المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : محمد الأمين بن محمد المختار الجكني الشنقيطي



صقر
02-02-2003, 06:46 PM
الحمد لله ، والصلاة والسلام على رسول الله .

وبعد

فهذه أول مشاركة لي في هذا المنتدى اللغوي الجميل .

وسأبدأ بالتعريف بأحد كبار أئمة اللغة العربية في هذا العصر .

وهو الإمام العلامة الجهبذ الكبير / محمدالأمين بن محمد المختار الجكني الشنقيطي رحمه الله تعالى .

قال عنه الشيخ بكر أبو زيد : إن كان هناك من يستحق لقب شيخ الإسلام في هذا العصر ، فهو الشيخ محمد الأمين .


وقال عنه مفتي الديا السعودية الشيخ - محمد بن إبراهيم آل الشيخ - رحمه الله :ملئ الشيخ محمد الأمين علما من رأسه إلى أخمص قدميه .

كان - بالإضافة إلى تبحره في علم الشريعة - من كبار أئمة اللغة العربية ، بحيث أنه قيل عنه :إذا قال الشيخ محمد الأمين في اللغة لا أعرفه فلا تـُتعب نفسك .

وكان أيضا من أئمة النحو الذين بلغوا شأوا عظيما .

ومن يستمع إلى أشرطته في - المسجد النبوي - في تفسير القرآن الكريم يتعجب من سرده العظيم لمختلف العلوم / فقه ، حديث ، أصول ، لغة ، نحو ، بلاغة ، تاريخ ، منطق ....

سمعت الشيخ الألباني رحمه الله يقول عنه في أحد أشرطته : ( كنت إذا حضرت دروسه اتذكر ابن تيمية )


توفي هذا الإمام رحمه الله تعالى سنة 1393 هـ تقريبا

فرحمه الله تعالى ، ورضي عنه .

امير صالح
23-04-2010, 12:24 AM
رحمه الله

تبارك الرحمن على علمه وفضله

له كتاب أضواء البيان في إيضاح القرآن بالقرآن

من أجمل وأنفع الكتب

ابن جامع
22-08-2010, 08:50 AM
إخوتي ، اقرؤوا كتابه الأضواء فقط المسائل اللغوية سترون العجب العجاب.

أخي أشكرك جدا على وضعك لترجمته.

خميس الغامدي
13-12-2010, 11:32 AM
و الله لم اسمع من قبل إلا عن طريق الشيخ الفاضل : صالح المغامسي حفظه الله و الآن أتحفتنا و جزاك الله خيراً.

د.سليمان خاطر
13-12-2010, 02:42 PM
ومع كل ما سبق من الثناء العاطر المستحق عليه لا توجد له هنا سيرة؛فأرجو ممن يستطيع أن يضع هنا سيرته الموسعة حتى يعرف من لم يكن يعرف مقدار ما أعطي هذا الرجل من سعة العلم وتنوع المعارف وشمول العلوم.والله يرزق من يشاء بغير حساب.رحمه الله رحمة واسعة وصب على قبره شآبيب العفو والغفران.

أبو القاسم زبيري
25-01-2011, 06:55 PM
جزاه الله خير الجزاء..

خميس الغامدي
25-01-2011, 08:27 PM
أليس هو صاحب كتاب أضواء البيان في تفسير القرآن [ في تفسير كلام الرحمن] عاش في المدينة تتلمذ على يده كثير من رجال الدين وربما سيكون هناك المزيد من المعلومات عنه في موقع الراسخون في العلم لتلميذة المغامسي
و ستجدون الفرصة للتعرف أكثر و المزيد و الأخبار في كتابة السابق و نشراته بالجامعة الإسلامية.

أبو عبد الرحمن العكرمي
30-01-2011, 09:52 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

هذه قصيده جميلة
من شعر العلامة والمفسر الكبير محمد الأمين الشنقيطي رحمه الله فشعره هو الأدب لمن يريد الأدب , وفقهه هو الفقه لمن يريد الفقه فرحم الله الشيخ واسكنه فسيح جناته ,
ونموذجنا اليوم من شعره في طلب العلم - عليه رحمة الله ورضوانه -
فقد كان أعجوبة في الشعر كحاله في كل الفنون , وقد تركه متعمداً, ولما سألوه عن ذلك قال:"لم أره من صفات الأفاضل وخشيت أن أشتهر به ، والشعر أكذبه أعذبه فلم أكثر منه"
ومن قصائده رحمه الله عليه ما قاله لما طلب منه بعض أقربائه الزواج قال ـ رحمه الله ـ في جوابهم وإيثاره الاشتغال بالعلم على النكاح:

دعانـي الناصحـون إلـى النكاح * * * غـداة تـزوَّجتْ بيـض الملاحِ
فقـالـوا لـي تـزوج ذات دلٍّ* * * خلـوب اللحظ جائلة الـوشاحِ
تبسـم عـن نـوشـرة رقـاق* * * يمـج الـراح بـالمـاء القـراح
كـأن لحـاظهـا رشقـات نبـل* * * تـذيـق القلـب آلام الجـراح
ولا عجـب إذا كـانـت لحـاظ* * * لبيضـاء المحـاجـركـالـرماح
فكـم قتلـت كميًّـا ذا دلاصٍ* * * ضعيفاتُ الجفـونِ بـلا سـلاحِ
فقلـت لهـم دعـونـي إن قلبي * * * من العي الصـراح اليـوم صاحي
ولـي شغـل بأبكـار العـذارى * * * كأن وجـوهها ضـوء الصـباح
أراهـا فـي المهـارق لابسـات * * * بـراقـع مـن معانيها الصحاح
أبيـت مفكـراً فيهـا فتضحـي * * * لفهـم القـدم خافضـة الجنـاح
أبحـت حريمهـا جبـرا عليهـا * * * ومـا كـان الحـريم بمستبـاح

وقال أيضا رحمه الله قصيدة في الغزل منها:
أنقـذت مـن داء الهـوى بعـلاج * * * شيـب يـزين مفارقي كالتـاج
قد صـدني حلم الأكابـر عـن لمى * * * شفـة الفتـاة الطفلـة المغنـاج
مـاء الشبيبة زارع فـي صـدرها * * * رمـانتـي روض كحـق العاج
وكأنها قـد أدرجـت فـي برقع * * * يـاويلتاه بهـا شعـاع سـراج
وكأنمـا شمـس الأصيـل مـذابة * * * تنساب فـوق جبينها الوهـاج
لم يبـك عينـي بيـن حي جيـرة * * * شـدوا المطـي بأنسع الأحـداج
نادت بأنغـام اللحـون حـداتهم * * * فتـزيلـوا والليـل أليـل داج
لا تصطبينـي عاتـق فـي دلِّهـا * * * رقت فـراقت فـي رقاق زجاج
غضـوبـة منهـا بنان مـديـرها * * * إذ لم تكـن مقتـولـة بمـزاج
طابت نفـوس الشرب حيث أدارها * * * َرشـأٌ رمـى بلحاظ طـرف ساج
أو ذات عـود أنطقـت أوتارهـا * * * بحـزون قـول للقلوب شواجي
فتخـال رنـات المثانـي أحـرفا * * * قـد رددت في الحلق من مهتاج


نقلاً عن منتديات الشعر السلفي

عربية☻
14-04-2013, 07:03 PM
بارك الله فيكم جميعاً بما أفضتم علينا من خير
جزاكم الله الجنة:)