المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أنصفوني !!!



أبوعبدالله النحوي
29-04-2010, 10:08 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اختلف رأي مع الدكتور في الجامعة في توجيه اعرابي وهو : قال تعالى ( وإن كان ذو عسرة فنظرة إلى ميسرة ) وموقع الخلاف في الآية الكريمة ( نظرة ) حيث اعربها ( خبر ) لمبتدأ محذوف وتقديره ( فالأمر نظرة ) .. أما اعرابي فقلت هي ( مبتدأ ) والمسوغ للإبتداء بها مع كونها نكرة أنها اقترنت بفاء الجزاء .. والخبر محذوف تقدير ( فنظرة حاصلة إلى ميسرة )


هذا وجزاكم الله خير الجزاء

عطوان عويضة
29-04-2010, 10:53 PM
رأي أستاذك هو الصحيح. لأن الله يخبر عن الحكم في هذه الحالة، أي فالحكم التأجيل إلى اليسار.
وقد يجوز إعرابك في غير هذا المحل فالنكرة المخصصة بالوصف يجوز الابتداء بها، لكن المعنى المراد في الآية يتسق مع إعراب الدكتور، وحمل كلام الله على أفضل الوجهين أولى.

حسانين أبو عمرو
30-04-2010, 06:30 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
والمسوغ للإبتداء بها مع كونها نكرة أنها [/FONT]اقترنت بفاء الجزاء .. [/CENTER]
السلام عليكم

في أي كتاب قرأت َ هذه المعلومة ؟
في تفسيرالطبري: وأمَّا قوله: {فَنَظْرَةٌ إلـى مَيْسِرَةٍ} فإنه يعنـي: فعلـيكم أن تنظروه إلـى ميسرة
وفي تفسير النيسابوري

(فنظرة ) : أمر في صيغة الخبر ، والفاء فيه لجواب الشرط تقديره : فعليه نظرة ،
وفي تفسير البغوي :
فنظرة " أمر في صيغة الخبر تقديره فعليه نظرة " إلى ميسرة "
وفي التبيان للعكبري : وارتفاع "نظرة " على الابتداء والخبر محذوف أي فعليكم نظرة.
وفي تفسير الخازن :
فنظرة ( أي فإمهال وتأخير ) إلى ميسرة ( أي إلى زمن اليسار وهو ضد الإعسار وهوو جدان المال الذي يؤديه في دَينه.
وفي الدرالمصون
"نَظِرةٌ" خبرٌ مبتدأٍ محذوفٍ، أي: فالأمرُ أو فالواجِبُ، أو مبتدأٌ خبرُهُ محذوفٌ، أي: فعليكم نظرةٌ، أو فاعلٌ بفعلٍ مضمرٍ، أي: فتجِبُ نظرةٌ.

وفي مشكل إعراب القرآن للخراط وقوله "فنظرة": خبر لمبتدأ محذوف أي: فالواجب، والجار "إلى ميسرة" متعلق بصفة لـ "نظرة".
وف أمالي ابن الشجري :
ومن الخبر الذي هو أمر قوله :" وإن كان ذو عسرة فنظرة إلى ميسرة " معناه فأنظروه إلى ميسرته .

أبوعبدالله النحوي
30-04-2010, 09:42 PM
السلام عليكم

في أي كتاب قرأت َ هذه المعلومة ؟


أشكرك على مرورك وتوضيحك للإشكال .. ولكن هذه المعلومة موجودة في شرح ابن عقيل على الألفية بتحقيق الشيخ / محمد محي الدين عبد الحميد غفر الله له !! في باب المبتدأ والخبر وبالأخص مسوغات الابتداء بالنكرة المسوغ رقم 22

حسانين أبو عمرو
01-05-2010, 02:00 AM
أشكرك على مرورك وتوضيحك للإشكال .. ولكن هذه المعلومة موجودة في شرح ابن عقيل على الألفية بتحقيق الشيخ / محمد محي الدين عبد الحميد غفر الله له !! في باب المبتدأ والخبر وبالأخص مسوغات الابتداء بالنكرة المسوغ رقم 22
السلام عليكم
صدقت َ أيها الأخ الكريم .
يمكن جعل المسوِّغ في مثله : الوصف المقدر , وهذا ما ذكره ابن هشام حيث قال في مسوِّغات الابتداء بالنَّكرة : أو بعد فاء الجزاء نحو " إن مضى عَيرٌ فعيرٌ في الرِّباط "............ المعنى فعيرٌ آخرُ، ثم حذفت الصفة