المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : قصيدة (موعظة عن الدنيا)



إسلام جديد
20-03-2005, 01:35 PM
السلام عليكم وبعد:،،
نود منكم التكرم بتعليقاتكم حول هذه الأبيات الشعرية ، من الناحية اللغوية والاخطاء النحوية ووو... الخ.
تفضلوا القصيدة ، وهي عبارة عن موعظة وتذكرة بحقيقة الدينا والاخرة
وجزاكم الله خيراً
---------------------------------------------
موعظة عن الدنيا
يا من لا مطلوب لي سواه *** يا من يرانا ونحن لا نراه
يا علماً ما تُخفي كل نفسٍ *** كلٌ في كتاب أحصاه
يا متكفلاً بالرزق ترزقهُ***لكل حيِ رزقه آتاهُ
كم من دابةٍ لا تحمل رزقها ***يأتيها الرزق منك الله
فغفر لعبدٍ يارحيم ذنوبهُ ***من الشيطان والدنيا وهواه
إن تغفر فأنت الغفور الرحيم***وإن تعذب فبما قدمت يداه
أري نفسي لدينا محبةٌ *** وحبُ الدنيا مهلكٌ أراه
فاتنةٌ بشغفٍ لها تطلبُنا *** تزينت بالحسنى لنا رباهُ
أنانيةٌ تغار علي صاحبها ***إن مال لها قلّ نجاهُ
بباطلها يلهوا والمال يجمع*** ويرغب فيها والحق ينساهُ
ويتكبر فيها والغير يظلمُ ***ويؤذي الذي محرمٌ آذاه
وتضحك له فنجر خلفها *** وتثني عليه بحزنها تغشاه
يزول نعيمها وتأتي بشدةٍ ***وتكدر لذيذ العيش صفاه
لصاحبها براقةٌ خداعةٌ ***أمالها يبني وتهدم مبناه
بطول الأجل تُفرش بساطها***ويأتي الأجل حثيثٌ خطاه
فتتكشفُ عنه وتتركه ***علي ما مضي يقلبُ كفاه
بحسرةٍ في القلب تحرقهُ** *وبالأسى فاغراً فاه
مضي العمر ولم أعمل***فهل من رُجعة وحسرتاه
لاتُاخر نفس ساعة ***من ضيّع الدنيا ضيّع أخراه
فتأتي سكرةُ الموت فاجعة***لمن طول العمر تمناه
فتفارق الروح الجسد***كلٌ إلي مثــــــــواه
بالعمل بني مستقره ***طوبي لمن بالخير بناه
ثم القدير في القبر يجمعهما ***للملكين بشدةٍ يسألهُ