المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أعينوني أعانكم الله



محمد الغزالي
04-05-2010, 06:06 PM
السلام عليكم:
إذا كان فعل الشرط مضاعًا والجواب مضارعًا جاز جزم الجواب وجاز رفعه على ضعف, ومن الأقوال التي قيلت في رفع الجواب ما جاء في شرح الأشموني: إن كانت الأداة اسم شرط فعلى إضمار الفاء، وإلا فعلى التقديم والتأخير.
جاء في حاشية الصبان معلقًا على كلام الأشموني: قوله: (إن كانت الأداة اسم شرط فعلى إضمار الفاء) أي ويكون المرفوع الجواب ووجهه ضعف طلب الأداة لجزم الجواب بسبب عروض الشرطية على اسم الشرط بتضمنه معنى أن فعلم ما في توجيه البعض ذلك بقوة طلب الأداة بكونها اسماً...
السؤال إخوتي الأكارم: ما معنى ما خُط بالأحمر بارك الله فيكم ورضي عنكم...