المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لماذا لا يقال عنه...؟



عرباوى
12-05-2010, 08:09 PM
الأخوة الأعزاء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أمّا بعد.
الفعل "يسعى- يخشى -ينسى............. وأمثالهم"
لماذا لا يقال عنهم أفعال مبنية ؟
ويكتفى بالضمة المقدرة -الفتحة المقدرة فى إعرابهم.
ماالسبب مع أنهم يبقون على حالة واحدة فى الرفع والنصب .

جزاكم الله خيرا ، نسأل الله أن يبارك في علمكم ، وأن ينفع بكم الأمة / اللهم آمين.

السراج
12-05-2010, 08:56 PM
لأنها في حيّز مجموعة كبيرة تسمى ( الأفعال المضارعة )
وهي مجموعة تٌعرب ولا تبنى إلا في حالتين .

عرباوى
12-05-2010, 09:03 PM
رجعنا للسؤال.... ولماذا لايعتير مبنى.

عرباوى
13-05-2010, 12:58 PM
هل من إجابة ؟

زهرة متفائلة
13-05-2010, 01:45 PM
الأخوة الأعزاء
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أمّا بعد.
الفعل "يسعى- يخشى -ينسى............. وأمثالهم"
لماذا لا يقال عنهم أفعال مبنية ؟
ويكتفى بالضمة المقدرة -الفتحة المقدرة فى إعرابهم.
ماالسبب مع أنهم يبقون على حالة واحدة فى الرفع والنصب .

جزاكم الله خيرا ، نسأل الله أن يبارك في علمكم ، وأن ينفع بكم الأمة / اللهم آمين.

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

محاولة للإجابة :

لأن الفعل المضارع معرب وعلة إعرابه هو لكونه يشبه الاسم ، وبخاصة اسم الفاعل ( مشابهة كاملة وذلك في كونه أنه :

1 ـ يأتي في محل رفع خبر مثل زيد يأكل الطعام .
ب ـ وتأتي فيه لام الابتداء مثل ليذهب عمرو إلى الجامعة.

بينماالفعل الماضي والأمر مبني / والأصل في المبني أن يسكن ، والسبب في ذلك لأنه مشابه للاسم مشابهه ناقصة أي أنه :

1 ـ يأتي في محل رفع خبر مثل محمد ذهب الى المدرسة .
2 ـ ولا يجوز أن تتصل به لام الابتداء .


ونعتقد أنكم تعرفون أن الفعل المضارع يأتي مبنيا إذا اتصلت به نون التوكيد الثقيلة أو الخفيفة أو إذا اتصلت به نون النسوة

والله أعلم بالجواب والشرح / هذا اجتهاد .

ولكن مع ذلك / انتظروا أهل العلم .

عرباوى
13-05-2010, 04:31 PM
الذى يبقى على صورة واحدة "مبنى "

والفعل المضارع المذكور هو كذلك.

فكيف يكون معرب .

الرجاء إجابة منطقية عقلية مقنعة .

ابن القاضي
13-05-2010, 08:43 PM
الذى يبقى على صورة واحدة "مبنى "

والفعل المضارع المذكور هو كذلك.

فكيف يكون معرب .

الرجاء إجابة منطقية عقلية مقنعة .

أخي الكريم /
أولا : هناك فرق بين البناء والمبني ، فالبناء : لزوم آخر الكلمة حالة واحدة لغير عامل ولا اعتلال .
والمبني ما شابه الحرف شبها قويا يدنية منه .
إذا عرفنا هذا أتينا إلى الفعل المضارع يسعى ، مثلا ، فنقول : هل هو مبني ؟ الجواب : لا ، لأنه لم يشبه الحرف لا في وضعه على حرف أو حرفين . ولا يشبهه في معناه كالاستفهام والشرط مثلا . ولا يشبهه في الافتقاراللازم كافتقار الموصول إلى الصلة مثلا .
ثم نأتي إلى الفعل يسعى مرة أخرى ، ونقول : هل لزومه لهذه الصورة في حالتي الرفع والنصب تقضي بناءه ؟ الجواب لا ، لأنه معتل فلا يتحمل الحركة لتعذر النطق بها . والاعتلال موجود في الأسماء كذلك كهُدى ونُهى ورُبي ، والأسماء معربة بالاتفاق .
ثم إن هذه الصورة للفعل يسعى ، ليست ملازمة له في جميع أحواله ، ألا ترى أنه يجزم بحذف حرف العلة فتقول : لم يسع .
هذا والله أعلم وهو الموفق .

زهرة متفائلة
13-05-2010, 11:28 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

الأستاذ الفاضل : ابن القاضي

جزاك الله خيرا ، لقد شرحتم وأفدتم ، نسأل الله أن يبارك في علمكم ، وأن يزدكم من فضله العظيم ، وأن يكتب لكم الأجر والمثوبة / اللهم آمين

لقد استفدنا نحن كذلك .

وأعتذر عن إجابتي السابقة ؛ والتي تنم عن سوء فهم .

عرباوى
14-05-2010, 08:08 AM
جزاكم الله خيرا ، نسأل الله أن يبارك في علمكم ، وأن ينفع بكم الأمة / اللهم آمين.