المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما الفرق بين جعلتوني جعلتموني؟



المترجمة الصغيرة
15-05-2010, 03:33 PM
ما الفرق بين جعلتوني جعلتموني. شكرا

الحطيئة
15-05-2010, 04:28 PM
"جعلتموني" هي الصواب
أما "جعلتوني" فهي عامية و لا تصح أن تكون فصيحة و الله أعلم !
فعلى هذا يكون الفرق في أن الثانية صحيحة و الأولى خاطئة !

عرباوى
16-05-2010, 06:42 PM
وما إعرابها ؟

ناصر الدين الخطيب
16-05-2010, 08:46 PM
وما إعرابها ؟
جعل : فعل ماض مبني على السكون لاتصاله بالتاء المتحرّكة
والتاء ضمير متّصل مبني على الضم في محل رفع فاعل
والميم علامة جمع الذكور
والنون للوقاية حرف لا محل له من الإعر اب
والياء ضمير متّصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به أوّل

زهرة متفائلة
16-05-2010, 10:51 PM
ما الفرق بين جعلتوني جعلتموني. شكرا

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

أختي الحبيبة والغالية : المترجمة الصغيرة

أهلا وسهلا بك .

محاولة للإجابة :

الفرق بين جعلتوني وجلتموني

هو وجود حرف الميم :) أعرف أنني فسرت الماء بالماء .

ولكن يقال : أن الزيادة في المبنى تعطينا زيادة في المعنى .

وعلى ما أعتقد إن الكلمتين صحيحتان وقد استخدماها العرب
والله أعلم بالصواب / هذا اجتهاد .

حب العربية
17-05-2010, 12:30 AM
أرى أن الصواب جعلتموني بالميم، والتاء فاعل والميم علامة الجمع والواو إشباع لضمة الميم، والأصل (جعلتم)، ثم اتصل الضمير (الياء) به فجيء بنون الوقاية وأُشبعت ضمة الميم؛ لأن أصل الميم في الجمع الضم.
ولا يجوز جعلتوني لأن فيه جمعًا بين التاء التي للمفرد والواو التي للجمع، فلا يُعرف الفاعل أجمعٌ هو أم مفرد والله أعلم.

طارق يسن الطاهر
17-05-2010, 07:15 AM
الصواب جعلتموني ، لوجود مناظر لها في القرآن" أشركتموني"
وجود الميم للدلالة على الجمع ووجودها مهم.
الإعراب كما قال الزملاء.
أما الواو فقد أغفلها الجميع ، فهي للإشباع، إشباع الضمة.

خالد الصافي
18-05-2010, 09:10 AM
أصل الكلمة(جعلتم) فالميم ميم الجمع، فلماذا تحذفينها لو قلتِ : جلتموني؟؟!!! ابقيها...

دكتور
18-05-2010, 11:08 AM
{قَالَ أَبَشَّرْتُمُونِي عَلَى أَن مَّسَّنِيَ الْكِبَرُ فَبِمَ تُبَشِّرُونَ }الحجر54

درار1
19-05-2010, 04:11 PM
جعلتموني" هي الصواب
أما "جعلتوني" فهي عامية ولا وجود لها فى قاموس اللغة العربية و لا تصح أن تكون فصيحة
والصواب أن:
جعلتونى : من الأخطاء الشائعة ولا يصح ان تسند للغة العربية
جعلتمونى: هى مأخوذة من الفعل (جعل) وهى صحيحة

ابن مالك الاندلسي
19-05-2010, 07:22 PM
السلام عليكم
إن الفعلين جائزان،في كلا الفعلين الواو نتجت عن اشباع الضم الواقع على الميم المحذوفة للتخفيف في الأول جوازًا،والمتروكة على الثاني جوازا.
ومن تكلم على عامية أحد الفعلين فهذا مردودُ لوروده في القرآن الكريم المصدر القياسي الأول في اللغة.

محمد التويجري
20-05-2010, 01:44 AM
السلام عليكم
إن الفعلين جائزان،في كلا الفعلين الواو نتجت عن اشباع الضم الواقع على الميم المحذوفة للتخفيف في الأول جوازًا،والمتروكة على الثاني جوازا.
ومن تكلم على عامية أحد الفعلين فهذا مردودُ لوروده في القرآن الكريم المصدر القياسي الأول في اللغة.

عليك السلام

ما شواهدك من القرآن الكريم

طارق يسن الطاهر
20-05-2010, 01:17 PM
عليك السلام أبا مالك
انا أوردت "أشركتموني"، وأورد الاخ دكتور"أبشرتموني" دليلا على الاستخدام الأول
فإذا أيدت الاستخدام الثاني "قل هاتوا برهانكم..." لتعم الفائدة

زهرة متفائلة
20-05-2010, 01:28 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

بالنسبة لي

كنتُ قد قرأت اللفظتين في كتاب نفح الطيب من غصن الأندلس الرطيب الجزء الخامس / للمقري التلمساني

ولكني لم أجد الموضع بعد بحثي في الموسوعة الشاملة ، وأنا على يقين أنه لا يمكنني الاستشهاد به هنا ، فتركته واكتفيت بشواهد القرآن التي استخدمت اللفظة الثانية .

ابن مالك الاندلسي
20-05-2010, 01:39 PM
أهلا بك أخي أبا يزن،قد اورد الاخوة الشواهد سابقا شكرا لك على المتابعة


عليك السلام

ما شواهدك من القرآن الكريم

ابن مالك الاندلسي
20-05-2010, 01:40 PM
أخي أبا يزن،إن كان لديك كلام آخر تفضل به.

الحطيئة
20-05-2010, 02:11 PM
أهلا بك أخي أبا يزن،قد اورد الاخوة الشواهد سابقا شكرا لك على المتابعة


رحمك الله يا أخي أين أوردتها ؟؟

ابن مالك الاندلسي
20-05-2010, 02:14 PM
!!!!
قد اوردها الاخوة


رحمك الله يا أخي أين أوردتها ؟؟

الحطيئة
20-05-2010, 02:25 PM
رحمك الله إنما أوردوا شواهد ثبوت الميم لا حذفها , راجع الردود تدرك صحة قولي
نحن نريد شاهدا من القرآن أو كلام العرب جعلوا فيه الفعل الماضي للجمع المخاطب خاليا من ميم الجمع , نحو قولكم : جعلتوني

محمد التويجري
20-05-2010, 02:27 PM
الصواب جعلتموني ، لوجود مناظر لها في القرآن" أشركتموني"
وجود الميم للدلالة على الجمع ووجودها مهم.
الإعراب كما قال الزملاء.
أما الواو فقد أغفلها الجميع ، فهي للإشباع، إشباع الضمة.


{قَالَ أَبَشَّرْتُمُونِي عَلَى أَن مَّسَّنِيَ الْكِبَرُ فَبِمَ تُبَشِّرُونَ }الحجر54

هذا ما ورد من الشواهد فقط

وهي شواهد الميم غير المحذوفة

بقي عليك شواهد الميم المحذوفة

سعيد بنعياد
20-05-2010, 03:46 PM
سلام الله عليكم جميعا .

وأنا أضيف إلى شواهد الإخوة الكرام :

* (فَلِمَ قَتَلْتُمُوهُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ) [آل عمران : 183].
* (سَوَاءٌ عَلَيْكُمْ أَدَعَوْتُمُوهُمْ أَمْ أَنْتُمْ صَامِتُونَ) [الأعراف : 193].
* (فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئاً وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا) [النساء : 19].
* (وَلَقَدْ جِئْتُمُونَا فُرَادَى كَمَا خَلَقْناٰكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ) [الأنعام : 94].
* (حَتَّى إِذَا أَثْخَنْتُمُوهُمْ فَشُدُّوا الْوَثَاقَ) [محمد : 4].

وكلها بإثبات الميم .

فلا أدري ما الذي يقصده أخونا الكريم أبو مالك بمواضع الحذف .

دمتم بكل الخير .

محمد التويجري
26-05-2010, 08:29 PM
السلام عليكم

طال انتظارنا أخي فعلى الأقل من الذي قال بالقول الذي أوردته.

دعبل الخزاعي
26-05-2010, 09:15 PM
يبدو أن الأمر قد التبس على أخينا الكريم أبي مالك

سعيد بنعياد
27-05-2010, 02:08 AM
يبدو أن الأمر قد التبس على أخينا الكريم أبي مالك

وأنا أيضا أرى ذلك ، وأظن - والله أعلم - أن أخانا الكريم يقصد مسألة أخرى ، تتعلق بقراءة نافع : (فَبِمَ تُبَشِّرُونِ) ، بكسر النون مخففة .

وهذه مسألة لا علاقة لها بميم الجمع في الماضي ، بل باجتماع نون الرفع ونون الوقاية في المضارع . إذ يجوز في هذه الحال إظهار النونَيْن ، وإدغام الأولى في الثانية ، وحذف إحداهما تخفيفا .

قال تعالى : (قَالَ أَبَشَّرْتُمُونِي عَلَى أَنْ مَسَّنِيَ الْكِبَرُ فَبِمَ تُبَشِّرُونَ) [الحجر : 54] . قُرئت : (تُبَشِّرُونَ) بفتح النون ، و(تُبَشِّرُونِ) بكسر النون مخففة ، و(تُبَشِّرُونِّ) بكسر النون مشددة .

وقال : (قَالَ أَتُحََاجُّونِّي فِي اللهِ وَقَدْ هَدَانِ) [الأنعام : 80] . قُرئت : (أَتُحََاجُّونِّي) بتشديد النون ، و(أَتُحََاجُّونِي) بتخفيفها .

وقال : (قُلْ أَفَغَيْرَ اللَّهِ تَأْمُرُونِّي أَعْبُدُ أَيُّهَا الْجَاهِلُونَ) [الزُّمَر : 64] . قرئت : (تَأْمُرُونِّي) بنون واحدة مشددة ، و(تَأْمُرُونِي) بنون واحدة مخففة ، و(تَأْمُرُونَنِي) بنُونَيْن .

دمتم بكل الخير .

مياسين
19-02-2011, 01:38 PM
السلام عليكم
الأصل في لسان العرب والأفصح هو اثبات االميم
وذلك لأنها لغة قريش
ففي مسند الإمام احمد رحمه الله:
حدثنا علي بن ثابت، حدثني جعفر، عن يزيد بن الأصم، قال قيل لأبي هريرة أكثرت أكثرت قال فلو حدثتكم بكل ما سمعت من النبي صلى الله عليه وسلم لرميتموني بالقشع ولما ناظرتموني‏
وايضاً بما روي عن الإمام أحمد في الحديث القدسي
يقول الحق سبحانه:فلم جعلتموني اهون الناظرين إليكم

واللآيات الآنف ذكرها خير دليل على أن ثبوت الميم هو الصحيح وليس بعد كتاب الله شاهد فهو كتابٌ عربيٌ مبين فلا فصاحة ولا بيان بعده