المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : المجاز والتوكيد المصدري



يحيى زكريا1
09-05-2010, 07:41 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما رأي حضراتكم فيمن يقول أن التوكيد بالمصدر ينفي المجاز ؟

أرجو أن يكون الجواب سريعاً . .

زهرة متفائلة
09-05-2010, 11:09 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما رأي حضراتكم فيمن يقول أن التوكيد بالمصدر ينفي المجاز ؟

أرجو أن يكون الجواب سريعاً . .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

جزاكم الله خيرا / حول هذا الموضوع

http://www.dorar.net/enc/firq/823

والله الموفق .

يحيى زكريا1
10-05-2010, 01:25 PM
شكرا لك أيتها الزهرة المتفائلة ولكن كلامك أو بالأحرى إحالك لنا لذلك الرابط ليس جوابا عن السؤال المطروح بل خروج عن الموضوع وياليته كان خروجا موفقا . فإن كان ثمّة جواب علمي متعلق بعلم اللغة وبلاغتها فتكرمي علينا به وإلا فإنه يجدر بك عدم الدخول فيما لا تحسنينه من علم الكلام والعقائد والدخول في ضمائر العالمين وسوداء قلوبهم ، فتحكمي عليهم بسوء النية وفساد المقصد متابعة منك للمؤلف صاحب ذلك الرابط

المجيبل
10-05-2010, 02:12 PM
شكرا لك أيتها الزهرة المتفائلة ولكن كلامك أو بالأحرى إحالك لنا لذلك الرابط ليس جوابا عن السؤال المطروح بل خروج عن الموضوع وياليته كان خروجا موفقا . فإن كان ثمّة جواب علمي متعلق بعلم اللغة وبلاغتها فتكرمي علينا به وإلا فإنه يجدر بك عدم الدخول فيما لا تحسنينه من علم الكلام والعقائد والدخول في ضمائر العالمين وسوداء قلوبهم ، فتحكمي عليهم بسوء النية وفساد المقصد متابعة منك للمؤلف صاحب ذلك الرابط

على رسلك يا أخي !
لم كل هذا الكلام القاسي !
حسب الأخت أنها بحثت وحاولت مساعدتك ، إن أفادتك كان بها وإلا فكرر سؤالك عل أحد الأساتذة يجيبك.
وليس ثم داع لكل هذا .

زهرة متفائلة
10-05-2010, 02:50 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

نعتذر

جزاكم الله خيرا ، وأحسن الله إليكم ، وجعله الله في موازين حسناتكم يوم تلقونه / وكتب الله لكم الأجر والمثوبة / اللهم آمين .

الخلوفي
12-05-2010, 11:48 PM
بعد الرجوع الى الرابط التي ذكرته الاخت الاستاذة زهرة اقتطع منه الاتي:
أن الله تعالى حين أخبر عن تكليمه لموسى قال: {وَكَلَّمَ اللّهُ مُوسَى تَكْلِيمًا} [النساء: 194] فأكده بالمصدر {تَكْلِيمًا} وقد قال جماعة من أهل التحقيق في العربية: "إن التوكيد بالمصدر ينفي المجاز"
أما المجاز االمذكور هنا فهو قولهم إن الله لم يكلم موسى حقيقة بل خلق كلاما في الشجرة.
قال ابن قتيبة رحمه الله: "خرجوا بهذا التأويل من اللغة ومن المعقول، لأن معنى "تكلم الله" أتى بالكلام من عنده، و "ترحم الله" أتى بالرحمة من عنده، كما يقال: "تخشع فلان" أتى بالخشوع من نفسه، و "تشجع" أتى بالشجاعة من نفسه، و "تبتل" أتى بالتبتل من نفسه، و "تحلم" أتى بالحلم من نفسه، ولو كان المراد: أوجد كلاماً، لم يجز أن يقال: "تكلم" وكان الواجب أن يقال: "أكلم" كما يقال: "أقبح الرجل" أتى بالقباحة، و "أطاب" أتى بالطيب، و "أخس" أتى بالخساسة، وأن يقال: "أكلم الله موسى إكلاماً" كما يقال: "أقبر الله الرجل" أي جعل له قبراً، أو "أرعى الله الماشية" جعلها ترعى، في أشباه لهذا كثيرة لا تخفى على أهل اللغة"

زهرة متفائلة
13-05-2010, 12:50 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أختي الحبيبة : المجيبل
الأستاذ الفاضل : الخلوفي

جزاكما الله خيرا ، وجعل الله ذلك في موازين حسناتكما يوم تلقونه ، وكتب الله لكما الأجر والمثوبة ، جزاء ردكم ، أساله تعالى أن يدخره لكما يوم القيامة / اللهم آمين