَأَجلى بَيانًا في القُلوبِ وَأَعذَبُ
وَإِن يَذكُروا إِسكَندَرًا وَفُتوحَهُ"
"فَعَهدُكَ بِالفَتحِ المُحَجَّلِ أَقرَبُ
وَمُلكُكَ أَرقى بِالدَليلِ حُكومَةً"
"وَأَنفَذُ سَهمًا في الأُمورِ وَأَصوَبُ
ظَهَرتَ أَميرَ المُؤمِنينَ عَلى العِدا"
"ظُهورًا يَسوءُ الحاسِدينَ وَيُتعِبُ
سَلِ العَصرَ وَالأَيّامَ وَالناسَ هَل نَبا"
"لِرَأيِكَ فيهِم أَو لِسَيفِكَ مَضرِبُ
هُمُ مَلَئوا الدُنيا جَهامًا وَراءَهُ"
"جَهامٌ مِنَ الأَعوانِ أَهذى وَأَكذَبُ
فَلَمّا استَلَلتَ السَيفَ أَخلَبَ بَرقُهُم"
"وَما كُنتَ يا بَرقَ المَنِيَّةِ تُخلِبُ
أَخَذتَهُمُ لا مالِكينَ لِحَوضِهِم"
"مِنَ الذَودِ إِلّا ما أَطالوا وَأَسهَبوا
وَلم يَتَكَلَّف قَومُكَ الأُسدُ أُهبَةً"
"وَلَكِنَّ خُلقًا في السِباعِ التَأَهُّبُ
كَذا الناسُ بِالأَخلاقِ يَبقى صَلاحُهُم"
"وَيَذهَبُ عَنهُم أَمرُهُم حينَ تَذهَبُ
وَمِن شَرَفِ الأَوطانِ أَلّا يَفوتَها"
"حُسامٌ مُعِزٌّ أَو يَراعٌ مُهَذَّبُ
مَلَكتَ سَبيلَيهِم فَفي الشَرقِ مَضرِبٌ"
"لِجَيشِكَ مَمدودٌ وَفي الغَربِ مَضرِبُ
ثَمانونَ أَلفًا أُسدُ غابٍ ضَراغِمٌ"
"لَها مِخلَبٌ فيهِم وَلِلمَوتِ مَخلِبُ
إِذا حَلِمَت فَالشَرُّ وَسنانُ حالِمٌ"
"وَإِن غَضِبَت فَالشَرُّ يَقظانُ مُغضِبُ
فَيالِقُ أَفشى في البِلادِ مِنَ الضُحى"
"وَأَبعَدُ مِن شَمسِ النَهارِ وَأَقرَبُ
وَتُصبِحُ تَلقاهُم وَتُمسي تَصُدُّهُم"
"وَتَظهَرُ في جِدِّ القِتالِ وَتَلعَبُ
تَلوحُ لَهُم في كُلِّ أُفقٍ وَتَعتَلي"
"وَتَطلُعُ فيهِم مِن مَكانٍ وَتَغرُبُ
وَتُقدِمُ إِقدامَ اللُيوثِ وَتَنثَني"
"وَتُدبِرُ عِلمًا بِالوَغى وَتُعَقِّبُ
وَتَملِكُ أَطرافَ الشِعابِ وَتَلتَقي"
"وَتَأخُذُ عَفوًا كُلَّ عالٍ وَتَغصِبُ
وَتَغشى أَبِيّاتِ المَعاقِلِ وَالذُرا"
"فَثَيِّبُهُنَّ البِكرُ وَالبِكرُ ثَيِّبُ
يَقودُ سَراياها وَيَحمي لِواءَها"
"سَديدُ المَرائي في الحُروبِ مُجَرِّبُ
يَجيءُ بِها حينًا وَيَرجِعُ مَرَّةً"
"كَما تَدفَعُ اللَجَّ البِحارُ وَتَجذِبُ
وَيَرمي بِها كَالبَحرِ مِن كُلِّ جانِبٍ"
"فَكُلُّ خَميسٍ لُجَّةٌ تَتَضَرَّبُ
وَيُنفِذُها مِن كُلِّ شِعبٍ فَتَلتَقي"
"كَما يَتَلاقى العارِضُ المُتَشَعِّبُ
وَيَجعَلُ ميقاتًا لَها تَنبَري لَهُ"
"كَما دارَ يَلقى عَقرَبَ السَيرِ عَقرَبُ
فَظَلَّت عُيونُ الحَربِ حَيرى لِما تَرى"
"نَواظِرَ ما تَأتي اللُيوثُ وَتُغرِبُ
تُبالِغُ بِالرامي وَتَزهو بِما رَمى"
"وَتُعجَبُ بِالقُوّادِ وَالجُندُ أَعجَبُ
وَتُثني عَلى مُزجي الجُيوشِ بِيَلدِزٍ"
"وَمُلهِمِها فيما تَنالُ وَتَكسِبُ
وَما المُلكُ إِلّا الجَيشُ شَأنًا وَمَظهَرًا"
"وَلا الجَيشُ إِلّا رَبُّهُ حينَ يُنسَبُ
تُحَذِّرُني مِن قَومِها التُركِ زَينَبُ"
"وَتُعجِمُ في وَصفِ اللُيوثِ وَتُعرِبُ
وَتُكثِرُ ذِكرَ الباسِلينَ وَتَنثَني"
"بِعِزٍّ عَلى عِزِّ الجَمالِ وَتُعجَبُ
وَتَسحَبُ ذَيلَ الكِبرِياءِ وَهَكَذا"
"يَتيهُ وَيَختالُ القَوِيُّ المُغَلِّبُ
وَزَينَبُ إِن تاهَت وَإِن هِيَ فاخَرَت"
"فَما قَومُها إِلّا العَشيرُ المُحَبَّبُ
يُؤَلِّفُ إيلامُ الحَوادِثِ بَينَنا"
"وَيَجمَعُنا في اللَهِ دينٌ وَمَذهَبُ
نَما الوُدُّ حَتّى مَهَّدَ السُبلَ لِلهَوى"
"فَما في سَبيلِ الوَصلِ ما يُتَصَعَّبُ
وَدانى الهَوى ما شاءَ بَيني وَبَينَها"
"فَلَم يَبقَ إِلّا الأَرضُ وَالأَرضُ تَقرُبُ
رَكِبتُ إِلَيها البَحرَ وَهوَ مَصيدَةٌ"
"تُمَدُّ بِها سُفنُ الحَديدِ وَتُنصَبُ
تَروحُ المَنايا الزُرقُ فيهِ وَتَغتَدي"
"وَما هِيَ إِلّا المَوجُ يَأتي وَيَذهَبُ
وَتَبدو عَلَيهِ الفُلكُ شَتّى كَأَنَّها"
"بُؤوزٌ تُراعيها عَلى البُعدِ أَعقُبُ
حَوامِلُ أَعلامِ القَياصِرِ حُضرٌ"
"عَلَيها سَلاطينُ البَرِيَّةِ غُيَّبُ
تُجاري خُطاها الحادِثاتِ وَتَقتَفي"
"وَتَطفو حَوالَيها الخُطوبُ وَتَرسُبُ
وَيوشِكُ يَجري الماءُ مِن تَحتِها دَمًا"
"إِذا جَمَعَت أَثقالَها تَتَرَقَّبُ
فَقُلتُ أَأَشراطُ القِيامَةِ ما أَرى"
"أَمِ الحَربُ أَدنى مِن وَريدٍ وَأَقرَبُ
أَمانًا أَمانًا لُجَّةَ الرومِ لِلوَرى"
"لَوَ اَنَّ أَمانًا عِندَ دَأماءَ يُطلَبُ
كَأَنّي بِأَحداثِ الزَمانِ مُلِمَّةً"
"وَقَد فاضَ مِنها حَوضُكِ المُتَضَرِّبُ
فَأُزعِجَ مَغبوطٌ وَرُوِّعَ آمِنٌ"
"وَغالَ سَلامَ العالَمينَ التَعَصُّبُ
فَقالَت أَطَلتَ الهَمَّ لِلخَلقِ مَلجَأٌ"
"أَبَرُّ بِهِم مِن كُلِّ بَرٍّ وَأَحدَبُ
سَلامُ البَرايا في كَلاءَةِ فَرقَدٍ"
"بِيَلدِزَ لا يَغفو وَلا يَتَغَيَّبُ
وَإِنَّ أَميرَ المُؤمِنينَ لَوابِلٌ"
"مِنَ الغَوثِ مُنهَلٌ عَلى الخَلقِ صَيِّبُ
رَأى الفِتنَةَ الكُبرى فَوالى انهِمالَهُ"
"فَبادَت وَكانَت جَمرَةً تَتَلَهَّبُ
فَما زِلتُ بِالأَهوالِ حَتّى اقتَحَمتُها"
"وَقَد تُركِبُ الحاجاتُ ما لَيسَ يُركَبُ
أَخوضُ اللَيالي مِن عُبابٍ وَمِن دُجىً"
"إِلى أُفقٍ فيهِ الخَليفَةُ كَوكَبُ
إِلى مُلكِ عُثمانَ الَّذي دونَ حَوضِهِ"
"بِناءُ العَوالي المُشمَخِرُّ المُطَنَّبُ
فَلاحَ يُناغي النَجمَ صَرحٌ مُثَقَّبٌ"
"عَلى الماءِ قَد حاذاهُ صَرحٌ مُثقَبُ
بُروجٌ أَعارَتها المَنونُ عُيونَها"
"لَها في الجَواري نَظرَةٌ لا تُخَيَّبُ
رَواسي ابتِداعٍ في رَواسي طَبيعَةٍ"
"تَكادُ ذُراها في السَحابِ تُغَيَّبُ
فَقُمتُ أُجيلُ الطَرفَ حَيرانَ قائِلًا"
"أَهَذى ثُغورُ التُركِ أَم أَنا أَحسَبُ
فَمِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مُشرِقٌ"
"وَمِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مَغرِبُ
تَظَلُّ مَهولاتُ البَوارِجِ دونَهُ"
"حَوائِرَ ما يَدرينَ ماذا تُخَرِّبُ
إِذا طاشَ بَينَ الماءِ وَالصَخرِ سَهمُها"
"أَتاها حَديدٌ ما يَطيشُ وَأَسرَبُ
يُسَدِّدُهُ عِزريلُ في زِيِّ قاذِفٍ"
"وَأَيدي المَنايا وَالقَضاءُ المُدَرَّبُ
قَذائِفُ تَخشى مُهجَةُ الشَمسِ كُلَّما"
"عَلَت مُصعِداتٍ أَنَّها لا تُصَوَّبُ
إِذا صُبَّ حاميها عَلى السُفنِ انثَنَت"
"وَغانِمُها الناجي فَكَيفَ المُخَيَّبُ
سَلِ الرومَ هَل فيهِنَّ لِلفُلكِ حيلَةٌ"
"وَهَل عاصِمٌ مِنهُنَّ إِلّا التَنَكُّبُ
تَذَبذَبَ أُسطولاهُمُ فَدَعَتهُما"
"إِلى الرُشدِ نارٌ ثَمَّ لا تَتَذَبذَبُ
فَلا الشَرقُ في أُسطولِهِ مُتقى الحِمى"
"وَلا الغَربُ في أُسطولِهِ مُتَهَيَّبُ
وَما راعَني إِلّا لِواءٌ مُخَضَّبٌ"
"هُنالِكَ يَحميهِ بَنانٌ مُخَضَّبُ
فَقُلتُ مَنِ الحامي أَلَيثٌ غَضَنفَرٌ"
"مِنَ التُركِ ضارٍ أَم غَزالٌ مُرَبَّبُ
أَمِ المَلِكُ الغازي المُجاهِدُ قَد بَدا"
"أَمِ النَجمُ في الآرامِ أَم أَنتِ زَينَبُ
رَفَعتِ بَناتَ التُركِ قالَت وَهَل بِنا"
"بَناتِ الضَواري أَن نَصولَ تَعَجُّبُ
إِذا ما الدِيارُ استَصرَخَت بَدَرَت لَها"
"كَرائِمُ مِنّا بِالقَنا تَتَنَقَّبُ
تُقَرِّبُ رَبّاتُ البُعولِ بُعولَها"
"فَإِن لَم يَكُن بَعلٌ فَنَفسًا تُقَرِّبُ
وَلاحَت بِآفاقِ العَدُوِّ سَرِيَّةٌ"
"فَوارِسُ تَبدو تارَةً وَتُحَجَّبُ
نَواهِضُ في حُزنٍ كَما تَنهَضُ القَطا"
"رَواكِضُ في سَهلٍ كَما انسابَ ثَعلَبُ
قَليلونَ مِن بُعدٍ كَثيرونَ إِن دَنَوا"
"لَهُم سَكَنٌ آنًا وَآنًا تَهَيُّبُ
فَقالَت شَهِدتَ الحَربَ أَو أَنتَ موشِكٌ"
"فَصِفنا فَأَنتَ الباسِلُ المُتَأَدِّبُ
وَنادَت فَلَبّى الخَيلُ مِن كُلِّ جانِبٍ"
"وَلَبّى عَلَيها القَسوَرُ المُتَرَقِّبُ
خِفافًا إِلى الداعي سِراعًا كَأَنَّما"
"مِنَ الحَربِ داعٍ لِلصَلاةِ مُثَوِّبُ
مُنيفينَ مِن حَولِ اللِواءِ كَأَنَّهُم"
"لَهُ مَعقِلٌ فَوقَ المَعاقِلِ أَغلَبُ
وَما هِيَ إِلّا دَعوَةٌ وَإِجابَةٌ"
"أَنِ التَحَمَت وَالحَربُ بَكرٌ وَتَغلِبُ
فَأَبصَرتُ ما لَم تُبصِرا مِن مَشاهِدٍ"
"وَلا شَهِدَت يَومًا مَعَدٌّ وَيَعرُبُ
جِبالَ مَلونا لا تَخوري وَتَجزَعي"
"إِذا مالَ رَأسٌ أَو تَضَعضَعَ مَنكِبُ
فَما كُنتِ إِلّا السَيفَ وَالنارَ مَركَبًا"
"وَما كانَ يَستَعصي عَلى التُركِ مَركَبُ
عَلَوا فَوقَ عَلياءِ العَدُوِّ وَدونَهُ"
"مَضيقٌ كَحَلقِ اللَيثِ أَو هُوَ أَصعَبُ
فَكانَ صِراطُ الحَشرِ ما ثَمَّ ريبَةٌ"
"وَكانوا فَريقَ اللَهِ ما ثَمَّ مُذنِبُ
يَمُرّونَ مَرَّ البَرقِ تَحتَ دُجُنَّةٍ"
"دُخانًا بِهِ أَشباحُهُم تَتَجَلبَبُ
حَثيثينَ مِن فَوقِ الجِبالِ وَتَحتِها"
"كَما انهارَ طَودٌ أَو كَما انهالَ مِذنَبُ
تُمِدُّهُمُ قُذّافُهُم وَرُماتُهُم"
"بِنارٍ كَنيرانِ البَراكينِ تَدأَبُ
تُذَرّى بِها شُمُّ الذُرا حينَ تَعتَلي"
"وَيَسفَحُ مِنها السَفحُ إِذ تَتَصَبَّبُ
تُسَمَّرُ في رَأسِ القِلاعِ كُراتُها"
"وَيَسكُنُ أَعجازَ الحُصونِ المُذَنَّبُ
فَلَمّا دَجى داجي العَوانِ وَأَطبَقَت"
"تَبَلَّجَ وَالنَصرَ الهِلالُ المُحَجَّبُ
وَرُدَّت عَلى أَعقابِها الرومُ بَعدَما"
"تَناثَرَ مِنها الجَيشُ أَو كادَ يَذهَبُ
جَناحَينِ في شِبهِ الشِباكَينِ مِن قَنا"
"وَقَلبًا عَلى حُرِّ الوَغى يَتَقَلَّبُ
عَلى قُلَلِ الأَجبالِ حَيرى جُموعُهُم"
"شَواخِصُ ما إِن تَهتَدي أَينَ تَذهَبُ
إِذا صَعَدَت فَالسَيفُ أَبيَضُ خاطِفٌ"
"وَإِن نَزَلَت فَالنارُ حَمراءُ تَلهَبُ
تَطَوَّعَ أَسرًا مِنهُمُ ذَلِكَ الَّذي"
"تَطَوَّعَ حَربًا وَالزَمانُ تَقَلُّبُ
وَتَمَّ لَنا النَصرُ المُبينُ عَلى العِدا"
"وَفَتحُ المَعالي وَالنَهارُ المُذَهَّبُ
فَجِئتُ فَتاةَ التُركِ أَجزي دِفاعَها"
"عَنِ المُلكِ وَالأَوطانِ ما الحَقُّ يوجِبُ
فَقَبَّلتُ كَفًّا كانَ بِالسَيفِ ضارِبًا"
"وَقَبَّلتُ سَيفًا كانَ بِالكَفِّ يَضرِبُ
وَقُلتُ أَفي الدُنيا لِقَومِكِ غالِبٌ"
"وَفي مِثلِ هَذا الحِجرِ رُبّوا وَهُذِّبوا
رُوَيدًا بَني عُثمانَ في طَلَبِ العُلا"
"وَهَيهاتَ لَم يُستَبقَ شَيءٌ فَيُطلَبُ
أَفي كُلِّ آنٍ تَغرِسونَ وَنَجتَني"
"وَفي كُلِّ يَومٍ تَفتَحونَ وَنَكتُبُ
وَما زِلتُمُ يَسقيكُمُ النَصرُ حُمرَهُ"
"وَتَسقونَهُ وَالكُلُّ نَشوانَ مُصأَبُ
إِلى أَن أَحَلَّ السُكرَ مَن لا يُحِلُّهُ"
"وَمَدَّ بِساطَ الشُربِ مَن لَيسَ يَشرَبُ
وَأَشمَطَ سَوّاسِ الفَوارِسِ أَشيَبُ"
"يَسيرُ بِهِ في الشَعبِ أَشمَطُ أَشيَبُ
رَفيقًا ذَهابٍ في الحُروبِ وَجيئَةٍ"
"قَدِ اصطَحَبا وَالحُرُّ لِلحُرِّ يَصحَبُ
إِذا شَهِداها جَدَّدا هِزَّةَ الصِبا"
"كَما يَتَصابى ذو ثَمانينَ يَطرُبُ
فَيَهتَزُّ هَذا كَالحُسامِ وَيَنثَني"
"وَيَنفُرُ هَذا كَالغَزالِ وَيَلعَبُ
تَوالى رَصاصُ المُطلِقينَ عَلَيهِما"
"يُخَضِّلُ مِن شَيبِهِما وَيُخَضِّبُ
فَقيلَ أَنِل أَقدامَكَ الأَرضَ إِنَّها"
"أَبَرُّ جَوادًا إِن فَعَلتَ وَأَنجَبُ
فَقالَ أَيَرضى واهِبُ النَصرِ أَنَّنا"
"نَموتُ كَمَوتِ الغانِياتِ وَنُعطَبُ
ذَروني وَشَأني وَالوَغى لا مُبالِيًا"
"إِلى المَوتِ أَمشي أَم إِلى المَوتِ أَركَبُ
أَيَحمِلُني عُمرًا وَيَحمي شَبيبَتي"
"وَأَخذُلُهُ في وَهنِهِ وَأُخَيِّبُ
إِذا نَحنُ مِتنا فَادفِنونا بِبُقعَةٍ"
"يَظَلُّ بِذِكرانا ثَراها يُطَيِّبُ
وَلا تَعجَبوا أَن تَبسُلَ الخَيلُ إِنَّها"
"لَها مِثلُ ما لِلناسِ في المَوتِ مَشرَبُ
فَماتا أَمامَ اللَهِ مَوتَ بَسالَةٍ"
"كَأَنَّهُما فيهِ مِثالٌ مُنَصَّبُ
وَما شُهَداءُ الحَربِ إِلّا عِمادُها"
"وَإِن شَيَّدَ الأَحياءُ فيها وَطَنَّبوا
مِدادُ سِجِلِّ النَصرِ فيها دِماؤُهُم"
"وَبِالتِبرِ مِن غالي ثَراهُم يُتَرَّبُ
فَهَل مِن مَلونا مَوقِفٌ وَمَسامِعٌ"
"وَمِن جَبَلَيها مِنبَرٌ لي فَأَخطُبُ
فَأَسأَلُ حِصنَيها العَجيبَينِ في الوَرى"
"وَمَدخَلُها الأَعصى الَّذي هُوَ أَعجَبُ
وَأَستَشهِدُ الأَطوادَ شَمّاءَ وَالذُرا"
"بَواذِخَ تُلوي بِالنُجومِ وَتُجذَبُ
هَلِ البَأسُ إِلّا بَأسُهُم وَثَباتُهُم"
"أَوِ العَزمُ إِلّا عَزمُهُم وَالتَلَبُّبُ
أَوِ الدينُ إِلّا ما رَأَت مِن جِهادِهِم"
"أَوِ المُلكُ إِلّا ما أَعَزّوا وَهَيَّبوا
وَأَيُّ فَضاءٍ في الوَغى لَم يُضَيِّقوا"
"وَأَيُّ مَضيقٍ في الوَرى لَم يُرَحِّبوا
وَهَل قَبلَهُم مَن عانَقَ النارَ راغِبًا"
"وَلَو أَنَّهُ عُبّادُها المُتَرَهِّبُ
وَهَل نالَ ما نالوا مِنَ الفَخرِ حاضِرٌ"
"وَهَل حُبِيَ الخالونَ مِنهُ الَّذي حُبوا
سَلامًا مَلونا وَاحتِفاظًا وَعِصمَةً"
"لِمَن باتَ في عالي الرِضى يَتَقَلَّبُ
وَضِنّي بِعَظمٍ في ثَراكِ مُعَظَّمٍ"
"يُقَرِبُهُ الرَحمَنُ فيما يُقَرِّبُ
وَطِرناوُ إِذ طارَ الذُهولُ بِجَيشِها"
"وَبِالشَعبِ فَوضى في المَذاهِبِ يَذهَبُ
عَشِيَّةَ ضاقَت أَرضُها وَسَماؤُها"
"وَضاقَ فَضاءٌ بَينَ ذاكَ مُرَحِّبُ
خَلَت مِن بَني الجَيشِ الحُصونُ وَأَقفَرَت"
"مَساكِنُ أَهليها وَعَمَّ التَخَرُّبُ
وَنادى مُنادٍ لِلهَزيمَةِ في المَلا"
"وَإِنَّ مُنادي التُركِ يَدنو وَيَقرُبُ
فَأَعرَضَ عَن قُوّادِهِ الجُندُ شارِدًا"
"وَعَلَّمَهُ قُوّادُهُ كَيفَ يَهرُبُ
وَطارَ الأَهالي نافِرينَ إِلى الفَلا"
"مِئينَ وَآلافًا تَهيمُ وَتَسرُبُ
نَجَوا بِالنُفوسِ الذاهِلاتِ وَما نَجَوا"
"بِغَيرِ يَدٍ صِفرٍ وَأُخرى تُقَلِّبُ
وَطالَت يَدٌ لِلجَمعِ في الجَمعِ بِالخَنا"
"وَبِالسَلبِ لَم يَمدُد بِها فيهِ أَجنَبُ
يَسيرُ عَلى أَشلاءِ والِدِهِ الفَتى"
"وَيَنسى هُناكَ المُرضَعَ الأُمُّ وَالأَبُ
وَتَمضي السَرايا واطِئاتٍ بِخَيلِها"
"أَرامِلَ تَبكي أَو ثَواكِلَ تَندُبُ
فَمِن راجِلٍ تَهوي السِنونُ بِرِجلِهِ"
"وَمِن فارِسٍ تَمشي النِساءُ وَيَركَبُ
وَماضٍ بِمالٍ قَد مَضى عَنهُ وَألُهُ"
"وَمُزجٍ أَثاثًا بَينَ عَينَيهِ يُنهَبُ
يَكادونَ مِن ذُعرٍ تَفُرُّ دِيارُهُم"
"وَتَنجو الرَواسي لَو حَواهُنَّ مَشعَبُ
يَكادُ الثَرى مِن تَحتِهِم يَلِجُ الثَرى"
"وَيَقضِمُ بَعضُ الأَرضِ بَعضًا وَيُقضِبُ
تَكادُ خُطاهُم تَسبِقُ البَرقَ سُرعَةً"
"وَتَذهَبُ بِالأَبصارِ أَيّانَ تَذهَبُ
تَكادُ عَلى أَبصارِهِم تَقطَعُ المَدى"
"وَتَنفُذُ مَرماها البَعيدَ وَتَحجُبُ
تَكادُ تَمُسُّ الأَرضَ مَسًّا نِعالُهُم"
"وَلَو وَجَدوا سُبلًا إِلى الجَوِّ نَكَّبوا
هَزيمَةُ مَن لا هازِمٌ يَستَحِثُّهُ"
"وَلا طارِدٌ يَدعو لِذاكَ وَيوجِبُ
قَعَدنا فَلَم يَعدَم فَتى الرومِ فَيلَقًا"
"مِنَ الرُعبِ يَغزوهُ وَآخَرَ يَسلُبُ
ظَفِرنا بِهِ وَجهًا فَظَنَّ تَعَقُّبًا"
"وَماذا يَزيدُ الظافِرينَ التَعَقُّبُ
فَوَلّى وَما وَلّى نِظامُ جُنودِهِ"
"وَيا شُؤمَ جَيشٍ لِلفَرارِ يُرَتِّبُ
يَسوقُ وَيَحدو لِلنَجاةِ كَتائِبًا"
"لَهُ مَوكِبٌ مِنها وَلِلعارِ مَوكِبُ
مُنَظَّمَةٌ مِن حَولِهِ بَيدَ أَنَّها"
"تَوَدُّ لَوِ انشَقَّ الثَرى فَتُغَيَّبُ
مُؤَزَّرَةٌ بِالرُعبِ مَلدوغَةٌ بِهِ"
"فَفي كُلِّ ثَوبٍ عَقرَبٌ مِنهُ تَلسِبُ
تَرى الخَيلَ مِن كُلِّ الجِهاتِ تَخَيُّلًا"
"فَيَأخُذُ مِنها وَهمُها وَالتَهَيُّبُ
فَمِن خَلفِها طَورًا وَحينًا أَمامَها"
"وَآوِنَةً مِن كُلِّ أَوبٍ تَأَلَّبُ
فَوارِسُ في طولِ الجِبالِ وَعَرضِها"
"إِذا غابَ مِنهُم مِقنَبٌ لاحَ مِقنَبُ
فَمَهما تَهِم يَسنَح لَها ذو مُهَنَّدٍ"
"وَيَخرُج لَها مِن باطِنِ الأَرضِ مِحرَبُ
وَتَنزِل عَلَيها مِن سَماءِ خَيالِها"
"صَواعِقٌ فيهِنَّ الرَدى المُتَصَبِّبُ
رُؤىً إِن تَكُن حَقًّا يَكُن مِن وَرائِها"
"مَلائِكَةُ اللَهِ الَّذي لَيسَ يُغلَبُ
وَفِرسالُ إِذ باتوا وَبِتنا أَعادِيًا"
"عَلى السَهلِ لُدًّا يَرقُبونَ وَنَرقُبُ
وَقامَ فَتانا اللَيلَ يَحمي لِواءَهُ"
"وَقامَ فَتاهُم لَيلَهُ يَتَلَعَّبُ
تَوَسَّدَ هَذا قائِمَ السَيفِ يَتَّقي"
"وَهَذا عَلى أَحلامِهِ يَتَحَسَّبُ
وَهَل يَستَوي القِرنانُ هَذا مُنَعَّمٌ"
"غَريرٌ وَهَذا ذو تَجاريبَ قُلَّبُ
حَمَينا كِلانا أَرضَ فِرسالَ وَالسَما"
"فَكُلُّ سَبيلٍ بَينَ ذَلِكَ مَعطَبُ
وَرُحنا يَهُبُّ الشَرُّ فينا وَفيهِمُ"
"وَتَشمُلُ أَرواحُ القِتالِ وَتَجنُبُ
كَأَنّا أُسودٌ رابِضاتٌ كَأَنَّهُم"
"قَطيعٌ بِأَقصى السَهلِ حَيرانَ مُذئِبُ
كَأَنَّ خِيامَ الجَيشِ في السَهلِ أَينَقُ"
"نَواشِزُ فَوضى في دُجى اللَيلِ شُزَّبُ
كَأَنَّ السَرايا ساكِناتٍ مَوائِجًا"
"قَطائِعُ تُعطى الأَمنَ طَورًا وَتُسلَبُ
كَأَنَّ القَنا دونَ الخِيامِ نَوازِلًا"
"جَداوِلُ يُجريها الظَلامُ وَيُسكَبُ
كَأَنَّ الدُجى بَحرٌ إِلى النَجمِ صاعِدٌ"
"كَأَنَّ السَرايا مَوجُهُ المُتَضَرِّبُ
كَأَنَّ المَنايا في ضَميرِ ظَلامِهِ"
"هُمومٌ بِها فاضَ الضَميرُ المُحَجَّبُ
كَأَنَّ صَهيلَ الخَيلِ ناعٍ مُبَشِّرٌ"
"تَراهُنَّ فيها ضُحَّكًا وَهيَ نُحَّبُ
كَأَنَّ وُجوهَ الخَيلِ غُرًّا وَسيمَةً"
"دَرارِيُّ لَيلٍ طُلَّعٌ فيهِ ثُقَّبُ
كَأَنَّ أُنوفَ الخَيلِ حَرّى مِنَ الوَغى"
"مَجامِرُ في الظَلماءِ تَهدا وَتَلهُبُ
كَأَنَّ صُدورَ الخَيلِ غُدرٌ عَلى الدُجى"
"كَأَنَّ بَقايا النَضحِ فيهِنَّ طُحلُبُ
كَأَنَّ سَنى الأَبواقِ في اللَيلِ بَرقُهُ"
"كَأَنَّ صَداها الرَعدُ لِلبَرقِ يَصحَبُ
كَأَنَّ نِداءَ الجَيشِ مِن كُلِّ جانِبٍ"
"دَوِيُّ رِياحٍ في الدُجى تَتَذَأَّبُ
كَأَنَّ عُيونَ الجَيشِ مِن كُلِّ مَذهَبٍ"
"مِنَ السَهلِ جُنَّ جُوَّلٌ فيهِ جُوَّبُ
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ جُنودَنا"
"مَجوسٌ إِذا ما يَمَّموا النارَ قَرَّبوا
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ الرَدى قِرىً"
"كَأَنَّ وَراءَ النارِ حاتِمَ يَأدِبُ
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ بَني الوَغى"
"فَراشٌ لَهُ مَلمَسُ النارِ مَأرَبُ
وَثَبنا يَضيقُ السَهلُ عَن وَثَباتِنا"
"وَتَقدُمُنا نارٌ إِلى الرومِ أَوثَبُ
مَشَت في سَراياهُم فَحَلَّت نِظامَها"
"فَلَمّا مَشَينا أَدبَرَت لا تُعَقِّبُ
رَأى السَهلُ مِنهُم ما رَأى الوَعرُ قَبلَهُ"
"فَيا قَومُ حَتّى السَهلُ في الحَربِ يَصعُبُ
وَحِصنٌ تَسامى مِن دُموقو كَأَنَّهُ"
"مُعَشِّشُ نَسرٍ أَو بِهَذا يُلَقَّبُ
أَشُمُّ عَلى طَودٍ أَشَمَّ كِلاهُما"
"مَنونُ المُفاجي وَالحِمامُ المُرَحِّبُ
تَكادُ تَقادُ الغادِياتُ لِرَبِّهِ"
"فَيُزجي وَتَنزُمُّ الرِياحُ فَيَركَبُ
حَمَتهُ لُيوثٌ مِن حَديدٍ تَرَكَّزَت"
"عَلى عَجَلٍ وَاستَجمَعَت تَتَرَقَّبُ
تَثورُ وَتَستَأني وَتَنأى وَتَدَّني"
"وَتَغدو بِما تَغدي وَتَرمي وَتَنشُبُ
تَأبّى فَظَنَّ العالِمونَ استَحالَةً"
"وَأَعيا عَلى أَوهامِهِم فَتَرَيَّبوا
فَما في القِوى أَنَّ السَماواتِ تُرتَقى"
"بِجَيشٍ وَأَنَّ النَجمَ يُغشى فَيُغضِبُ
سَمَوتُم إِلَيهِ وَالقَنابِلُ دونَهُ"
"وَشُهبُ المَنايا وَالرَصاصُ المُصَوَّبُ
فَكُنتُم يَواقيتَ الحُروبِ كَرامَةً"
"عَلى النارِ أَو أَنتُم أَشَدُّ وَأَصلَبُ
صَعَدتُم وَما غَيرُ القَنا ثَمَّ مَصعَدٌ"
"وَلا سُلَّمٌ إِلّا الحَديدُ المُذَرَّبُ
كَما ازدَحَمَت بَيزانُ جَوٍّ بِمَورِدٍ"
"أَوِ ارتَفَعَت تَلقى الفَريسَةَ أَعقَبُ
فَما زِلتُمُ حَتّى نَزَلتُم بُروجَهُ"
"وَلَم تَحتَضِر شَمسُ النَهارِ فَتَغرُبُ
هُنالِكَ غالى في الأَماديحِ مَشرِقٌ"
"وَبالَغَ فيكُم آلَ عُثمانَ مَغرِبُ
وَزَيدَ حَمى الإِسلامَ عِزًّا وَمَنعَةً"
"وَرُدَّ جِماحُ العَصرِ فَالعَصرُ هَيِّبُ
رَفَعنا إِلى النَجمِ الرُؤوسِ بِنَصرِكُم"
"وَكُنّا بِحُكمِ الحادِثاتِ نُصَوِّبُ
وَمَن كانَ مَنسوبًا إِلى دَولَةِ القَنا"
"فَلَيسَ إِلى شَيءٍ سِوى العِزِّ يُنسَبُ
فَيا قَومُ أَينَ الجَيشُ فيما زَعَمتُمُ"
"وَأَينَ الجَواري وَالدِفاعُ المُرَكَّبُ
وَأَينَ أَميرُ البَأسِ وَالعَزمِ وَالحِجى"
"وَأَينَ رَجاءٌ في الأَميرِ مُخَيَّبُ
وَأَينَ تُخومٌ تَستَبيحونَ دَوسَها"
"وَأَينَ عِصاباتٌ لَكُم تَتَوَثَّبُ
وَأَينَ الَّذي قالَت لَنا الصُحفُ عَنكُمُ"
"وَأَسنَدَ أَهلوها إِلَيكُم فَأَطنَبوا
وَما قَد رَوى بَرقٌ مِنَ القَولِ كاذِبٌ"
"وَآخَرُ مِن فِعلِ المُحِبّينَ أَكذَبُ
وَما شِدتُمُ مِن دَولَةٍ عَرضُها الثَرى"
"يَدينُ لَها الجِنسانِ تُركٌ وَصَقلَبُ
لَها عَلَمٌ فَوقَ الهِلالِ وَسُدَّةٌ"
"تُنَصُّ عَلى هامِ النُجومِ وَتُنصَبُ
أَهَذا هُوَ الذَودُ الَّذي تَدَّعونَهُ"
"وَنَصرُ كَريدٍ وَالوَلا وَالتَحَبُّبُ
أَهَذا الَّذي لِلمُلكِ وَالعِرضِ عِندَكُم"
"وَلِلجارِ إِن أَعيا عَلى الجارِ مَطلَبُ
أَهَذا سِلاحُ الفَتحِ وَالنَصرِ وَالعُلا"
"أَهَذا مَطايا مَن إِلى المَجدِ يَركَبُ
أَهَذا الَّذي لِلذِكرِ خُلَّبُ مَعشَرٌ"
"عَلى ذِكرِهِم يَأتي الزَمانُ وَيَذهَبُ
أَسَأتُم وَكانَ السوءُ مِنكُم إِلَيكُمُ"
"إِلى خَيرِ جارٍ عِندَهُ الخَيرُ يُطلَبُ
إِلى ذي انتِقامٍ لا يَنامُ غَريمُهُ"
"وَلَو أَنَّهُ شَخصُ المَنامِ المُحَجَّبُ
شَقيتُم بِها مِن حيلَةٍ مُستَحيلَةٍ"
"وَأَينَ مِنَ المُحتالِ عَنقاءُ مُغرِبُ
فَلَولا سُيوفُ التُركِ جَرَّبَ غَيرُكُم"
"وَلَكِن مِنَ الأَشياءِ ما لا يُجَرَّبُ
فَعَفوًا أَميرَ المُؤمِنينَ لِأُمَّةٍ"
"دَعَت قادِرًا مازالَ في العَفوِ يَرغَبُ
ضَرَبتَ عَلى آمالِها وَمَآلِها"
"وَأَنتَ عَلى استِقلالِها اليَومَ تَضرِبُ
إِذا خانَ عَبدُ السوءِ مَولاهُ مُعتَقًا"
"فَما يَفعَلُ الكَريمُ المُهَذَّبُ
وَلا تَضرِبَن بِالرَأيِ مُنحَلَّ مُلكِهِم"
"فَما يَفعَلُ المَولى الكَريمُ المُهَذَّبُ
لَقَد فَنِيَت أَرزاقُهُم وَرِجالُهُم"
"وَليسَ بِفانٍ طَيشُهُم وَالتَقَلُّبُ
فَإِن يَجِدوا لِلنَفسِ بِالعَودِ راحَةً"
"فَقَد يَشتَهي المَوتَ المَريضُ المُعَذَّبُ
وَإِن هَمَّ بِالعَفوِ الكَريمِ رَجاؤُهُم"
"فَمِن كَرَمِ الأَخلاقِ أَن لا يُخَيَّبوا
فَما زِلتَ جارَ البِرِّ وَالسَيِّدَ الَّذي"
"إِلى فَضلِهِ مِن عَدلِهِ الجارُ يَهرُبُ
يُلاقي بَعيدُ الأَهلِ عِندَكَ أَهلَهُ"
"وَيَمرَحُ في أَوطانِهِ المُتَغَرِّبُ
أَمَولايَ غَنَّتكَ السُيوفُ فَأَطرَبَت"
"فَهَل لِيَراعي أَن يُغَنّي فَيُطرِبُ
فَعِندي كَما عِندَ الظُبا لَكَ نَغمَةٌ"
"وَمُختَلِفُ الأَنغامِ لِلأُنسِ أَجلَبُ
أُعَرِّبُ ما تُنشي عُلاكَ وَإِنَّهُ"
"لَفي لُطفِهِ ما لا يَنالُ المُعَرِّبُ
مَدَحتُكَ وَالدُنيا لِسانٌ وَأَهلُها"
"جَميعًا لِسانٌ يُملِيانِ وَأَكتُبُ
أُناوِلُ مِن شِعرِ الخِلافَةِ رَبَّها"
"وَأَكسو القَوافي ما يَدومُ فَيُقشِبُ
وَهَل أَنتَ إِلّا الشَمسُ في كُلِّ أُمَّةٍ"
"فَكُلُّ لِسانٍ في مَديحِكَ طَيِّبُ
فَإِن لَم يَلِق شِعري لِبابِكَ مِدحَةً"
"فَمُر يَنفَتِح بابٌ مِنَ العُذرِ أَرحَبُ

ينابيع الهدى
10-04-2010, 10:24 PM
بِسَيفِكَ يَعلو الحَقُّ وَالحَقُّ أَغلَبُ *** وَيُنصَرُ دينُ اللَهِ أَيّانَ تَضرِبُ

الباء : حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الإعراب
سيف : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والكاف ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه
شبه الجملة متعلق بالفعل يعلو
يعلو : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة منع من ظهورها الثقل
الحق : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب
الواو : حرف استئناف مبني لا محل لها من الإعراب
الحق : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
أغلب : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة
والجملة الاستئنافية لا محل لها من الإعراب
الواو : حرف عطف مبني لا محل له من الإعراب
ينصر : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة
دين : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة وهو مضاف
لفظ الجلالة : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
والجملة معطوفة على ما قبلها لا محل لها من الإعراب
أيّان : ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف
تضرب : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة ، الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت
والجملة الفعلية في محل جر مضاف إليه

ينابيع الهدى
11-04-2010, 12:42 AM
وَما السَيفُ إِلّا آيَةُ المُلكِ في الوَرى ***وَلا الأَمرُ إِلّا لِلَّذي يَتَغَلَّبُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
ما : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
السيف : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
إلا : أداة حصر مبني لا محل له من الإعراب
آية : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة وهو مضاف
الملك : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
في : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
الورى : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة للتعذر
وشبه الجملة في محل رفع للنعت لآية
والجملة لا محل لها من الإعراب استئنافية
الواو : حرف عطف مبني لا محل لها من الإعراب
لا : حرف نفي مبني لا محل لها من الإعراب
الأمر : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
إلا : أداة حصر مبني لا محل له من الإعراب
اللام : حرف جر مبني لا محل له من الإعراب
الذي : اسم موصول مبني على السكون في محل جر اسم مجرور
شبه الجملة متعلق بمحذوف خبر
يتغلب : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة ، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو
والجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب صلة الموصول
وجملة " لا الأمر إلا للذي .. " معطوفة على ما قبلها لا محل لها من الإعراب

صاحبة قلم
11-04-2010, 09:31 PM
ما شاء الله بارك الله في الجميع..

استفدت منكم كثيراً

لي عودة للمشاركة ...وعساي لا أخطئ مرة أخرى(ops

ابن القاضي
11-04-2010, 11:07 PM
بِسَيفِكَ يَعلو الحَقُّ وَالحَقُّ أَغلَبُ *** وَيُنصَرُ دينُ اللَهِ أَيّانَ تَضرِبُ

الباء : حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الإعراب
سيف : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والكاف ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه
شبه الجملة متعلق بالفعل يعلو
يعلو : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة منع من ظهورها الثقل
الحق : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
والجملة ابتدائية لا محل لها من الإعراب
الواو : حرف استئناف مبني لا محل لها من الإعراب (والواو حالية )
الحق : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
أغلب : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة
والجملة الاستئنافية لا محل لها من الإعراب (الجملة في محل نصب حال)
الواو : حرف عطف مبني لا محل له من الإعراب
ينصر : فعل مضارع(مبني للمجهول) مرفوع وعلامة رفعه الضمة
دين : (نائب فاعل) فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة وهو مضاف
لفظ الجلالة : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
والجملة معطوفة على ما قبلها لا محل لها من الإعراب
أيّان : ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة (متعلق بالفعل ينصر ) وهو مضاف
تضرب : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة ، الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت
والجملة الفعلية في محل جر مضاف إليه

بارك الله فيك أختي الكريمة

ابن القاضي
11-04-2010, 11:14 PM
وَما السَيفُ إِلّا آيَةُ المُلكِ في الوَرى ***وَلا الأَمرُ إِلّا لِلَّذي يَتَغَلَّبُ

الواو : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
ما : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
السيف : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
إلا : أداة حصر مبني لا محل له من الإعراب
آية : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة وهو مضاف
الملك : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
في : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
الورى : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة للتعذر
وشبه الجملة في محل رفع للنعت لآية (في محل نصب حال من آية الملك)
والجملة لا محل لها من الإعراب استئنافية
الواو : حرف عطف مبني لا محل لها من الإعراب
لا : حرف نفي مبني لا محل لها من الإعراب
الأمر : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
إلا : أداة حصر مبني لا محل له من الإعراب
اللام : حرف جر مبني لا محل له من الإعراب
الذي : اسم موصول مبني على السكون في محل جر اسم مجرور
شبه الجملة متعلق بمحذوف خبر
يتغلب : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة ، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو
والجملة الفعلية لا محل لها من الإعراب صلة الموصول
وجملة " لا الأمر إلا للذي .. " معطوفة على ما قبلها لا محل لها من الإعراب

رائع ماشاء الله ، بارك الله فيك

ابن القاضي
11-04-2010, 11:37 PM
فَأَدِّب بِهِ القَومَ الطُغاةَ فَإِنَّهُ"
"لَنِعمَ المَرَبي لِلطُغاةِ المُؤَدِّبُ

فأدب : الفاء هنا هي الفصيحة حرف مفصح عن جواب شرط مقدر ، أي : إن كان السيف كماذكرتُ فأدب .
أدب : فعل أمر مبني على السكون
به : جار ومجرور متعلقان بالفعل
القوم : مفعول به منصوب بالفتحة
الطغاة : نعت منصوب بالفتحة
وجملة أدب .. جواب شرط مقدر لا محل لها
فإنه : الفاء استئنافية ، إن ّ: حرف نصب وتوكيد ، والهاء ضمير متصل مبني في محل نصب اسم إنّ .
لنعم : اللام حرف للتوكيد ، ونعم : فعل ماض مبني على الفتح
المربي: فاعل مرفوع بضمة مقدرة على الياء منع من ظهورها الثقل .
للطغاة : جار ومجرور متعلقان باسم الفاعل المربي .
المؤدب : بدل من المربي مرفوع مثله .
وجملة لنعم المربي في محل رفع خبر إنّ .
وجملة فإن لنعم ... استئنافية لا محل لها .
والله أعلم وهو الموفق

ناصر الدين الخطيب
11-04-2010, 11:41 PM
فَأَدِّب بِهِ القَومَ الطُغاةَ فَإِنَّهُ" ... "لَنِعمَ المَرَبي لِلطُغاةِ المُؤَدِّبُ
فأدّب : الفاء حرف استئناف , وهي المسماة الفاء الفصيحة والتي تفصح عن محذوف أو تكون رابطة لجواب شرط محذوف , والتقدير , إذا كان الأمر كذلك ( ممّا سبق ذكره في البيت السابق ) فأدّب به القوم الطغاة
أدّب : فعل أمر مبني على السكون والفاعل ضمير مستتر تقديره أنت , والجملة الفعليّة مستأنفة لا محل لها من الإعراب
به : الباء حرف جر مبني على الكسر , والهاء ضمير متّصل مبني على السكون , والجار والمجرور متعلّقان بالفعل أدّب فهو ظرف لغو
القوم : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة
الطغاة : نعت للقوم منصوب مثله وعلامة نصبه الفتحة
فإنّه : الفاء حرف استئناف , وإنّ : حرف مشبّه بالفعل مبني على الفتح , والهاء ضمير الشأن , متّصل مبني على الضمّ في محل رفع اسم إنّ
لنعم : اللام , لام التوكيد المزحلقة حرف لا محل له من الإعراب , ونعم , فعل ماض جامد لإنشاء المدح مبني على الفتح
المربّي : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمّة المقدّرة على الياء للثقل
و الجملة الفعليّة في محل رفع خبر مقدّم
للطغاة : جار ومجرور متعلّقان باسم الفاعل مربّي , فهو ظرف لغو
ويجوز أن تكون اللام لام التقوية الزائدة , والطغاة , مفعول به للمشتق المربّي , مجرور لفظا منصوب محلاّ
المؤدّب : مبتدأ مؤخّر مرفوع وعلامة رفعه الضمّة
والجملة الاسميّة في محل رفع خبر إنّ
والجملة الاسميّة من إنّ ومعموليها مستأنفة لا محل لها من الإعراب

ناصر الدين الخطيب
11-04-2010, 11:42 PM
عذرا أخي ابن القاضي لم أر مشاركتك

ابن القاضي
11-04-2010, 11:47 PM
عذرا أخي ابن القاضي لم أر مشاركتك
لا بأس منكم نستفيد

ينابيع الهدى
12-04-2010, 01:06 AM
وَداوِ بِهِ الدولاتِ مِن كُلِّ دائِها *** فَنِعمَ الحُسامُ الطِبُّ وَالمُتَطَبِّبُ

الواو : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
داو : فعل أمر مبني على حذف حرف العلة ، الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت .
الباء : حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الإعرب
الهاء : ضمير متصل مبني في محل جر اسم مجرور ، شبه الجملة متعلق فالفعل داو .
الدولات : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الكسرة لأنه جمع مؤنث سالم .
من : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
كل : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة ، وهو مضاف ، شبه الجملة في محل نصب حال
دائها : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه .
وجملة " داو به الدولات ... " معطوفة على ما قبلها
الفاء : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعرب
نعم : فعل ماض جامد لإنشاء المدح مبني على الفتح
الحسام : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
جملة ( نعم الحسام) فى محل رفع خبر مقدم
الطب : مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة
وجملة " نعم الحسام الطب" لا محل لها من الإعراب استئنافية .
الواو : حرف عطف مبني لا محل له من الإعراب
المتطيب : معطوف مرفوع وعلامة رفعه الضمة .

ابن القاضي
12-04-2010, 07:16 AM
وَداوِ بِهِ الدولاتِ مِن كُلِّ دائِها *** فَنِعمَ الحُسامُ الطِبُّ وَالمُتَطَبِّبُ

الواو : حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب
داو : فعل أمر مبني على حذف حرف العلة ، الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت .
الباء : حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الإعرب
الهاء : ضمير متصل مبني في محل جر اسم مجرور ، شبه الجملة متعلق فالفعل داو .
الدولات : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الكسرة لأنه جمع مؤنث سالم .
من : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الإعراب
كل : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة ، وهو مضاف ، شبه الجملة في محل نصب حال(متعلقة بمحذوف حال من الدولات)
دائها : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والهاء ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه .
وجملة " داو به الدولات ... " معطوفة على ما قبلها
الفاء : حرف استئناف مبني على الفتح لا محل له من الإعرب
نعم : فعل ماض جامد لإنشاء المدح مبني على الفتح
الحسام : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
جملة ( نعم الحسام) فى محل رفع خبر مقدم
الطب : مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة
وجملة " نعم الحسام الطب" لا محل لها من الإعراب استئنافية .
الواو : حرف عطف مبني لا محل له من الإعراب
المتطيب : معطوف مرفوع وعلامة رفعه الضمة .




بارك الله فيك اختي الفاضلة ونفع بك .

همس الماضى
12-04-2010, 03:50 PM
تَنامُ خُطوبُ المُلكِ إِن باتَ ساهِرًا***وَإِن هُوَ نامَ استَيقَظَت تَتَأَلَّبُ
تنام/فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة
خطوب/فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة وهو مضاف
الملك/مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
إن/حرف شرط مبنى على السكون لا محل له من الإعراب
بات/فعل ماض ناقص مبنى على الفتح واسمها ضمير مستتر تقدره هى
ساهرا/خبر بات منصوب وعلامة نصبه الفتحة
وإن/الواو حرف عطف مبنى على الفتح لا محل له من الإعراب , إن حرف شرط مبنى على السكون لا محل له من الإعراب
هو/ضمير منفصل مبنى على الفتح فى محل رفع فاعل مقدم
نام/فعل ماض مبنى على الفتح والجملة معطوفة
استيقظت/فعل ماض مبنى على الفتح والتاء تاء التأنيث الساكنة حرف مبنى على السكون لا محل له من الإعراب
والفاعل ضمير مستتر تقدره هو
تتألب/فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر تقديره هى والجملة فى محل نصب حال

ابن القاضي
13-04-2010, 07:17 AM
تَنامُ خُطوبُ المُلكِ إِن باتَ ساهِرًا***وَإِن هُوَ نامَ استَيقَظَت تَتَأَلَّبُ
تنام/فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة
خطوب/فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة وهو مضاف
الملك/مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
(والجملة الفعلية ابتدائية لا محل لها)
إن/حرف شرط مبنى على السكون لا محل له من الإعراب
بات/فعل ماض ناقص مبنى على الفتح (في محل جزم فعل الشرط ، وجواب الشرط محذوف تقديره: تنام ..) واسمها ضمير مستتر تقدره هى
ساهرا/خبر بات منصوب وعلامة نصبه الفتحة
وإن/الواو حرف عطف مبنى على الفتح لا محل له من الإعراب , إن حرف شرط مبنى على السكون لا محل له من الإعراب
هو/ضمير منفصل مبنى على الفتح فى محل رفع فاعل مقدم (لفعل محذوف يفسره ما بعده)
نام/فعل ماض مبنى على الفتح (وجملة نام تفسيرية لا محل لها) والجملة معطوفة (أي جملة وإن هو نام..)
استيقظت/فعل ماض مبنى على الفتح والتاء تاء التأنيث الساكنة حرف مبنى على السكون لا محل له من الإعراب (والفعل في محل جزم جواب الشرط ، والجملة جواب الشرط لا محل لها)
والفاعل ضمير مستتر تقدره هو
تتألب/فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر تقديره هى والجملة فى محل نصب حال


جيد أختي الكريمة ، بارك الله فيك .

بكر السواعدة
16-04-2010, 11:09 AM
إلى همس الماضي
خبر ليس منصوب وليس مرفوعاً
جزاك الله خيراً

غاية المنى
17-04-2010, 06:05 AM
السلام عليكم:
أريد التأكد من صحة إعرابي لو سمحتم:
فلا رَحْبُ القصور غداً بباقٍ لساكنها ولا ضيق الخصاصِ
لنا خصمان ذو حوْلٍ وطوْلٍ وآخر ذو احتيالٍ واقتناصِ
وتواصواْ بينهم فأتى وبالاً وإذلالاً لنا ذاك التواصي
مناهجُ للابادة واضحاتٌ وبالحسنى تنفَّذُ والرصاصِ
لا رحب" لا: نافية عاملة عمل ليس.
ذو: خبر لمبتدأ محذوف تقديره: أحدهما
وبالا: حال من ذاك. لكن السؤال كيف جاز مجيء الحال جامدا هنا؟ ما تأويله؟
مناهج: خبر لمبتدأ محذوف تقديره: هي


وَقالَ أَفِق حَتّى مَتى أَنتَ هائِمٌ بِبَثنَةَ فيها قَد تُعيدُ وَقَد تُبدي
هنا سؤال: ما إعراب: (حتى)؟ وما إعراب: (متى) وبم تعلق؟
وشكرا لكم

زهرة متفائلة
17-04-2010, 01:12 PM
السلام عليكم:
أريد التأكد من صحة إعرابي لو سمحتم:
فلا رَحْبُ القصور غداً بباقٍ لساكنها ولا ضيق الخصاصِ
لنا خصمان ذو حوْلٍ وطوْلٍ وآخر ذو احتيالٍ واقتناصِ
وتواصواْ بينهم فأتى وبالاً وإذلالاً لنا ذاك التواصي
مناهجُ للابادة واضحاتٌ وبالحسنى تنفَّذُ والرصاصِ
لا رحب" لا: نافية عاملة عمل ليس.
ذو: خبر لمبتدأ محذوف تقديره: أحدهما
وبالا: حال من ذاك. لكن السؤال كيف جاز مجيء الحال جامدا هنا؟ ما تأويله؟
مناهج: خبر لمبتدأ محذوف تقديره: هي


وَقالَ أَفِق حَتّى مَتى أَنتَ هائِمٌ بِبَثنَةَ فيها قَد تُعيدُ وَقَد تُبدي
هنا سؤال: ما إعراب: (حتى)؟ وما إعراب: (متى) وبم تعلق؟
وشكرا لكم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : لبانة الحلو

أضحك الله سنك ، تعرفين أن هذه النافذة مختصة بإعراب القصائد فقط ؟ هذا يعني أنكِ قد يأستِ أن يجيبك أحد في الأسفل ، فجئتِ إلى مكان تجمهر النحاة ـ ما شاء الله لا قوة إلا بالله ـ لكي تحصلي على إجابة .

كنتُ أفكر معك في أسئلتك ولكنها صعبة ؟

على كل لقد تمت إجابتك في نافذتك الخاصة بكِ :

http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?57864-أرجو-إجابتي-هنا

ودمتِ موفقة ومسددة

ابن القاضي
17-04-2010, 02:12 PM
أَمِنّا اللَيالي أَن نُراعَ بِحادِثٍ ** وَأَرمينيا ثَكلى وَحَورانَ أَشيَبُ
أمنا : فعل ماض مبني على السكون ، لاتصاله بنا المتكلمين ، ونا المتكلمين في محل رفع فاعل ، والجملة ابتدائية لا محل لها .
الليالي : مفعول به منصوب بفتحة مقدرة اتساعا .
أن : حرف نصب مصدري
نراع : فعل مضارع منصوب بالفتحة، وفاعله مستتر تقديره نحن ، والمصدر المؤول في محل نصب على نزع الخافض ، والتقدير : من أن نراع.
بحادث : جار ومجرور متعلقان بفاعل الفعل
وأرمينيا : الواو حالية ، أرمينيا مبتدأ مرفوع بضمة مقدرة منع من ظهورها التعذر
ثكلى : خبر المبتدأ مرفوع بضمة مقدرة، والجملة في محل نصب حال
وحوران : الواو عاطفة، حوران : مبتدأ مرفوع بضمة ظاهرة ،وهو ممنوع من الصرف للعلمية وزيادة الألف والنون .
أشيب : خبر المبتدأ مرفوع بضمة ظاهرة ، وهو ممنوع من الصرف للوصفية ووزن الفعل . والجملة معطوفة على ما قبلها في محل نصب .

هاني السمعو
17-04-2010, 11:09 PM
أَمِنّا اللَيالي أَن نُراعَ بِحادِثٍ ** وَأَرمينيا ثَكلى وَحَورانَ أَشيَبُ
أمنا : فعل ماض مبني على السكون ، لاتصاله بنا المتكلمين ، ونا المتكلمين في محل رفع فاعل ، والجملة ابتدائية لا محل لها .
الليالي : مفعول به منصوب بفتحة مقدرة اتساعا .
أن : حرف نصب مصدري
نراع : فعل مضارع منصوب بالفتحة، وفاعله مستتر تقديره نحن ، والمصدر المؤول في محل نصب على نزع الخافض ، والتقدير : من أن نراع.
بحادث : جار ومجرور متعلقان بفاعل الفعل
وأرمينيا : الواو حالية ، أرمينيا مبتدأ مرفوع بضمة مقدرة منع من ظهورها التعذر
ثكلى : خبر المبتدأ مرفوع بضمة مقدرة، والجملة في محل نصب حال
وحوران : الواو عاطفة، حوران : مبتدأ مرفوع بضمة ظاهرة ،وهو ممنوع من الصرف للعلمية وزيادة الألف والنون .
أشيب : خبر المبتدأ مرفوع بضمة ظاهرة ، وهو ممنوع من الصرف للوصفية ووزن الفعل . والجملة معطوفة على ما قبلها في محل نصب .
السلام عليكم أخي ابن القاضي الفعل نراع أليس مبنيا للمجهول بارك الله فيكم جميعا

ابن القاضي
18-04-2010, 11:45 AM
السلام عليكم أخي ابن القاضي الفعل نراع أليس مبنيا للمجهول بارك الله فيكم جميعا
مرحبا بالأستاذ هاني السمعو ، عودا حميدا ، قد طالت غيبتك ، واشتقنا إليك .
أما عن الفعل فإن قراءتي له على أنه مبني للمعلوم ، أي : لن نخاف بسبب حادث . ولو أراد المجهول لقال : لن نروَّع .
والله أعلم .

هاني السمعو
18-04-2010, 01:41 PM
مرحبا بالأستاذ هاني السمعو ، عودا حميدا ، قد طالت غيبتك ، واشتقنا إليك .
أما عن الفعل فإن قراءتي له على أنه مبني للمعلوم ، أي : لن نخاف بسبب حادث . ولو أراد المجهول لقال : لن نروَّع .
والله أعلم .
بارك الله فيك أخي ابن القاضي وفي كل الإخوة في الفصيح عشت في فراغ منذ ابتعدت عنكم ولكن مكره لا بطل فشبكة النت في بلدتي فيها مرض عضال نسأل الله لها العافية
إذا رجعنا إلى الفعل ألا تراه من الفعل راع وليس روّع بتضعيف الواو ولو أراد المبني للمعلوم قال نروّع بتشديد الواو وكسرها.... وجهة نظر لا أكثر والله أعلم بالصواب

ابن القاضي
18-04-2010, 05:54 PM
بارك الله فيك أخي ابن القاضي وفي كل الإخوة في الفصيح عشت في فراغ منذ ابتعدت عنكم ولكن مكره لا بطل فشبكة النت في بلدتي فيها مرض عضال نسأل الله لها العافية
إذا رجعنا إلى الفعل ألا تراه من الفعل راع وليس روّع بتضعيف الواو ولو أراد المبني للمعلوم قال نروّع بتشديد الواو وكسرها.... وجهة نظر لا أكثر والله أعلم بالصواب
أخي الكريم ، لستُ متأكدأ مما أقول لكن أحسبه مبنيا للمعلوم ، وأنّ الضمة في أوله أصلية في الفعل وليست ضمة بنائه للمجهول .
راع ، يُراع ، تُراع ، نرُاع ، ومنه أنّ النبي صلى الله عليه وسلم ركب فرساً لأَبي طلحة ليلاً لِفَزَعٍ نابَ أَهلَ المدينة فلما رجَع قال: لن تُُراعُوا لن تُراعوا .
ثم هل من الممكن أن تذكر لنا المعلوم منه إن كنت تراه مجهولا .
دمت بأحسن حال

هاني السمعو
19-04-2010, 04:59 PM
السلام عليكم.... أعتقد أن المبني للمعلوم منه يروع برد الألف إلى أصلهاونحن نروع والله اعلم بالصواب

ابن القاضي
19-04-2010, 05:55 PM
السلام عليكم.... أعتقد أن المبني للمعلوم منه يروع برد الألف إلى أصلهاونحن نروع والله اعلم بالصواب
وعليكم السلام
ما رأيك أخي الكريم ، لو أعربت لنا البيت الذي يليه مشكورا مأجورا .

هاني السمعو
19-04-2010, 09:32 PM
وَ: حرف عطف
مَملَكَةُ : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
اليونانِ : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
مَحلولَةُ
: خبر مرفوع
العُرى : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة
"رَجاؤُكَ : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة والكاف ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه
يُعطيها : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء ، والفاعل مستتر تقديره هو والكاف متصل مبني في محل نصب مفعول به ، جملة (يعطيك) خبرية محلها الرفع
جملة ( رجاؤك يعطيها) في محل رفع خبر ثان لمملكة
وَ : حرف عطف
خَوفُكَ : مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة والكاف متصل في محل جر مضاف إليه
يُسلَبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل مستتر تقديره هو ، جملة ( يسلب) خبرية محلها الرفع ،جملة ( وخوفك يسلب) معطوفة على جملة (رجاؤك يعطيها) فهي مثلها في محل رفع
جملة ( مملكة اليونان....) معطوفة على جملة ( أرمينيا....) فهي مثلها في محل نصب
والله أعلم بالصواب

ناصر الدين الخطيب
19-04-2010, 10:31 PM
هَدَدتَ أَميرَ المُؤمِنينَ كَيانَها" ... "بِأَسطَعَ مِثلِ الصُبحِ لا يَتَكَذَّبُ
هدّدت : فعل ماض مبني على السكون , والتاء ضمير متّصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل
والجملة الفعليّة مستأنفة لا محل لها من الإعراب
أمير : منادى منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف
المؤمنين : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الياء لأنّه جمع مذكر سالم
وجملة النداء المقدّرة معترضة لا محل لها من الإعراب
كيانها : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة و وهو مضاف
, والها ضمير متّصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه
بأسطع : جار ومجرور متعلّقان بالفعل هدّد فهو ظرف لغو
وأسطع اسم ممنوع من الصرف مجرور بالفتحة بدل الكسرة
مثل : نعت لأسطع مجرور وعلامة جرّه الكسرة , وهو مضاف
الصبح : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
يتكذّب : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمّة
والفاعل ضمير مستتر تقديره هو يعود على الصبح
والجملة الفعليّة في محل نصب حال من الصبح
وقد يعود الضمير على أسطع فالجملة الفعليّة في محل جر نعت ثان لأسطع

همس الماضى
20-04-2010, 11:11 AM
إلى همس الماضي
خبر ليس منصوب وليس مرفوعاً
جزاك الله خيراً
لا أذكر أنى أعربته منصوبا وإن كان كذلك فيكون قد سقط سهوا
بارك الله فيك

همس الماضى
20-04-2010, 11:13 AM
وَمازالَ فَجرًا سَيفُ عُثمانَ صادِقًا"يُساريهِ مِن عالي ذَكائِكَ كَوكَبُ
وما/الواو حرف مبنى على الفتح لامحل له من الإعراب
ما/حرف نفى مبنى على السكون لامحل له من لإعراب
زال/فعل ماضى ناقص مبنى على الفتح
فجرا/ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
سيف/اسم مازال مرفوع وعلامة رفعه الضمة
عثمان/مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة لأنه ممنوع من الصرف
صادقا/خبر مازال منصوب وعلامة نصبه الفتحة
يساريه/فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة والها ضمير متصل مبنى فى محل نصب مفعول به
من/حرف جر مبنى على السكون لامحل له من الإعراب
عالى/اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة منع من ظهورها الثقل
ذكائك/مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والكاف ضمير متصل مبنى على الفتح فى محل جر مضاف إليه
كوكب/فاعل مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة

همس الماضى
20-04-2010, 11:15 AM
لا أذكر أنى أعربته منصوبا وإن كان كذلك فيكون قد سقط سهوا
بارك الله فيك
أعتذر..خطأ مطبعى أيضا
لا أذكر أنى أعربته مرفوعا وإن كان كذلك فيكون قد سقط سهوا
بارك الله فيك

الكاتب1
20-04-2010, 03:07 PM
وَ: حرف عطف
مَملَكَةُ : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة
اليونانِ : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
مَحلولَةُ
: خبر مرفوع
العُرى : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة
"رَجاؤُكَ : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة والكاف ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه
يُعطيها : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء ، والفاعل مستتر تقديره هو والكاف متصل مبني في محل نصب مفعول به ، جملة (يعطيك) خبرية محلها الرفع
جملة ( رجاؤك يعطيها) في محل رفع خبر ثان لمملكة
وَ : حرف عطف
خَوفُكَ : مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة والكاف متصل في محل جر مضاف إليه
يُسلَبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل مستتر تقديره هو ، جملة ( يسلب) خبرية محلها الرفع ،جملة ( وخوفك يسلب) معطوفة على جملة (رجاؤك يعطيها) فهي مثلها في محل رفع
جملة ( مملكة اليونان....) معطوفة على جملة ( أرمينيا....) فهي مثلها في محل نصب
والله أعلم بالصواب

أولا : أنا مع أخي " ابن القاضي في كون الفعل " نُراع " مبنيا للمعلوم لا للمجهول
يقول الشاعر :
أقول لها وقد طارت شعاعا *** من الأبطال ويحك لن تُراعي
أي : لن تخافي .

وجاء في لسان العرب :
ورِيعَ فلان يُراع إِذا فَزِع. وفي الحديث: أَن النبي، صلى الله عليه وسلم، ركب فرساً لأَبي طلحة ليلاً لِفَزَعٍ نابَ أَهلَ المدينة فلمارجَع قال: لن تُراعُوا لن تراعوا إِنّي وجدْته بَحْراً؛ معناه لا فزَع ولا رَوْعَ فاسْكنوا واهْدَؤوا؛ ومنه حديث ابن عمر: فقال له المَلك لم تُرَعْ أَي لا فزَعَ ولا خَوْف. وراعَه الشيءُ رُؤوعاً ورُوُوعاً، بغير همز؛ عن ابن الأَعرابي، ورَوْعةً: أَفْزَعَه بكثرته أَو جماله. وقولهم لا تُرَعْ أَي لا تَخَف ولا يَلْحَقْك خوف؛ قال أَبو خِراش: رَفَوْني وقالوا: يا خُوَيْلِد لا تُرَعْ فقلتُ، وأَنْكَرْتُ الوُجوهَ: هُمُ هُمُ وللأُنثى: لا تُراعِي؛ وقال مجنون قيس بن مُعاذ العامري، وكان وقع في شرَكه ظبية فأَطْلَقها وقال:
أَياشِبْهَ لَيْلى لا تُراعِي فَإِنَّني** لَكِ اليومَ مِن وَحْشيّةٍلَصَدِيقُ
وياشِبْهَ ليلى لا تَزالي بِرَوضَةٍ**عَلَيْكِ سَحابٌ دائمٌ وبُرُوقُ
أَقُولُ وقدأَطْلَقْتُهامِنْ وِثاقِها** لأَنْتِ لِلَيْلى،ماحَيِيتُ،طَلِيقُ
فَعَيْناكِ عَيْناهاوجِيدُكِ جِيدُها** سِوى أَنَّ عَظْمَ السَّاقِ مِنْكِ دَقِيقُ

ثانيا : لتسمح لي أن أبدي بعض الملاحظات التي لاتنقص من روعة إعرابك ولك أن تأخذ بها أو تردها علي .
1- ألا ترى أن الواو في " ومملكة " هي الحالية أقرب كونها عاطفة ؟ وعلى هذا نعرب الجملة في محل نصب حال ثانية .
2- ألا ترى أن الجملة " رجاؤك يعطيها " جملة استئنافية لامحل لها من الإعراب ، وعلى ذلك نعرب جملة " وخوفك يسلب " معطوفة على جملة " رجاؤك ... لامحل لها من الإعراب.
3- الفعل " يُسلب " أراه مبنيا لما لم يسم فاعله وعلى هذا فنعرب ونائب الفاعل ضمير مستتر تقديره " هو "

الكاتب1
20-04-2010, 03:10 PM
هَدَدتَ أَميرَ المُؤمِنينَ كَيانَها" ... "بِأَسطَعَ مِثلِ الصُبحِ لا يَتَكَذَّبُ
هدّدت : فعل ماض مبني على السكون , والتاء ضمير متّصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل
والجملة الفعليّة مستأنفة لا محل لها من الإعراب
أمير : منادى منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف
المؤمنين : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الياء لأنّه جمع مذكر سالم
وجملة النداء المقدّرة معترضة لا محل لها من الإعراب
كيانها : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة و وهو مضاف
, والها ضمير متّصل مبني على السكون في محل جر مضاف إليه
بأسطع : جار ومجرور متعلّقان بالفعل هدّد فهو ظرف لغو
وأسطع اسم ممنوع من الصرف مجرور بالفتحة بدل الكسرة
مثل : نعت لأسطع مجرور وعلامة جرّه الكسرة , وهو مضاف
الصبح : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب
يتكذّب : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمّة
والفاعل ضمير مستتر تقديره هو يعود على الصبح
والجملة الفعليّة في محل نصب حال من الصبح
وقد يعود الضمير على أسطع فالجملة الفعليّة في محل جر نعت ثان لأسطع

بعد إذن الأساتذة أقول لك أخي ، أصبت وأبدعت في الإعراب بارك الله فيك .

الكاتب1
20-04-2010, 03:19 PM
وَمازالَ فَجرًا سَيفُ عُثمانَ صادِقًا"يُساريهِ مِن عالي ذَكائِكَ كَوكَبُ
وما/الواو حرف مبنى على الفتح لامحل له من الإعراب
ما/حرف نفى مبنى على السكون لامحل له من لإعراب
زال/فعل ماضى ناقص مبنى على الفتح
فجرا/ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
سيف/اسم مازال مرفوع وعلامة رفعه الضمة
عثمان/مضاف إليه مجرور وعلامة جره الفتحة لأنه ممنوع من الصرف
صادقا/خبر مازال منصوب وعلامة نصبه الفتحة
يساريه/فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة والها ضمير متصل مبنى فى محل نصب مفعول به
من/حرف جر مبنى على السكون لامحل له من الإعراب
عالى/اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة منع من ظهورها الثقل
ذكائك/مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والكاف ضمير متصل مبنى على الفتح فى محل جر مضاف إليه
كوكب/فاعل مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة

أحسنت وأبدعت في الإعراب ، ولو سهوت عن إعراب جملة " يساريه " إذ أراها يجوز فيها أن تكون في محل نصب خبر ثان لـ " مازال " أو في محل نصب نعت لـ " صادقا " والوجه الأول اقرب .

هاني السمعو
21-04-2010, 09:22 PM
أولا : أنا مع أخي " ابن القاضي في كون الفعل " نُراع " مبنيا للمعلوم لا للمجهول
يقول الشاعر :
أقول لها وقد طارت شعاعا *** من الأبطال ويحك لن تُراعي
أي : لن تخافي .

وجاء في لسان العرب :
ورِيعَ فلان يُراع إِذا فَزِع. وفي الحديث: أَن النبي، صلى الله عليه وسلم، ركب فرساً لأَبي طلحة ليلاً لِفَزَعٍ نابَ أَهلَ المدينة فلمارجَع قال: لن تُراعُوا لن تراعوا إِنّي وجدْته بَحْراً؛ معناه لا فزَع ولا رَوْعَ فاسْكنوا واهْدَؤوا؛ ومنه حديث ابن عمر: فقال له المَلك لم تُرَعْ أَي لا فزَعَ ولا خَوْف. وراعَه الشيءُ رُؤوعاً ورُوُوعاً، بغير همز؛ عن ابن الأَعرابي، ورَوْعةً: أَفْزَعَه بكثرته أَو جماله. وقولهم لا تُرَعْ أَي لا تَخَف ولا يَلْحَقْك خوف؛ قال أَبو خِراش: رَفَوْني وقالوا: يا خُوَيْلِد لا تُرَعْ فقلتُ، وأَنْكَرْتُ الوُجوهَ: هُمُ هُمُ وللأُنثى: لا تُراعِي؛ وقال مجنون قيس بن مُعاذ العامري، وكان وقع في شرَكه ظبية فأَطْلَقها وقال:
أَياشِبْهَ لَيْلى لا تُراعِي فَإِنَّني** لَكِ اليومَ مِن وَحْشيّةٍلَصَدِيقُ
وياشِبْهَ ليلى لا تَزالي بِرَوضَةٍ**عَلَيْكِ سَحابٌ دائمٌ وبُرُوقُ
أَقُولُ وقدأَطْلَقْتُهامِنْ وِثاقِها** لأَنْتِ لِلَيْلى،ماحَيِيتُ،طَلِيقُ
فَعَيْناكِ عَيْناهاوجِيدُكِ جِيدُها** سِوى أَنَّ عَظْمَ السَّاقِ مِنْكِ دَقِيقُ
( بارك الله فيك على الإيضاح أخي النحوي الكبير) إذا المبني للمجهول منه هو ريع

ثانيا : لتسمح لي أن أبدي بعض الملاحظات التي لاتنقص من روعة إعرابك ولك أن تأخذ بها أو تردها علي . ( بل آخذ بها وأضعها على رأسي)
1- ألا ترى أن الواو في " ومملكة " هي الحالية أقرب كونها عاطفة ؟ وعلى هذا نعرب الجملة في محل نصب حال ثانية .
2- ألا ترى أن الجملة " رجاؤك يعطيها " جملة استئنافية لامحل لها من الإعراب ، وعلى ذلك نعرب جملة " وخوفك يسلب " معطوفة على جملة " رجاؤك ... لامحل لها من الإعراب.
3- الفعل " يُسلب " أراه مبنيا لما لم يسم فاعله وعلى هذا فنعرب ونائب الفاعل ضمير مستتر تقديره " هو " بالنسبة لجملة ( رجاؤك يعطيها ربما قد خانني التأويل إذ قدرت ان المعنى مملكة الرومان رجاؤك يعطيها وعلى أساسه بنيت الجملة على أنها خبر.... ولم انتبه للفتحة الموجودة قبل الآخر في الفعل يسلب ، شكراً لتنبيهاتك أخي النحوي الكبير( الكاتب 1)

ناصر الدين الخطيب
22-04-2010, 10:26 AM
إِذا ما صَدَعتَ الحادِثاتِ بِحَدِّهِ" ...."تَكَشَّفَ داجي الخَطبِ وَانجابَ غَيهَب
إذا : ظرف للمستقبل من الزمان يحمل معنى الشرط مبني على السكون في محل نصب , متعلّق بجوابه خافض لشرطه
ما : زائدة , حرف لا محل له من الإعراب
صدعت : فعل ماض مبني على السكون , والتاء ضمير متّصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل
والجملة الفعليّة في محل جر بإضافة الشرط إليها
الحادثات: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الكسرة بدل الفتحة لأنّه جمع مؤنّث سالم
بحدّه : جار ومجرور متعلّقان بالفعل صدع , فهو ظرف لغو , وحدّ مضاف , والهاء ضمير متّصل مبني على الكسر في محل جر مضاف إليه
تكشّف : فعل ماض مبنيّ على الفتح
داجي : فاعل مرفوع وعلامة رفعه ضمّة مقدّرة على الياء للثقل , وهو مضاف
الخطب : مضاف إليه مجرور وعلامة جرّه الكسرة
والجملة الفعليّة جملة جواب الشرط غير الجازم لا محل لها من الإعراب
وانجاب : الواو حرف عطف . وانجاب مثل تكشّف (فعل ماض)
غيهب : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمّة
والجملة الفعليّة معطوفة على سابقتها لا محل لها من الإعراب
والجملة الشرطيّة الكبرى مستأنفة لا محل لها من الإعراب

زهرة متفائلة
27-04-2010, 02:35 PM
بسيفك يعلو الحق و الحق أغلب
أحمد شوقي



وَهابَ العِدا فيهِ خِلافَتَكَ الَّتي"
"لَهُم مَأرَبٌ فيها وَلِلَّهِ مَأرَبُ
سَما بِكَ يا عَبدَ الحَميدِ أُبُوَّةٌ"
"ثَلاثونَ خُضّارُ الجَلالَةِ غُيَّبُ
قَياصِرُ أَحيانًا خَلائِفُ تارَةً"
"خَواقينُ طَورًا وَالفَخارُ المُقَلَّبُ
نُجومُ سُعودِ المَلكِ أَقمارُ زُهرِهِ"
"لَوَ اَنَّ النُجومَ الزُهرَ يَجمَعُها أَبُ
تَواصَوا بِهِ عَصرًا فَعَصرًا فَزادَهُ"
"مُعَمَّمُهُم مِن هَيبَةٍ وَالمُعَصَّبُ
هُمُ الشَمسُ لَم تَبرَح سَماواتِ عِزِّها"
"وَفينا ضُحاها وَالشُعاعُ المُحَبَّبُ
نَهَضتَ بِعَرشٍ يَنهَضُ الدَهرُ بِهِ"
"خُشوعًا وَتَخشاهُ اللَيالي وَتَرهَبُ
مَكينٍ عَلى مَتنِ الوُجودِ مُؤَيَّدٍ"
"بِشَمسِ استِواءٍ مالَها الدَهرَ مَغرِبُ
تَرَقَّت لَهُ الأَسواءُ حَتّى ارتَقَيتَهُ"
"فَقُمتَ بِها في بَعضِ ما تَتَنَكَّبُ
فَكُنتَ كَعَينٍ ذاتِ جَريٍ كَمينَةٍ"
"تَفيضُ عَلى مَرِّ الزَمانِ وَتَعذُبُ
مُوَكَّلَةٍ بِالأَرضِ تَنسابُ في الثَرى"
"فَيَحيا وَتَجري في البِلادِ فَتُخضِبُ
فَأَحيَيتَ مَيتًا دارِسَ الرَسمِ غابِرًا"
"كَأَنَّكَ فيما جِئتَ عيسى المُقَرَّبُ
وَشِدتَ مَنارًا لِلخِلافَةِ في الوَرى"
"تُشَرِّقُ فيهِم شَمسُهُ وَتُغَرِّبُ
سَهِرتَ وَنامَ المُسلِمونَ بِغَبطَةٍ"
"وَما يُزعِجُ النُوّامَ وَالساهِرُ الأَبُ
فَنَبَّهَنا الفَتحُ الَّذي ما بِفَجرِهِ"
"وَلا بِكَ يا فَجرَ السَلامِ مُكَذِّبُ
حُسامُكَ مِن سُقراطَ في الخَطبِ أَخطَبُ"
"وَعودُكَ مِن عودِ المَنابِرِ أَصلَبُ
وَعَزمُكَ مِن هوميرَ أَمضى بَديهَةً"
"وَأَجلى بَيانًا في القُلوبِ وَأَعذَبُ
وَإِن يَذكُروا إِسكَندَرًا وَفُتوحَهُ"
"فَعَهدُكَ بِالفَتحِ المُحَجَّلِ أَقرَبُ
وَمُلكُكَ أَرقى بِالدَليلِ حُكومَةً"
"وَأَنفَذُ سَهمًا في الأُمورِ وَأَصوَبُ
ظَهَرتَ أَميرَ المُؤمِنينَ عَلى العِدا"
"ظُهورًا يَسوءُ الحاسِدينَ وَيُتعِبُ
سَلِ العَصرَ وَالأَيّامَ وَالناسَ هَل نَبا"
"لِرَأيِكَ فيهِم أَو لِسَيفِكَ مَضرِبُ
هُمُ مَلَئوا الدُنيا جَهامًا وَراءَهُ"
"جَهامٌ مِنَ الأَعوانِ أَهذى وَأَكذَبُ
فَلَمّا استَلَلتَ السَيفَ أَخلَبَ بَرقُهُم"
"وَما كُنتَ يا بَرقَ المَنِيَّةِ تُخلِبُ
أَخَذتَهُمُ لا مالِكينَ لِحَوضِهِم"
"مِنَ الذَودِ إِلّا ما أَطالوا وَأَسهَبوا
وَلم يَتَكَلَّف قَومُكَ الأُسدُ أُهبَةً"
"وَلَكِنَّ خُلقًا في السِباعِ التَأَهُّبُ
كَذا الناسُ بِالأَخلاقِ يَبقى صَلاحُهُم"
"وَيَذهَبُ عَنهُم أَمرُهُم حينَ تَذهَبُ
وَمِن شَرَفِ الأَوطانِ أَلّا يَفوتَها"
"حُسامٌ مُعِزٌّ أَو يَراعٌ مُهَذَّبُ
مَلَكتَ سَبيلَيهِم فَفي الشَرقِ مَضرِبٌ"
"لِجَيشِكَ مَمدودٌ وَفي الغَربِ مَضرِبُ
ثَمانونَ أَلفًا أُسدُ غابٍ ضَراغِمٌ"
"لَها مِخلَبٌ فيهِم وَلِلمَوتِ مَخلِبُ
إِذا حَلِمَت فَالشَرُّ وَسنانُ حالِمٌ"
"وَإِن غَضِبَت فَالشَرُّ يَقظانُ مُغضِبُ
فَيالِقُ أَفشى في البِلادِ مِنَ الضُحى"
"وَأَبعَدُ مِن شَمسِ النَهارِ وَأَقرَبُ
وَتُصبِحُ تَلقاهُم وَتُمسي تَصُدُّهُم"
"وَتَظهَرُ في جِدِّ القِتالِ وَتَلعَبُ
تَلوحُ لَهُم في كُلِّ أُفقٍ وَتَعتَلي"
"وَتَطلُعُ فيهِم مِن مَكانٍ وَتَغرُبُ
وَتُقدِمُ إِقدامَ اللُيوثِ وَتَنثَني"
"وَتُدبِرُ عِلمًا بِالوَغى وَتُعَقِّبُ
وَتَملِكُ أَطرافَ الشِعابِ وَتَلتَقي"
"وَتَأخُذُ عَفوًا كُلَّ عالٍ وَتَغصِبُ
وَتَغشى أَبِيّاتِ المَعاقِلِ وَالذُرا"
"فَثَيِّبُهُنَّ البِكرُ وَالبِكرُ ثَيِّبُ
يَقودُ سَراياها وَيَحمي لِواءَها"
"سَديدُ المَرائي في الحُروبِ مُجَرِّبُ
يَجيءُ بِها حينًا وَيَرجِعُ مَرَّةً"
"كَما تَدفَعُ اللَجَّ البِحارُ وَتَجذِبُ
وَيَرمي بِها كَالبَحرِ مِن كُلِّ جانِبٍ"
"فَكُلُّ خَميسٍ لُجَّةٌ تَتَضَرَّبُ
وَيُنفِذُها مِن كُلِّ شِعبٍ فَتَلتَقي"
"كَما يَتَلاقى العارِضُ المُتَشَعِّبُ
وَيَجعَلُ ميقاتًا لَها تَنبَري لَهُ"
"كَما دارَ يَلقى عَقرَبَ السَيرِ عَقرَبُ
فَظَلَّت عُيونُ الحَربِ حَيرى لِما تَرى"
"نَواظِرَ ما تَأتي اللُيوثُ وَتُغرِبُ
تُبالِغُ بِالرامي وَتَزهو بِما رَمى"
"وَتُعجَبُ بِالقُوّادِ وَالجُندُ أَعجَبُ
وَتُثني عَلى مُزجي الجُيوشِ بِيَلدِزٍ"
"وَمُلهِمِها فيما تَنالُ وَتَكسِبُ
وَما المُلكُ إِلّا الجَيشُ شَأنًا وَمَظهَرًا"
"وَلا الجَيشُ إِلّا رَبُّهُ حينَ يُنسَبُ
تُحَذِّرُني مِن قَومِها التُركِ زَينَبُ"
"وَتُعجِمُ في وَصفِ اللُيوثِ وَتُعرِبُ
وَتُكثِرُ ذِكرَ الباسِلينَ وَتَنثَني"
"بِعِزٍّ عَلى عِزِّ الجَمالِ وَتُعجَبُ
وَتَسحَبُ ذَيلَ الكِبرِياءِ وَهَكَذا"
"يَتيهُ وَيَختالُ القَوِيُّ المُغَلِّبُ
وَزَينَبُ إِن تاهَت وَإِن هِيَ فاخَرَت"
"فَما قَومُها إِلّا العَشيرُ المُحَبَّبُ
يُؤَلِّفُ إيلامُ الحَوادِثِ بَينَنا"
"وَيَجمَعُنا في اللَهِ دينٌ وَمَذهَبُ
نَما الوُدُّ حَتّى مَهَّدَ السُبلَ لِلهَوى"
"فَما في سَبيلِ الوَصلِ ما يُتَصَعَّبُ
وَدانى الهَوى ما شاءَ بَيني وَبَينَها"
"فَلَم يَبقَ إِلّا الأَرضُ وَالأَرضُ تَقرُبُ
رَكِبتُ إِلَيها البَحرَ وَهوَ مَصيدَةٌ"
"تُمَدُّ بِها سُفنُ الحَديدِ وَتُنصَبُ
تَروحُ المَنايا الزُرقُ فيهِ وَتَغتَدي"
"وَما هِيَ إِلّا المَوجُ يَأتي وَيَذهَبُ
وَتَبدو عَلَيهِ الفُلكُ شَتّى كَأَنَّها"
"بُؤوزٌ تُراعيها عَلى البُعدِ أَعقُبُ
حَوامِلُ أَعلامِ القَياصِرِ حُضرٌ"
"عَلَيها سَلاطينُ البَرِيَّةِ غُيَّبُ
تُجاري خُطاها الحادِثاتِ وَتَقتَفي"
"وَتَطفو حَوالَيها الخُطوبُ وَتَرسُبُ
وَيوشِكُ يَجري الماءُ مِن تَحتِها دَمًا"
"إِذا جَمَعَت أَثقالَها تَتَرَقَّبُ
فَقُلتُ أَأَشراطُ القِيامَةِ ما أَرى"
"أَمِ الحَربُ أَدنى مِن وَريدٍ وَأَقرَبُ
أَمانًا أَمانًا لُجَّةَ الرومِ لِلوَرى"
"لَوَ اَنَّ أَمانًا عِندَ دَأماءَ يُطلَبُ
كَأَنّي بِأَحداثِ الزَمانِ مُلِمَّةً"
"وَقَد فاضَ مِنها حَوضُكِ المُتَضَرِّبُ
فَأُزعِجَ مَغبوطٌ وَرُوِّعَ آمِنٌ"
"وَغالَ سَلامَ العالَمينَ التَعَصُّبُ
فَقالَت أَطَلتَ الهَمَّ لِلخَلقِ مَلجَأٌ"
"أَبَرُّ بِهِم مِن كُلِّ بَرٍّ وَأَحدَبُ
سَلامُ البَرايا في كَلاءَةِ فَرقَدٍ"
"بِيَلدِزَ لا يَغفو وَلا يَتَغَيَّبُ
وَإِنَّ أَميرَ المُؤمِنينَ لَوابِلٌ"
"مِنَ الغَوثِ مُنهَلٌ عَلى الخَلقِ صَيِّبُ
رَأى الفِتنَةَ الكُبرى فَوالى انهِمالَهُ"
"فَبادَت وَكانَت جَمرَةً تَتَلَهَّبُ
فَما زِلتُ بِالأَهوالِ حَتّى اقتَحَمتُها"
"وَقَد تُركِبُ الحاجاتُ ما لَيسَ يُركَبُ
أَخوضُ اللَيالي مِن عُبابٍ وَمِن دُجىً"
"إِلى أُفقٍ فيهِ الخَليفَةُ كَوكَبُ
إِلى مُلكِ عُثمانَ الَّذي دونَ حَوضِهِ"
"بِناءُ العَوالي المُشمَخِرُّ المُطَنَّبُ
فَلاحَ يُناغي النَجمَ صَرحٌ مُثَقَّبٌ"
"عَلى الماءِ قَد حاذاهُ صَرحٌ مُثقَبُ
بُروجٌ أَعارَتها المَنونُ عُيونَها"
"لَها في الجَواري نَظرَةٌ لا تُخَيَّبُ
رَواسي ابتِداعٍ في رَواسي طَبيعَةٍ"
"تَكادُ ذُراها في السَحابِ تُغَيَّبُ
فَقُمتُ أُجيلُ الطَرفَ حَيرانَ قائِلًا"
"أَهَذى ثُغورُ التُركِ أَم أَنا أَحسَبُ
فَمِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مُشرِقٌ"
"وَمِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مَغرِبُ
تَظَلُّ مَهولاتُ البَوارِجِ دونَهُ"
"حَوائِرَ ما يَدرينَ ماذا تُخَرِّبُ
إِذا طاشَ بَينَ الماءِ وَالصَخرِ سَهمُها"
"أَتاها حَديدٌ ما يَطيشُ وَأَسرَبُ
يُسَدِّدُهُ عِزريلُ في زِيِّ قاذِفٍ"
"وَأَيدي المَنايا وَالقَضاءُ المُدَرَّبُ
قَذائِفُ تَخشى مُهجَةُ الشَمسِ كُلَّما"
"عَلَت مُصعِداتٍ أَنَّها لا تُصَوَّبُ
إِذا صُبَّ حاميها عَلى السُفنِ انثَنَت"
"وَغانِمُها الناجي فَكَيفَ المُخَيَّبُ
سَلِ الرومَ هَل فيهِنَّ لِلفُلكِ حيلَةٌ"
"وَهَل عاصِمٌ مِنهُنَّ إِلّا التَنَكُّبُ
تَذَبذَبَ أُسطولاهُمُ فَدَعَتهُما"
"إِلى الرُشدِ نارٌ ثَمَّ لا تَتَذَبذَبُ
فَلا الشَرقُ في أُسطولِهِ مُتقى الحِمى"
"وَلا الغَربُ في أُسطولِهِ مُتَهَيَّبُ
وَما راعَني إِلّا لِواءٌ مُخَضَّبٌ"
"هُنالِكَ يَحميهِ بَنانٌ مُخَضَّبُ
فَقُلتُ مَنِ الحامي أَلَيثٌ غَضَنفَرٌ"
"مِنَ التُركِ ضارٍ أَم غَزالٌ مُرَبَّبُ
أَمِ المَلِكُ الغازي المُجاهِدُ قَد بَدا"
"أَمِ النَجمُ في الآرامِ أَم أَنتِ زَينَبُ
رَفَعتِ بَناتَ التُركِ قالَت وَهَل بِنا"
"بَناتِ الضَواري أَن نَصولَ تَعَجُّبُ
إِذا ما الدِيارُ استَصرَخَت بَدَرَت لَها"
"كَرائِمُ مِنّا بِالقَنا تَتَنَقَّبُ
تُقَرِّبُ رَبّاتُ البُعولِ بُعولَها"
"فَإِن لَم يَكُن بَعلٌ فَنَفسًا تُقَرِّبُ
وَلاحَت بِآفاقِ العَدُوِّ سَرِيَّةٌ"
"فَوارِسُ تَبدو تارَةً وَتُحَجَّبُ
نَواهِضُ في حُزنٍ كَما تَنهَضُ القَطا"
"رَواكِضُ في سَهلٍ كَما انسابَ ثَعلَبُ
قَليلونَ مِن بُعدٍ كَثيرونَ إِن دَنَوا"
"لَهُم سَكَنٌ آنًا وَآنًا تَهَيُّبُ
فَقالَت شَهِدتَ الحَربَ أَو أَنتَ موشِكٌ"
"فَصِفنا فَأَنتَ الباسِلُ المُتَأَدِّبُ
وَنادَت فَلَبّى الخَيلُ مِن كُلِّ جانِبٍ"
"وَلَبّى عَلَيها القَسوَرُ المُتَرَقِّبُ
خِفافًا إِلى الداعي سِراعًا كَأَنَّما"
"مِنَ الحَربِ داعٍ لِلصَلاةِ مُثَوِّبُ
مُنيفينَ مِن حَولِ اللِواءِ كَأَنَّهُم"
"لَهُ مَعقِلٌ فَوقَ المَعاقِلِ أَغلَبُ
وَما هِيَ إِلّا دَعوَةٌ وَإِجابَةٌ"
"أَنِ التَحَمَت وَالحَربُ بَكرٌ وَتَغلِبُ
فَأَبصَرتُ ما لَم تُبصِرا مِن مَشاهِدٍ"
"وَلا شَهِدَت يَومًا مَعَدٌّ وَيَعرُبُ
جِبالَ مَلونا لا تَخوري وَتَجزَعي"
"إِذا مالَ رَأسٌ أَو تَضَعضَعَ مَنكِبُ
فَما كُنتِ إِلّا السَيفَ وَالنارَ مَركَبًا"
"وَما كانَ يَستَعصي عَلى التُركِ مَركَبُ
عَلَوا فَوقَ عَلياءِ العَدُوِّ وَدونَهُ"
"مَضيقٌ كَحَلقِ اللَيثِ أَو هُوَ أَصعَبُ
فَكانَ صِراطُ الحَشرِ ما ثَمَّ ريبَةٌ"
"وَكانوا فَريقَ اللَهِ ما ثَمَّ مُذنِبُ
يَمُرّونَ مَرَّ البَرقِ تَحتَ دُجُنَّةٍ"
"دُخانًا بِهِ أَشباحُهُم تَتَجَلبَبُ
حَثيثينَ مِن فَوقِ الجِبالِ وَتَحتِها"
"كَما انهارَ طَودٌ أَو كَما انهالَ مِذنَبُ
تُمِدُّهُمُ قُذّافُهُم وَرُماتُهُم"
"بِنارٍ كَنيرانِ البَراكينِ تَدأَبُ
تُذَرّى بِها شُمُّ الذُرا حينَ تَعتَلي"
"وَيَسفَحُ مِنها السَفحُ إِذ تَتَصَبَّبُ
تُسَمَّرُ في رَأسِ القِلاعِ كُراتُها"
"وَيَسكُنُ أَعجازَ الحُصونِ المُذَنَّبُ
فَلَمّا دَجى داجي العَوانِ وَأَطبَقَت"
"تَبَلَّجَ وَالنَصرَ الهِلالُ المُحَجَّبُ
وَرُدَّت عَلى أَعقابِها الرومُ بَعدَما"
"تَناثَرَ مِنها الجَيشُ أَو كادَ يَذهَبُ
جَناحَينِ في شِبهِ الشِباكَينِ مِن قَنا"
"وَقَلبًا عَلى حُرِّ الوَغى يَتَقَلَّبُ
عَلى قُلَلِ الأَجبالِ حَيرى جُموعُهُم"
"شَواخِصُ ما إِن تَهتَدي أَينَ تَذهَبُ
إِذا صَعَدَت فَالسَيفُ أَبيَضُ خاطِفٌ"
"وَإِن نَزَلَت فَالنارُ حَمراءُ تَلهَبُ
تَطَوَّعَ أَسرًا مِنهُمُ ذَلِكَ الَّذي"
"تَطَوَّعَ حَربًا وَالزَمانُ تَقَلُّبُ
وَتَمَّ لَنا النَصرُ المُبينُ عَلى العِدا"
"وَفَتحُ المَعالي وَالنَهارُ المُذَهَّبُ
فَجِئتُ فَتاةَ التُركِ أَجزي دِفاعَها"
"عَنِ المُلكِ وَالأَوطانِ ما الحَقُّ يوجِبُ
فَقَبَّلتُ كَفًّا كانَ بِالسَيفِ ضارِبًا"
"وَقَبَّلتُ سَيفًا كانَ بِالكَفِّ يَضرِبُ
وَقُلتُ أَفي الدُنيا لِقَومِكِ غالِبٌ"
"وَفي مِثلِ هَذا الحِجرِ رُبّوا وَهُذِّبوا
رُوَيدًا بَني عُثمانَ في طَلَبِ العُلا"
"وَهَيهاتَ لَم يُستَبقَ شَيءٌ فَيُطلَبُ
أَفي كُلِّ آنٍ تَغرِسونَ وَنَجتَني"
"وَفي كُلِّ يَومٍ تَفتَحونَ وَنَكتُبُ
وَما زِلتُمُ يَسقيكُمُ النَصرُ حُمرَهُ"
"وَتَسقونَهُ وَالكُلُّ نَشوانَ مُصأَبُ
إِلى أَن أَحَلَّ السُكرَ مَن لا يُحِلُّهُ"
"وَمَدَّ بِساطَ الشُربِ مَن لَيسَ يَشرَبُ
وَأَشمَطَ سَوّاسِ الفَوارِسِ أَشيَبُ"
"يَسيرُ بِهِ في الشَعبِ أَشمَطُ أَشيَبُ
رَفيقًا ذَهابٍ في الحُروبِ وَجيئَةٍ"
"قَدِ اصطَحَبا وَالحُرُّ لِلحُرِّ يَصحَبُ
إِذا شَهِداها جَدَّدا هِزَّةَ الصِبا"
"كَما يَتَصابى ذو ثَمانينَ يَطرُبُ
فَيَهتَزُّ هَذا كَالحُسامِ وَيَنثَني"
"وَيَنفُرُ هَذا كَالغَزالِ وَيَلعَبُ
تَوالى رَصاصُ المُطلِقينَ عَلَيهِما"
"يُخَضِّلُ مِن شَيبِهِما وَيُخَضِّبُ
فَقيلَ أَنِل أَقدامَكَ الأَرضَ إِنَّها"
"أَبَرُّ جَوادًا إِن فَعَلتَ وَأَنجَبُ
فَقالَ أَيَرضى واهِبُ النَصرِ أَنَّنا"
"نَموتُ كَمَوتِ الغانِياتِ وَنُعطَبُ
ذَروني وَشَأني وَالوَغى لا مُبالِيًا"
"إِلى المَوتِ أَمشي أَم إِلى المَوتِ أَركَبُ
أَيَحمِلُني عُمرًا وَيَحمي شَبيبَتي"
"وَأَخذُلُهُ في وَهنِهِ وَأُخَيِّبُ
إِذا نَحنُ مِتنا فَادفِنونا بِبُقعَةٍ"
"يَظَلُّ بِذِكرانا ثَراها يُطَيِّبُ
وَلا تَعجَبوا أَن تَبسُلَ الخَيلُ إِنَّها"
"لَها مِثلُ ما لِلناسِ في المَوتِ مَشرَبُ
فَماتا أَمامَ اللَهِ مَوتَ بَسالَةٍ"
"كَأَنَّهُما فيهِ مِثالٌ مُنَصَّبُ
وَما شُهَداءُ الحَربِ إِلّا عِمادُها"
"وَإِن شَيَّدَ الأَحياءُ فيها وَطَنَّبوا
مِدادُ سِجِلِّ النَصرِ فيها دِماؤُهُم"
"وَبِالتِبرِ مِن غالي ثَراهُم يُتَرَّبُ
فَهَل مِن مَلونا مَوقِفٌ وَمَسامِعٌ"
"وَمِن جَبَلَيها مِنبَرٌ لي فَأَخطُبُ
فَأَسأَلُ حِصنَيها العَجيبَينِ في الوَرى"
"وَمَدخَلُها الأَعصى الَّذي هُوَ أَعجَبُ
وَأَستَشهِدُ الأَطوادَ شَمّاءَ وَالذُرا"
"بَواذِخَ تُلوي بِالنُجومِ وَتُجذَبُ
هَلِ البَأسُ إِلّا بَأسُهُم وَثَباتُهُم"
"أَوِ العَزمُ إِلّا عَزمُهُم وَالتَلَبُّبُ
أَوِ الدينُ إِلّا ما رَأَت مِن جِهادِهِم"
"أَوِ المُلكُ إِلّا ما أَعَزّوا وَهَيَّبوا
وَأَيُّ فَضاءٍ في الوَغى لَم يُضَيِّقوا"
"وَأَيُّ مَضيقٍ في الوَرى لَم يُرَحِّبوا
وَهَل قَبلَهُم مَن عانَقَ النارَ راغِبًا"
"وَلَو أَنَّهُ عُبّادُها المُتَرَهِّبُ
وَهَل نالَ ما نالوا مِنَ الفَخرِ حاضِرٌ"
"وَهَل حُبِيَ الخالونَ مِنهُ الَّذي حُبوا
سَلامًا مَلونا وَاحتِفاظًا وَعِصمَةً"
"لِمَن باتَ في عالي الرِضى يَتَقَلَّبُ
وَضِنّي بِعَظمٍ في ثَراكِ مُعَظَّمٍ"
"يُقَرِبُهُ الرَحمَنُ فيما يُقَرِّبُ
وَطِرناوُ إِذ طارَ الذُهولُ بِجَيشِها"
"وَبِالشَعبِ فَوضى في المَذاهِبِ يَذهَبُ
عَشِيَّةَ ضاقَت أَرضُها وَسَماؤُها"
"وَضاقَ فَضاءٌ بَينَ ذاكَ مُرَحِّبُ
خَلَت مِن بَني الجَيشِ الحُصونُ وَأَقفَرَت"
"مَساكِنُ أَهليها وَعَمَّ التَخَرُّبُ
وَنادى مُنادٍ لِلهَزيمَةِ في المَلا"
"وَإِنَّ مُنادي التُركِ يَدنو وَيَقرُبُ
فَأَعرَضَ عَن قُوّادِهِ الجُندُ شارِدًا"
"وَعَلَّمَهُ قُوّادُهُ كَيفَ يَهرُبُ
وَطارَ الأَهالي نافِرينَ إِلى الفَلا"
"مِئينَ وَآلافًا تَهيمُ وَتَسرُبُ
نَجَوا بِالنُفوسِ الذاهِلاتِ وَما نَجَوا"
"بِغَيرِ يَدٍ صِفرٍ وَأُخرى تُقَلِّبُ
وَطالَت يَدٌ لِلجَمعِ في الجَمعِ بِالخَنا"
"وَبِالسَلبِ لَم يَمدُد بِها فيهِ أَجنَبُ
يَسيرُ عَلى أَشلاءِ والِدِهِ الفَتى"
"وَيَنسى هُناكَ المُرضَعَ الأُمُّ وَالأَبُ
وَتَمضي السَرايا واطِئاتٍ بِخَيلِها"
"أَرامِلَ تَبكي أَو ثَواكِلَ تَندُبُ
فَمِن راجِلٍ تَهوي السِنونُ بِرِجلِهِ"
"وَمِن فارِسٍ تَمشي النِساءُ وَيَركَبُ
وَماضٍ بِمالٍ قَد مَضى عَنهُ وَألُهُ"
"وَمُزجٍ أَثاثًا بَينَ عَينَيهِ يُنهَبُ
يَكادونَ مِن ذُعرٍ تَفُرُّ دِيارُهُم"
"وَتَنجو الرَواسي لَو حَواهُنَّ مَشعَبُ
يَكادُ الثَرى مِن تَحتِهِم يَلِجُ الثَرى"
"وَيَقضِمُ بَعضُ الأَرضِ بَعضًا وَيُقضِبُ
تَكادُ خُطاهُم تَسبِقُ البَرقَ سُرعَةً"
"وَتَذهَبُ بِالأَبصارِ أَيّانَ تَذهَبُ
تَكادُ عَلى أَبصارِهِم تَقطَعُ المَدى"
"وَتَنفُذُ مَرماها البَعيدَ وَتَحجُبُ
تَكادُ تَمُسُّ الأَرضَ مَسًّا نِعالُهُم"
"وَلَو وَجَدوا سُبلًا إِلى الجَوِّ نَكَّبوا
هَزيمَةُ مَن لا هازِمٌ يَستَحِثُّهُ"
"وَلا طارِدٌ يَدعو لِذاكَ وَيوجِبُ
قَعَدنا فَلَم يَعدَم فَتى الرومِ فَيلَقًا"
"مِنَ الرُعبِ يَغزوهُ وَآخَرَ يَسلُبُ
ظَفِرنا بِهِ وَجهًا فَظَنَّ تَعَقُّبًا"
"وَماذا يَزيدُ الظافِرينَ التَعَقُّبُ
فَوَلّى وَما وَلّى نِظامُ جُنودِهِ"
"وَيا شُؤمَ جَيشٍ لِلفَرارِ يُرَتِّبُ
يَسوقُ وَيَحدو لِلنَجاةِ كَتائِبًا"
"لَهُ مَوكِبٌ مِنها وَلِلعارِ مَوكِبُ
مُنَظَّمَةٌ مِن حَولِهِ بَيدَ أَنَّها"
"تَوَدُّ لَوِ انشَقَّ الثَرى فَتُغَيَّبُ
مُؤَزَّرَةٌ بِالرُعبِ مَلدوغَةٌ بِهِ"
"فَفي كُلِّ ثَوبٍ عَقرَبٌ مِنهُ تَلسِبُ
تَرى الخَيلَ مِن كُلِّ الجِهاتِ تَخَيُّلًا"
"فَيَأخُذُ مِنها وَهمُها وَالتَهَيُّبُ
فَمِن خَلفِها طَورًا وَحينًا أَمامَها"
"وَآوِنَةً مِن كُلِّ أَوبٍ تَأَلَّبُ
فَوارِسُ في طولِ الجِبالِ وَعَرضِها"
"إِذا غابَ مِنهُم مِقنَبٌ لاحَ مِقنَبُ
فَمَهما تَهِم يَسنَح لَها ذو مُهَنَّدٍ"
"وَيَخرُج لَها مِن باطِنِ الأَرضِ مِحرَبُ
وَتَنزِل عَلَيها مِن سَماءِ خَيالِها"
"صَواعِقٌ فيهِنَّ الرَدى المُتَصَبِّبُ
رُؤىً إِن تَكُن حَقًّا يَكُن مِن وَرائِها"
"مَلائِكَةُ اللَهِ الَّذي لَيسَ يُغلَبُ
وَفِرسالُ إِذ باتوا وَبِتنا أَعادِيًا"
"عَلى السَهلِ لُدًّا يَرقُبونَ وَنَرقُبُ
وَقامَ فَتانا اللَيلَ يَحمي لِواءَهُ"
"وَقامَ فَتاهُم لَيلَهُ يَتَلَعَّبُ
تَوَسَّدَ هَذا قائِمَ السَيفِ يَتَّقي"
"وَهَذا عَلى أَحلامِهِ يَتَحَسَّبُ
وَهَل يَستَوي القِرنانُ هَذا مُنَعَّمٌ"
"غَريرٌ وَهَذا ذو تَجاريبَ قُلَّبُ
حَمَينا كِلانا أَرضَ فِرسالَ وَالسَما"
"فَكُلُّ سَبيلٍ بَينَ ذَلِكَ مَعطَبُ
وَرُحنا يَهُبُّ الشَرُّ فينا وَفيهِمُ"
"وَتَشمُلُ أَرواحُ القِتالِ وَتَجنُبُ
كَأَنّا أُسودٌ رابِضاتٌ كَأَنَّهُم"
"قَطيعٌ بِأَقصى السَهلِ حَيرانَ مُذئِبُ
كَأَنَّ خِيامَ الجَيشِ في السَهلِ أَينَقُ"
"نَواشِزُ فَوضى في دُجى اللَيلِ شُزَّبُ
كَأَنَّ السَرايا ساكِناتٍ مَوائِجًا"
"قَطائِعُ تُعطى الأَمنَ طَورًا وَتُسلَبُ
كَأَنَّ القَنا دونَ الخِيامِ نَوازِلًا"
"جَداوِلُ يُجريها الظَلامُ وَيُسكَبُ
كَأَنَّ الدُجى بَحرٌ إِلى النَجمِ صاعِدٌ"
"كَأَنَّ السَرايا مَوجُهُ المُتَضَرِّبُ
كَأَنَّ المَنايا في ضَميرِ ظَلامِهِ"
"هُمومٌ بِها فاضَ الضَميرُ المُحَجَّبُ
كَأَنَّ صَهيلَ الخَيلِ ناعٍ مُبَشِّرٌ"
"تَراهُنَّ فيها ضُحَّكًا وَهيَ نُحَّبُ
كَأَنَّ وُجوهَ الخَيلِ غُرًّا وَسيمَةً"
"دَرارِيُّ لَيلٍ طُلَّعٌ فيهِ ثُقَّبُ
كَأَنَّ أُنوفَ الخَيلِ حَرّى مِنَ الوَغى"
"مَجامِرُ في الظَلماءِ تَهدا وَتَلهُبُ
كَأَنَّ صُدورَ الخَيلِ غُدرٌ عَلى الدُجى"
"كَأَنَّ بَقايا النَضحِ فيهِنَّ طُحلُبُ
كَأَنَّ سَنى الأَبواقِ في اللَيلِ بَرقُهُ"
"كَأَنَّ صَداها الرَعدُ لِلبَرقِ يَصحَبُ
كَأَنَّ نِداءَ الجَيشِ مِن كُلِّ جانِبٍ"
"دَوِيُّ رِياحٍ في الدُجى تَتَذَأَّبُ
كَأَنَّ عُيونَ الجَيشِ مِن كُلِّ مَذهَبٍ"
"مِنَ السَهلِ جُنَّ جُوَّلٌ فيهِ جُوَّبُ
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ جُنودَنا"
"مَجوسٌ إِذا ما يَمَّموا النارَ قَرَّبوا
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ الرَدى قِرىً"
"كَأَنَّ وَراءَ النارِ حاتِمَ يَأدِبُ
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ بَني الوَغى"
"فَراشٌ لَهُ مَلمَسُ النارِ مَأرَبُ
وَثَبنا يَضيقُ السَهلُ عَن وَثَباتِنا"
"وَتَقدُمُنا نارٌ إِلى الرومِ أَوثَبُ
مَشَت في سَراياهُم فَحَلَّت نِظامَها"
"فَلَمّا مَشَينا أَدبَرَت لا تُعَقِّبُ
رَأى السَهلُ مِنهُم ما رَأى الوَعرُ قَبلَهُ"
"فَيا قَومُ حَتّى السَهلُ في الحَربِ يَصعُبُ
وَحِصنٌ تَسامى مِن دُموقو كَأَنَّهُ"
"مُعَشِّشُ نَسرٍ أَو بِهَذا يُلَقَّبُ
أَشُمُّ عَلى طَودٍ أَشَمَّ كِلاهُما"
"مَنونُ المُفاجي وَالحِمامُ المُرَحِّبُ
تَكادُ تَقادُ الغادِياتُ لِرَبِّهِ"
"فَيُزجي وَتَنزُمُّ الرِياحُ فَيَركَبُ
حَمَتهُ لُيوثٌ مِن حَديدٍ تَرَكَّزَت"
"عَلى عَجَلٍ وَاستَجمَعَت تَتَرَقَّبُ
تَثورُ وَتَستَأني وَتَنأى وَتَدَّني"
"وَتَغدو بِما تَغدي وَتَرمي وَتَنشُبُ
تَأبّى فَظَنَّ العالِمونَ استَحالَةً"
"وَأَعيا عَلى أَوهامِهِم فَتَرَيَّبوا
فَما في القِوى أَنَّ السَماواتِ تُرتَقى"
"بِجَيشٍ وَأَنَّ النَجمَ يُغشى فَيُغضِبُ
سَمَوتُم إِلَيهِ وَالقَنابِلُ دونَهُ"
"وَشُهبُ المَنايا وَالرَصاصُ المُصَوَّبُ
فَكُنتُم يَواقيتَ الحُروبِ كَرامَةً"
"عَلى النارِ أَو أَنتُم أَشَدُّ وَأَصلَبُ
صَعَدتُم وَما غَيرُ القَنا ثَمَّ مَصعَدٌ"
"وَلا سُلَّمٌ إِلّا الحَديدُ المُذَرَّبُ
كَما ازدَحَمَت بَيزانُ جَوٍّ بِمَورِدٍ"
"أَوِ ارتَفَعَت تَلقى الفَريسَةَ أَعقَبُ
فَما زِلتُمُ حَتّى نَزَلتُم بُروجَهُ"
"وَلَم تَحتَضِر شَمسُ النَهارِ فَتَغرُبُ
هُنالِكَ غالى في الأَماديحِ مَشرِقٌ"
"وَبالَغَ فيكُم آلَ عُثمانَ مَغرِبُ
وَزَيدَ حَمى الإِسلامَ عِزًّا وَمَنعَةً"
"وَرُدَّ جِماحُ العَصرِ فَالعَصرُ هَيِّبُ
رَفَعنا إِلى النَجمِ الرُؤوسِ بِنَصرِكُم"
"وَكُنّا بِحُكمِ الحادِثاتِ نُصَوِّبُ
وَمَن كانَ مَنسوبًا إِلى دَولَةِ القَنا"
"فَلَيسَ إِلى شَيءٍ سِوى العِزِّ يُنسَبُ
فَيا قَومُ أَينَ الجَيشُ فيما زَعَمتُمُ"
"وَأَينَ الجَواري وَالدِفاعُ المُرَكَّبُ
وَأَينَ أَميرُ البَأسِ وَالعَزمِ وَالحِجى"
"وَأَينَ رَجاءٌ في الأَميرِ مُخَيَّبُ
وَأَينَ تُخومٌ تَستَبيحونَ دَوسَها"
"وَأَينَ عِصاباتٌ لَكُم تَتَوَثَّبُ
وَأَينَ الَّذي قالَت لَنا الصُحفُ عَنكُمُ"
"وَأَسنَدَ أَهلوها إِلَيكُم فَأَطنَبوا
وَما قَد رَوى بَرقٌ مِنَ القَولِ كاذِبٌ"
"وَآخَرُ مِن فِعلِ المُحِبّينَ أَكذَبُ
وَما شِدتُمُ مِن دَولَةٍ عَرضُها الثَرى"
"يَدينُ لَها الجِنسانِ تُركٌ وَصَقلَبُ
لَها عَلَمٌ فَوقَ الهِلالِ وَسُدَّةٌ"
"تُنَصُّ عَلى هامِ النُجومِ وَتُنصَبُ
أَهَذا هُوَ الذَودُ الَّذي تَدَّعونَهُ"
"وَنَصرُ كَريدٍ وَالوَلا وَالتَحَبُّبُ
أَهَذا الَّذي لِلمُلكِ وَالعِرضِ عِندَكُم"
"وَلِلجارِ إِن أَعيا عَلى الجارِ مَطلَبُ
أَهَذا سِلاحُ الفَتحِ وَالنَصرِ وَالعُلا"
"أَهَذا مَطايا مَن إِلى المَجدِ يَركَبُ
أَهَذا الَّذي لِلذِكرِ خُلَّبُ مَعشَرٌ"
"عَلى ذِكرِهِم يَأتي الزَمانُ وَيَذهَبُ
أَسَأتُم وَكانَ السوءُ مِنكُم إِلَيكُمُ"
"إِلى خَيرِ جارٍ عِندَهُ الخَيرُ يُطلَبُ
إِلى ذي انتِقامٍ لا يَنامُ غَريمُهُ"
"وَلَو أَنَّهُ شَخصُ المَنامِ المُحَجَّبُ
شَقيتُم بِها مِن حيلَةٍ مُستَحيلَةٍ"
"وَأَينَ مِنَ المُحتالِ عَنقاءُ مُغرِبُ
فَلَولا سُيوفُ التُركِ جَرَّبَ غَيرُكُم"
"وَلَكِن مِنَ الأَشياءِ ما لا يُجَرَّبُ
فَعَفوًا أَميرَ المُؤمِنينَ لِأُمَّةٍ"
"دَعَت قادِرًا مازالَ في العَفوِ يَرغَبُ
ضَرَبتَ عَلى آمالِها وَمَآلِها"
"وَأَنتَ عَلى استِقلالِها اليَومَ تَضرِبُ
إِذا خانَ عَبدُ السوءِ مَولاهُ مُعتَقًا"
"فَما يَفعَلُ الكَريمُ المُهَذَّبُ
وَلا تَضرِبَن بِالرَأيِ مُنحَلَّ مُلكِهِم"
"فَما يَفعَلُ المَولى الكَريمُ المُهَذَّبُ
لَقَد فَنِيَت أَرزاقُهُم وَرِجالُهُم"
"وَليسَ بِفانٍ طَيشُهُم وَالتَقَلُّبُ
فَإِن يَجِدوا لِلنَفسِ بِالعَودِ راحَةً"
"فَقَد يَشتَهي المَوتَ المَريضُ المُعَذَّبُ
وَإِن هَمَّ بِالعَفوِ الكَريمِ رَجاؤُهُم"
"فَمِن كَرَمِ الأَخلاقِ أَن لا يُخَيَّبوا
فَما زِلتَ جارَ البِرِّ وَالسَيِّدَ الَّذي"
"إِلى فَضلِهِ مِن عَدلِهِ الجارُ يَهرُبُ
يُلاقي بَعيدُ الأَهلِ عِندَكَ أَهلَهُ"
"وَيَمرَحُ في أَوطانِهِ المُتَغَرِّبُ
أَمَولايَ غَنَّتكَ السُيوفُ فَأَطرَبَت"
"فَهَل لِيَراعي أَن يُغَنّي فَيُطرِبُ
فَعِندي كَما عِندَ الظُبا لَكَ نَغمَةٌ"
"وَمُختَلِفُ الأَنغامِ لِلأُنسِ أَجلَبُ
أُعَرِّبُ ما تُنشي عُلاكَ وَإِنَّهُ"
"لَفي لُطفِهِ ما لا يَنالُ المُعَرِّبُ
مَدَحتُكَ وَالدُنيا لِسانٌ وَأَهلُها"
"جَميعًا لِسانٌ يُملِيانِ وَأَكتُبُ
أُناوِلُ مِن شِعرِ الخِلافَةِ رَبَّها"
"وَأَكسو القَوافي ما يَدومُ فَيُقشِبُ
وَهَل أَنتَ إِلّا الشَمسُ في كُلِّ أُمَّةٍ"
"فَكُلُّ لِسانٍ في مَديحِكَ طَيِّبُ
فَإِن لَم يَلِق شِعري لِبابِكَ مِدحَةً"
"فَمُر يَنفَتِح بابٌ مِنَ العُذرِ أَرحَبُ




الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

هذا ما تبقى من القصيدة ؟ فأين المعربين ؛ حتى نستفيد منهم !؟

المجيبل
27-04-2010, 03:10 PM
زهرة ! سامحك الله ، كأنك تقولين ما بقي إلا أبيات قليلة !
أعتقد هذه الأبيات تكفي حتى نهاية عام 2010 م :)
هيا شمري عن ساعديك وابدئي .

زهرة متفائلة
27-04-2010, 09:13 PM
زهرة ! سامحك الله ، كأنك تقولين ما بقي إلا أبيات قليلة !
أعتقد هذه الأبيات تكفي حتى نهاية عام 2010 م :)
هيا شمري عن ساعديك وابدئي .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : المجيبل

جزاك الله خيرا / تعرفين هذه النافذة للجهابذة ، وليست للمبتدئين ، أنا أتابع فقط ؛ لكي أتعلم واستفيد، ومن ثم أقلدهم في إعراباتهم الجميلة والشافية والوافية ـ ما شاء الله لا قوة إلا بالله ـ فلقد تابعت النسخة الأولى والآن النسخة الثانية .

ولا أريد بمشاركتي تشويه هذه النافذة بالأخطاء الكثيرة ، عندما نشعر أننا أتقنا النحو فسوف نشارك ، ولا أعرف ربما تكون مشاركتنا في النسخة الخامسة .

وجزيتِ الجنة أنتِ وجميع من تعلمت على أيديهم / اللهم آمين

عمرالنحوي
02-05-2010, 02:11 AM
بسم الله الرحمن الرحيم / ان اسمي هذا ليس صفة ( عمر النحوي ) استغفر الله لكن والله حبا بالنحو وشغفا بدراسته الدراسة الحقيقية جعلني اتجاوز هذا التجاوز بدون قصد والله اعلم وكذلك حبا باهل النحو ( حبا بكم ) اساتذتي الافاضل جعلني اسمي نفسي ( النحوي) واسمحوا لي باعراب هذا البيت والتمس منكم تصحيح اخطائي متفضلي علي ولكم الاجر
وليأتين عليك يوم مرة يبكى عليك مقنعا لاتسمع
الواو : حسب ما قبلها
لياتين : الام لام القسم ، يأتين : فعل مضارع مبني على الفتح لاتصاله بنون التوكيد الثقيلة وجوبا
عليك : على حرف جر مبني على السكون ، الكاف ضمير متصل مبني على الفتح
يوم : فاعل مرفوع بالضمة
مرة : نائب عن المفعول المطلق منصوب بالفتحة الظاهرة
يبكى : فعل مضارع مبني للمجهول مرفوع بالظمة المقدرة على الالف للتعذر
عليك : جار ومجرور وشبه الجملة في محل رفع نائب فاعل
مقنعا : حال منصوب
لا : نافية غير عاملة
تسمع : فعل مضارع مبني للمجهول مرفوع بالضمة ونائب فاعل ضمير مستتر تقديره انت والجملة الفعلية في محل نصب حال ثان
السؤال يا اساتذتي الافاضل : هل يجوز تعدد الاحوال ؟

ابن القاضي
02-05-2010, 09:14 PM
أخي الكريم / عمر النحوي ، حياك الله في هذه النافذة المتخصصة في إعراب القصائد .
بالنسبة للبيت الذي أعربته ، فقد تم إعرابه في القصيدة السابقة ، ونحن الآن في قصيدة الشاعر أحمد شوقي .
تحياتي

سعد بدرى
02-05-2010, 10:34 PM
وَهابَ العِدا فيهِ خِلافَتَكَ الَّتي"
"لَهُم مَأرَبٌ فيها وَلِلَّهِ مَأرَبُ

الواو : بحسب ما قبلها
هاب : فعل ماض مبنى على الفتح
العدا : فاعل مرفوع بالضمة المقدرة
فيه : جار و مجرور متعلق ب (العداء )
خلافتك : مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة, و الكاف ضميرمبنى فى محل جر مضاف اليه
التى : اسم موصول مبنى فى محل نصب نعت
لهم : جار و مجرور فى محل رفع خبر مقدم (شبه جملة )
مآرب : مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة الظاهرة
فيها: جار و مجرور متعلق ب (مآرب )
و الجملة الاسمية لا محل لها من الاعراب صلة الموصول .
الواو :عاطفة
لله : جار و مجرور فى محل رفع خبر مقدم( شبه جملة )
مآرب : مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة

أخوانى انما هى محاولة ,
شكر الله لكم ..والله أسأل لكم التوفيق و السداد ..
تحياتى ..,

عمرالنحوي
02-05-2010, 11:10 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

سما : فعل ماض مبني على الفتح
بك : الباء حرف جر مبني على الكسر ( الكاف ) ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر اسم مجرور
يا : اداة نداء
عبد الحميد : منادى منصوب بالفتحة وهو مضاف والحميد مضاف اليه
ابوةً : مفعول لاجله منصوب بالفتحة متعلق ب ( سما )
ثلاثون : فاعل متعلق ب ( سما ) مرفوع بالواو لانه جمع مذكر سالم
حضَار : صفة مرفوعة بالظمة وهو مضاف
الجلالة : مضاف اليه مجرور بالكسرة
غيَب : صفة ثانية مرفوعة بالظمة الظاهرة
والله اعلم ولكم الحكم اساتذتي

ابن القاضي
02-05-2010, 11:30 PM
وَهابَ العِدا فيهِ خِلافَتَكَ الَّتي"
"لَهُم مَأرَبٌ فيها وَلِلَّهِ مَأرَبُ

الواو : بحسب ما قبلها (استئنافية)
هاب : فعل ماض مبنى على الفتح
العدا : فاعل مرفوع بالضمة المقدرة (والجملة الفعلية لا محل لها استئنافية)
فيه : جار و مجرور متعلق ب (العداء ) (جار ومجرور متعلقان بالفعل هاب ، أي : وهاب بسببه ، أي السيف ).خلافتك : مفعول به منصوب بالفتحة الظاهرة, و الكاف ضميرمبنى فى محل جر مضاف اليه
التى : اسم موصول مبنى فى محل نصب نعت
لهم : جار و مجرور فى محل رفع خبر مقدم (شبه جملة ) (أو نقول متعلق بمحذوف خبر مقدم )مآرب : مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة الظاهرة
فيها: جار و مجرور متعلق ب (مآرب ) (متعلق بمحذوف نعت لمأرب)
و الجملة الاسمية لا محل لها من الاعراب صلة الموصول .
الواو :عاطفة
لله : جار و مجرور فى محل رفع خبر مقدم( شبه جملة )
مآرب : مبتدأ مؤخر مرفوع بالضمة ، (والجملة الاسمية معطوفة على ماقبلها لا محل لها)

أخوانى انما هى محاولة ,
شكر الله لكم ..والله أسأل لكم التوفيق و السداد ..
تحياتى ..,

مرحبا بك أخي الكريم سعد البدري على هذه النافذة ، نرجو التواصل والمتابعة .
التصحيح بالأخضر ، وهو اجتهاد يقبل المناقشة ، والتصويب .
وبالله التوفيق .

زهرة متفائلة
12-05-2010, 11:13 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

ينبغي تفعيل هذه النافذة القيمة ، فمن يجيد الإعراب ، فليعرب !!

الكردي
18-05-2010, 03:03 PM
قَياصِرُ أَحيانًا خَلائِفُ تارَةً"
"خَواقينُ طَورًا وَالفَخارُ المُقَلَّبُ

قَياصِرُ صفة لثلاثين مرفوعة وعلامة رفعها الضمة
أَحيانًا ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
خَلائِفُ صفة لثلاثين مرفوعة وعلامة رفعها الضمة
تارَةً" مفعول مطلق لفعل محذوف
"خَواقينُ صفة لثلاثين مرفوعة وعلامة رفعها الضمة
طَورًا ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
وَالفَخارُ الواو حرف عطف الفخار معطوف على ثلاثين مرفوع
المُقَلَّبُ صفة لفخار مرفوعة وعلامة رفعه الضمة

نُجومُ سُعودِ المَلكِ أَقمارُ زُهرِهِ"
"لَوَ اَنَّ النُجومَ الزُهرَ يَجمَعُها أَبُ
نُجومُ صفة لثلاثين مرفوعة وعلامة رفعها الضمة وهو مضاف
سُعودِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف
المَلكِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف
أَقمارُ صفة لثلاثين مرفوعة وعلامة رفعها الضمة وهو مضاف
زُهرِهِ" مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والهاء ضمير مبني على الكسر في محل جر مضاف اليه
"لَوَ حرف امتناع لامتناع وهو حرف شرط غير جازم
اَنَّ حرف مشبه بالفعل
النُجومَ اسم ان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
الزُهرَ صفة منصوبة وعلامة نصبه الفتحة
يَجمَعُها :فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والهاء ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به
أَبُ فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
والجملة الفعليّة (يَجمَعُها أَبُ)فى محل رفع خبر ان

الكردي
22-05-2010, 11:35 PM
تَواصَوا بِهِ عَصرًا فَعَصرًا فَزادَهُ"
"مُعَمَّمُهُم مِن هَيبَةٍ وَالمُعَصَّبُ


تَواصَوا :فعل ماضي مبني على الضم لاتصاله بواو الجماعة. الواو ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل. الالف الف الفارقة.
بِهِ البا حرف جر الهاء ضمير مبني على الكسر في محل جر بحرف الجر
عَصرًا ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة
فَعَصرًا الفاء حرف عطف عصرا معطوف منصوب وعلامة نصبه الفتحة
فَزادَهُ" الفاء حرف عطف زاد : فعل ماض مبني على الفتح الهاء
"مُعَمَّمُهُم معمم فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة وهو مضاف الهاء ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه والميم علامة الجمع
مِن حرف جر زائد
هَيبَةٍ تميز منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة في آخره منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة حرف الجر الزائد
وَالمُعَصَّبُ الواو حرف عطف المعصب معطوف على معمم مرفوع وعلامة رفعه الضمة

ارجوا التصحيح متى استدعى الامر ذلك
وشكرا

الكردي
24-05-2010, 12:32 AM
هُمُ الشَمسُ لَم تَبرَح سَماواتِ عِزِّها"
"وَفينا ضُحاها وَالشُعاعُ المُحَبَّبُ
هُمُ ضمير مبني على الضم في محل رفع مبتدا
الشَمسُ : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة.
لَم اداة جزم
تَبرَح فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السكون والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي تعود على الشمس
سَماواتِ مفعول به منصوب وعلامة نصبه الكسرة بدل الفتحة لانه جمع مؤنث سالم وهو مضاف
عِزِّها عِزِّ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف والهاء ضمير مبني على السكون في محل جر مضاف اليه
وَفينا الواو حرف استئناف في حرف جر نا ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر وشبه الجملة (فينا) فى محل رفع خبر مقدم
ضُحاها مبتدا مؤخر مرفوع وعلامة رفعة الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر وهو مضاف والها ضمير مبني على السكون في محل جر مضاف اليه
وَ حرف عطف
الشُعاعُ معطوف على ضحى مرفوع وعلامة رفعه الضمة
المُحَبَّبُ صفة لالشعاع مرفوع وعلامة وعلامة رفعه الضمة

ارجوا التصحيح متى استدعى الامر ذلك
وشكرا

الكردي
24-05-2010, 01:19 PM
نَهَضتَ بِعَرشٍ يَنهَضُ الدَهرُ بِهِ"
"خُشوعًا وَتَخشاهُ اللَيالي وَتَرهَبُ

نَهَضتَ : فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل : ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .
بِعَرشٍ البا حرف الجر عرش اسم مجرور وعلامة جره الكسرة
يَنهَضُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة
الدَهرُ فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
وجملة ينهض الدهر في محل جر صفة لعرش
بِهِ" البا حرف جر الها ضمير مبني على الكسر في محل جر
"خُشوعًا حال منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
وَتَخشاهُ الواو حرف عطف تَخشا فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر والها ضمير مبني على الضم في محل نصب مفعول به
اللَيالي فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
وَتَرهَبُ الواو حرف عطف تَرهَبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة

زهرة متفائلة
24-05-2010, 01:30 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

مشرف هذه النافذة وهو أستاذنا الفاضل : ابن القاضي / غير متواجد .

ونأمل نحن كذلك أن يقوم أحد المشرفين بالإشراف على هذه النافذة القيمة إلى أن يعود الأستاذ الفاضل ؛ حتى الكل يستفيد منها.

المجيبل
24-05-2010, 03:06 PM
نَهَضتَ بِعَرشٍ يَنهَضُ الدَهرُ بِهِ"
"خُشوعًا وَتَخشاهُ اللَيالي وَتَرهَبُ

نَهَضتَ : فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل : ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .
بِعَرشٍ البا حرف الجر عرش اسم مجرور وعلامة جره الكسرة
يَنهَضُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة
الدَهرُ فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة
وجملة ينهض الدهر في محل جر صفة لعرش
بِهِ" البا حرف جر الها ضمير مبني على الكسر في محل جر
"خُشوعًا حال منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
وَتَخشاهُ الواو حرف عطف تَخشى فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر والها ضمير مبني على الضم في محل نصب مفعول به
اللَيالي فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة (المقدرة للثقل)
وَتَرهَبُ الواو حرف عطف تَرهَبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة(والفاعل للفعل ترهب ضمير مستتر جوازا تقديره هي)

بارك الله فيك على الإعراب الطيب.
و الله أعلم.

الكردي
24-05-2010, 08:05 PM
المجيبل
شكرا على الاضافة
جزاك الله خيرا

الكردي
24-05-2010, 08:06 PM
مَكينٍ عَلى مَتنِ الوُجودِ مُؤَيَّدٍ"
"بِشَمسِ استِواءٍ مالَها الدَهرَ مَغرِبُ

مَكينٍ نعت لعرش مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
عَلى حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب
مَتنِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف
الوُجودِ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
مُؤَيَّدٍ" نعت لعرش مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
"بِشَمسِ الباء حرف جر شمس اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف
استِواءٍ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
ما شبيه بليس
لَها اللام حرف جر الها ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر وشبه الجملة في محل نصب خبر ليس مقدم
الدَهرَ ظرف زمان منصوب منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
مَغرِبُ اسم ما مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة

هاني السمعو
24-05-2010, 08:44 PM
مَكينٍ عَلى مَتنِ الوُجودِ مُؤَيَّدٍ"
"بِشَمسِ استِواءٍ مالَها الدَهرَ مَغرِبُ

مَكينٍ نعت لعرش مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
عَلى حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب
مَتنِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف
الوُجودِ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
مُؤَيَّدٍ" نعت لعرش مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
"بِشَمسِ الباء حرف جر شمس اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف
استِواءٍ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
ما شبيه بليس ( نافية لاعمل لها)
لَها اللام حرف جر الها ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر وشبه الجملة في محل نصب خبر ليس مقدم ( والجار والمجرور متعلقان بخبر مقدم محذوف)
الدَهرَ ظرف زمان منصوب منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
مَغرِبُ اسم ما مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
مبتدأ مؤخر مرفوع
السلام عليكم ملاحظتي باللون الأحمر وهي عبارة عن وجهة نظر والله أعلم بالصواب

الكردي
24-05-2010, 09:31 PM
تَرَقَّت لَهُ الأَسواءُ حَتّى ارتَقَيتَهُ"
"فَقُمتَ بِها في بَعضِ ما تَتَنَكَّبُ

تَرَقَّت: : فعل ماض مبني على الفتح التا تاء التانيث الساكنة لا محل لها من الاعراب.
لَهُ: اللام حرف جر مبني على الفتح لا محل له من الاعراب, الهاء ضمير مبني على الضم في محل جر بحرف الجر. متعلقة بترقت.
الأَسواءُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
حَتّى: حرف غاية
ارتَقَيتَهُ" : فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل . الهاء ضمير مبني على الضم في محل نصب مفعول به .
"فَقُمتَ: الفاء للاستئناف قُمتَ فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، والتاء ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .
بِها: البا حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب الهاء ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر.متعلقة فَقُمتَ
في: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
بَعضِ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف .
ما: اسم موصول مبني على السكون في محل جر مضاف اليه
تَتَنَكَّبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت. والجملة صلة الموصول لامحل لها من الاعراب

الكردي
24-05-2010, 10:51 PM
فَكُنتَ كَعَينٍ ذاتِ جَريٍ كَمينَةٍ"
"تَفيضُ عَلى مَرِّ الزَمانِ وَتَعذُبُ

فَكُنتَ الفاء للاستئناف كان فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتاء المخاطب حذفت الالف لالتقاء الساكنين والتاء ضمير مبني على الفتح في محل رفع اسم كان.
كَعَينٍ الكاف اسم بمعنى ( مثل ) في محل رفع خبر كان . وهي مضاف ، وعين مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
ذاتِ نعت مجرور وعلامة جره الكسرة وهي مضاف .
جَريٍ مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
كَمينَةٍ نعت مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
تَفيضُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
عَلى حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
مَرِّ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهي مضاف .
الزَمانِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
وَتَعذُبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي

الكردي
25-05-2010, 11:19 PM
تَفيضُ عَلى مَرِّ الزَمانِ وَتَعذُبُ
مُوَكَّلَةٍ بِالأَرضِ تَنسابُ في الثَرى
تَفيضُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي تعود على عين. جملة (تَفيضُ) في محل نصب حال لعين.
عَلى: في حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
مَرِّ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهو مضاف
الزَمانِ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
وَتَعذُبُ:الواو حرف عطف تَعذُبُ فعل مضارع معطوف على تفيض مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
مُوَكَّلَةٍ: نعت لعين مجرور وعلامة جره الكسرة
بِالأَرضِ: البا حرف جر مبني على الكسر لامحل له من الاعراب الارض اسم مجرور وعلامة جره الكسرة
تَنسابُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي تعود على عين.جملة (تَنسابُ) في محل نصب حال لعين.
في: في حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
الثَرى: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر

الكردي
26-05-2010, 11:20 AM
فَيَحيا وَتَجري في البِلادِ فَتُخضِبُ
فَأَحيَيتَ مَيتًا دارِسَ الرَسمِ غابِرًا
فَيَحيا: الفاء حرف عطف. يَحيا فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو
وَتَجري: الواو حرف عطف تَجري فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها الثقل والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
في: حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب
البِلادِ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة
فَتُخضِبُ : الفاء حرف عطف. تُخضِبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
فَأَحيَيتَ: الفاء حرف عطف. أَحيَيتَ: : فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل : ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل.
مَيتًا: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
دارِسَ: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف
الرَسمِ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
غابِرًا: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة

علي محمد الحسن
28-05-2010, 02:16 AM
اريد اعراب هذه الابيات لو سمحتم:
صرمت ولم تصرم و انت صروم و كيف تصابي من يقال حليم
صددت فاطولت الصدود و قلما وصال على طول الصدود يدوم
و ليس الغواني للجفاء و لا الذي له عن تقاضي دينهن هموم
و لكنما يستنجز الوعد تابع هواون حلاف لهن اثيم

أحمد الخضري
28-05-2010, 04:03 AM
فَأَحيَيتَ مَيتًا دارِسَ الرَسمِ غابِرًا"
"كَأَنَّكَ فيما جِئتَ عيسى المُقَرَّبُ

فأحييت/ الفاءحرف سببي مبني على الفتح لا محل له من الإعراب وقد يكون حرف عطف والسببي أقرب والله أعلم..
أحييتَ / فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل -- والتاء ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل..

ميتا: مفعول به منصوب بالفتحة.
دراسَ الرسم/ دارس صفة لـ ( ميتا ) منصوب بالفتحة وهو مضاف والرسم مضاف إليه مجرور بالكسرة.
غابرا / صفة ثانية منصوبة بالفتحة.

كأنك/ حرف ناسخ ناصب مبني على الفتح والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل نصب اسم كأنك ---فيما/ في حرف جر مبني على السكون و( ما ) اسم موصول مبني على السكون في محل جر لـ في
جئت/ فعل ماضي مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل/ والتاء ضمير متصل بمني على الفتح في محل رفع فاعل
عيسى / خبر أن مرفوع بالضمة المقدر منع من ظهورها التعذر
المقرب/ صفة لعيسى مرفوعة بالضمة..

صوبوا ما أخطأت به..

الكردي
28-05-2010, 10:42 PM
وَشِدتَ مَنارًا لِلخِلافَةِ في الوَرى
تُشَرِّقُ فيهِم شَمسُهُ وَتُغَرِّبُ

وَشِدتَ: فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .
مَنارًا: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
لِلخِلافَةِ: اللام حرف جر مبني على الكسر لامحل له من الاعراب, الخِلافَةِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة.
في الوَرى: في حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب, الوَرى اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الالف للتعذر.
تُشَرِّقُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة .
فيهِم: مبني على السكون لامحل له من الاعراب في حرف جر الها ضمير مبني على الكسر في محل جر بحرف الجر والميم علامة الجمع.
شَمسُهُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف, والها ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه.
وَتُغَرِّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة . والفاعل ضمير مستتر تقديره هي تعود على الشمس.

الكردي
28-05-2010, 10:57 PM
سَهِرتَ وَنامَ المُسلِمونَ بِغَبطَةٍ
وَما يُزعِجُ النُوّامَ وَالساهِرُ الأَبُ

سَهِرتَ: فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل.
وَنامَ: الواو حالية نامَ فعل ماض مبني على الفتح.
المُسلِمونَ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الواو لانه جمع مذكر سالم.
بِغَبطَةٍ: البا حرف جر مبني على الكسر لامحل له من الاعراب غَبطَةٍ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة , شبه الجملة في محل نصب حال.
وَما: الواو للاسئناف, ما حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
يُزعِجُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة .
النُوّامَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
وَالساهِرُ: الواو حالية الساهر مبتدا مرفوع وعلامة رفعة الضمة الظاهرة
الأَبُ: : خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة.

الكردي
29-05-2010, 02:23 PM
فَنَبَّهَنا الفَتحُ الَّذي ما بِفَجرِهِ
وَلا بِكَ يا فَجرَ السَلامِ مُكَذِّبُ

فَنَبَّهَنا: الفاء سببية نبه : فعل ماض مبني على الفتحة الظاهرة النا ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
الفَتحُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
الَّذي: اسم موصول مبني على السكون في محل رفع صفة للفتح.
ما: : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
بِفَجرِهِ: البا حرف جر مبني على الكسر لامحل له من الاعراب فَجرِهِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف والهاء ضمير مبني على الكسر في محل جر مضاف اليه وشبه الجملة في محل رفع خبر مؤخر
وَلا: الواو حرف عطف و لا حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
بِكَ: البا حرف جر مبني على الكسر لامحل له من الاعراب الكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر بحرف الجر.
يا: حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
فَجرَ: منادى منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف
السَلامِ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
مُكَذِّبُ: مبتدا مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
جملة يا فجر السلام اعتراضية لا محل لها من الاعراب
جملة ما بِفَجرِهِ وَلا بِكَ يا فَجرَ السَلامِ مُكَذِّبُ صلة الموصول لا محل لها من الاعراب

الكردي
29-05-2010, 11:03 PM
حُسامُكَ مِن سُقراطَ في الخَطبِ أَخطَبُ
وَعودُكَ مِن عودِ المَنابِرِ أَصلَبُ

حُسامُكَ حُسامُ مبتدا اول مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف ، والكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر مضاف اليه .
مِن: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
سُقراطَ: اسم مجرور وعلامة جره الفتحة بدل الكسرة لانه ممنوع من الصرف بسبب العلمية والعجمة. جملة من سقراط خبر مؤخر للمبتدا الثاني.
في الخَطبِ: في حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب, الخَطبِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
جملة في الخطب اعتراضية لامحل لها من الاعراب.
أَخطَبُ: مبتدا ثان مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
اذا قدرنا الكلام حسامك اخطب في الخطب من سقراط.
وَعودُكَ: الواو حرف عطف عود مبتدا اول مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف ، والكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر مضاف اليه .
مِن: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
عودِ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة. وهو مضاف.
المَنابِرِ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
جملة من عودة المنابر في محل رفع خبر للمبتدا الثاني
أَصلَبُ: مبتدا ثان مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
اذا قدرنا الكلام عودك اصلب من عود المنابر.

الكردي
30-05-2010, 02:08 AM
جملة من سقراط في الخطب اخطب في محل رفع خبر المبتدأ الاول حسامك
جملة من عود المنابر اصلب في محل رفع خبر المبتدأ الاول عودك

الكردي
30-05-2010, 03:29 PM
وَعَزمُكَ مِن هوميرَ أَمضى بَديهَةً
وَأَجلى بَيانًا في القُلوبِ وَأَعذَبُ

وَعَزمُكَ: الواو حرف عطف عَزمُ مبتدا اول مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة, وهو مضاف. الكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر مضاف اليه.
مِن هوميرَ: مِن: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
هوميرَ: اسم مجرور وعلامة جره الفتحة بدل الكسرة لانه ممنوع من الصرف بسبب العلمية والعجمة. جملة من هوميرَ خبر مؤخر للمبتدا الثاني.
أَمضى: مبتدا ثان مرفوع وعلامة رفعه الضمةالمقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر.
جملة محل رفع خبر المبتدأ الاول
بَديهَةً: تميز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.

وَأَجلى: الواو حرف عطف أَجلى مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر.
بَيانًا: تميز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
في القُلوبِ: في حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.القُلوبِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة. شبه الجملة في محل رفع خبر لاجلى.
وَأَعذَبُ: حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب . أَعذَبُ معطوف على أَجلى مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

الكردي
31-05-2010, 11:51 AM
وَإِن يَذكُروا إِسكَندَرًا وَفُتوحَهُ
فَعَهدُكَ بِالفَتحِ المُحَجَّلِ أَقرَبُ

وَإِن الواو حسب ما قبلها ان حرف شرط جازم
يَذكُروا فعل الشرط مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف النون لانه من الافعال الخمسة الواو حرف مبني على السكون في محل رفع فاعل والالف الف الفارقة.
إِسكَندَرًا مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
وَفُتوحَهُ الواو حرف عطف فتوح معطوف على اسكندرا منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف والها ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه.
فَعَهدُكَ الفا واقعة في جواب الشرط عهد مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف والكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر مضاف اليه .
بِالفَتحِ البا حرف جر مبني على الكسر لامحل له من الاعراب الفتح اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة. شبه الجملة متعلق بعهدك
المُحَجَّلِ نعت مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
أَقرَبُ خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
والجملة من المبتدا والخبر جواب الشرط

الكردي
31-05-2010, 12:21 PM
وَمُلكُكَ أَرقى بِالدَليلِ حُكومَةً
وَأَنفَذُ سَهمًا في الأُمورِ وَأَصوَبُ

وَمُلكُكَ: الواو بحسب ما قبلها مُلكُ مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف والكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر مضاف اليه .
أَرقى: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر.
بِالدَليلِ: البا حرف جر مبني على الكسر لامحل له من الاعراب الدَليلِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة. شبه الجملة متعلق بأَرقى
حُكومَةً: تميز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
وَأَنفَذُ: الواو حرف عطف أَنفَذُ معطوف أَرقى مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
سَهمًا: تميز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
في الأُمورِ: في حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب الأُمورِ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة. متعلق بأَنفَذ
وَأَصوَبُ: الواو حرف عطف أَصوَبُ معطوف على انفذ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

الكردي
31-05-2010, 12:44 PM
ظَهَرتَ أَميرَ المُؤمِنينَ عَلى العِدا
ظُهورًا يَسوءُ الحاسِدينَ وَيُتعِبُ

ظَهَرتَ: فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء المخاطب التاء ضمير مبني على الفتح في محل رفع فاعل.
أَميرَ: منادى منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف.
المُؤمِنينَ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الياء لانه جمع مذكر سالم. والجملة معترضة
عَلى:حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب
العِدا:اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر والجار والمجرور متعلق بالفعل ظَهَر
ظُهورًا: مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
يَسوءُ: :فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على اخره. والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو يعود على ظُهورًا والجملة في محل نصب نعت لظهورا
الحاسِدينَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الياء لانه جمع مذكر سالم
وَيُتعِبُ: :فعل مضارع معطوف على يَسوءُ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على اخره.والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو يعود على ظُهورًا

الكردي
31-05-2010, 01:56 PM
سَلِ العَصرَ وَالأَيّامَ وَالناسَ هَل نَبا
لِرَأيِكَ فيهِم أَو لِسَيفِكَ مَضرِبُ

سَلِ: فعل امر مجزوم وعلامة جزمه السكون, كسر اخره لالتقاء الساكنين,والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت.
العَصرَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
وَالأَيّامَ:الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب. الأَيّامَ معطوف على العَصرَ منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
وَالناسَ:الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب. الناسَ معطوف على العَصر منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
هَل حرف استفهام مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
نَبا فعل ماض مبني على السكون
لِرَأيِكَ اللام حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الاعراب, راي اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الياء منع من ظهورها التعذر وهو مضاف الكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر مضاف اليه
فيهِم: في حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب الها ضمير مبني على الكسر في محل جر بحرف الجر والميم علامة الجمع.
أَو: حرف عطف مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
لِسَيفِكَ:اللام حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الاعراب, سَيفِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف الكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر مضاف اليه.
مَضرِبُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
لِرَأيِكَ الجار والمجرور متعلق بنبا
فيهِم شبه الجملة متعلق بحال محذوف لراي ;)

زهرة متفائلة
31-05-2010, 02:24 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أرجو ممن يجيد الإعراب أن يصوب في هذه النافذة ، الكثير من المشاركات ولكن دون تصويب أو تعليق !!

الكردي
31-05-2010, 04:51 PM
اتفق معك اخت زهرة عدم التصحيح يجعلني اظن ان اعرابي صحيح

الكردي
01-06-2010, 09:14 AM
هُمُ مَلَئوا الدُنيا جَهامًا وَراءَهُ
جَهامٌ مِنَ الأَعوانِ أَهذى وَأَكذَبُ

هُمُ ضمير مبني على السكون في محل رفع خبر
مَلَئوا : فعل ماض مبني على الضم ؛ لاتصاله بواو الجماعة، واو الجماعة، : ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل الالف الف الفارقة.
الدُنيا مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على الالف للتعذر
جَهامًا مفعول به ثان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
وَراءَهُ: وراء ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف والها ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه
جَهامٌ مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
جملة متعلق بملئوا
مِنَ حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب
الأَعوانِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
شبه الجملة متعلق باهذى
أَهذى خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر
وَأَكذَبُ :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
معطوف على أَكذَبُ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة

المجيبل
01-06-2010, 12:59 PM
تَرَقَّت لَهُ الأَسواءُ حَتّى ارتَقَيتَهُ"
"فَقُمتَ بِها في بَعضِ ما تَتَنَكَّبُ

تَرَقَّت: : فعل ماض مبني على الفتح التا تاء التانيث الساكنة لا محل لها من الاعراب.
لَهُ: اللام حرف جر مبني على الفتح لا محل له من الاعراب, الهاء ضمير مبني على الضم في محل جر بحرف الجر. متعلقة بترقت.
الأَسواءُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
حَتّى: حرف غاية
ارتَقَيتَهُ" : فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل . الهاء ضمير مبني على الضم في محل نصب مفعول به .
"فَقُمتَ: الفاء للاستئناف قُمتَ فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، والتاء ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .
بِها: البا حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب الهاء ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر.متعلقة فَقُمتَ
في: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
بَعضِ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف .
ما: اسم موصول مبني على السكون في محل جر مضاف اليه
تَتَنَكَّبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت. والجملة صلة الموصول لامحل لها من الاعراب

أرى والله أعلم أن الإعراب صحيح
بارك الله فيك أخي الكريم.

المجيبل
01-06-2010, 01:05 PM
فَكُنتَ كَعَينٍ ذاتِ جَريٍ كَمينَةٍ"
"تَفيضُ عَلى مَرِّ الزَمانِ وَتَعذُبُ

فَكُنتَ الفاء للاستئناف كان فعل ماض (ناسخ) مبني على السكون ؛ لاتصاله بتاء المخاطب حذفت الالف لالتقاء الساكنين والتاء ضمير مبني على الفتح في محل رفع اسم كان.
كَعَينٍ الكاف اسم بمعنى ( مثل ) في محل رفع خبر كان . وهي مضاف ، وعين مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
ذاتِ نعت مجرور وعلامة جره الكسرة وهي مضاف .
جَريٍ مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
كَمينَةٍ نعت مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
تَفيضُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
عَلى حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
مَرِّ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة وهي مضاف .
الزَمانِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة
وَتَعذُبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي

وجملة (تفيض) إما أن تكون في محل نصب حال أو في محل جر نعت لـ(عين) لأنها نكرة موصوفة. وجملة (تعذب) معطوفة على سابقتها تتبعها في الإعراب.
هذا والله أعلم.

المجيبل
01-06-2010, 01:11 PM
فَيَحيا وَتَجري في البِلادِ فَتُخضِبُ
فَأَحيَيتَ مَيتًا دارِسَ الرَسمِ غابِرًا
فَيَحيا: الفاء حرف عطف. يَحيا فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو
وَتَجري: الواو حرف عطف تَجري فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها الثقل والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
في: حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب
البِلادِ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة
فَتُخضِبُ : الفاء حرف عطف. تُخضِبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
فَأَحيَيتَ: الفاء حرف عطف. أَحيَيتَ: : فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل : ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل.
مَيتًا: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
دارِسَ: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف
الرَسمِ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
غابِرًا: نعت منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة

بارك الله فيك أخي الكريم
إعرابك صحيح والله أعلم.

المجيبل
01-06-2010, 11:27 PM
فَأَحيَيتَ مَيتًا دارِسَ الرَسمِ غابِرًا"
"كَأَنَّكَ فيما جِئتَ عيسى المُقَرَّبُ

فأحييت/ الفاءحرف سببي مبني على الفتح لا محل له من الإعراب وقد يكون حرف عطف والسببي أقرب والله أعلم..
أحييتَ / فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل -- والتاء ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل..

ميتا: مفعول به منصوب بالفتحة.
دراسَ الرسم/ دارس صفة لـ ( ميتا ) منصوب بالفتحة وهو مضاف والرسم مضاف إليه مجرور بالكسرة.
غابرا / صفة ثانية منصوبة بالفتحة.

كأنك/ حرف ناسخ ناصب مبني على الفتح والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل نصب اسم كأنك ---فيما/ في حرف جر مبني على السكون و( ما ) اسم موصول مبني على السكون في محل جر لـ في
جئت/ فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل/ والتاء ضمير متصل بمني على الفتح في محل رفع فاعل
عيسى / خبر كأن مرفوع بالضمة المقدر منع من ظهورها التعذر
المقرب/ صفة لعيسى مرفوعة بالضمة..

صوبوا ما أخطأت به..

والجار والمجرور (فيما) متعلقان بمحذوف حال من اسم (كأن)
و الإعراب صحيح والله أعلم.

المجيبل
01-06-2010, 11:34 PM
وَشِدتَ مَنارًا لِلخِلافَةِ في الوَرى
تُشَرِّقُ فيهِم شَمسُهُ وَتُغَرِّبُ

وَشِدتَ: فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .
مَنارًا: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
لِلخِلافَةِ: اللام حرف جر مبني على الكسر لامحل له من الاعراب, الخِلافَةِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة.
في الوَرى: في حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب, الوَرى اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الالف للتعذر.
تُشَرِّقُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة .
فيهِم: مبني على السكون لامحل له من الاعراب في حرف جر الها ضمير مبني على الكسر في محل جر بحرف الجر والميم علامة الجمع.
شَمسُهُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف, والها ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه.
وَتُغَرِّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة . والفاعل ضمير مستتر تقديره هي تعود على الشمس.

بارك الله في جهودك أخي الكريم
إعرابك صحيح والله أعلم، لكنك لم تعلق الجار والمجرور ولم تذكر محل الجمل من الإعراب.

زهرة متفائلة
01-06-2010, 11:39 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

جزاك الله خيرا أستاذتنا العزيزة : المجيبل

ما زلنا نتابع ؛ حتى نستفيد ، بوركت جهودك المتميزة أختي الحبيبة .

الكردي
02-06-2010, 11:54 AM
شكرا اختي المجيبل على ملاحظاتك القيمة زادك الله علما وجزاك خيرا

الكردي
02-06-2010, 12:10 PM
هُمُ مَلَئوا (ملؤا)الدُنيا جَهامًا وَراءَهُ
جَهامٌ مِنَ الأَعوانِ أَهذى وَأَكذَبُ

هُمُ ضمير مبني على الضم في محل رفع مبتدا
مَلَئوا(ملؤا) : فعل ماض مبني على الضم ؛ لاتصاله بواو الجماعة، واو الجماعة : ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل, الالف الف الفارقة.
والجملة الفعليّة (ملؤا) فى محل رفع خبر
الدُنيا مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على الالف للتعذر
جَهامًا مفعول به ثان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة (أعتقد أنها تمييز)
وَراءَهُ وَراءَ ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف والهاء ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه
وشبه الجملة متعلقة بمحذوف (في محل رفع)خبر مقدم . المقدر لا نذكر إعرابه
جَهامٌ مبتدا مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
والجملة الاسمية في محل نصب صفة لجهاما.
مِنَ : حرف جر مبني علي السكون المقدر منع من ظهوره الفتح العارض منعاً لالتقاء الساكنين لا محل له من الاعراب (الحروف جميعها لا محل لها من الإعراب لذا لا داعي لذكر هذا)
الأَعوانِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
والجار والمجرور متعلق بمحذوف في محل رفع محل رفع خبر مقدم لأَهذى
أَهذى مبتدا مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر
وَأَكذَبُ الواو حرف عطف أكذب معطوف على أهذى مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
والجملة الاسمية في محل رفع صفة لجهام.

والله أعلم

الكردي
02-06-2010, 09:32 PM
فَلَمّا استَلَلتَ السَيفَ أَخلَبَ بَرقُهُم
وَما كُنتَ يا بَرقَ المَنِيَّةِ تُخلِبُ

فَلَمّا الفاء للاستئناف لَمّا اسم شرط غير جازم مبني على السكون في محل نصب على الظرفية الزمانية
استَلَلتَ:استَلَ فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل : ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .
والجملة الفعليةاستَلَلتَ في محل جر مضاف اليه
السَيفَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
أَخلَبَ: فعل ماض مبني على الفتح
بَرقُهُم: بَرقُ فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف والها ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه والميم علامة الجمع والجملة لا محل لها جواب شرط غير جازم
وَما :الواو الواو حالية مبنية على الفتح لا محل لهامن الإعراب . ما حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
كُنتَ كان فعل ماض ناقص مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل : ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع اسم كان .
يا حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الاعراب
بَرقَ : منادى منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف.
المَنِيَّةِ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
جملة النداء معترضة لا محل له من الاعراب
تُخلِبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
جملة تُخلِبُ الفعلية في محل نصب خبر كان

الكردي
03-06-2010, 12:12 PM
أَخَذتَهُمُ لا مالِكينَ لِحَوضِهِم
مِنَ الذَودِ إِلّا ما أَطالوا وَأَسهَبوا

أَخَذتَهُمُ: فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل . والـ (ها) ضمير مبني على الضم في محل نصب مفعول به, والميم علامة الجمع.
لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
مالِكينَ حال منصوب من الها في أَخَذتَهُمُ وعلامة نصبه الياء لانه جمع مذكر سالم
لِحَوضِهِم اللام حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الاعراب, حَوضِهِم اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة مضاف, والـ ( ها ) : ضمير متصل مبني على الكسر في محل جر مضاف إليه والميم علامة الجمع. شبه الجملة من الجار والمجرور متعلق بمالِكينَ.
مِنَ: حرف جر مبني علي السكون المقدر منع من ظهوره الفتح العارض منعاً لالتقاء الساكنين لا محل له من الاعراب.
الذَودِ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة شبه الجملة من الجار والمجرور متعلق بمالِكينَ.
إِلّا اداة استثناء
ما اسم موصول مبني على السكون في محل نصب مستثنى
أَطالوا: فعل ماض مبني على الضم ؛ لاتصاله بواو الجماعة، بواو الجماعة، : ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل الالف الف الفارقة. والجملة صلة الموصول لامحل لها من الاعراب.
وَأَسهَبوا: :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .أَسهَبوا فعل ماض مبني على الضم ؛ لاتصاله بواو الجماعة، واو الجماعة، : ضمير متصل مبني على السكون في محل رفع فاعل، والالف فارقة.

الكردي
07-06-2010, 11:47 AM
وَلم يَتَكَلَّف قَومُكَ الأُسدُ أُهبَةً
وَلَكِنَّ خُلقًا في السِباعِ التَأَهُّبُ

وَلم: الواو حالية لم: حرف جزم مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
يَتَكَلَّف: فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السكون
قَومُكَ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف, الكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر مضاف اليه.
الأُسدُ: نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
أُهبَةً: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
وَلَكِنَّ: الواو حالية لَكِنَّ: حرف استدراك
خُلقًا: اسم لَكِنَّ منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
في: حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب
السِباعِ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
شبه الجملة من الجار والمجرور متعلق بمحذوف تقديره كائن او مستقر في محل رفع خبر مقدم.
التَأَهُّبُ: مبتدا مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
والجملة الاسمية في محل رفع خبر لَكِنَّ

الكردي
07-06-2010, 12:25 PM
كَذا الناسُ بِالأَخلاقِ يَبقى صَلاحُهُم
وَيَذهَبُ عَنهُم أَمرُهُم حينَ تَذهَبُ

كَذا: خبر مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر.
الناسُ: مبتدا مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
بِالأَخلاقِ: البا حرف جر مبني على الكسر لامحل له من الاعراب, الاخلاق : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة. الجار والمجرور متعلق بيَبقى
يَبقى: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر.
صَلاحُهُم: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف والها ضمير,ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه, والميم علامة الجمع.
والجملة الفعلية في محل نصب حال من الناس
وَيَذهَبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
عَنهُم: حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب, والها ضمير مبني على الضم في محل جر بحرف الجر, والميم علامة الجمع. والجملة متعلقة بيَذهَبُ
أَمرُهُم: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف والها ضمير,ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه, والميم علامة الجمع.
حينَ: ظرف زمان منصوب متعلقة بتذهَبُ وهو مضاف
تَذهَبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة, الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت. والجملة الفعلية في محل جر مضاف اليه.

الكردي
07-06-2010, 12:59 PM
وَمِن شَرَفِ الأَوطانِ أَلّا يَفوتَها
حُسامٌ مُعِزٌّ أَو يَراعٌ مُهَذَّبُ

وَمِن للاستئناف مِن حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب
شَرَفِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف
الأَوطانِ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
وشبه الجملة من الجار والمجرور متعلق بمحذوف في محل رفع خبر مقدم
أَلّا ان حرف توكيد ونصب لا : حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
يَفوتَها فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة والها ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول .
حُسامٌ فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
المصدر المؤل من ان والفعل في محل رفع مبتدا مؤخر
مُعِزٌّ نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
أَو : حرف عطف مبني على السكون لا محل له من الإعراب
يَراعٌ معطوف على حسام مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
مُهَذَّبُ نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة

الكردي
07-06-2010, 01:19 PM
مَلَكتَ سَبيلَيهِم فَفي الشَرقِ مَضرِبٌ
لِجَيشِكَ مَمدودٌ وَفي الغَربِ مَضرِبُ

مَلَكتَ : فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .
سَبيلَيهِم: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الياء لانه مثنى وهو مضاف والها,ضمير مبني على الكسر في محل جر مضاف اليه, والميم علامة الجمع.

فَفي: الفاء سببية, في حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب.
الشَرقِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
وشبه الجملة من الجار والمجرور متعلق بمحذوف في محل رفع خبر مقدم
مَضرِبٌ مبتدا مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
لِجَيشِكَ اللام حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الاعراب جيش اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف الكاف ضمير مبني على الفتح في محل جر مضاف اليه.
الجار والمجرور متعلق بمَضرِبٌ
مَمدودٌ نعت لمضرب مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
وَفي :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
في حرف جر مبني على السكون لامحل له من الاعراب.
الغَربِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
وشبه الجملة من الجار والمجرور متعلق بمحذوف في محل رفع خبر مقدم
مَضرِبُ مبتدا مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة

الكردي
18-06-2010, 11:51 AM
إِذا حَلِمَت فَالشَرُّ وَسنانُ حالِمٌ
وَإِن غَضِبَت فَالشَرُّ يَقظانُ مُغضِبُ

إذا : ظرف للزمان المستقبل متضمن معنى الشرط مبني على السكون في محل نصب متعلق بجوابه .
حَلِمَت : فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل . والجملة في محل جر مضاف اليه
فَالشَرُّ الفاء : رابطة لجواب الشرط غير الجازم، حرف مبني على الفتح ، لا محل له من الإعراب .الشَرُّ مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
وَسنانُ خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
حالِمٌ بدل من وَسنانُ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
والجملة َالشَرُّ وَسنانُ لا محل لها من الإعراب ، لأنها جواب شرط غير جازم .
وَإِن : الواو حرف عطف ، وإن حرف شرط جازم .
غَضِبَت : فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .الجملة الفعلية في محل جزم فعل الشرط
فَالشَرُّ الفاء : رابطة لجواب الشرط غير الجازم، حرف، مبني على الفتح ، لا محل له من الإعراب .الشَرُّ مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
يَقظانُ خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
والجملة َالشَرُّ يَقظانُ في محل جزم جواب الشرط .
مُغضِبُ بدل من يَقظانُ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
وجملة إن وما بعدها معطوفة على ما قبلها .

الكردي
22-06-2010, 10:19 AM
فَيالِقُ أَفشى في البِلادِ مِنَ الضُحى
وَأَبعَدُ مِن شَمسِ النَهارِ وَأَقرَبُ

فَيالِقُ مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
أَفشى خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر
في حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
البِلادِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
وشبه الجملة من الجار والمجرور متعلق أَفشى
مِنَ : حرف جر مبني علي السكون المقدر منع من ظهوره الفتح العارض منعاً لالتقاء الساكنين لا محل له من الاعراب
الضُحى اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر وشبه الجملة من الجار والمجرور متعلق أَفشى
وَ :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
أَبعَدُ معطوف على افشى مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
مِن : حرف جر مبني علي السكون لا محل له من الاعراب
شَمسِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة مضاف
النَهارِ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
وشبه الجملة من الجار والمجرور متعلق أَبعَدُ
وَ :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .
أَقرَبُ معطوف على أَبعَدُ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة

الكردي
22-06-2010, 06:18 PM
وَتُصبِحُ تَلقاهُم وَتُمسي تَصُدُّهُم
وَتَظهَرُ في جِدِّ القِتالِ وَتَلعَبُ
وَتُصبِحُ الواو بحسب ما قبلها تُصبِحُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
تَلقاهُم فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
وَتُمسي :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب تُمسي فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
تَصُدُّهُم فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
وَتَظهَرُ :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب َتَظهَرُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
في في حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
جِدِّ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف الجار متعلق بتظهر
القِتالِ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
وَتَلعَبُ :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب َتَلعَبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت

الشيخ كمال
25-06-2010, 08:52 PM
هذه هي مشاركتي الأولى وسأحاول فيها إعراب هذا البيت، أرجو من الله التوفيق والسداد:
أَودى بَنِـيَّ وَأَعقَبونـي غُصَّـةً بَعـدَ الرُقـادِ وَعَبـرَةً لا تُقلِـعُ
أودى: فعل ماض مبني على الفتح المقدر، بني: فاعل مرفوع بالضمة المقدرة منع من ظهورها اشتغال المحل بحركة المناسبة للياء، وهي مضاف والياء إليه مبني على الفتح في محل جر، والجملة بدل من (أودى بني) في البيت السابق، وأعقبوني: الواو حرف عطف، وأعقب فعل ماض مبني على الضم، وواو الجماعة فاعل، والنون للوقاية، والياء ضمير مبني في محل نصب مفعول أول، وغصة مفعول ثان منصوب، وبعد ظرف زمان منصوب بالفتحة وهو مضاف والرقاد مضاف إليه مجرور بالكسرة، وعبرة: الواو حرف عطف، وعبرة اسم معطوف على غصة منصوب بالفتحة، لا تقلع: لا حرف مبني على السكون لا محل له، تقلع فعل مضارع مرفوع بالضمة، والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي، وجملة (لا تقلع) في محل جر صفة لـ (عبرة) والجملة: (أعقبوني) معطوفة على سابقتها،

سعد بدرى
25-06-2010, 09:45 PM
تقديره هي، وجملة (لا تقلع) في محل جر ( نصب ) صفة لـ (عبرة) والجملة: (أعقبوني) معطوفة على سابقتها،[/quote]
...................................................................
بورك فيك يا شيخ كمال ..
و جزيت خيرا

الكردي
26-06-2010, 09:28 PM
تَلوحُ لَهُم في كُلِّ أُفقٍ وَتَعتَلي
وَتَطلُعُ فيهِم مِن مَكانٍ وَتَغرُبُ

تَلوحُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
لَهُم: اللام حرف جر مبني على الفتح لا محل له من الاعراب الها ضمير مبني على الضم في محل جر بحرف الجر. والميم علامة الجمع.
شبه الجملة متعلقة بتَلوحُ
في: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
كُلِّ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف
أُفقٍ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
وَتَعتَلي: الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب تَعتَلي فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها التعذر والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي
وَتَطلُعُ: الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب تَطلُعُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي.
فيهِم: حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب الها ضمير مبني على الكسر في محل جر بحرف الجر. والميم علامة الجمع.
شبه الجملة متعلقة بتَطلُعُ
مِن: : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
مَكانٍ: : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة .
وَتَغرُبُ: الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب تَغرُبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي.
جملة تَلوحُ الفعلىة ابتدائية لا محل لها من الاعراب

الكردي
27-06-2010, 12:34 AM
وَتُقدِمُ إِقدامَ اللُيوثِ وَتَنثَني
وَتُدبِرُ عِلمًا بِالوَغى وَتُعَقِّبُ
وَتُقدِمُ :فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
إِقدامَ مفعول مطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف
اللُيوثِ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
وَتَنثَني:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
وَتُدبِرُ:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
عِلمًا: تميز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
بِالوَغى:البا حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الاعراب الوَغى اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر شبه الجملة في محل نصب متعلقة بصفة محذوفة لعلما
وَتُعَقِّبُ:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت

الكردي
27-06-2010, 01:02 PM
وَتَملِكُ أَطرافَ الشِعابِ وَتَلتَقي
وَتَأخُذُ عَفوًا كُلَّ عالٍ وَتَغصِبُ

وَتَملِكُ: :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب تَملِكُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت.
أَطرافَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف
الشِعابِ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
وَتَلتَقي :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب تَلتَقي فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها التعذر والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت.
وَتَأخُذُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
عَفوًا: حال منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
كُلَّ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف
عالٍ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
وَتَغصِبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت

الكردي
28-06-2010, 12:16 AM
وَتَغشى أَبِيّاتِ المَعاقِلِ وَالذُرا
فَثَيِّبُهُنَّ البِكرُ وَالبِكرُ ثَيِّبُ

وَتَغشى:الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب .تَغشى فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت.
أَبِيّاتِ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه الكسرة الظاهرة بدل الفتحة لانه جمع مؤنث سالم وهو مضاف.
المَعاقِلِ:مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
وَالذُرا:الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب . معطوف على المَعاقِلِ وعلامة جره الكسرة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر
فَثَيِّبُهُنَّ الفاء سبية ثيب : فعل ماض مبني على الفتح. الها ضمير مبني على الضم في محل نصب مفعول به. نَّ : نون النسوة حرف مبني علي الفتح الظاهر لا محل له من الإعراب.
البِكرُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
وَالبِكرُ: الواو حالية البكر مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
ثَيِّبُ: خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
جملة تَغشى الفعلية ابتدائية لا محل لها من الاعراب
البِكرُ ثَيِّبُ جملة اسمية في محل نصب حال

الكردي
28-06-2010, 09:22 AM
يَقودُ سَراياها وَيَحمي لِواءَها
سَديدُ المَرائي في الحُروبِ مُجَرِّبُ

يَقودُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة (والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو)
سَراياها: سَرايا مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على الالف للتعذر وهو مضاف الها ضمير مبني على السكون في محل جر مضاف اليه.
وَيَحمي: :الواو حرف عطف مبني على الفتح لا محل له من الإعراب . يَحمي فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها الثقل.
لِواءَها لِواءَ مفعول به (مقدم)منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف الها ضمير مبني على السكون في محل جر مضاف اليه.
سَديدُ: فاعل (مؤخر) مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف
المَرائي: مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الياء منع من ظهورها الثقل
في: في حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب
الحُروبِ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة
الجار والمجرور متعلق بسديد
مُجَرِّبُ: نعت لسديد مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
جملة يَقودُ الفعلية ابتدائية لامحل لها من الاعراب
يَحمي معطوفة على ابتدائية لامحل لها من الاعراب

المجيبل
30-06-2010, 02:34 PM
فَلَمّا استَلَلتَ السَيفَ أَخلَبَ بَرقُهُم
وَما كُنتَ يا بَرقَ المَنِيَّةِ تُخلِبُ

فَلَمّا الفاء للاستئناف لَمّا اسم شرط غير جازم مبني على السكون في محل نصب على الظرفية الزمانية
استَلَلتَ:استَلَ فعل ماض مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل : ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع فاعل .
والجملة الفعلية استَلَلتَ في محل جر مضاف اليه
السَيفَ: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
أَخلَبَ: فعل ماض مبني على الفتح
بَرقُهُم: بَرقُ فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف والها ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه والميم علامة الجمع والجملة لا محل لها جواب شرط غير جازم
وَما : الواو الواو حالية مبنية على الفتح لا محل لها من الإعراب . ما حرف نفي مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
كُنتَ كان فعل ماض ناقص مبني على السكون ؛ لاتصاله بتا الفاعل ، وتا الفاعل : ضمير متصل مبني على الفتح في محل رفع اسم كان .
يا حرف نداء مبني على السكون لا محل له من الاعراب
بَرقَ : منادى منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة وهو مضاف.
المَنِيَّةِ مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
جملة النداء معترضة لا محل له من الاعراب
تُخلِبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة الفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره أنت
جملة تُخلِبُ الفعلية في محل نصب خبر كان
وجملة (كنت...) في محل نصب حال. والله أعلم

بارك الله فيك أستاذ الكردي

الكردي
01-07-2010, 09:37 PM
شكرا اختنا الكريمة المجيبيل على توجيهاتك القيمة

المجيبل
01-07-2010, 09:50 PM
شكرا اختنا الكريمة المجيبل على توجيهاتك القيمة
أنت أخي الكريم من يستحق الشكر على الإعراب، أتمنى لك التوفيق في الدارين.
(همسة: لا تنس الهمزات خصوصا في توقيعك)

الكردي
01-07-2010, 10:33 PM
وَيُنفِذُها مِن كُلِّ شِعبٍ فَتَلتَقي
كَما يَتَلاقى العارِضُ المُتَشَعِّبُ

وَيُنفِذُها: الواو حرف عطف مبني على الفتح ,يُنفِذُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة, والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي , الها ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
مِن: حرف جر مبني على السكون
كُلِّ: اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة وهو مضاف
الجار والمجرور متعلق بيُنفِذُ
شِعبٍ:مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
فَتَلتَقي:الفاء حرف عطف مبني على الفتح , تَلتَقي فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء منع من ظهورها التعذر, والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي .
كَما: الكاف حرف جر مبني على الفتح ما مصدرية والمصدر المؤول مجرور بالكاف والجار والمجرور متعلقان بمحذوف نائب عن المفعول المطلق
يَتَلاقى: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها التعذر.
العارِضُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
المُتَشَعِّبُ: نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
الجملة يُنفِذُ الفعلية ابتدائية لا محل له من الاعراب
تَلتَقي معطوفة على ابتدائية لا محل له من الاعراب

الكردي
02-07-2010, 03:11 AM
وَيَرمي بِها كَالبَحرِ مِن كُلِّ جانِبٍ
فَكُلُّ خَميسٍ لُجَّةٌ تَتَضَرَّبُ
وَيَرمي:الواو حرف عطف مبني على ألفتح ,يَرمي فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة على ألياء منع من ظهورها ألثقل.والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
بِها:ألباء حرف جر مبني على ألكسر, الها ضمير مبني على ألسكون في محل جر بحرف الجر. الجار والمجرور متعلق بيَرمي
كَالبَحرِ :ألكاف حرف جر مبني على ألفتح ألبحر أسم مجرور وعلامة جره ألكسرة الظاهرة. الجار والمجرور متعلق بيَرمي
مِن :حرف جر مبني على السكون
كُلِّ :أسم مجرور وعلامة جره ألكسرة الظاهرة.وهو مضاف الجار والمجرور متعلق بيَرمي
جانِبٍ :مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة
فَكُلُّ: الفاء للأسئناف كُلُّ مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف.
خَميسٍ : مضاف اليه مجرور وعلامة جره
لُجَّةٌ; خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
تَتَضَرَّبُ:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي.
والجملة الفعلية يَرمي إبتدائية لا محل لها من الإعراب
تَتَضَرَّبُ جملة فعلية في محل رفع نعت للجة
والجملة الاسمية كُلُّ خَميسٍ لُجَّةٌ لا محل لها من الإعراب استئنافية

الكردي
02-07-2010, 10:41 PM
يَجيءُ بِها حينًا وَيَرجِعُ مَرَّةً
كَما تَدفَعُ اللَجَّ البِحارُ وَتَجذِبُ

الكردي
02-07-2010, 10:44 PM
يَجيءُ بِها حينًا وَيَرجِعُ مَرَّةً
كَما تَدفَعُ اللَجَّ البِحارُ وَتَجذِبُ

يَجيءُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
بِها :البا حرف جر مبني على الكسر .ها ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر. الجار والمجرور متعلق بيَجيءُ
حينًا: ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .
وَيَرجِعُ:الواو حرف عطف مبني على الفتح يَرجِعُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
مَرَّةً:نائب عن المفعول المطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
كَما:الكاف حرف جر الما مصدرية
تَدفَعُ:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
اللَجَّ:مفعول به مقدم منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
البِحارُ:فاعل مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
المصدر المؤول من ما والفعل في محل جر بحرف الجر
وَتَجذِبُ:الواو حرف عطف مبني على الفتح فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي.
والجملة الفعلية يَجيءُ ابتدائية لا محل لها من الإعراب
والجملة الفعلية يَرجِعُ معطوفة يَجيءُ لا محل لها من الإعراب
وجملة (تدفع...) صلة الموصول الحرفي لا محل لها من الإعراب

زهرة متفائلة
02-07-2010, 11:44 PM
بسيفك يعلو الحق و الحق أغلب
أحمد شوقي

يَجيءُ بِها حينًا وَيَرجِعُ مَرَّةً" ....."كَما تَدفَعُ اللَجَّ البِحارُ وَتَجذِبُ
وَيَرمي بِها كَالبَحرِ مِن كُلِّ جانِبٍ" ....."فَكُلُّ خَميسٍ لُجَّةٌ تَتَضَرَّبُ
وَيُنفِذُها مِن كُلِّ شِعبٍ فَتَلتَقي" ....."كَما يَتَلاقى العارِضُ المُتَشَعِّبُ
وَيَجعَلُ ميقاتًا لَها تَنبَري لَهُ" ....."كَما دارَ يَلقى عَقرَبَ السَيرِ عَقرَبُ
فَظَلَّت عُيونُ الحَربِ حَيرى لِما تَرى" ...."نَواظِرَ ما تَأتي اللُيوثُ وَتُغرِبُ
تُبالِغُ بِالرامي وَتَزهو بِما رَمى" ....."وَتُعجَبُ بِالقُوّادِ وَالجُندُ أَعجَبُ
وَتُثني عَلى مُزجي الجُيوشِ بِيَلدِزٍ" ....."وَمُلهِمِها فيما تَنالُ وَتَكسِبُ
وَما المُلكُ إِلّا الجَيشُ شَأنًا وَمَظهَرًا" ....."وَلا الجَيشُ إِلّا رَبُّهُ حينَ يُنسَبُ
تُحَذِّرُني مِن قَومِها التُركِ زَينَبُ" ....."وَتُعجِمُ في وَصفِ اللُيوثِ وَتُعرِبُ
وَتُكثِرُ ذِكرَ الباسِلينَ وَتَنثَني" ......"بِعِزٍّ عَلى عِزِّ الجَمالِ وَتُعجَبُ
وَتَسحَبُ ذَيلَ الكِبرِياءِ وَهَكَذا" ......"يَتيهُ وَيَختالُ القَوِيُّ المُغَلِّبُ
وَزَينَبُ إِن تاهَت وَإِن هِيَ فاخَرَت" ......"فَما قَومُها إِلّا العَشيرُ المُحَبَّبُ
يُؤَلِّفُ إيلامُ الحَوادِثِ بَينَنا" ......."وَيَجمَعُنا في اللَهِ دينٌ وَمَذهَبُ
نَما الوُدُّ حَتّى مَهَّدَ السُبلَ لِلهَوى" ....."فَما في سَبيلِ الوَصلِ ما يُتَصَعَّبُ
وَدانى الهَوى ما شاءَ بَيني وَبَينَها" ...."فَلَم يَبقَ إِلّا الأَرضُ وَالأَرضُ تَقرُبُ
رَكِبتُ إِلَيها البَحرَ وَهوَ مَصيدَةٌ" ....."تُمَدُّ بِها سُفنُ الحَديدِ وَتُنصَبُ
تَروحُ المَنايا الزُرقُ فيهِ وَتَغتَدي" ....."وَما هِيَ إِلّا المَوجُ يَأتي وَيَذهَبُ
وَتَبدو عَلَيهِ الفُلكُ شَتّى كَأَنَّها" ....."بُؤوزٌ تُراعيها عَلى البُعدِ أَعقُبُ
حَوامِلُ أَعلامِ القَياصِرِ حُضرٌ" ....."عَلَيها سَلاطينُ البَرِيَّةِ غُيَّبُ
تُجاري خُطاها الحادِثاتِ وَتَقتَفي" ....."وَتَطفو حَوالَيها الخُطوبُ وَتَرسُبُ
وَيوشِكُ يَجري الماءُ مِن تَحتِها دَمًا" ......"إِذا جَمَعَت أَثقالَها تَتَرَقَّبُ
فَقُلتُ أَأَشراطُ القِيامَةِ ما أَرى" ....."أَمِ الحَربُ أَدنى مِن وَريدٍ وَأَقرَبُ
أَمانًا أَمانًا لُجَّةَ الرومِ لِلوَرى" ....."لَوَ اَنَّ أَمانًا عِندَ دَأماءَ يُطلَبُ
كَأَنّي بِأَحداثِ الزَمانِ مُلِمَّةً" ......"وَقَد فاضَ مِنها حَوضُكِ المُتَضَرِّبُ
فَأُزعِجَ مَغبوطٌ وَرُوِّعَ آمِنٌ" ......"وَغالَ سَلامَ العالَمينَ التَعَصُّبُ
فَقالَت أَطَلتَ الهَمَّ لِلخَلقِ مَلجَأٌ" ......."أَبَرُّ بِهِم مِن كُلِّ بَرٍّ وَأَحدَبُ
سَلامُ البَرايا في كَلاءَةِ فَرقَدٍ" ......"بِيَلدِزَ لا يَغفو وَلا يَتَغَيَّبُ
وَإِنَّ أَميرَ المُؤمِنينَ لَوابِلٌ" ....."مِنَ الغَوثِ مُنهَلٌ عَلى الخَلقِ صَيِّبُ
رَأى الفِتنَةَ الكُبرى فَوالى انهِمالَهُ" ...."فَبادَت وَكانَت جَمرَةً تَتَلَهَّبُ
فَما زِلتُ بِالأَهوالِ حَتّى اقتَحَمتُها" ...."وَقَد تُركِبُ الحاجاتُ ما لَيسَ يُركَبُ
أَخوضُ اللَيالي مِن عُبابٍ وَمِن دُجىً" ......"إِلى أُفقٍ فيهِ الخَليفَةُ كَوكَبُ
إِلى مُلكِ عُثمانَ الَّذي دونَ حَوضِهِ" ....."بِناءُ العَوالي المُشمَخِرُّ المُطَنَّبُ
فَلاحَ يُناغي النَجمَ صَرحٌ مُثَقَّبٌ" ....."عَلى الماءِ قَد حاذاهُ صَرحٌ مُثقَبُ
بُروجٌ أَعارَتها المَنونُ عُيونَها" ...."لَها في الجَواري نَظرَةٌ لا تُخَيَّبُ
رَواسي ابتِداعٍ في رَواسي طَبيعَةٍ" ...."تَكادُ ذُراها في السَحابِ تُغَيَّبُ
فَقُمتُ أُجيلُ الطَرفَ حَيرانَ قائِلًا" ...."أَهَذى ثُغورُ التُركِ أَم أَنا أَحسَبُ
فَمِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مُشرِقٌ" ...."وَمِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مَغرِبُ
تَظَلُّ مَهولاتُ البَوارِجِ دونَهُ" ....."حَوائِرَ ما يَدرينَ ماذا تُخَرِّبُ
إِذا طاشَ بَينَ الماءِ وَالصَخرِ سَهمُها" ...."أَتاها حَديدٌ ما يَطيشُ وَأَسرَبُ
يُسَدِّدُهُ عِزريلُ في زِيِّ قاذِفٍ" ...."وَأَيدي المَنايا وَالقَضاءُ المُدَرَّبُ
قَذائِفُ تَخشى مُهجَةُ الشَمسِ كُلَّما" ...."عَلَت مُصعِداتٍ أَنَّها لا تُصَوَّبُ
إِذا صُبَّ حاميها عَلى السُفنِ انثَنَت" ...."وَغانِمُها الناجي فَكَيفَ المُخَيَّبُ
سَلِ الرومَ هَل فيهِنَّ لِلفُلكِ حيلَةٌ" ....."وَهَل عاصِمٌ مِنهُنَّ إِلّا التَنَكُّبُ
تَذَبذَبَ أُسطولاهُمُ فَدَعَتهُما" ......"إِلى الرُشدِ نارٌ ثَمَّ لا تَتَذَبذَبُ
فَلا الشَرقُ في أُسطولِهِ مُتقى الحِمى" ....."وَلا الغَربُ في أُسطولِهِ مُتَهَيَّبُ
وَما راعَني إِلّا لِواءٌ مُخَضَّبٌ" ....."هُنالِكَ يَحميهِ بَنانٌ مُخَضَّبُ
فَقُلتُ مَنِ الحامي أَلَيثٌ غَضَنفَرٌ" ....."مِنَ التُركِ ضارٍ أَم غَزالٌ مُرَبَّبُ
أَمِ المَلِكُ الغازي المُجاهِدُ قَد بَدا" ....."أَمِ النَجمُ في الآرامِ أَم أَنتِ زَينَبُ
رَفَعتِ بَناتَ التُركِ قالَت وَهَل بِنا" ....."بَناتِ الضَواري أَن نَصولَ تَعَجُّبُ
إِذا ما الدِيارُ استَصرَخَت بَدَرَت لَها" ...."كَرائِمُ مِنّا بِالقَنا تَتَنَقَّبُ
تُقَرِّبُ رَبّاتُ البُعولِ بُعولَها" ....."فَإِن لَم يَكُن بَعلٌ فَنَفسًا تُقَرِّبُ
وَلاحَت بِآفاقِ العَدُوِّ سَرِيَّةٌ" ...."فَوارِسُ تَبدو تارَةً وَتُحَجَّبُ
نَواهِضُ في حُزنٍ كَما تَنهَضُ القَطا" ...."رَواكِضُ في سَهلٍ كَما انسابَ ثَعلَبُ
قَليلونَ مِن بُعدٍ كَثيرونَ إِن دَنَوا" ....."لَهُم سَكَنٌ آنًا وَآنًا تَهَيُّبُ
فَقالَت شَهِدتَ الحَربَ أَو أَنتَ موشِكٌ" ...."فَصِفنا فَأَنتَ الباسِلُ المُتَأَدِّبُ
وَنادَت فَلَبّى الخَيلُ مِن كُلِّ جانِبٍ" ....."وَلَبّى عَلَيها القَسوَرُ المُتَرَقِّبُ
خِفافًا إِلى الداعي سِراعًا كَأَنَّما" ....."مِنَ الحَربِ داعٍ لِلصَلاةِ مُثَوِّبُ
مُنيفينَ مِن حَولِ اللِواءِ كَأَنَّهُم" ....."لَهُ مَعقِلٌ فَوقَ المَعاقِلِ أَغلَبُ
وَما هِيَ إِلّا دَعوَةٌ وَإِجابَةٌ" ....."أَنِ التَحَمَت وَالحَربُ بَكرٌ وَتَغلِبُ
فَأَبصَرتُ ما لَم تُبصِرا مِن مَشاهِدٍ" ...."وَلا شَهِدَت يَومًا مَعَدٌّ وَيَعرُبُ
جِبالَ مَلونا لا تَخوري وَتَجزَعي" ...."إِذا مالَ رَأسٌ أَو تَضَعضَعَ مَنكِبُ
فَما كُنتِ إِلّا السَيفَ وَالنارَ مَركَبًا" ...."وَما كانَ يَستَعصي عَلى التُركِ مَركَبُ
عَلَوا فَوقَ عَلياءِ العَدُوِّ وَدونَهُ" ...."مَضيقٌ كَحَلقِ اللَيثِ أَو هُوَ أَصعَبُ
فَكانَ صِراطُ الحَشرِ ما ثَمَّ ريبَةٌ" ....."وَكانوا فَريقَ اللَهِ ما ثَمَّ مُذنِبُ
يَمُرّونَ مَرَّ البَرقِ تَحتَ دُجُنَّةٍ" ....."دُخانًا بِهِ أَشباحُهُم تَتَجَلبَبُ
حَثيثينَ مِن فَوقِ الجِبالِ وَتَحتِها" ...."كَما انهارَ طَودٌ أَو كَما انهالَ مِذنَبُ
تُمِدُّهُمُ قُذّافُهُم وَرُماتُهُم" ....."بِنارٍ كَنيرانِ البَراكينِ تَدأَبُ
تُذَرّى بِها شُمُّ الذُرا حينَ تَعتَلي" ...."وَيَسفَحُ مِنها السَفحُ إِذ تَتَصَبَّبُ
تُسَمَّرُ في رَأسِ القِلاعِ كُراتُها" ...."وَيَسكُنُ أَعجازَ الحُصونِ المُذَنَّبُ
فَلَمّا دَجى داجي العَوانِ وَأَطبَقَت" ....."تَبَلَّجَ وَالنَصرَ الهِلالُ المُحَجَّبُ
وَرُدَّت عَلى أَعقابِها الرومُ بَعدَما" ...."تَناثَرَ مِنها الجَيشُ أَو كادَ يَذهَبُ
جَناحَينِ في شِبهِ الشِباكَينِ مِن قَنا" ...."وَقَلبًا عَلى حُرِّ الوَغى يَتَقَلَّبُ
عَلى قُلَلِ الأَجبالِ حَيرى جُموعُهُم" ..."شَواخِصُ ما إِن تَهتَدي أَينَ تَذهَبُ
إِذا صَعَدَت فَالسَيفُ أَبيَضُ خاطِفٌ" ..."وَإِن نَزَلَت فَالنارُ حَمراءُ تَلهَبُ
تَطَوَّعَ أَسرًا مِنهُمُ ذَلِكَ الَّذي" ....."تَطَوَّعَ حَربًا وَالزَمانُ تَقَلُّبُ
وَتَمَّ لَنا النَصرُ المُبينُ عَلى العِدا" ...."وَفَتحُ المَعالي وَالنَهارُ المُذَهَّبُ
فَجِئتُ فَتاةَ التُركِ أَجزي دِفاعَها" ...."عَنِ المُلكِ وَالأَوطانِ ما الحَقُّ يوجِبُ
فَقَبَّلتُ كَفًّا كانَ بِالسَيفِ ضارِبًا" ....."وَقَبَّلتُ سَيفًا كانَ بِالكَفِّ يَضرِبُ
وَقُلتُ أَفي الدُنيا لِقَومِكِ غالِبٌ" ....."وَفي مِثلِ هَذا الحِجرِ رُبّوا وَهُذِّبوا
رُوَيدًا بَني عُثمانَ في طَلَبِ العُلا" ...."وَهَيهاتَ لَم يُستَبقَ شَيءٌ فَيُطلَبُ
أَفي كُلِّ آنٍ تَغرِسونَ وَنَجتَني" ....."وَفي كُلِّ يَومٍ تَفتَحونَ وَنَكتُبُ
وَما زِلتُمُ يَسقيكُمُ النَصرُ حُمرَهُ" ...."وَتَسقونَهُ وَالكُلُّ نَشوانَ مُصأَبُ
إِلى أَن أَحَلَّ السُكرَ مَن لا يُحِلُّهُ" ...."وَمَدَّ بِساطَ الشُربِ مَن لَيسَ يَشرَبُ
وَأَشمَطَ سَوّاسِ الفَوارِسِ أَشيَبُ" ...."يَسيرُ بِهِ في الشَعبِ أَشمَطُ أَشيَبُ
رَفيقًا ذَهابٍ في الحُروبِ وَجيئَةٍ" ...."قَدِ اصطَحَبا وَالحُرُّ لِلحُرِّ يَصحَبُ
إِذا شَهِداها جَدَّدا هِزَّةَ الصِبا" ...."كَما يَتَصابى ذو ثَمانينَ يَطرُبُ
فَيَهتَزُّ هَذا كَالحُسامِ وَيَنثَني" ...."وَيَنفُرُ هَذا كَالغَزالِ وَيَلعَبُ
تَوالى رَصاصُ المُطلِقينَ عَلَيهِما" ...."يُخَضِّلُ مِن شَيبِهِما وَيُخَضِّبُ
فَقيلَ أَنِل أَقدامَكَ الأَرضَ إِنَّها" ...."أَبَرُّ جَوادًا إِن فَعَلتَ وَأَنجَبُ
فَقالَ أَيَرضى واهِبُ النَصرِ أَنَّنا" ...."نَموتُ كَمَوتِ الغانِياتِ وَنُعطَبُ
ذَروني وَشَأني وَالوَغى لا مُبالِيًا" ...."إِلى المَوتِ أَمشي أَم إِلى المَوتِ أَركَبُ
أَيَحمِلُني عُمرًا وَيَحمي شَبيبَتي" ...."وَأَخذُلُهُ في وَهنِهِ وَأُخَيِّبُ
إِذا نَحنُ مِتنا فَادفِنونا بِبُقعَةٍ" ....."يَظَلُّ بِذِكرانا ثَراها يُطَيِّبُ
وَلا تَعجَبوا أَن تَبسُلَ الخَيلُ إِنَّها" ...."لَها مِثلُ ما لِلناسِ في المَوتِ مَشرَبُ
فَماتا أَمامَ اللَهِ مَوتَ بَسالَةٍ" ...."كَأَنَّهُما فيهِ مِثالٌ مُنَصَّبُ
وَما شُهَداءُ الحَربِ إِلّا عِمادُها" ....."وَإِن شَيَّدَ الأَحياءُ فيها وَطَنَّبوا
مِدادُ سِجِلِّ النَصرِ فيها دِماؤُهُم" ...."وَبِالتِبرِ مِن غالي ثَراهُم يُتَرَّبُ
فَهَل مِن مَلونا مَوقِفٌ وَمَسامِعٌ" ...."وَمِن جَبَلَيها مِنبَرٌ لي فَأَخطُبُ
فَأَسأَلُ حِصنَيها العَجيبَينِ في الوَرى" ...."وَمَدخَلُها الأَعصى الَّذي هُوَ أَعجَبُ
وَأَستَشهِدُ الأَطوادَ شَمّاءَ وَالذُرا" ...."بَواذِخَ تُلوي بِالنُجومِ وَتُجذَبُ
هَلِ البَأسُ إِلّا بَأسُهُم وَثَباتُهُم" ...."أَوِ العَزمُ إِلّا عَزمُهُم وَالتَلَبُّبُ
أَوِ الدينُ إِلّا ما رَأَت مِن جِهادِهِم" ...."أَوِ المُلكُ إِلّا ما أَعَزّوا وَهَيَّبوا
وَأَيُّ فَضاءٍ في الوَغى لَم يُضَيِّقوا" ...."وَأَيُّ مَضيقٍ في الوَرى لَم يُرَحِّبوا
وَهَل قَبلَهُم مَن عانَقَ النارَ راغِبًا" ...."وَلَو أَنَّهُ عُبّادُها المُتَرَهِّبُ
وَهَل نالَ ما نالوا مِنَ الفَخرِ حاضِرٌ" ..."وَهَل حُبِيَ الخالونَ مِنهُ الَّذي حُبوا
سَلامًا مَلونا وَاحتِفاظًا وَعِصمَةً" ...."لِمَن باتَ في عالي الرِضى يَتَقَلَّبُ
وَضِنّي بِعَظمٍ في ثَراكِ مُعَظَّمٍ" ....."يُقَرِبُهُ الرَحمَنُ فيما يُقَرِّبُ
وَطِرناوُ إِذ طارَ الذُهولُ بِجَيشِها" ...."وَبِالشَعبِ فَوضى في المَذاهِبِ يَذهَبُ
عَشِيَّةَ ضاقَت أَرضُها وَسَماؤُها" ...."وَضاقَ فَضاءٌ بَينَ ذاكَ مُرَحِّبُ
خَلَت مِن بَني الجَيشِ الحُصونُ وَأَقفَرَت" ...."مَساكِنُ أَهليها وَعَمَّ التَخَرُّبُ
وَنادى مُنادٍ لِلهَزيمَةِ في المَلا" ...."وَإِنَّ مُنادي التُركِ يَدنو وَيَقرُبُ
فَأَعرَضَ عَن قُوّادِهِ الجُندُ شارِدًا" ...."وَعَلَّمَهُ قُوّادُهُ كَيفَ يَهرُبُ
وَطارَ الأَهالي نافِرينَ إِلى الفَلا" ...."مِئينَ وَآلافًا تَهيمُ وَتَسرُبُ
نَجَوا بِالنُفوسِ الذاهِلاتِ وَما نَجَوا" ..."بِغَيرِ يَدٍ صِفرٍ وَأُخرى تُقَلِّبُ
وَطالَت يَدٌ لِلجَمعِ في الجَمعِ بِالخَنا" ..."وَبِالسَلبِ لَم يَمدُد بِها فيهِ أَجنَبُ
يَسيرُ عَلى أَشلاءِ والِدِهِ الفَتى" ..."وَيَنسى هُناكَ المُرضَعَ الأُمُّ وَالأَبُ
وَتَمضي السَرايا واطِئاتٍ بِخَيلِها" ...."أَرامِلَ تَبكي أَو ثَواكِلَ تَندُبُ
فَمِن راجِلٍ تَهوي السِنونُ بِرِجلِهِ" ...."وَمِن فارِسٍ تَمشي النِساءُ وَيَركَبُ
وَماضٍ بِمالٍ قَد مَضى عَنهُ وَألُهُ" ...."وَمُزجٍ أَثاثًا بَينَ عَينَيهِ يُنهَبُ
يَكادونَ مِن ذُعرٍ تَفُرُّ دِيارُهُم" ...."وَتَنجو الرَواسي لَو حَواهُنَّ مَشعَبُ
يَكادُ الثَرى مِن تَحتِهِم يَلِجُ الثَرى" ...."وَيَقضِمُ بَعضُ الأَرضِ بَعضًا وَيُقضِبُ
تَكادُ خُطاهُم تَسبِقُ البَرقَ سُرعَةً" ...."وَتَذهَبُ بِالأَبصارِ أَيّانَ تَذهَبُ
تَكادُ عَلى أَبصارِهِم تَقطَعُ المَدى" ...."وَتَنفُذُ مَرماها البَعيدَ وَتَحجُبُ
تَكادُ تَمُسُّ الأَرضَ مَسًّا نِعالُهُم" ..."وَلَو وَجَدوا سُبلًا إِلى الجَوِّ نَكَّبوا
هَزيمَةُ مَن لا هازِمٌ يَستَحِثُّهُ" ...."وَلا طارِدٌ يَدعو لِذاكَ وَيوجِبُ
قَعَدنا فَلَم يَعدَم فَتى الرومِ فَيلَقًا" ...."مِنَ الرُعبِ يَغزوهُ وَآخَرَ يَسلُبُ
ظَفِرنا بِهِ وَجهًا فَظَنَّ تَعَقُّبًا" ...."وَماذا يَزيدُ الظافِرينَ التَعَقُّبُ
فَوَلّى وَما وَلّى نِظامُ جُنودِهِ" ...."وَيا شُؤمَ جَيشٍ لِلفَرارِ يُرَتِّبُ
يَسوقُ وَيَحدو لِلنَجاةِ كَتائِبًا" ...."لَهُ مَوكِبٌ مِنها وَلِلعارِ مَوكِبُ
مُنَظَّمَةٌ مِن حَولِهِ بَيدَ أَنَّها" ...."تَوَدُّ لَوِ انشَقَّ الثَرى فَتُغَيَّبُ
مُؤَزَّرَةٌ بِالرُعبِ مَلدوغَةٌ بِهِ" ...."فَفي كُلِّ ثَوبٍ عَقرَبٌ مِنهُ تَلسِبُ
تَرى الخَيلَ مِن كُلِّ الجِهاتِ تَخَيُّلًا" ...."فَيَأخُذُ مِنها وَهمُها وَالتَهَيُّبُ
فَمِن خَلفِها طَورًا وَحينًا أَمامَها" ...."وَآوِنَةً مِن كُلِّ أَوبٍ تَأَلَّبُ
فَوارِسُ في طولِ الجِبالِ وَعَرضِها" ...."إِذا غابَ مِنهُم مِقنَبٌ لاحَ مِقنَبُ
فَمَهما تَهِم يَسنَح لَها ذو مُهَنَّدٍ" ...."وَيَخرُج لَها مِن باطِنِ الأَرضِ مِحرَبُ
وَتَنزِل عَلَيها مِن سَماءِ خَيالِها" ...."صَواعِقٌ فيهِنَّ الرَدى المُتَصَبِّبُ
رُؤىً إِن تَكُن حَقًّا يَكُن مِن وَرائِها" ...."مَلائِكَةُ اللَهِ الَّذي لَيسَ يُغلَبُ
وَفِرسالُ إِذ باتوا وَبِتنا أَعادِيًا" ....."عَلى السَهلِ لُدًّا يَرقُبونَ وَنَرقُبُ
وَقامَ فَتانا اللَيلَ يَحمي لِواءَهُ" ...."وَقامَ فَتاهُم لَيلَهُ يَتَلَعَّبُ
تَوَسَّدَ هَذا قائِمَ السَيفِ يَتَّقي" ...."وَهَذا عَلى أَحلامِهِ يَتَحَسَّبُ
وَهَل يَستَوي القِرنانُ هَذا مُنَعَّمٌ" ...."غَريرٌ وَهَذا ذو تَجاريبَ قُلَّبُ
حَمَينا كِلانا أَرضَ فِرسالَ وَالسَما" ...."فَكُلُّ سَبيلٍ بَينَ ذَلِكَ مَعطَبُ
وَرُحنا يَهُبُّ الشَرُّ فينا وَفيهِمُ" ...."وَتَشمُلُ أَرواحُ القِتالِ وَتَجنُبُ
كَأَنّا أُسودٌ رابِضاتٌ كَأَنَّهُم" ...."قَطيعٌ بِأَقصى السَهلِ حَيرانَ مُذئِبُ
كَأَنَّ خِيامَ الجَيشِ في السَهلِ أَينَقُ" ...."نَواشِزُ فَوضى في دُجى اللَيلِ شُزَّبُ
كَأَنَّ السَرايا ساكِناتٍ مَوائِجًا" ...."قَطائِعُ تُعطى الأَمنَ طَورًا وَتُسلَبُ
كَأَنَّ القَنا دونَ الخِيامِ نَوازِلًا" ....."جَداوِلُ يُجريها الظَلامُ وَيُسكَبُ
كَأَنَّ الدُجى بَحرٌ إِلى النَجمِ صاعِدٌ" ...."كَأَنَّ السَرايا مَوجُهُ المُتَضَرِّبُ
كَأَنَّ المَنايا في ضَميرِ ظَلامِهِ" ...."هُمومٌ بِها فاضَ الضَميرُ المُحَجَّبُ
كَأَنَّ صَهيلَ الخَيلِ ناعٍ مُبَشِّرٌ" ...."تَراهُنَّ فيها ضُحَّكًا وَهيَ نُحَّبُ
كَأَنَّ وُجوهَ الخَيلِ غُرًّا وَسيمَةً" ....."دَرارِيُّ لَيلٍ طُلَّعٌ فيهِ ثُقَّبُ
كَأَنَّ أُنوفَ الخَيلِ حَرّى مِنَ الوَغى" ...."مَجامِرُ في الظَلماءِ تَهدا وَتَلهُبُ
كَأَنَّ صُدورَ الخَيلِ غُدرٌ عَلى الدُجى" ...."كَأَنَّ بَقايا النَضحِ فيهِنَّ طُحلُبُ
كَأَنَّ سَنى الأَبواقِ في اللَيلِ بَرقُهُ" ...."كَأَنَّ صَداها الرَعدُ لِلبَرقِ يَصحَبُ
كَأَنَّ نِداءَ الجَيشِ مِن كُلِّ جانِبٍ" ...."دَوِيُّ رِياحٍ في الدُجى تَتَذَأَّبُ
كَأَنَّ عُيونَ الجَيشِ مِن كُلِّ مَذهَبٍ" ...."مِنَ السَهلِ جُنَّ جُوَّلٌ فيهِ جُوَّبُ
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ جُنودَنا" ...."مَجوسٌ إِذا ما يَمَّموا النارَ قَرَّبوا
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ الرَدى قِرىً" ...."كَأَنَّ وَراءَ النارِ حاتِمَ يَأدِبُ
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ بَني الوَغى" ...."فَراشٌ لَهُ مَلمَسُ النارِ مَأرَبُ
وَثَبنا يَضيقُ السَهلُ عَن وَثَباتِنا" ....."وَتَقدُمُنا نارٌ إِلى الرومِ أَوثَبُ
مَشَت في سَراياهُم فَحَلَّت نِظامَها" ....."فَلَمّا مَشَينا أَدبَرَت لا تُعَقِّبُ
رَأى السَهلُ مِنهُم ما رَأى الوَعرُ قَبلَهُ" ..."فَيا قَومُ حَتّى السَهلُ في الحَربِ يَصعُبُ
وَحِصنٌ تَسامى مِن دُموقو كَأَنَّهُ" ...."مُعَشِّشُ نَسرٍ أَو بِهَذا يُلَقَّبُ
أَشُمُّ عَلى طَودٍ أَشَمَّ كِلاهُما" ...."مَنونُ المُفاجي وَالحِمامُ المُرَحِّبُ
تَكادُ تَقادُ الغادِياتُ لِرَبِّهِ" ...."فَيُزجي وَتَنزُمُّ الرِياحُ فَيَركَبُ
حَمَتهُ لُيوثٌ مِن حَديدٍ تَرَكَّزَت" ...."عَلى عَجَلٍ وَاستَجمَعَت تَتَرَقَّبُ
تَثورُ وَتَستَأني وَتَنأى وَتَدَّني" ...."وَتَغدو بِما تَغدي وَتَرمي وَتَنشُبُ
تَأبّى فَظَنَّ العالِمونَ استَحالَةً" ...."وَأَعيا عَلى أَوهامِهِم فَتَرَيَّبوا
فَما في القِوى أَنَّ السَماواتِ تُرتَقى" ..."بِجَيشٍ وَأَنَّ النَجمَ يُغشى فَيُغضِبُ
سَمَوتُم إِلَيهِ وَالقَنابِلُ دونَهُ" ..."وَشُهبُ المَنايا وَالرَصاصُ المُصَوَّبُ
فَكُنتُم يَواقيتَ الحُروبِ كَرامَةً" ...."عَلى النارِ أَو أَنتُم أَشَدُّ وَأَصلَبُ
صَعَدتُم وَما غَيرُ القَنا ثَمَّ مَصعَدٌ" ...."وَلا سُلَّمٌ إِلّا الحَديدُ المُذَرَّبُ
كَما ازدَحَمَت بَيزانُ جَوٍّ بِمَورِدٍ" ...."أَوِ ارتَفَعَت تَلقى الفَريسَةَ أَعقَبُ
فَما زِلتُمُ حَتّى نَزَلتُم بُروجَهُ" ...."وَلَم تَحتَضِر شَمسُ النَهارِ فَتَغرُبُ
هُنالِكَ غالى في الأَماديحِ مَشرِقٌ" ...."وَبالَغَ فيكُم آلَ عُثمانَ مَغرِبُ
وَزَيدَ حَمى الإِسلامَ عِزًّا وَمَنعَةً" ...."وَرُدَّ جِماحُ العَصرِ فَالعَصرُ هَيِّبُ
رَفَعنا إِلى النَجمِ الرُؤوسِ بِنَصرِكُم" ...."وَكُنّا بِحُكمِ الحادِثاتِ نُصَوِّبُ
وَمَن كانَ مَنسوبًا إِلى دَولَةِ القَنا" ...."فَلَيسَ إِلى شَيءٍ سِوى العِزِّ يُنسَبُ
فَيا قَومُ أَينَ الجَيشُ فيما زَعَمتُمُ" ...."وَأَينَ الجَواري وَالدِفاعُ المُرَكَّبُ
وَأَينَ أَميرُ البَأسِ وَالعَزمِ وَالحِجى" ...."وَأَينَ رَجاءٌ في الأَميرِ مُخَيَّبُ
وَأَينَ تُخومٌ تَستَبيحونَ دَوسَها" ...."وَأَينَ عِصاباتٌ لَكُم تَتَوَثَّبُ
وَأَينَ الَّذي قالَت لَنا الصُحفُ عَنكُمُ" ...."وَأَسنَدَ أَهلوها إِلَيكُم فَأَطنَبوا
وَما قَد رَوى بَرقٌ مِنَ القَولِ كاذِبٌ" ..."وَآخَرُ مِن فِعلِ المُحِبّينَ أَكذَبُ
وَما شِدتُمُ مِن دَولَةٍ عَرضُها الثَرى" ...."يَدينُ لَها الجِنسانِ تُركٌ وَصَقلَبُ
لَها عَلَمٌ فَوقَ الهِلالِ وَسُدَّةٌ" ...."تُنَصُّ عَلى هامِ النُجومِ وَتُنصَبُ
أَهَذا هُوَ الذَودُ الَّذي تَدَّعونَهُ" ..."وَنَصرُ كَريدٍ وَالوَلا وَالتَحَبُّبُ
أَهَذا الَّذي لِلمُلكِ وَالعِرضِ عِندَكُم" ...."وَلِلجارِ إِن أَعيا عَلى الجارِ مَطلَبُ
أَهَذا سِلاحُ الفَتحِ وَالنَصرِ وَالعُلا" ...."أَهَذا مَطايا مَن إِلى المَجدِ يَركَبُ
أَهَذا الَّذي لِلذِكرِ خُلَّبُ مَعشَرٌ" ...."عَلى ذِكرِهِم يَأتي الزَمانُ وَيَذهَبُ
أَسَأتُم وَكانَ السوءُ مِنكُم إِلَيكُمُ" ...."إِلى خَيرِ جارٍ عِندَهُ الخَيرُ يُطلَبُ
إِلى ذي انتِقامٍ لا يَنامُ غَريمُهُ" ...."وَلَو أَنَّهُ شَخصُ المَنامِ المُحَجَّبُ
شَقيتُم بِها مِن حيلَةٍ مُستَحيلَةٍ" ...."وَأَينَ مِنَ المُحتالِ عَنقاءُ مُغرِبُ
فَلَولا سُيوفُ التُركِ جَرَّبَ غَيرُكُم" ...."وَلَكِن مِنَ الأَشياءِ ما لا يُجَرَّبُ
فَعَفوًا أَميرَ المُؤمِنينَ لِأُمَّةٍ" ...."دَعَت قادِرًا مازالَ في العَفوِ يَرغَبُ
ضَرَبتَ عَلى آمالِها وَمَآلِها" ....."وَأَنتَ عَلى استِقلالِها اليَومَ تَضرِبُ
إِذا خانَ عَبدُ السوءِ مَولاهُ مُعتَقًا" ...."فَما يَفعَلُ الكَريمُ المُهَذَّبُ
وَلا تَضرِبَن بِالرَأيِ مُنحَلَّ مُلكِهِم" ...."فَما يَفعَلُ المَولى الكَريمُ المُهَذَّبُ
لَقَد فَنِيَت أَرزاقُهُم وَرِجالُهُم" ...."وَليسَ بِفانٍ طَيشُهُم وَالتَقَلُّبُ
فَإِن يَجِدوا لِلنَفسِ بِالعَودِ راحَةً" ....."فَقَد يَشتَهي المَوتَ المَريضُ المُعَذَّبُ
وَإِن هَمَّ بِالعَفوِ الكَريمِ رَجاؤُهُم" ....."فَمِن كَرَمِ الأَخلاقِ أَن لا يُخَيَّبوا
فَما زِلتَ جارَ البِرِّ وَالسَيِّدَ الَّذي" ...."إِلى فَضلِهِ مِن عَدلِهِ الجارُ يَهرُبُ
يُلاقي بَعيدُ الأَهلِ عِندَكَ أَهلَهُ" ...."وَيَمرَحُ في أَوطانِهِ المُتَغَرِّبُ
أَمَولايَ غَنَّتكَ السُيوفُ فَأَطرَبَت" ...."فَهَل لِيَراعي أَن يُغَنّي فَيُطرِبُ
فَعِندي كَما عِندَ الظُبا لَكَ نَغمَةٌ" ...."وَمُختَلِفُ الأَنغامِ لِلأُنسِ أَجلَبُ
أُعَرِّبُ ما تُنشي عُلاكَ وَإِنَّهُ" ...."لَفي لُطفِهِ ما لا يَنالُ المُعَرِّبُ
مَدَحتُكَ وَالدُنيا لِسانٌ وَأَهلُها" ...."جَميعًا لِسانٌ يُملِيانِ وَأَكتُبُ
أُناوِلُ مِن شِعرِ الخِلافَةِ رَبَّها" ..."وَأَكسو القَوافي ما يَدومُ فَيُقشِبُ
وَهَل أَنتَ إِلّا الشَمسُ في كُلِّ أُمَّةٍ" ...."فَكُلُّ لِسانٍ في مَديحِكَ طَيِّبُ
فَإِن لَم يَلِق شِعري لِبابِكَ مِدحَةً" ...."فَمُر يَنفَتِح بابٌ مِنَ العُذرِ أَرحَبُ



الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

هذا ما بقي من الأبيات التي لم يتم إعرابها ؛ حتى يسهل الاقتباس .

فقط / ما لون بالأحمر قد تم إعرابه .

بارك الله في جهود الجميع .

أبو الفصحاء
03-07-2010, 05:21 AM
وَيُنفِذُها مِن كُلِّ شِعبٍ فَتَلتَقي" ....."كَما يَتَلاقى العارِضُ المُتَشَعِّبُ

الواو : حرف مبني للاستئناف
ينقذها : فعل مضارع مرفوع بضمة ظاهرة، والفاعل مستتر تقديره هو ، والهاء ضمير مبني في محل نصب مفعول به ، والجملة استئنافية لامحل لها
من كل : جارومجرور متعلق بالفعل
شعب : مضاف إليه مجرور
فتلتقي :الفاء عاطفة ، والفعل مضارع مرفوع بصمة مقدرة منع من ظهروها الثقل والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي ، والجملة معطوفة لامحل لها
كما : الكاف حرف جر ، وما : مصدرية
يتلاقى : فعل مضارع مرفوع بصمة مقدرة منع من ظهروها التعذر وجملة يتلاقى صلة الموصول الحرفي لا محل لها من الإعراب ، والمصدر المؤول في محل جر بحرف الجر .
العارض : فاعل مرفوع بالضمة
المتشعب : نعت مرفوع


بارك الله فيك يا أبا الفصحاء

أبو الفصحاء
03-07-2010, 05:30 AM
وَيَجعَلُ ميقاتًا لَها تَنبَري لَهُ" ....."كَما دارَ يَلقى عَقرَبَ السَيرِ عَقرَبُ
الواو : حرف استئناف مبني
يجعل : فعل مضارع مرفوع بالضمة، والفاعل مستتر تقديره هو، والجملة استئنافية لا محل لها
ميقاتا : مفعول به منصوب
لها : جار ومجرور متعلق بخذوف نعت
تنبري : فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة منع من ظهورها الثقل، والفاعل مستتر تقديره هي
له : جارومجرور متعلق بالفعل
كما : الكاف حرف جر مبني ، وما : مصدرية حرفية
دار : فعل ماضي مبني على الفتح ، والمصدر الموؤل في محل جر بحرف الجر
يلقى : فعل مضارع مرفوع بضمة مقدرة
عقرب : مفعول به منصوب
السير : مضاف إليه مجرور
عقرب : فاعل تنازع فيه الفعلان السابقان، وعلى المذهب البصري هو فاعل يلقى .

المجيبل
03-07-2010, 11:20 AM
يَجيءُ بِها حينًا وَيَرجِعُ مَرَّةً
كَما تَدفَعُ اللَجَّ البِحارُ وَتَجذِبُ

يَجيءُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
بِها :البا حرف جر مبني على الكسر .ها ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر. الجار والمجرور متعلق بيَجيءُ
حينًا: ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .
وَيَرجِعُ:الواو حرف عطف مبني على الفتح يَرجِعُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هو.
مَرَّةً:نائب عن المفعول المطلق منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
كَما:الكاف حرف جر الما مصدرية
تَدفَعُ:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
اللَجَّ:مفعول به مقدم منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
البِحارُ:فاعل مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
المصدر المؤول من ما والفعل في محل جر بحرف الجر
وَتَجذِبُ:الواو حرف عطف مبني على الفتح فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي.
والجملة الفعلية يَجيءُ ابتدائية لا محل لها من الإعراب
والجملة الفعلية يَرجِعُ معطوفة يَجيءُ لا محل لها من الإعراب
وجملة (تدفع...) صلة الموصول الحرفي لا محل لها من الإعراب


بارك الله فيكم.

الكردي
04-07-2010, 09:17 PM
فَظَلَّت عُيونُ الحَربِ حَيرى لِما تَرى
نَواظِرَ ما تَأتي اللُيوثُ وَتُغرِبُ

فَظَلَّت: الفاء حرف عطف مبني على الفتح ,ظَلَّ فعل ماض ناقص مبني على الفتح,التاء تاء التأنيث الساكنة لا محل لها من الاعراب.
عُيونُ :إسم ظَلَّ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف
الحَربِ :مضاف اليه مجرور وعلامة جره الكسرة.
حَيرى :خبر ظَلَّ منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة على الالف للتعذر
لِما :اللام حرف جر مبني على الكسر ما اسم موصول مبني على السكون في محل جر بحرف الجر
تَرى:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الالف منع من ظهورها ألتعذر
نَواظِرَ:نعت لحيىرى منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة مضاف
ما: اسم موصول مبني على السكون في محل جر مضاف اليه
تَأتي :فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة على ألياء منع من ظهورها ألتعذر.
اللُيوثُ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
وَتُغرِبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي.
جملة ظَلَّت عُيونُ الحَربِ حَيرى ابتدائية لا محل لها من الاعراب
تَرى صلة الموصول لا محل لها من الاعراب
تَأتي اللُيوثُ صلة الموصول لا محل لها من الاعراب

الكردي
05-07-2010, 08:49 PM
تُبالِغُ بِالرامي وَتَزهو بِما رَمى
وَتُعجَبُ بِالقُوّادِ وَالجُندُ أَعجَبُ

تُبالِغُ :فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
بِالرامي :البا حرف جر مبني على الكسر الرامي اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة على الياء منع من ظهورها ألثقل
الجار والمجرور متعلق بتُبالِغُ
وَتَزهو:الواو حرف عطف مبني على الفتح فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الواو منع من ظهورها ألثقل والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
بِما: البا حرف جر مبني على الكسر اسم موصول مبني على السكون في جر بحرف الجر الجار والمجرور متعلق بتَزهو
رَمى: فعل ماض مبني على الفتح المقدرة على ألألف منع من ظهورها ألتعذر والفاعل ضمير مستترر وجبا تقديره هو والجملة صلة الموصول لا محل لها من الاعراب
وَتُعجَبُ:فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انت
بِالقُوّادِ:البا حرف جر مبني على الكسر القُوّادِ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الجار والمجرور متعلق بتُعجَبُ
وَالجُندُ :الواو : حرف استئناف مبني على الفتح الجُندُ مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة .
أَعجَبُ:خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة .
تُبالِغُ جملة فعلية إبتدائية لا محل له من الاعراب
تَزهو جملة فعلية معطوفة على إبتدائية لا محل لها من الاعراب
تُعجَبُ جملة فعلية معطوفة على إبتدائية لا محل لها من الاعراب
الجُندُ أَعجَبُ جملةإسميةإسئنافية لا محل لها من الاعراب

عين الضاد
05-07-2010, 09:51 PM
وَيُنفِذُها مِن كُلِّ شِعبٍ فَتَلتَقي
كَما يَتَلاقى العارِضُ المُتَشَعِّبُ

وَيُنفِذُها: الواو حرف عطف مبني على الفتح ,يُنفِذُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة, والفاعل ضمير مستتر جوازا تقديره هي , الها ضمير مبني على السكون في [SIZE=5]الجملة يُنفِذُ الفعلية ابتدائية لا محل له من الاعراب
[/FONT]

بورك فيك وفي إعرابك ، ولتسمح لي ، مادام أن الجملة الفعلية " ينفذ..... " ابتدائية لامحل لها من الإعراب ، ألا ترى أن نعرب الواو استئنافية لا عاطفة . والجملة مستأنفة لا ابتدائية

الكردي
06-07-2010, 08:14 AM
أحسنت أختي الكريم
وشكراً جزيلا

الكردي
07-07-2010, 12:06 AM
وَتُثني عَلى مُزجي الجُيوشِ بِيَلدِزٍ
وَمُلهِمِها فيما تَنالُ وَتَكسِبُ

وَتُثني: ألواو: بحسب ما قبلها. تُثني:: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت .
عَلى : حرف جر مبني على السكون لا محل له من الاعراب.
مُزجي:اسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة . الجار والمجرور متعلق تثني
الجُيوشِ: مضاف اليه مجرور وعلامة جره ألكسرة الظاهرة.
بِيَلدِزٍ:البا حرف جر مبني على الكسر. يَلدِزٍ اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة. الحار والمجرور متعلق مزجي.
وَمُلهِمِها: ألواو: حرف عطف مبني على ألفتح. مُلهِمِ أسم مجرور وعلامة جره ألكسرة الظاهرة مضاف. ها ضمير مبني على السكون في محل جر مضاف اليه.
فيما :في حرف جر مبني على السكون. ما إسم موصول مبني على السكون في محل جر بحرف الجر. الجار والمجرور متعلق مُلهِمِ
تَنالُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت .
وَتَكسِبُ:ألواو: حرف عطف مبني على ألفتح.تَكسِبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت .

تُثني ابتدائية لا محل لها من الاعراب
والجملة تَنالُ صلة الموصول لا محل لها من الاعراب
تَكسِبُ معطوفة على صلة الموصول لا محل لها من الاعراب

الكردي
07-07-2010, 12:22 AM
كلمة يلدز تبدو أعجمية, فكيف صرفت وقد وجدت فيها علتا العلمية والعجمية؟ ;)

الكردي
07-07-2010, 12:27 PM
وَما المُلكُ إِلّا الجَيشُ شَأنًا وَمَظهَرًا
وَلا الجَيشُ إِلّا رَبُّهُ حينَ يُنسَبُ

وَما الواوبحسب ما قبلها مبني على الفتح ما نافية
المُلكُ مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
إِلّا اداة حصر
الجَيشُ خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
شَأنًا تميز منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة
وَمَظهَرًا الواو حرف عطف مبني على الفتح مَظهَرًا معطوف منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .
وَلا الواو حرف عطف مبني على الفتح لا نافية
الجَيشُ مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
إِلّا اداة حصر
رَبُّهُ رَبُّ خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وهو مضاف.الها ضمير مبني على الضم في محل جر مضاف اليه.
حينَ ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة .
يُنسَبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة ونائب الفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
جملة المُلكُ إِلّا الجَيشُ إبتدائية لا محل لها من ألأعراب الجَيشُ إِلّا رَبُّهُ معطوفة عليها.
جملة يُنسَبُ في محل جر مضاف إليه.

الكردي
07-07-2010, 12:53 PM
تُحَذِّرُني مِن قَومِها التُركِ زَينَبُ
وَتُعجِمُ في وَصفِ اللُيوثِ وَتُعرِبُ

تُحَذِّرُني :تُحَذِّرُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.النون نون الوقاية.الياء ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به .
مِن: حرف جر مبني على ألسكون.
قَومِها قَومِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف. الها ضمير مبني على السكون في محل جر مضاف اليه.الجار والمجرور متعلق تُحَذِّرُ.
التُركِ نعت لقوم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
زَينَبُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
وَتُعجِمُ : الواو حرف عطف تُعجِمُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.
في: حرف جر مبني على ألسكون.
وَصفِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف.الجار والمجرور متعلق بتُعجِمُ
اللُيوثِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة .
وَتُعرِبُ : الواو حرف عطف تُعرِبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.
جملة تُحَذِّرُ ابتدائية لا محل لها من الاعراب
الجملتان تُعجِمُ وَتُعرِبُ معطوفتان على الجملة الابتدائية لا محل لهما من الاعراب

الكردي
07-07-2010, 09:47 PM
وَتُكثِرُ ذِكرَ الباسِلينَ وَتَنثَني
بِعِزٍّ عَلى عِزِّ الجَمالِ وَتُعجَبُ

وَتُكثِرُ:الواو بحسب ما قبلها مبني على الفتح.تُكثِرُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت.
ذِكرَ:مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.وهو مضاف.
الباسِلين َمضاف إليه مجرور وعلامة جره الياء لأنه من جمع مذكر سالم وهو مضاف.
وَتَنثَني:ألواو حرف عطف مبني على الفتح فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت
بِعِزٍّ البا: حرف جر مبني على الكسر.عِزٍّ إسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.الجار والمجرور متعلق بتَنثَني.
عَلى: حرف جر مبني على ألسكون.
عِزِّ: إسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة..وهو مضاف.
الجار والمجرور متعلق بصفة محذوفة لعز.
الجَمالِ::مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
وَتُعجَبُ:الواو حرف عطف مبني على الفتح.تُكثِرُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة ألظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت.
جملة تُكثِرُ ابتدائية لا محل لها من ألأعراب
تُعجَبُ معطوفة على جملة تُكثِرُ لا محل لها من ألأعراب
تَنثَني معطوفة على جملة تُكثِرُ لا محل لها من ألأعراب

الكردي
07-07-2010, 11:15 PM
وَتَسحَبُ ذَيلَ الكِبرِياءِ وَهَكَذا يَتيهُ وَيَختالُ القَوِيُّ المُغَلِّبُ

وَتَسحَبُ :الواو بحسب ما قبلها تَسحَبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت.
ذَيلَ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.وهو مضاف.
الكِبرِياءِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
وَهَكَذا :ألواو إستئنافية ها حرف تنبيه الكاف حرف جر للتشبه ذا إسم إشارة مبني على السكون في محل جر بحرف الجر.
يَتيهُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
وَيَختالُ :الواوعاطفة يَختالُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة .
القَوِيُّ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة .
المُغَلِّبُ نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
تَسحَبُ جملة ابتدائية لا محل لها من الاعراب
َهَكَذا يَتيهُا استئنافية لا محل لها من ألأعراب

الكردي
08-07-2010, 11:59 AM
وَزَينَبُ إِن تاهَت وَإِن هِيَ فاخَرَت" ......"فَما قَومُها إِلّا العَشيرُ المُحَبَّبُ
وَزَينَبُ الواو بحسب ما قبلها زينب مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة .
إِن حرف شرط جازم مبني على السكون
تاهَت :فعل ماضٍ مبنيّ على الفتح. . والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي. الفعل في محل جزم فعل الشرط. التا تاء التأنيث لامحل لها من الاعراب.
وَإِن الواو حرف عطف مبني علىى الفتح إِن حرف شرط جازم مبني علاى السكون.
هِيَ :ضمير مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ.
فاخَرَت فاخَرَ :فعل ماضٍ مبنيّ على الفتح. التا تاء التأنيث لامحل لها من الاعراب.الجملة في محل رفع خبر هي.
والجملة هِيَ فاخَرَت في محل جزم فعل الشرط.
فَما الفاء واقعة في جواب الشرط. ما نافية.
قَومُها قَومُ مبتدا مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة .وهو مضاف.الها ضمير مبني على السكون في محل جر مضاف إليه.
إِلّا أداة حصر
العَشيرُ خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
المُحَبَّبُ نعت للعَشير مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
جملة َما قَومُها إِلّا العَشيرُ جملة جواب الشرط الجازم المقترن بالفاء في محل جزم .
جملة إِن تاهَت وَإِن هِيَ فاخَرَت فَما قَومُها إِلّا العَشيرُ المُحَبَّبُ في محل رفع خبر المبتدأ زينب.

الكردي
11-07-2010, 12:04 PM
يُؤَلِّفُ إيلامُ الحَوادِثِ بَينَنا" ......."وَيَجمَعُنا في اللَهِ دينٌ وَمَذهَبُ

يُؤَلِّفُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
إيلامُ:فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
الحَوادِثِ :مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة
بَينَنا:بَينَ ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه ألفتحة ألظاهرة.وهو مضاف نا ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف إليه.
وَيَجمَعُنا : ألواو حرف عطف.يَجمَعُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة نا :ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
في: حرف جر مبني على ألسكون.
اللَهِ لفظ ألجلالة مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.دينٌ:فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
وَمَذهَبُ ألواو حرف عطف.مَذهَبُ معطوف على دينٌ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة.
يُؤَلِّفُ جملة إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
يَجمَعُ جملة معطوفة على جملة إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
بَينَنا شبه الجملة ألظرفية متعلقة بيُؤَلِّفُ
في اللَهِ الجار والمجرور متعلق بيَجمَعُ

الكردي
11-07-2010, 12:08 PM
نَما الوُدُّ حَتّى مَهَّدَ السُبلَ لِلهَوى" ....."فَما في سَبيلِ الوَصلِ ما يُتَصَعَّبُ

نَما:فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتحة ألمقدرة على ألألف.
الوُدُّ:فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .
حَتّى:حرف غاية
مَهَّدَ:فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
السُبلَ:مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
لِلهَوى أللام: حرف جر مبني على ألكسر.هَوى إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة. الجار والمجرور متعلق بمَهَّدَ
فَما الفاء حرف إسئناف.ما نافية.
في: حرف جر مبني على ألسكون.
سَبيلِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف.
الوَصلِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.الجار والمجرور متعلق بخبر محذوف.
ما :إسم موصول مبني على السكون في محل رفع مبتدأ مؤخر
يُتَصَعَّبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
نَما الوُدُّ جملة إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
جملة يُتَصَعَّبُ صلة ألموصول لا محل لها من ألأعراب.

الكردي
11-07-2010, 12:13 PM
وَدانى الهَوى ما شاءَ بَيني وَبَينَها" .."فَلَم يَبقَ إِلّا الأَرضُ وَالأَرضُ تَقرُبُ

وَدانى :ألواو بحسب ما قبلها دانى فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتحة المقدرة .
الهَوى:فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة
ما:إسم موصول مبني على السكون في محل نصب مفعول به .
شاءَ:فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.
بَيني ظرف مكان منصوب منصوب وعلامة نصبه ألفتحة ألمقدرة منع من ظهورها إشتغال المحل بحركة المناسبة.وهو مضاف والياء ضمير مبني على السكون في محل جر مضاف إليه.
وَبَينَها ألواو حرف عطف.بَينَ ظرف زمان منصوب وعلامة نصبه ألفتحة ألظاهرة وهو مضاف .ألها ضمير مبني على السكون في محل جر مضاف إليه.

فَلَم ألفاء حرف عطف.لَم حرف جزم
يَبقَ : فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف حرف العلة
إِلّا أداة حصر
الأَرضُ:فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة.
وَالأَرضُ ألواو حالية.
الأَرضُ:مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
تَقرُبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي
ألجملة ألفعلية تَقرُبُ في محل رفع خبر.

دانى الهَوى جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
شاءَ جملة صلة الموصول لا محل لها من ألأعراب.
بَيني شبه جملة متعلقة بدانى
وَبَينَها شبه جملة متعلقة بدانى
جملة الأَرضُ تَقرُبُ في محل نصب حال

الكردي
11-07-2010, 12:32 PM
تَروحُ المَنايا الزُرقُ فيهِ وَتَغتَدي" ....."وَما هِيَ إِلّا المَوجُ يَأتي وَيَذهَبُ

تَروحُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
المَنايا:فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة
الزُرقُ نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة
فيهِ في: حرف جر مبني على ألسكون.الها ضمير مبني على ألكسر في محل جر بحرف الجر.الجار والمجرور متعلق بتَروحُ
وَتَغتَدي ألواو حرف عطف.تَغتَدي: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي

وَما ألواو حالية.ما نافية.
هِيَ :مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
إِلّا أداة حصر
المَوجُ :خبر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
يَأتي : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره هو.
وَيَذهَبُ:ألواو حرف عطف.يَذهَبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
تَروحُ المَنايا جملة إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
تَغتَدي جملة معطوفة على جملة إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.

تَروحُ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
تَغتَدي جملة فعلية معطوفة على إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
يَأتي جملة فعلية في محل نصب حال.
وَيَذهَبُ جملة فعلية معطوفة على يَأتي في محل نصب حال.

الكردي
11-07-2010, 12:41 PM
وَتَبدو عَلَيهِ الفُلكُ شَتّى كَأَنَّها" ....."بُؤوزٌ تُراعيها عَلى البُعدِ أَعقُبُ

وَتَبدو : ألواو بحسب ما قبلها تَبدو فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة
عَلَيهِ على: حرف جر مبني على ألسكون.ألها ضمير مبني على ألكسر في محل جر بحرف الجر.الجار والمجرور متعلق بتَبدو
الفُلكُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
شَتّى حال منصوب وعلامة نصبه الفتحة المقدرة
كَأَنَّها كَأَنَّ حرف مشبه بالفعل ألها :ضمير مبني على السكون في محل نصب إسم كأن

بُؤوزٌ خبر كأن مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
تُراعيها تُراعي : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة ألها :ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به
عَلى : حرف جر مبني على ألسكون.
البُعدِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.الجار والمجرور متعلق بتُراعي
أَعقُبُ:فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة

تَبدو جملة إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
جملة تُراعيها أَعقُبُ في محل رفع نعت لبُؤوزٌ

الكردي
11-07-2010, 01:14 PM
حَوامِلُ أَعلامِ القَياصِرِ حُضرٌ" ....."عَلَيها سَلاطينُ البَرِيَّةِ غُيَّبُ

حَوامِلُ :مبتدأ أول مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
أَعلامِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف.
القَياصِرِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
حُضرٌ نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
عَلَيها على: حرف جر مبني على ألسكون.ألها ضمير مبني على ألسكون في محل جر بحرف الجر.الجار والمجرور متعلق بخبر مقدم محذوف للمبتدأ ألثاني.
سَلاطينُ :مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
البَرِيَّةِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
غُيَّبُ نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
عَلَيها سَلاطينُ جملة في محل رفع خبر للمبتدأ ألأول

الكردي
11-07-2010, 01:16 PM
وَيوشِكُ يَجري الماءُ مِن تَحتِها دَمًا" ......"إِذا جَمَعَت أَثقالَها تَتَرَقَّبُ

وَيوشِكُ : ألواو بحسب ما قبلها يوشِكُ : فعل مضارع ناقص مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة وإسمها ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
يَجري : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة
الماءُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
من: حرف جر مبني على ألسكون.
تَحتِها تَحتِ ظرف مكان مجرور وعلامة جره ألكسرة. وهو مضاف. ها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف إليه.
دَمًا تميز منصوب منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
إِذا ظرف لما يستقبل من الزمان متظمن معنى ألشرط غير ألجازم خافض لشرطه منصوب بجوابه.
جَمَعَت:فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.
أَثقالَها: أَثقالَ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.وهو مضاف.ها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف إليه.
تَتَرَقَّبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.
يوشِكُ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
يَجري الماءُ جملة فعلية في محل نصب خبر يوشِكُ.
جَمَعَت جملة فعلية في محل جر مضاف إليه.
تَتَرَقَّبُ جواب شرط غير جازم لا محل لها من ألأعراب.

الكردي
11-07-2010, 01:22 PM
فَقُلتُ أَأَشراطُ القِيامَةِ ما أَرى" ....."أَمِ الحَربُ أَدنى مِن وَريدٍ وَأَقرَبُ

فَقُلتُ:ألفاء إستنافية فعل ماضٍ مبني على السكون لأتصاله بتاء ألفاعل والتا ضمير متصل مبني على ألضم في محل رفع فاعل.
أَأَشراطُ :ألألف لإستفهام أَشراطُ خبر مقدم مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
القِيامَةِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
ما :إسم موصول مبني على ألسكون في محل رفع مبتدأ مؤخر
أَرى : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنا

أَمِ حرف عطف
الحَربُ معطوف على أشراط مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .
أَدنى نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة ألمقدرة.
مِن : حرف جر مبني على ألسكون.
وَريدٍ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
وَأَقرَبُ ألواو حرف عطف.أَقرَبُ معطوف على أَدنى مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
قُلتُ جملة فعلية إستئنافية لا محل لها من ألأعراب.
أَرى جملة صلة الموصول لا محل لها من ألأعراب.
جملة { أَأَشراطُ القِيامَةِ ما أَرى أَمِ الحَربُ أَدنى مِن وَريدٍ وَأَقرَبُ } جملة في محل نصب مقول ألقول.

الكردي
12-07-2010, 09:13 AM
أَمانًا أَمانًا لُجَّةَ الرومِ لِلوَرى" ....."لَوَ اَنَّ أَمانًا عِندَ دَأماءَ يُطلَبُ

أَمانًا:مفعول به لفعل محذوف تقديره إلزم منصوب وعلامة نصبه ألفتحة ألظاهرة.
أَمانًا:توكيد لفظي لامحل له من ألأعراب.
لُجَّةَ :منادى منصوب وعلامة نصبه ألفتحة ألظاهرة. وهو مضاف.
الرومِ:مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
لِلوَرى أللام: حرف جر مبني على ألكسر. وَرى إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.

لَوَ :حرف شرط غير جازم.
اَنَّ :حرف مشبه بالفعل.
أَمانًا :إسم إن منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
عِندَ: ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه ألفتحة ألظاهرة.وهو مضاف.
دَأماءَ :مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألفتحة بدل ألكسرة لأنه ممنوع من الصرف.
يُطلَبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .

جملة ألفعل ألمحذوف جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
لُجَّةَ الرومِ جملة معترضة لا محل لها من ألأعراب.
لِلوَرى الجار والمجرور متعلق بأَمانًا
عِندَ دَأماءَ جملة متعلقة بخبر محذوف في محل رفع خبرإن.
يُطلَبُ جواب شرط غير جازم لا محل لها من ألأعراب.

الكردي
13-07-2010, 11:45 AM
كَأَنّي بِأَحداثِ الزَمانِ مُلِمَّةً" ......"وَقَد فاضَ مِنها حَوضُكِ المُتَضَرِّبُ

لست متأكدا من إعراب هذا ألبيت أدعه لمن له دراية بذلك

الكردي
13-07-2010, 11:55 AM
فَأُزعِجَ مَغبوطٌ وَرُوِّعَ آمِنٌ" ......"وَغالَ سَلامَ العالَمينَ التَعَصُّبُ

فَأُزعِجَ ألفاء سببية أُزعِجَ :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.
مَغبوطٌ نائب فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .
وَرُوِّعَ ألواو عاطفة رُوِّعَ :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.
آمِنٌ نائب فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .
" ......"
وَغالَ ألواو عاطفة غالَ :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.
سَلامَ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.وهو مضاف.
العالَمينَ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
التَعَصُّبُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة.

أُزعِجَ مَغبوطٌ جملة فعلية مستئنفة لا محل لها من ألأعراب.
جملة رُوِّعَ آمِنٌ معطوفة على جملة مستئنفة لا محل لها من ألأعراب.
جملة غالَ التَعَصُّبُ معطوفة على على جملة مستئنفة لا محل لها من ألأعراب.

أحمد إبراهيم عبدالرحمن
14-07-2010, 10:22 PM
أَودى بَنِـيَّ وَأَعقَبونـي غُصَّـةً بَعـدَ الرُقـادِ وَعَبـرَةً لا تُقلِـعُ
أودى : فعل ماض مبني على الفتح ،بني : فاعل مرفوع بضمة مقدرة ، الواو : حرف عطف ، أعقبوني : فعل ماض مبني على الضم ،واو الجماعة :فاعل ، النون :للوقاية ، الياء : مفعول به ، غصة : مفعول مطلق أو حال ، بعد : ضرف زمان ، الرقاد : مضاف إليه ، جملة لاتقلع صفة

الكردي
15-07-2010, 06:15 AM
فَقالَت أَطَلتَ الهَمَّ لِلخَلقِ مَلجَأٌ" ......."أَبَرُّ بِهِم مِن كُلِّ بَرٍّ وَأَحدَبُ
لم أفهم قصد ألشاعر
لو كانت مَلجَأٌ منصوبة لسهل ألأمر جداً.

الكردي
15-07-2010, 06:17 AM
سَلامُ البَرايا في كَلاءَةِ فَرقَدٍ" ......"بِيَلدِزَ لا يَغفو وَلا يَتَغَيَّبُ

سَلامُ :مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .
البَرايا مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
في : حرف جر مبني على ألسكون.
كَلاءَةِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف.
فَرقَدٍ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
" ......"
بِيَلدِزَ البا: حرف جر مبني على ألكسر.يَلدِزَ إسم مجرور وعلامة جره ألفتحة بدل ألكسرة لأنه ممنوع من الصرف.
لا يَغفو لا حرف نفي مبني على ألسكون. يَغفو : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة ألمقدرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
وَلا يَتَغَيَّبُ ألواو حرف عطف. لا حرف نفي مبني على ألسكون.يَتَغَيَّبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
سَلامُ البَرايا لا يَغفو جملة إسمية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
في كَلاءَةِ الجار والمجرور في محل نصب متعلق بحال من البَرايا محذوف.
بِيَلدِزَ الجار والمجرور في محل نصب متعلق بحال من كَلاءَةِ فَرقَدٍ محذوف.
يَغفو جملة في محل رفع خبر.
يَتَغَيَّبُ جملة معطوفة على جملة في محل رفع .

الكردي
15-07-2010, 06:21 AM
وَإِنَّ أَميرَ المُؤمِنينَ لَوابِلٌ" ....."مِنَ الغَوثِ مُنهَلٌ عَلى الخَلقِ صَيِّبُ
وَإِنَّ : ألواو بحسب ما قبلها . إِنَّ حرف مشبه بالفعل.
أَميرَ :إسم إن منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.وهو مضاف.
المُؤمِنينَ: مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألياء لأنه من جمع مذكر سالم.
لَوابِلٌ :أللام:اللام المزحلقة وابِلٌ خبر إن مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة.
" ....."
مِنَ: حرف جر مبني علي السكون المقدر منع من ظهوره الفتح العارض منعاً لالتقاء الساكنين لا محل له من الإعراب.
الغَوثِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
مُنهَلٌ نعت وابِلٌ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة.
عَلى : حرف جر مبني على ألسكون.
الخَلقِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
صَيِّبُ نعت وابِلٌ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة.
أَميرَ المُؤمِنينَ لَوابِلٌ جملة إسمية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
مِنَ الغَوثِ الجار والمجرور متعلق بوابِلٌ.
عَلى الخَلقِ الجار والمجرور متعلق بمُنهَلٌ.

الكردي
15-07-2010, 06:26 AM
رَأى الفِتنَةَ الكُبرى فَوالى انهِمالَهُ" ...."فَبادَت وَكانَت جَمرَةً تَتَلَهَّبُ

رَأى :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح المقدرة. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
الفِتنَةَ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
الكُبرى نعت منصوب وعلامة نصبه ألفتحة المقدرة.
فَوالى الفاء سببية والى :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتحة المقدرة . والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
انهِمالَهُ:مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
" ...."
فَبادَت الفاء حرف عطف بادَت :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.
وَكانَت الواو حالية كانَ فعل ماضٍ ناقص وإسمها ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.
جَمرَةً خبرإن مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
تَتَلَهَّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي

رَأى جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب
فَوالى انهِمالَهُ إستئنافية لا محل لها من ألأعراب
فَبادَت معطوفة على رَأى لا محل لها من ألأعراب
وَكانَت جَمرَةً جملة في محل نصب حال
تَتَلَهَّبُ محل نصب نعت جَمرَةً

الكردي
16-07-2010, 11:42 AM
كَأَنّي بِأَحداثِ الزَمانِ مُلِمَّةً وَقَد فاضَ مِنها حَوضُكِ المُتَضَرِّبُ
أعربه ألأخ علي المعشي في هذا الرابط
http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?60363-نحتاج-المساعدة-في-إعراب

الكردي
16-07-2010, 11:51 AM
سَلامُ البَرايا في كَلاءَةِ فَرقَدٍ" ......"بِيَلدِزَ لا يَغفو وَلا يَتَغَيَّبُ
سَلامُ :مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
البَرايا مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
في : حرف جر مبني على ألسكون.
كَلاءَةِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف.
فَرقَدٍ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
" ......"
بِيَلدِزَ البا: حرف جر مبني على ألكسر.يَلدِزَ إسم مجرور وعلامة جره ألفتحة بدل ألكسرة لأنه ممنوع من الصرف.
لا يَغفو لا حرف نفي مبني على ألسكون.: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
وَلا يَتَغَيَّبُ ألواو حرف عطف. لا حرف نفي مبني على ألسكون.يَتَغَيَّبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
سَلامُ البَرايا لا يَغفو جملة إسمية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
في كَلاءَةِ الجار والمجرور في محل نصب متعلق بحال من البَرايا محذوف.
بِيَلدِزَ الجار والمجرور في محل نصب متعلق بحال من كَلاءَةِ فَرقَدٍ محذوف.
يَغفو جملة في محل رفع خبر.
يَتَغَيَّبُ جملة معطوفة على جملة في محل رفع .

الكردي
16-07-2010, 11:52 AM
وَإِنَّ أَميرَ المُؤمِنينَ لَوابِلٌ" ....."مِنَ الغَوثِ مُنهَلٌ عَلى الخَلقِ صَيِّبُ
وَإِنَّ : ألواو بحسب ما قبلها . إِنَّ حرف مشبه بالفعل.
أَميرَ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.وهو مضاف.
المُؤمِنينَ: مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألياء لأنه من جمع مذكر سالم.
لَوابِلٌ :أللام:اللام المزحلقة وابِلٌ خبر إن مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة.
" ....."
مِنَ: حرف جر مبني علي السكون المقدر منع من ظهوره الفتح العارض منعاً لالتقاء الساكنين لا محل له من الإعراب.
الغَوثِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
مُنهَلٌ نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة.
عَلى : حرف جر مبني على ألسكون.
الخَلقِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
صَيِّبُ نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة.
أَميرَ المُؤمِنينَ لَوابِلٌ جملة إسمية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
مِنَ الغَوثِ الجار والمجرور متعلق بوابِلٌ.
عَلى الخَلقِ الجار والمجرور متعلق بمُنهَلٌ.

الكردي
16-07-2010, 11:53 AM
رَأى الفِتنَةَ الكُبرى فَوالى انهِمالَهُ" ...."فَبادَت وَكانَت جَمرَةً تَتَلَهَّبُ
رَأى :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
الفِتنَةَ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
الكُبرى نعت منصوب وعلامة نصبه ألفتحة المقدرة.
فَوالى والى :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
انهِمالَهُ
:مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.وهو مضاف.
" ...."
فَبادَت بادَت :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.
وَكانَت كانَ فعل ماضٍ ناقص و ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.
جَمرَةً
تَتَلَهَّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي

الكردي
16-07-2010, 11:57 AM
فَما زِلتُ بِالأَهوالِ حَتّى اقتَحَمتُها" ...."وَقَد تُركِبُ الحاجاتُ ما لَيسَ يُركَبُ
فَما الفاء إستئنافية
ما زِلتُ زال فعل ماض ناقص ألتا :ضميرمبني على الضم في محل رفع إسم زال
بِالأَهوالِ البا: حرف جر مبني على ألكسر.الأَهوالِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة
حَتّى حرف غاية
اقتَحَمتُها :اقتَحَم فعل ماضٍ مبني على السكون لأتصاله بتاء ألفاعل والتا ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل. الها :ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به .
" ...."
وَقَد ألواو حرف إسئناف.قَد حرف تقليل أو تكثير
تُركِبُ فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
الحاجاتُ فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .
ما إسم موصول مبني على ألسكون في محل نصب مفعول به .
لَيسَ فعل ماض ناقص مبنيّ على ألفتح وإسمها ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
يُركَبُ : فعل مضارع مرفوع علامة رفعه الضمة الظاهرة ونائب الفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو
يُركَبُ جملة في محل نصب خبر لَيسَ.
جملة لَيسَ يُركَبُ صلة الموصول لا محل لها من ألأعراب.

الكردي
16-07-2010, 11:57 AM
أَخوضُ اللَيالي مِن عُبابٍ وَمِن دُجىً" ......"إِلى أُفقٍ فيهِ الخَليفَةُ كَوكَبُ
أَخوضُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوبا تقديره انا
اللَيالي :مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
مِن عُبابٍ من: حرف جر مبني على ألسكون.عُبابٍ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة الظاهرة.
وَمِن دُجىً من: حرف جر مبني على ألسكون.دُجىً إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
" ......"
إِلى أُفقٍ إِلى : حرف جر مبني على ألسكون. أُفقٍ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة الظاهرة.
فيهِ في حرف جر مبني على ألسكون. الها ضمير مبني على ألكسر في محل جر بحرف الجر.
الخَليفَةُ :مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
كَوكَبُ:خبر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
أَخوضُ اللَيالي جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
مِن عُبابٍ الجار والمجرور متعلق بأَخوضُ
وَمِن دُجىً الجار والمجرور متعلق بأَخوضُ
إِلى أُفقٍ الجار والمجرور متعلق بأَخوضُ
فيهِ الخَليفَةُ كَوكَبُ جملة في محل جر نعت لافق

الكردي
16-07-2010, 11:58 AM
إِلى مُلكِ عُثمانَ الَّذي دونَ حَوضِهِ" ....."بِناءُ العَوالي المُشمَخِرُّ المُطَنَّبُ
إِلى: حرف جر مبني على ألسكون.
مُلكِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
عُثمانَ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألفتحة بدل ألكسرة لأنه ممنوع من الصرف.
الَّذي :إسم موصول مبني على السكون في محل رفع جر نعت لملك
دونَ ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه ألفتحة ألظاهرة.وهو مضاف.
حَوضِهِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.وهو مضاف.الها ضمير مبني على ألكسر في محل جر مضاف إليه.
بِناءُ :مبتدأ جملة مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
العَوالي مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
المُشمَخِرُّ نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
المُطَنَّبُ نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
إِلى مُلكِ عُثمانَ الجار والمجرور متعلق باخوض في البيت السابق
دونَ حَوضِهِ شبه الجملة الظرفية متعلقة بخبر محذوف
دونَ حَوضِهِ بِناءُ الجملة صلة الموصول لا محل لها من ألأعراب.

الكردي
16-07-2010, 12:03 PM
فَلاحَ يُناغي النَجمَ صَرحٌ مُثَقَّبٌ" ....."عَلى الماءِ قَد حاذاهُ صَرحٌ مُثقَبُ
فَلاحَ :لاحَ فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتحة الظاهرة.
يُناغي : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو .
النَجمَ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
صَرحٌ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
مُثَقَّبٌ نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
عَلى: حرف جر مبني على ألسكون.
الماءِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
قَد حرف تحقيق
حاذاهُ حاذا :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتحة المقدرة.الها :ضميرمبني على الضم في محل نصب مفعول به
صَرحٌ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
مُثقَبُ نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
لاحَ صَرحٌ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
يُناغي النَجمَ جملة في محل نصب حال من صَرحٌ
عَلى الماءِ الجار والمجرور متعلق بفَلاحَ
حاذاهُ صَرحٌ جملة في محل نصب حال من صَرحٌ

الكردي
19-07-2010, 05:42 AM
بُروجٌ أَعارَتها المَنونُ عُيونَها" ...."لَها في الجَواري نَظرَةٌ لا تُخَيَّبُ

بُروجٌ:مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
أَعارَتها أَعارَت :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.الها :ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
المَنونُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
عُيونَها عُيونَ :مفعول به ثان منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.وهو مضاف.الها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف إليه.
لَها أللام: حرف جر مبني على ألفتح.الها ضمير مبني على ألسكون في محل جر بحرف الجر.
في : حرف جر مبني على ألسكون.
الجَواري إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
نَظرَةٌ :مبتدأ ثان مؤخر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
لا نافية
تُخَيَّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي
أَعارَتها المَنونُ نعت لبروج في محل رفع
لَها الجار والمجرور متعلق بخبر محذوف للمبتدأ ألثاني
جملة لَها نَظرَةٌ خبر ألمبتدأ ألأول

الكردي
19-07-2010, 05:45 AM
رَواسي ابتِداعٍ في رَواسي طَبيعَةٍ" ...."تَكادُ ذُراها في السَحابِ تُغَيَّبُ
رَواسي :مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة وهو مضاف.
ابتِداعٍ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
في: حرف جر مبني على ألسكون.
رَواسي إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
طَبيعَةٍ نعت مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
تَكادُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة
ذُراها :ذُرا اسم تكاد مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة وهو مضاف. ألها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف إليه.
في: حرف جر مبني على ألسكون.
السَحابِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
تُغَيَّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.
رَواسي بتِداعٍ تَكادُ ذُراها تُغَيَّبُ: جملة إسمية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب
في رَواسي طَبيعَةٍ:الجار والمجرور في محل نصب متعلق بحال محذوف من رَواسي ابتِداعٍ
تُغَيَّبُ جملة فعلية في محل نصب خبر تَكادُ.
تَكادُ ذُراها تُغَيَّبُ جملة فعلية في محل رفع خبر لرَواسي ابتِداعٍ

الكردي
19-07-2010, 05:46 AM
فَقُمتُ أُجيلُ الطَرفَ حَيرانَ قائِلًا" ...."أَهَذى ثُغورُ التُركِ أَم أَنا أَحسَبُ
فَقُمتُ : ألفاء بحسب ما قبلها قُمتُ:فعل ماضٍ مبني على السكون لأتصاله بتاء ألفاعل والتا ضمير متصل مبني على ألضم في محل رفع فاعل.
أُجيلُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة ألظاهرة والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنا.
الطَرفَ:مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
حَيرانَ حال منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
قائِلًا حال منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
أَهَذى الالف للتسوية ها للتنبيه ذي اسم اشارة :ضمير مبني على السكون في محل رفع مبتدأ
ثُغورُ :خبر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
التُركِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
أَم حرف عطف
أَنا :ضمير مبني على السكون في محل رفع مبتدأ
أَحسَبُ :خبر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة
قُمتُ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
أُجيلُ الطَرفَ جملة في محل نصب حال
أَهَذى ثُغورُ التُركِ جملة في محل نصب مقول ألقول.
أَنا أَحسَبُ جملة إسمية معطوفة على جملة في محل نصب مقول ألقول.

الكردي
19-07-2010, 05:47 AM
فَمِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مُشرِقٌ" ...."وَمِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مَغرِبُ
فَمِثلَ ألفاء حرف إسئناف.مِثلَ :مفعول به مقدم منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.وهو مضاف.
بِناءِ :مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف.
التُركِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
لَم :اداة جزم
يَبنِ : فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف حرف العلة الفاعل
مُشرِقٌ:فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
وَمِثلَ ألواو حرف عطف.مِثلَ :مفعول به مقدم منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.وهو مضاف.
بِناءِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف.
التُركِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
لَم اداة جزم
يَبنِ : فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه حذف حرف العلة الفاعل
مَغرِبُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
مِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مُشرِقٌ:جملة إسمية إستئنافية لا محل لها من ألأعراب.
مِثلَ بِناءِ التُركِ لَم يَبنِ مَغرِبُ:جملة إسمية معطوفة على إستئنافية لا محل لها من ألأعراب.

الكردي
19-07-2010, 05:48 AM
إِذا طاشَ بَينَ الماءِ وَالصَخرِ سَهمُها" ...."أَتاها حَديدٌ ما يَطيشُ وَأَسرَبُ
إِذا ظرف زمان مبني على السكون متظمن معنى الشرط غير الجازم متعلق بجوابه خافض لشرطه
طاشَ :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.
بَينَ ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه ألفتحة ألظاهرة.وهو مضاف.
الماءِ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
وَالصَخرِ ألواو حرف عطف مبني على الفتح.الصَخرِ معطوف على الماءِ مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
سَهمُها سَهمُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.ها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف إليه.
أَتاها أَتا :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتحة المقدرة.ها :ضمير مبني على السكون في محل نصب مفعول به
حَديدٌ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
ما :نافية
يَطيشُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو
وَأَسرَبُ معطوف على حَديدٌ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
طاشَ سَهمُها جملة في محل جر مضاف إليه.
بَينَ الماءِ وَالصَخرِ شبه الجمل الظرفية متعلقة بطاشَ
أَتاها حَديدٌ جملة جواب الشرط غير جازم
ما يَطيشُ وَأَسرَبُ جملة في محل رفع نعت لحديد

الكردي
19-07-2010, 05:49 AM
يُسَدِّدُهُ عِزريلُ في زِيِّ قاذِفٍ" ...."وَأَيدي المَنايا وَالقَضاءُ المُدَرَّبُ
يُسَدِّدُهُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة الها ضميرمبني على الضم في محل نصب مفعول به
عِزريلُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .
في : حرف جر مبني على ألسكون.
زِيِّ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف.
قاذِفٍ مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
وَأَيدي :معطوف على عِزريلُ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .وهو مضاف.
المَنايا مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة.
وَالقَضاءُ :معطوف على عِزريلُ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .
المُدَرَّبُ :نعت لالقَضاءُ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة .
يُسَدِّدُهُ عِزريلُ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
في زِيِّ الجار والمجرور متعلق بحال محذوف.

الكردي
19-07-2010, 05:49 AM
قَذائِفُ تَخشى مُهجَةُ الشَمسِ كُلَّما" ...."عَلَت مُصعِداتٍ أَنَّها لا تُصَوَّبُ
قَذائِفُ بدل من حديد في البيت قبل السابق مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
تَخشى : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
مُهجَةُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
الشَمسِ :مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
كُلَّما ظرف زمان مبني على السكون في محل نصب ظرف زمان متعلق بعلت وهو مضاف
عَلَت :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.
مُصعِداتٍ حال منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
أَنَّها إن حرف مشبه بالفعل ها ضمير مبني على ألسكون في محل نصب إسم إن
لا نافية
تُصَوَّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي
تَخشى مُهجَةُ جملة في محل رفع صفة لقذائف
عَلَت مُصعِداتٍ جملة في محل جر مضاف اليه
تُصَوَّبُ جملة في محل رفع خبر ان

الكردي
19-07-2010, 05:50 AM
إِذا صُبَّ حاميها عَلى السُفنِ انثَنَت" ...."وَغانِمُها الناجي فَكَيفَ المُخَيَّبُ
إِذا :ظرفية لما يستقبل من الزمان شرطية غير جازمة متعلقة بجوابها.
صُبَّ :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتحة ألظاهرة.
حاميها :حامي :نائب فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة وهو مضاف. ها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف اليه
عَلى : حرف جر مبني على ألسكون
السُفنِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
انثَنَت :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي
وَغانِمُها:ألواو حرف عطف مبني على الفتح. غانِمُ معطوف على هي مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف الها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف اليه
الناجي صفة لغانِمُ مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة
فَكَيفَ ألفاء حرف إسئناف.كَيفَ اسم استفهام مبني على الفتح في محل رفع خبر مقدم
المُخَيَّبُ :مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
صُبَّ حاميها :جملة في محل محل جر مضاف اليه.
عَلى السُفنِ:الجار والمجرور متعلق بصُبَّ
انثَنَت: جواب شرط غير جازم لا محل لها من ألأعراب.
كَيفَ المُخَيَّبُ: جملة إسمية إستئنافية لا محل لها من ألأعراب.

زهرة متفائلة
28-07-2010, 12:55 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

لقد أهملت هذه النافذة على الرغم من أهميتها وقيتمها .

زهرة متفائلة
28-07-2010, 01:06 AM
بسيفك يعلو الحق و الحق أغلب
أحمد شوقي

سَلِ الرومَ هَل فيهِنَّ لِلفُلكِ حيلَةٌ" ....."وَهَل عاصِمٌ مِنهُنَّ إِلّا التَنَكُّبُ
تَذَبذَبَ أُسطولاهُمُ فَدَعَتهُما" ......"إِلى الرُشدِ نارٌ ثَمَّ لا تَتَذَبذَبُ
فَلا الشَرقُ في أُسطولِهِ مُتقى الحِمى" ....."وَلا الغَربُ في أُسطولِهِ مُتَهَيَّبُ
وَما راعَني إِلّا لِواءٌ مُخَضَّبٌ" ....."هُنالِكَ يَحميهِ بَنانٌ مُخَضَّبُ
فَقُلتُ مَنِ الحامي أَلَيثٌ غَضَنفَرٌ" ....."مِنَ التُركِ ضارٍ أَم غَزالٌ مُرَبَّبُ
أَمِ المَلِكُ الغازي المُجاهِدُ قَد بَدا" ....."أَمِ النَجمُ في الآرامِ أَم أَنتِ زَينَبُ
رَفَعتِ بَناتَ التُركِ قالَت وَهَل بِنا" ....."بَناتِ الضَواري أَن نَصولَ تَعَجُّبُ
إِذا ما الدِيارُ استَصرَخَت بَدَرَت لَها" ...."كَرائِمُ مِنّا بِالقَنا تَتَنَقَّبُ
تُقَرِّبُ رَبّاتُ البُعولِ بُعولَها" ....."فَإِن لَم يَكُن بَعلٌ فَنَفسًا تُقَرِّبُ
وَلاحَت بِآفاقِ العَدُوِّ سَرِيَّةٌ" ...."فَوارِسُ تَبدو تارَةً وَتُحَجَّبُ
نَواهِضُ في حُزنٍ كَما تَنهَضُ القَطا" ...."رَواكِضُ في سَهلٍ كَما انسابَ ثَعلَبُ
قَليلونَ مِن بُعدٍ كَثيرونَ إِن دَنَوا" ....."لَهُم سَكَنٌ آنًا وَآنًا تَهَيُّبُ
فَقالَت شَهِدتَ الحَربَ أَو أَنتَ موشِكٌ" ...."فَصِفنا فَأَنتَ الباسِلُ المُتَأَدِّبُ
وَنادَت فَلَبّى الخَيلُ مِن كُلِّ جانِبٍ" ....."وَلَبّى عَلَيها القَسوَرُ المُتَرَقِّبُ
خِفافًا إِلى الداعي سِراعًا كَأَنَّما" ....."مِنَ الحَربِ داعٍ لِلصَلاةِ مُثَوِّبُ
مُنيفينَ مِن حَولِ اللِواءِ كَأَنَّهُم" ....."لَهُ مَعقِلٌ فَوقَ المَعاقِلِ أَغلَبُ
وَما هِيَ إِلّا دَعوَةٌ وَإِجابَةٌ" ....."أَنِ التَحَمَت وَالحَربُ بَكرٌ وَتَغلِبُ
فَأَبصَرتُ ما لَم تُبصِرا مِن مَشاهِدٍ" ...."وَلا شَهِدَت يَومًا مَعَدٌّ وَيَعرُبُ
جِبالَ مَلونا لا تَخوري وَتَجزَعي" ...."إِذا مالَ رَأسٌ أَو تَضَعضَعَ مَنكِبُ
فَما كُنتِ إِلّا السَيفَ وَالنارَ مَركَبًا" ...."وَما كانَ يَستَعصي عَلى التُركِ مَركَبُ
عَلَوا فَوقَ عَلياءِ العَدُوِّ وَدونَهُ" ...."مَضيقٌ كَحَلقِ اللَيثِ أَو هُوَ أَصعَبُ
فَكانَ صِراطُ الحَشرِ ما ثَمَّ ريبَةٌ" ....."وَكانوا فَريقَ اللَهِ ما ثَمَّ مُذنِبُ
يَمُرّونَ مَرَّ البَرقِ تَحتَ دُجُنَّةٍ" ....."دُخانًا بِهِ أَشباحُهُم تَتَجَلبَبُ
حَثيثينَ مِن فَوقِ الجِبالِ وَتَحتِها" ...."كَما انهارَ طَودٌ أَو كَما انهالَ مِذنَبُ
تُمِدُّهُمُ قُذّافُهُم وَرُماتُهُم" ....."بِنارٍ كَنيرانِ البَراكينِ تَدأَبُ
تُذَرّى بِها شُمُّ الذُرا حينَ تَعتَلي" ...."وَيَسفَحُ مِنها السَفحُ إِذ تَتَصَبَّبُ
تُسَمَّرُ في رَأسِ القِلاعِ كُراتُها" ...."وَيَسكُنُ أَعجازَ الحُصونِ المُذَنَّبُ
فَلَمّا دَجى داجي العَوانِ وَأَطبَقَت" ....."تَبَلَّجَ وَالنَصرَ الهِلالُ المُحَجَّبُ
وَرُدَّت عَلى أَعقابِها الرومُ بَعدَما" ...."تَناثَرَ مِنها الجَيشُ أَو كادَ يَذهَبُ
جَناحَينِ في شِبهِ الشِباكَينِ مِن قَنا" ...."وَقَلبًا عَلى حُرِّ الوَغى يَتَقَلَّبُ
عَلى قُلَلِ الأَجبالِ حَيرى جُموعُهُم" ..."شَواخِصُ ما إِن تَهتَدي أَينَ تَذهَبُ
إِذا صَعَدَت فَالسَيفُ أَبيَضُ خاطِفٌ" ..."وَإِن نَزَلَت فَالنارُ حَمراءُ تَلهَبُ
تَطَوَّعَ أَسرًا مِنهُمُ ذَلِكَ الَّذي" ....."تَطَوَّعَ حَربًا وَالزَمانُ تَقَلُّبُ
وَتَمَّ لَنا النَصرُ المُبينُ عَلى العِدا" ...."وَفَتحُ المَعالي وَالنَهارُ المُذَهَّبُ
فَجِئتُ فَتاةَ التُركِ أَجزي دِفاعَها" ...."عَنِ المُلكِ وَالأَوطانِ ما الحَقُّ يوجِبُ
فَقَبَّلتُ كَفًّا كانَ بِالسَيفِ ضارِبًا" ....."وَقَبَّلتُ سَيفًا كانَ بِالكَفِّ يَضرِبُ
وَقُلتُ أَفي الدُنيا لِقَومِكِ غالِبٌ" ....."وَفي مِثلِ هَذا الحِجرِ رُبّوا وَهُذِّبوا
رُوَيدًا بَني عُثمانَ في طَلَبِ العُلا" ...."وَهَيهاتَ لَم يُستَبقَ شَيءٌ فَيُطلَبُ
أَفي كُلِّ آنٍ تَغرِسونَ وَنَجتَني" ....."وَفي كُلِّ يَومٍ تَفتَحونَ وَنَكتُبُ
وَما زِلتُمُ يَسقيكُمُ النَصرُ حُمرَهُ" ...."وَتَسقونَهُ وَالكُلُّ نَشوانَ مُصأَبُ
إِلى أَن أَحَلَّ السُكرَ مَن لا يُحِلُّهُ" ...."وَمَدَّ بِساطَ الشُربِ مَن لَيسَ يَشرَبُ
وَأَشمَطَ سَوّاسِ الفَوارِسِ أَشيَبُ" ...."يَسيرُ بِهِ في الشَعبِ أَشمَطُ أَشيَبُ
رَفيقًا ذَهابٍ في الحُروبِ وَجيئَةٍ" ...."قَدِ اصطَحَبا وَالحُرُّ لِلحُرِّ يَصحَبُ
إِذا شَهِداها جَدَّدا هِزَّةَ الصِبا" ...."كَما يَتَصابى ذو ثَمانينَ يَطرُبُ
فَيَهتَزُّ هَذا كَالحُسامِ وَيَنثَني" ...."وَيَنفُرُ هَذا كَالغَزالِ وَيَلعَبُ
تَوالى رَصاصُ المُطلِقينَ عَلَيهِما" ...."يُخَضِّلُ مِن شَيبِهِما وَيُخَضِّبُ
فَقيلَ أَنِل أَقدامَكَ الأَرضَ إِنَّها" ...."أَبَرُّ جَوادًا إِن فَعَلتَ وَأَنجَبُ
فَقالَ أَيَرضى واهِبُ النَصرِ أَنَّنا" ...."نَموتُ كَمَوتِ الغانِياتِ وَنُعطَبُ
ذَروني وَشَأني وَالوَغى لا مُبالِيًا" ...."إِلى المَوتِ أَمشي أَم إِلى المَوتِ أَركَبُ
أَيَحمِلُني عُمرًا وَيَحمي شَبيبَتي" ...."وَأَخذُلُهُ في وَهنِهِ وَأُخَيِّبُ
إِذا نَحنُ مِتنا فَادفِنونا بِبُقعَةٍ" ....."يَظَلُّ بِذِكرانا ثَراها يُطَيِّبُ
وَلا تَعجَبوا أَن تَبسُلَ الخَيلُ إِنَّها" ...."لَها مِثلُ ما لِلناسِ في المَوتِ مَشرَبُ
فَماتا أَمامَ اللَهِ مَوتَ بَسالَةٍ" ...."كَأَنَّهُما فيهِ مِثالٌ مُنَصَّبُ
وَما شُهَداءُ الحَربِ إِلّا عِمادُها" ....."وَإِن شَيَّدَ الأَحياءُ فيها وَطَنَّبوا
مِدادُ سِجِلِّ النَصرِ فيها دِماؤُهُم" ...."وَبِالتِبرِ مِن غالي ثَراهُم يُتَرَّبُ
فَهَل مِن مَلونا مَوقِفٌ وَمَسامِعٌ" ...."وَمِن جَبَلَيها مِنبَرٌ لي فَأَخطُبُ
فَأَسأَلُ حِصنَيها العَجيبَينِ في الوَرى" ...."وَمَدخَلُها الأَعصى الَّذي هُوَ أَعجَبُ
وَأَستَشهِدُ الأَطوادَ شَمّاءَ وَالذُرا" ...."بَواذِخَ تُلوي بِالنُجومِ وَتُجذَبُ
هَلِ البَأسُ إِلّا بَأسُهُم وَثَباتُهُم" ...."أَوِ العَزمُ إِلّا عَزمُهُم وَالتَلَبُّبُ
أَوِ الدينُ إِلّا ما رَأَت مِن جِهادِهِم" ...."أَوِ المُلكُ إِلّا ما أَعَزّوا وَهَيَّبوا
وَأَيُّ فَضاءٍ في الوَغى لَم يُضَيِّقوا" ...."وَأَيُّ مَضيقٍ في الوَرى لَم يُرَحِّبوا
وَهَل قَبلَهُم مَن عانَقَ النارَ راغِبًا" ...."وَلَو أَنَّهُ عُبّادُها المُتَرَهِّبُ
وَهَل نالَ ما نالوا مِنَ الفَخرِ حاضِرٌ" ..."وَهَل حُبِيَ الخالونَ مِنهُ الَّذي حُبوا
سَلامًا مَلونا وَاحتِفاظًا وَعِصمَةً" ...."لِمَن باتَ في عالي الرِضى يَتَقَلَّبُ
وَضِنّي بِعَظمٍ في ثَراكِ مُعَظَّمٍ" ....."يُقَرِبُهُ الرَحمَنُ فيما يُقَرِّبُ
وَطِرناوُ إِذ طارَ الذُهولُ بِجَيشِها" ...."وَبِالشَعبِ فَوضى في المَذاهِبِ يَذهَبُ
عَشِيَّةَ ضاقَت أَرضُها وَسَماؤُها" ...."وَضاقَ فَضاءٌ بَينَ ذاكَ مُرَحِّبُ
خَلَت مِن بَني الجَيشِ الحُصونُ وَأَقفَرَت" ...."مَساكِنُ أَهليها وَعَمَّ التَخَرُّبُ
وَنادى مُنادٍ لِلهَزيمَةِ في المَلا" ...."وَإِنَّ مُنادي التُركِ يَدنو وَيَقرُبُ
فَأَعرَضَ عَن قُوّادِهِ الجُندُ شارِدًا" ...."وَعَلَّمَهُ قُوّادُهُ كَيفَ يَهرُبُ
وَطارَ الأَهالي نافِرينَ إِلى الفَلا" ...."مِئينَ وَآلافًا تَهيمُ وَتَسرُبُ
نَجَوا بِالنُفوسِ الذاهِلاتِ وَما نَجَوا" ..."بِغَيرِ يَدٍ صِفرٍ وَأُخرى تُقَلِّبُ
وَطالَت يَدٌ لِلجَمعِ في الجَمعِ بِالخَنا" ..."وَبِالسَلبِ لَم يَمدُد بِها فيهِ أَجنَبُ
يَسيرُ عَلى أَشلاءِ والِدِهِ الفَتى" ..."وَيَنسى هُناكَ المُرضَعَ الأُمُّ وَالأَبُ
وَتَمضي السَرايا واطِئاتٍ بِخَيلِها" ...."أَرامِلَ تَبكي أَو ثَواكِلَ تَندُبُ
فَمِن راجِلٍ تَهوي السِنونُ بِرِجلِهِ" ...."وَمِن فارِسٍ تَمشي النِساءُ وَيَركَبُ
وَماضٍ بِمالٍ قَد مَضى عَنهُ وَألُهُ" ...."وَمُزجٍ أَثاثًا بَينَ عَينَيهِ يُنهَبُ
يَكادونَ مِن ذُعرٍ تَفُرُّ دِيارُهُم" ...."وَتَنجو الرَواسي لَو حَواهُنَّ مَشعَبُ
يَكادُ الثَرى مِن تَحتِهِم يَلِجُ الثَرى" ...."وَيَقضِمُ بَعضُ الأَرضِ بَعضًا وَيُقضِبُ
تَكادُ خُطاهُم تَسبِقُ البَرقَ سُرعَةً" ...."وَتَذهَبُ بِالأَبصارِ أَيّانَ تَذهَبُ
تَكادُ عَلى أَبصارِهِم تَقطَعُ المَدى" ...."وَتَنفُذُ مَرماها البَعيدَ وَتَحجُبُ
تَكادُ تَمُسُّ الأَرضَ مَسًّا نِعالُهُم" ..."وَلَو وَجَدوا سُبلًا إِلى الجَوِّ نَكَّبوا
هَزيمَةُ مَن لا هازِمٌ يَستَحِثُّهُ" ...."وَلا طارِدٌ يَدعو لِذاكَ وَيوجِبُ
قَعَدنا فَلَم يَعدَم فَتى الرومِ فَيلَقًا" ...."مِنَ الرُعبِ يَغزوهُ وَآخَرَ يَسلُبُ
ظَفِرنا بِهِ وَجهًا فَظَنَّ تَعَقُّبًا" ...."وَماذا يَزيدُ الظافِرينَ التَعَقُّبُ
فَوَلّى وَما وَلّى نِظامُ جُنودِهِ" ...."وَيا شُؤمَ جَيشٍ لِلفَرارِ يُرَتِّبُ
يَسوقُ وَيَحدو لِلنَجاةِ كَتائِبًا" ...."لَهُ مَوكِبٌ مِنها وَلِلعارِ مَوكِبُ
مُنَظَّمَةٌ مِن حَولِهِ بَيدَ أَنَّها" ...."تَوَدُّ لَوِ انشَقَّ الثَرى فَتُغَيَّبُ
مُؤَزَّرَةٌ بِالرُعبِ مَلدوغَةٌ بِهِ" ...."فَفي كُلِّ ثَوبٍ عَقرَبٌ مِنهُ تَلسِبُ
تَرى الخَيلَ مِن كُلِّ الجِهاتِ تَخَيُّلًا" ...."فَيَأخُذُ مِنها وَهمُها وَالتَهَيُّبُ
فَمِن خَلفِها طَورًا وَحينًا أَمامَها" ...."وَآوِنَةً مِن كُلِّ أَوبٍ تَأَلَّبُ
فَوارِسُ في طولِ الجِبالِ وَعَرضِها" ...."إِذا غابَ مِنهُم مِقنَبٌ لاحَ مِقنَبُ
فَمَهما تَهِم يَسنَح لَها ذو مُهَنَّدٍ" ...."وَيَخرُج لَها مِن باطِنِ الأَرضِ مِحرَبُ
وَتَنزِل عَلَيها مِن سَماءِ خَيالِها" ...."صَواعِقٌ فيهِنَّ الرَدى المُتَصَبِّبُ
رُؤىً إِن تَكُن حَقًّا يَكُن مِن وَرائِها" ...."مَلائِكَةُ اللَهِ الَّذي لَيسَ يُغلَبُ
وَفِرسالُ إِذ باتوا وَبِتنا أَعادِيًا" ....."عَلى السَهلِ لُدًّا يَرقُبونَ وَنَرقُبُ
وَقامَ فَتانا اللَيلَ يَحمي لِواءَهُ" ...."وَقامَ فَتاهُم لَيلَهُ يَتَلَعَّبُ
تَوَسَّدَ هَذا قائِمَ السَيفِ يَتَّقي" ...."وَهَذا عَلى أَحلامِهِ يَتَحَسَّبُ
وَهَل يَستَوي القِرنانُ هَذا مُنَعَّمٌ" ...."غَريرٌ وَهَذا ذو تَجاريبَ قُلَّبُ
حَمَينا كِلانا أَرضَ فِرسالَ وَالسَما" ...."فَكُلُّ سَبيلٍ بَينَ ذَلِكَ مَعطَبُ
وَرُحنا يَهُبُّ الشَرُّ فينا وَفيهِمُ" ...."وَتَشمُلُ أَرواحُ القِتالِ وَتَجنُبُ
كَأَنّا أُسودٌ رابِضاتٌ كَأَنَّهُم" ...."قَطيعٌ بِأَقصى السَهلِ حَيرانَ مُذئِبُ
كَأَنَّ خِيامَ الجَيشِ في السَهلِ أَينَقُ" ...."نَواشِزُ فَوضى في دُجى اللَيلِ شُزَّبُ
كَأَنَّ السَرايا ساكِناتٍ مَوائِجًا" ...."قَطائِعُ تُعطى الأَمنَ طَورًا وَتُسلَبُ
كَأَنَّ القَنا دونَ الخِيامِ نَوازِلًا" ....."جَداوِلُ يُجريها الظَلامُ وَيُسكَبُ
كَأَنَّ الدُجى بَحرٌ إِلى النَجمِ صاعِدٌ" ...."كَأَنَّ السَرايا مَوجُهُ المُتَضَرِّبُ
كَأَنَّ المَنايا في ضَميرِ ظَلامِهِ" ...."هُمومٌ بِها فاضَ الضَميرُ المُحَجَّبُ
كَأَنَّ صَهيلَ الخَيلِ ناعٍ مُبَشِّرٌ" ...."تَراهُنَّ فيها ضُحَّكًا وَهيَ نُحَّبُ
كَأَنَّ وُجوهَ الخَيلِ غُرًّا وَسيمَةً" ....."دَرارِيُّ لَيلٍ طُلَّعٌ فيهِ ثُقَّبُ
كَأَنَّ أُنوفَ الخَيلِ حَرّى مِنَ الوَغى" ...."مَجامِرُ في الظَلماءِ تَهدا وَتَلهُبُ
كَأَنَّ صُدورَ الخَيلِ غُدرٌ عَلى الدُجى" ...."كَأَنَّ بَقايا النَضحِ فيهِنَّ طُحلُبُ
كَأَنَّ سَنى الأَبواقِ في اللَيلِ بَرقُهُ" ...."كَأَنَّ صَداها الرَعدُ لِلبَرقِ يَصحَبُ
كَأَنَّ نِداءَ الجَيشِ مِن كُلِّ جانِبٍ" ...."دَوِيُّ رِياحٍ في الدُجى تَتَذَأَّبُ
كَأَنَّ عُيونَ الجَيشِ مِن كُلِّ مَذهَبٍ" ...."مِنَ السَهلِ جُنَّ جُوَّلٌ فيهِ جُوَّبُ
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ جُنودَنا" ...."مَجوسٌ إِذا ما يَمَّموا النارَ قَرَّبوا
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ الرَدى قِرىً" ...."كَأَنَّ وَراءَ النارِ حاتِمَ يَأدِبُ
كَأَنَّ الوَغى نارٌ كَأَنَّ بَني الوَغى" ...."فَراشٌ لَهُ مَلمَسُ النارِ مَأرَبُ
وَثَبنا يَضيقُ السَهلُ عَن وَثَباتِنا" ....."وَتَقدُمُنا نارٌ إِلى الرومِ أَوثَبُ
مَشَت في سَراياهُم فَحَلَّت نِظامَها" ....."فَلَمّا مَشَينا أَدبَرَت لا تُعَقِّبُ
رَأى السَهلُ مِنهُم ما رَأى الوَعرُ قَبلَهُ" ..."فَيا قَومُ حَتّى السَهلُ في الحَربِ يَصعُبُ
وَحِصنٌ تَسامى مِن دُموقو كَأَنَّهُ" ...."مُعَشِّشُ نَسرٍ أَو بِهَذا يُلَقَّبُ
أَشُمُّ عَلى طَودٍ أَشَمَّ كِلاهُما" ...."مَنونُ المُفاجي وَالحِمامُ المُرَحِّبُ
تَكادُ تَقادُ الغادِياتُ لِرَبِّهِ" ...."فَيُزجي وَتَنزُمُّ الرِياحُ فَيَركَبُ
حَمَتهُ لُيوثٌ مِن حَديدٍ تَرَكَّزَت" ...."عَلى عَجَلٍ وَاستَجمَعَت تَتَرَقَّبُ
تَثورُ وَتَستَأني وَتَنأى وَتَدَّني" ...."وَتَغدو بِما تَغدي وَتَرمي وَتَنشُبُ
تَأبّى فَظَنَّ العالِمونَ استَحالَةً" ...."وَأَعيا عَلى أَوهامِهِم فَتَرَيَّبوا
فَما في القِوى أَنَّ السَماواتِ تُرتَقى" ..."بِجَيشٍ وَأَنَّ النَجمَ يُغشى فَيُغضِبُ
سَمَوتُم إِلَيهِ وَالقَنابِلُ دونَهُ" ..."وَشُهبُ المَنايا وَالرَصاصُ المُصَوَّبُ
فَكُنتُم يَواقيتَ الحُروبِ كَرامَةً" ...."عَلى النارِ أَو أَنتُم أَشَدُّ وَأَصلَبُ
صَعَدتُم وَما غَيرُ القَنا ثَمَّ مَصعَدٌ" ...."وَلا سُلَّمٌ إِلّا الحَديدُ المُذَرَّبُ
كَما ازدَحَمَت بَيزانُ جَوٍّ بِمَورِدٍ" ...."أَوِ ارتَفَعَت تَلقى الفَريسَةَ أَعقَبُ
فَما زِلتُمُ حَتّى نَزَلتُم بُروجَهُ" ...."وَلَم تَحتَضِر شَمسُ النَهارِ فَتَغرُبُ
هُنالِكَ غالى في الأَماديحِ مَشرِقٌ" ...."وَبالَغَ فيكُم آلَ عُثمانَ مَغرِبُ
وَزَيدَ حَمى الإِسلامَ عِزًّا وَمَنعَةً" ...."وَرُدَّ جِماحُ العَصرِ فَالعَصرُ هَيِّبُ
رَفَعنا إِلى النَجمِ الرُؤوسِ بِنَصرِكُم" ...."وَكُنّا بِحُكمِ الحادِثاتِ نُصَوِّبُ
وَمَن كانَ مَنسوبًا إِلى دَولَةِ القَنا" ...."فَلَيسَ إِلى شَيءٍ سِوى العِزِّ يُنسَبُ
فَيا قَومُ أَينَ الجَيشُ فيما زَعَمتُمُ" ...."وَأَينَ الجَواري وَالدِفاعُ المُرَكَّبُ
وَأَينَ أَميرُ البَأسِ وَالعَزمِ وَالحِجى" ...."وَأَينَ رَجاءٌ في الأَميرِ مُخَيَّبُ
وَأَينَ تُخومٌ تَستَبيحونَ دَوسَها" ...."وَأَينَ عِصاباتٌ لَكُم تَتَوَثَّبُ
وَأَينَ الَّذي قالَت لَنا الصُحفُ عَنكُمُ" ...."وَأَسنَدَ أَهلوها إِلَيكُم فَأَطنَبوا
وَما قَد رَوى بَرقٌ مِنَ القَولِ كاذِبٌ" ..."وَآخَرُ مِن فِعلِ المُحِبّينَ أَكذَبُ
وَما شِدتُمُ مِن دَولَةٍ عَرضُها الثَرى" ...."يَدينُ لَها الجِنسانِ تُركٌ وَصَقلَبُ
لَها عَلَمٌ فَوقَ الهِلالِ وَسُدَّةٌ" ...."تُنَصُّ عَلى هامِ النُجومِ وَتُنصَبُ
أَهَذا هُوَ الذَودُ الَّذي تَدَّعونَهُ" ..."وَنَصرُ كَريدٍ وَالوَلا وَالتَحَبُّبُ
أَهَذا الَّذي لِلمُلكِ وَالعِرضِ عِندَكُم" ...."وَلِلجارِ إِن أَعيا عَلى الجارِ مَطلَبُ
أَهَذا سِلاحُ الفَتحِ وَالنَصرِ وَالعُلا" ...."أَهَذا مَطايا مَن إِلى المَجدِ يَركَبُ
أَهَذا الَّذي لِلذِكرِ خُلَّبُ مَعشَرٌ" ...."عَلى ذِكرِهِم يَأتي الزَمانُ وَيَذهَبُ
أَسَأتُم وَكانَ السوءُ مِنكُم إِلَيكُمُ" ...."إِلى خَيرِ جارٍ عِندَهُ الخَيرُ يُطلَبُ
إِلى ذي انتِقامٍ لا يَنامُ غَريمُهُ" ...."وَلَو أَنَّهُ شَخصُ المَنامِ المُحَجَّبُ
شَقيتُم بِها مِن حيلَةٍ مُستَحيلَةٍ" ...."وَأَينَ مِنَ المُحتالِ عَنقاءُ مُغرِبُ
فَلَولا سُيوفُ التُركِ جَرَّبَ غَيرُكُم" ...."وَلَكِن مِنَ الأَشياءِ ما لا يُجَرَّبُ
فَعَفوًا أَميرَ المُؤمِنينَ لِأُمَّةٍ" ...."دَعَت قادِرًا مازالَ في العَفوِ يَرغَبُ
ضَرَبتَ عَلى آمالِها وَمَآلِها" ....."وَأَنتَ عَلى استِقلالِها اليَومَ تَضرِبُ
إِذا خانَ عَبدُ السوءِ مَولاهُ مُعتَقًا" ...."فَما يَفعَلُ الكَريمُ المُهَذَّبُ
وَلا تَضرِبَن بِالرَأيِ مُنحَلَّ مُلكِهِم" ...."فَما يَفعَلُ المَولى الكَريمُ المُهَذَّبُ
لَقَد فَنِيَت أَرزاقُهُم وَرِجالُهُم" ...."وَليسَ بِفانٍ طَيشُهُم وَالتَقَلُّبُ
فَإِن يَجِدوا لِلنَفسِ بِالعَودِ راحَةً" ....."فَقَد يَشتَهي المَوتَ المَريضُ المُعَذَّبُ
وَإِن هَمَّ بِالعَفوِ الكَريمِ رَجاؤُهُم" ....."فَمِن كَرَمِ الأَخلاقِ أَن لا يُخَيَّبوا
فَما زِلتَ جارَ البِرِّ وَالسَيِّدَ الَّذي" ...."إِلى فَضلِهِ مِن عَدلِهِ الجارُ يَهرُبُ
يُلاقي بَعيدُ الأَهلِ عِندَكَ أَهلَهُ" ...."وَيَمرَحُ في أَوطانِهِ المُتَغَرِّبُ
أَمَولايَ غَنَّتكَ السُيوفُ فَأَطرَبَت" ...."فَهَل لِيَراعي أَن يُغَنّي فَيُطرِبُ
فَعِندي كَما عِندَ الظُبا لَكَ نَغمَةٌ" ...."وَمُختَلِفُ الأَنغامِ لِلأُنسِ أَجلَبُ
أُعَرِّبُ ما تُنشي عُلاكَ وَإِنَّهُ" ...."لَفي لُطفِهِ ما لا يَنالُ المُعَرِّبُ
مَدَحتُكَ وَالدُنيا لِسانٌ وَأَهلُها" ...."جَميعًا لِسانٌ يُملِيانِ وَأَكتُبُ
أُناوِلُ مِن شِعرِ الخِلافَةِ رَبَّها" ..."وَأَكسو القَوافي ما يَدومُ فَيُقشِبُ
وَهَل أَنتَ إِلّا الشَمسُ في كُلِّ أُمَّةٍ" ...."فَكُلُّ لِسانٍ في مَديحِكَ طَيِّبُ
فَإِن لَم يَلِق شِعري لِبابِكَ مِدحَةً" ...."فَمُر يَنفَتِح بابٌ مِنَ العُذرِ أَرحَبُ

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

تعقيب

هذا ما تبقى من الأبيات غير معربة ، بارك الله فيكم / شاركوا وأعيدوا لهذه النافذة الحياة ؛ لأننا كنا وما زلنا نستفيد منها ، ويا ليت من مشرفي منتدى النحو مواصلة المتابعة والتصويب ، ونسأل الله أن يجعله في موازين حسناتكم وأن ينور لهم في حياتهم / اللهم آمين .

الكردي
28-07-2010, 11:38 AM
سَلِ الرومَ هَل فيهِنَّ لِلفُلكِ حيلَةٌ" ....."وَهَل عاصِمٌ مِنهُنَّ إِلّا التَنَكُّبُ

سَلِ :فعل أمر مبني على السكون. والفاعل ضمير مستتر وجوباً تقديره أنت.
الرومَ:مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
هَل إسم إستفهام مبنيّ على ألسكون في محل رفع مُبتدأ.
فيهِنَّ :في حرف جر مبني على ألسكون.هِنَّ ضمير مبني على الفتح في محل جر بحرف الجر. الجار والمجرور متعلق بخبر محذوف لحيلة.
لِلفُلكِ أللام: حرف جر مبني على ألكسر. فُلكِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
حيلَةٌ:مبتدأ ثان مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
جملة فيهِنَّ حيلَةٌ في محل رفع خبر للمبتدا الاول.
وَهَل الواو حرف عطف هَل إسم إستفهام مبنيّ على ألسكون في محل رفع مُبتدأ.
عاصِمٌ :خبر مقدم مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
مِنهُنَّ : مِن حرف جر مبني على ألسكون. هِنَّ ضمير مبني على الفتح في محل جر بحرف الجر.الجار والمجرور متعلق بعاصِمٌ.
إِلّا أداة حصر
التَنَكُّبُ :مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
عاصِمٌ التَنَكُّبُ جملة في محل رفع خبر هَل.

سَلِ الرومَ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
هَل فيهِنَّ لِلفُلكِ حيلَةٌ جملة في محل نصب مقول القول
وَهَل عاصِمٌ مِنهُنَّ إِلّا التَنَكُّبُ جملة معطوفة على مقول القول في محل نصب

الكردي
01-08-2010, 01:11 PM
تَذَبذَبَ أُسطولاهُمُ فَدَعَتهُما" ......"إِلى الرُشدِ نارٌ ثَمَّ لا تَتَذَبذَبُ

تَذَبذَبَ :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتحة ألظاهرة.
أُسطولاهُمُ: أُسطولا فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألألف لأنه مثنى وهو مضاف. هُمُ ضمير مبني على ألضم في محل جر مضاف إليه.
فَدَعَتهُما :الفاء حرف عطف دَعَت فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب. هما :ضميرمبني على ألسكون في محل نصب مفعول به.
إِلى : حرف جر مبني على ألسكون.
الرُشدِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة. الجار والمجرور متعلق بَدَعَت
نارٌ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
ثَمَّ حرف عطف.
لا نافية
تَتَذَبذَبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة ألظاهرة. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي .
تَذَبذَبَ أُسطولاهُمُ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
دَعَتهُما نارٌ جملة فعلية معطوفة على جملة إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
تَتَذَبذَبُ جملة فعلية معطوفة على جملة لا محل لها من ألأعراب.

الكردي
01-08-2010, 01:18 PM
فَلا الشَرقُ في أُسطولِهِ مُتقى الحِمى" ..."وَلا الغَربُ في أُسطولِهِ مُتَهَيَّبُ

فَلا الفاء للاستئناف ولا نافية
الشَرقُ:مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
في : حرف جر مبني على ألسكون.
أُسطولِهِ أُسطولِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف. الها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف إليه.الجار والمجرور متعلق مُتقى.
مُتقى :خبر مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة منع من ظهورها التعذر.وهو مضاف.
الحِمى::نائب فاعل لاسم المفعول مرفوع وعلامة رفعه ألضمة المقدرة
وَلا الواو حرف عطف ولا نافية
الغَربُ:مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
في : حرف جر مبني على ألسكون.
أُسطولِهِ أُسطولِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.وهو مضاف. الها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف إليه الجار والمجرور متعلق مُتَهَيَّبُ.
مُتَهَيَّبُ:خبر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

الشَرقُ مُتقى الحِمى جملة إسمية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
الغَربُ مُتَهَيَّبُ جملة إسمية معطوفة على جملة إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.

الكردي
01-08-2010, 01:23 PM
وَما راعَني إِلّا لِواءٌ مُخَضَّبٌ" ....."هُنالِكَ يَحميهِ بَنانٌ مُخَضَّبُ

وَما :الواو استئنافية ما نافية
راعَني : راعَ :فعل ماضٍ مبنيّ على الفتحة الظاهرة. النون نون الوقاية. الياء :ضمير مبني على ألسكون في محل نصب مفعول به.
إِلّا : أداة حصر
لِواءٌ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
مُخَضَّبٌ: نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
هُنالِكَ: هُنا ظرف مكان مبني على السكون في محل نصب واللام للبعد والكاف للخطاب. شبه الجملة الظرفية متعلقة بحال محذوف.
يَحميهِ :يَحمي : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة.الها ضمير مبني على الكسر في محل نصب مفعول به.
بَنانٌ:فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة
مُخَضَّبٌ: نعت مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة

راعَني لِواءٌ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من الاعراب.
يَحميهِ بَنانٌ جملة في محل نصب حال

الكردي
01-08-2010, 01:25 PM
فَقُلتُ مَنِ الحامي أَلَيثٌ غَضَنفَرٌ" ....."مِنَ التُركِ ضارٍ أَم غَزالٌ مُرَبَّبُ

فَقُلتُ ألفاء إستئنافية قُلتُ :فعل ماضٍ مبني على السكون لأتصاله بتاء الفاعل والتا ضمير متصل مبني على الضم في محل رفع فاعل.
مَنِ اسم استفهام مبني علي السكون المقدر منع من ظهوره الكسر العارض منعاً لالتقاء الساكنين في محل رفع خبر مقدم
الحامي :مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
أَلَيثٌ الألف للأستفهام لَيثٌ بدل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
غَضَنفَرٌ نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
مِنَ: حرف جر مبني علي السكون المقدر منع من ظهوره الفتح العارض منعاً لالتقاء الساكنين لا محل له من الإعراب.
التُركِ: إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة. الجار والمجرور متعلق بحال محذوف.
ضار: نعت مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
أَم: حرف عطف
غَزالٌ بدل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
مُرَبَّبُ نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

قُلتُ جملة فعلية إستئنافية لا محل لها من الاعراب.
مَنِ الحامي جملة في محل نصب مقول القول.

الكردي
01-08-2010, 01:28 PM
أَمِ المَلِكُ الغازي المُجاهِدُ قَد بَدا" ....."أَمِ النَجمُ في الآرامِ أَم أَنتِ زَينَبُ

أَمِ حرف عطف
المَلِكُ بدل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
الغازي نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
المُجاهِدُ نعت مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
قَد حرف تحقيق
بَدا :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.
أَمِ حرف عطف
النَجمُ بدل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
في : حرف جر مبني على ألسكون.
الآرامِ إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
أَم حرف عطف
أَنتِ بدل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
زَينَبُ بدل من أَنتِ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.

بَدا جملة في محل نصب حال

الكردي
01-08-2010, 01:30 PM
رَفَعتِ بَناتَ التُركِ قالَت وَهَل بِنا" ....."بَناتِ الضَواري أَن نَصولَ تَعَجُّبُ

رَفَعتِ :فعل ماضٍ مبني على السكون لاتصاله بتاء الفاعل والتا ضمير متصل مبني على الكسر في محل رفع فاعل.
بَناتَ:مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة. وهو مضاف.
التُركِ:مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة.
قالَت :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الاعراب.والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي.
وَهَل: الواو حرف عطف هل حرف إستفهام
بِنا البا: حرف جر مبني على الكسر.نا ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر.الجار والمجرور متعلق بخبرمقدم محذوف.
بَناتِ بدل مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة. وهو مضاف.
الضَواري:مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة.
أَن: مصدرية ناصبة.
نَصولَ: فعل مضارع منصوب وعلامة نصبه ألفتحة ألظاهرة. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره نحن.
تَعَجُّبُ: :مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
رَفَعتِ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
وَهَل بِنا بَناتِ الضَواري أَن نَصولَ تَعَجُّبُ جملة في محل نصب مقول القول.

الكردي
01-08-2010, 01:32 PM
تُقَرِّبُ رَبّاتُ البُعولِ بُعولَها" ....."فَإِن لَم يَكُن بَعلٌ فَنَفسًا تُقَرِّبُ

تُقَرِّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة ألظاهرة.
رَبّاتُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
البُعولِ :مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
بُعولَها بُعولَ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة. وهو مضاف. ها :مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
فَإِن ألفاء إستئنافية إن حرف شرط جازم
لَم حرف شرط جازم
يَكُن فعل مضارع مجزوم
بَعلٌ :إسم كان مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
فَنَفسًا ألفاء واقعة في جواب ألشرط. نَفسًا :مفعول به مقدم منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
تُقَرِّبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة ألظاهرة. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هو.

تُقَرِّبُ رَبّاتُ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
لَم يَكُن بَعلٌ جملة ألشرط في محل جزم
نَفسًا تُقَرِّبُ جملة جواب ألشرط في محل جزم

زهرة متفائلة
01-08-2010, 01:36 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

الأستاذ الفاضل : الكردي

جزاك الله خيرا على متابعة القصيدة وإعرابها ، نفع الله بعلمكم .

ونسأل الله العظيم أن يهيّئ لهذه النافذة من يصوب لها .

الكردي
01-08-2010, 02:08 PM
إِذا ما الدِيارُ استَصرَخَت بَدَرَت لَها" ...."كَرائِمُ مِنّا بِالقَنا تَتَنَقَّبُ

إِذا ظرف لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه منصوب بجوابه
ما زائدة
الدِيارُ :مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
استَصرَخَت :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.
بَدَرَت :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.
لَها أللام: حرف جر مبني على ألكسر. ها ضمير مبني على ألسكون في محل جر بحرف الجر. الجار والمجرور متعلق ببَدَرَت
كَرائِمُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
مِنّا من: حرف جر مبني على ألسكون. نّا ضمير مبني على ألسكون في محل جر بحرف الجر. الجار والمجرور متعلق بصفة محذوفة.
بِالقَنا البا: حرف جر مبني على ألكسر. القَنا إسم مجرور وعلامة جره ألكسرة ألمقدرة. الجار والمجرور متعلق بتَتَنَقَّبُ
تَتَنَقَّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة ألظاهرة. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي .

الدِيارُ استَصرَخَت جملة في محل جر مضاف إليه.
بَدَرَت كَرائِمُ جواب الشرط غير الجازم لا محل لها من ألأعراب.
تَتَنَقَّبُ في محل رفع نعت لكَرائِمُ

الكردي
01-08-2010, 02:15 PM
شكرا اخت زهرة وانا ادعو معك أن يهيّئ الله لهذه النافذة من يصوب لها .

الكردي
03-08-2010, 12:48 PM
تُقَرِّبُ رَبّاتُ البُعولِ بُعولَها" ....."فَإِن لَم يَكُن بَعلٌ فَنَفسًا
تُقَرِّبُ

تُقَرِّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة ألظاهرة.
رَبّاتُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة وهو مضاف.
البُعولِ :مضاف إليه مجرور وعلامة جره ألكسرة ألظاهرة.
بُعولَها بُعولَ :مفعول به منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة. وهو مضاف. ها ضمير مبني على ألسكون في محل جر مضاف إليه.
فَإِن ألفاء إستئنافية إِن:حرف مبني على السكون لا محل له من الإعراب.
لَم أداة جزم
يَكُن :فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السكون
بَعلٌ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
فَنَفسًا: ألفاء واقعة في جواب ألشرط. نَفسًا مفعول به مقدم منصوب وعلامة نصبه ألفتحة الظاهرة.
تُقَرِّبُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه ألضمة ألظاهرة. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي .

تُقَرِّبُ رَبّاتُ جملة فعلية إبتدائية لا محل لها من ألأعراب.
لَم يَكُن بَعلٌ : جملة فعل الشرط لا محل لها من الإعراب .
نَفسًا تُقَرِّبُ جملة في محل جزم لأنها جواب الشرط الجازم المقترن بالفاء
فَإِن لَم يَكُن بَعلٌ فَنَفسًا تُقَرِّبُ جملة إستئنافية لا محل لها من ألأعراب.

الكردي
03-08-2010, 12:49 PM
ِذا ما الدِيارُ استَصرَخَت بَدَرَت لَها" ...."كَرائِمُ مِنّا بِالقَنا تَتَنَقَّبُ

إِذا ظرف لما يستقبل من الزمان خافض لشرطه منصوب بجوابه
ما زائدة
الدِيارُ :مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
استَصرَخَت :فعل ماضٍ مبنيّ على ألفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.
بَدَرَت :فعل ماضٍ مبنيّ على الفتح.والتا تاء التأنيث الساكنة لامحل لها من الأعراب.
لَها اللام: حرف جر مبني على الكسر. ها ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر. الجار والمجرور متعلق ببَدَرَت
كَرائِمُ :فاعل مرفوع وعلامة رفعه ألضمة الظاهرة
مِنّا من: حرف جر مبني على السكون. نّا ضمير مبني على السكون في محل جر بحرف الجر. الجار والمجرور متعلق بصفة محذوفة.
بِالقَنا البا: حرف جر مبني على ألكسر. القَنا إسم مجرور وعلامة جره الكسرة المقدرة. الجار والمجرور متعلق بتَتَنَقَّبُ
تَتَنَقَّبُ : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة. والفاعل ضمير مستتر جوازاً تقديره هي .

الدِيارُ استَصرَخَت جملة في محل جر مضاف إليه.
بَدَرَت كَرائِمُ جواب الشرط غير الجازم لا محل لها من الاعراب.
تَتَنَقَّبُ في محل رفع نعت لكَرائِمُ