المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ما هو فعل الأمر؟



بعيد عن العرب
05-06-2010, 08:52 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أيهاالأعزاء :
أود أن أسأل سؤالاًًًًً :

ما هو فعل الأمر من الفعل نام و خاف
وذلك للمؤنث المفرد والمثنى والجمع , وللمذكرالمثنى والجمع.

وجزاكم الله خيرا.

زهرة متفائلة
05-06-2010, 01:09 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أيهاالأعزاء :
أود أن أسأل سؤالاًًًًً :

ما هو فعل الأمر من الفعل نام و خاف
وذلك للمؤنث المفرد والمثنى والجمع , وللمذكرالمثنى والجمع.

وجزاكم الله خيرا.

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : بعيدة عن العرب وقريبة من القلب

أولا :

أهلا وسهلا بك ِ في منتدى الفصيح ، نزلت ِ أهلا ووطئت ِ سهلا ، نتمنى لك ِ طيب المقام والافادة ، فحياك الله وبياك في بيتك ِ الثاني .

ثانيا : محاولة الإجابة :

للمؤنث المفرد ــــ نَـامِي + خافي .
للمؤنث المثنى ــــ ناما + خافا .
للمؤنث الجمع ــــ نِمْنَ + خِفْن َ .

وللمذكرالمثنى ـــ نَاما + خَافَا .
للمذكر الجمع. ــــ نامُوا + خافُوا .

والله أعلم بالصواب .

ودمتِ موفقة ومسددة .

المجيبل
05-06-2010, 02:32 PM
زهرة الحبيبة

السؤال عن فعل الأمر وليس الماضي :)

زهرة متفائلة
05-06-2010, 03:11 PM
زهرة الحبيبة

السؤال عن فعل الأمر وليس الماضي :)

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : المجيبل

:)

إذن ما الصيغة الصحيحة ؟

أنا أقول ذلك عندما آمر أحدا في الحياة الواقعية .

أبومحمدع
05-06-2010, 03:46 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : بعيدة عن العرب وقريبة من القلب

أولا :

أهلا وسهلا بك ِ في منتدى الفصيح ، نزلت ِ أهلا ووطئت ِ سهلا ، نتمنى لك ِ طيب المقام والافادة ، فحياك الله وبياك في بيتك ِ الثاني .

ثانيا : محاولة الإجابة :

للمؤنث المفرد ــــ نَـامِي + خافي .
للمؤنث المثنى ــــ ناما + خافا .
للمؤنث الجمع ــــ نِمْنَ + خِفْن َ .

وللمذكرالمثنى ـــ نَاما + خَافَا .
للمذكر الجمع. ــــ نامُوا + خافُوا .

والله أعلم بالصواب .

ودمتِ موفقة ومسددة .
أحسنت زهرة .هو ذاك .
أيتها الفتاة خافي الله. أيها الفتى خَفِ(خَفْ-كسرت الفاء لالتقاء الساكنين -) الله .
أيها الفَتَيَانِ خافا الله. أيها الفتية خافوا الله .
أيتها الفتاتان خافا الله. أيتها الفتيات خِفْنَ الله .
أيتها الفتاة نامي باكرا.أيتها الفتيات ُ نِمْنَ باكرا .
أيتها الفتاة خافِ الله .أيتها الفتيات خِفْنَ الله . .
وهكذا .

أبومحمدع
05-06-2010, 03:50 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أيهاالأعزاء :
أود أن أسأل سؤالاًًًًً :

ما هو فعل الأمر من الفعل نام و خاف
وذلك للمؤنث المفرد والمثنى والجمع , وللمذكرالمثنى والجمع.

وجزاكم الله خيرا.
حييت أختنا-أم ناصر- نبارك لك التحاقك بركب الفصيح .

المجيبل
05-06-2010, 04:12 PM
يظهر يا زهرة أني كنت جائعة وفي نفس الوقت مستظرفة، سامحيني على ما بدر مني فقد كانت إجابتك صحيحة.
وشكرا جزيلا للأستاذ أبي محمد ع .

عطوان عويضة
05-06-2010, 06:17 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.






للمؤنث المفرد ــــ نَـامِي + خافي .
للمؤنث المثنى ــــ ناما + خافا .
للمؤنث الجمع ــــ نِمْنَ + خِفْن َ . نَمْنَ + خَفْنَ
بكسر الفاء في الماضي لانتقال حركة العين المحذوفة إلى الفاء (نَام = نَوِمَ ، خَاف = خَوِفَ ) ؛ أما الأمر فيصاغ من المضارع (ينام ، يخاف) بحذف حرف المضارعة، وحذف الألف لالتقائها بالساكن بعدها.

وللمذكرالمثنى ـــ نَاما + خَافَا .
للمذكر الجمع. ــــ نامُوا + خافُوا .

زهرة متفائلة
05-06-2010, 09:10 PM
أحسنت زهرة .هو ذاك .
أيتها الفتاة خافي الله. أيها الفتى خَفِ(خَفْ-كسرت الفاء لالتقاء الساكنين -) الله .
أيها الفَتَيَانِ خافا الله. أيها الفتية خافوا الله .
أيتها الفتاتان خافا الله. أيتها الفتيات خِفْنَ الله .
أيتها الفتاة نامي باكرا.أيتها الفتيات ُ نِمْنَ باكرا .
أيتها الفتاة خافِ الله .أيتها الفتيات خِفْنَ الله . .
وهكذا .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

الأستاذ الفاضل : أبا محمد

جزاك الله خيرا ، مشاركة قيمة ، ولقد استفدنا منها نحن كذلك ، جعلها الله في موازين حسناتكم يوم تلقونه ، وكتب الله لكم الأجر والمثوبة ، وبارك الله في علمكم / اللهم آمين .

ولكن على ما يبدو أن هناك خطأ في مشاركتي في جمع المؤنث / قد أصلحة الأستاذ الفاضل : عطوان عويضة ، جزاه الله خيرا .

زهرة متفائلة
05-06-2010, 09:15 PM
يظهر يا زهرة أني كنت جائعة وفي نفس الوقت مستظرفة، سامحيني على ما بدر مني فقد كانت إجابتك صحيحة.
وشكرا جزيلا للأستاذ أبو محمد ع .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

أختي الحبيبة والغالية : المجيبل

لا عليك أختي العزيزة ، هذا الأمر يحدث للجميع نتيجة عدم الانتباه جيدا للسؤال ، والاستعجال ، وهذا الأمر كذلك يحدث لي كثيرا أيضا :)

ومنك ِ دائما استفيد ، ودمتِ موفقة .

سعيد بنعياد
05-06-2010, 09:20 PM
بارك الله فيكم جميعا ، إخوتي الكرام .

ثمة طريقة سهلة ، يمكن اتِّباعُها مع مثل هذه الأفعال ، وهي : اقتطاع صيغة الأمر مباشرة من صيغة المضارع .

لنأخذ الأفعال : خافَ - نامَ - صامَ - باعَ .

نقول في المضارع : يَخافُ - يَنامُ - يَصُومُ - يَبِيعُ .

نحذف حرف المضارعة ، ونسكّن الحرف الأخير ؛ فيصير لدينا : خافْ - نامْ - صُومْ - بِيعْ .

من هنا ننتقل إلى الأمر :
* كان الأصل أن نقول للمفرد المذكر : خافْ - نامْ - صُومْ - بِيعْ ؛ لكن هذا يؤدي إلى التقاء ساكنين ، فنحذف حرف المد : خَفْ - نَمْ - صُمْ - بِعْ .
* نقول للمفردة المؤنثة : خافي - نامي - صُومي - بِيعي .
* نقول للمثنى ، مذكرا كان أم مؤنثا : خافا - ناما - صُوما - بِيعا .
* نقول للجمع المذكر : خافوا - ناموا - صُوموا - بِيعوا .
* كان الأصل أن نقول للجمع المؤنث : خافْنَ - نامْنَ - صُومْنَ - بِيعْنَ ؛ لكن هذا يؤدي إلى التقاء ساكنين ، فنحذف حرف المد : خَفْنَ - نَمْنَ - صُمْنَ - بِعْنَ .

وهذا يوافق ما قاله الأستاذ عطوان عويضة .

دمتم بكل الخير .

زهرة متفائلة
05-06-2010, 09:23 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الأستاذ الفاضل : عطوان عويضة :

نَمْنَ + خَفْنَ

بكسر الفاء في الماضي لانتقال حركة العين المحذوفة إلى الفاء (نَام = نَوِمَ ، خَاف = خَوِفَ ) ؛ أما الأمر فيصاغ من المضارع (ينام ، يخاف) بحذف حرف المضارعة، وحذف الألف لالتقائها بالساكن بعدها.

جزاك الله خيرا

لا أعتقد أحد يرى هذا الشرح القيم ويخطئ مرة ثانية ـ ما شاء الله تبارك الله ـ أسأل الله العظيم أن يبارك دائما في علمكم وأن يزدكم من فضله العظيم ، وأن يجعله في موازين حسناتكم يوم تلقونه وأن يثقل به صحائف أعمالكم / اللهم آمين .

لقد استفدنا ، كتب الله لكم الأجر والمثوبة / اللهم آمين .

زهرة متفائلة
05-06-2010, 09:28 PM
بارك الله فيكم جميعا ، إخوتي الكرام .

ثمة طريقة سهلة ، يمكن اتِّباعُها مع مثل هذه الأفعال ، وهي : اقتطاع صيغة الأمر مباشرة من صيغة المضارع .

لنأخذ الأفعال : خافَ - نامَ - صامَ - باعَ .

نقول في المضارع : يَخافُ - يَنامُ - يَصُومُ - يَبِيعُ .

نحذف حرف المضارعة ، ونسكّن الحرف الأخير ؛ فيصير لدينا : خافْ - نامْ - صُومْ - بِيعْ .

من هنا ننتقل إلى الأمر :
* كان الأصل أن نقول للمفرد المذكر : خافْ - نامْ - صُومْ - بِيعْ ؛ لكن هذا يؤدي إلى التقاء الساكنين ، فنحذف حرف المد : خَفْ - نَمْ - صُمْ - بِعْ .
* نقول للمفردة المؤنثة : خافي - نامي - صُومي - بِيعي .
* نقول للمثنى ، مفردا كان أم مؤنثا : خافا - ناما - صُوما - بِيعا .
* نقول للجمع المذكر : خافوا - ناموا - صُوموا - بِيعوا .
* كان الأصل أن نقول للجمع المؤنث : خافْنَ - نامْنَ - صُومْنَ - بِيعْنَ ؛ لكن هذا يؤدي إلى التقاء الساكنين ، فنحذف حرف المد : خَفْنَ - نَمْنَ - صُمْنَ - بِعْنَ .

وهذا يوافق ما قاله الأستاذ عطوان عويضة .

دمتم بكل الخير .

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

الأستاذ الفاضل : سعيد بنعياد

جزاك الله خيرا ، شرح واف ومتكامل ، جعله الله في موازين حسناتكم يوم تلقونه ، وكتب الله لكم الأجر والمثوبة / اللهم آمين .

بارك الله في علمكم / ولقد استفدنا نحن كذلك .

وأعتذر للأخت صاحبة النافذة لاستغلالي نافذتها ؛ لأني وددت أن أشكر كل من استفدت منهم .

أبومحمدع
06-06-2010, 12:46 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

بوركت أستاذنا عطوان نعم يفتح أول الفعلين /خَفْن ونَمْن محل الشاهد قول الله تعالى:(وَقََرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآَتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا )(33) سورة الأحزاب .

طارق يسن الطاهر
06-06-2010, 09:04 AM
وإذا العناية لاحظتك عيونها ***نم فالمخاوف كلهن أمان

سعيد بنعياد
06-06-2010, 02:18 PM
بوركت أستاذنا عطوان نعم يفتح أول الفعلين /خَفْن ونَمْن محل الشاهد قول الله تعالى:(وَقََرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ وَلَا تَبَرَّجْنَ تَبَرُّجَ الْجَاهِلِيَّةِ الْأُولَى وَأَقِمْنَ الصَّلَاةَ وَآَتِينَ الزَّكَاةَ وَأَطِعْنَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنْكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا )(33) سورة الأحزاب .


بارك الله فيك ، أخي أبا محمد .

لا شك أن الذي ذكره أستاذنا عطوان عويضة هو الصواب .

ولكن ، لا شاهد إطلاقا في الآية الكريمة التي ذكرتها ؛ لسببين :

* أولهما : أن أئمة القراءات العشر الصحيحة المعتمدة اختلفوا في هذه الكلمة ؛ فقرأ ثلاثة منهم (نافع ، وعاصم ، وأبو جعفر) : (وَقَرْنَ) بفتح القاف ، وقرأ السبعة الباقون (ابن كثير ، وأبو عمرو ، وابن عامر ، وحمزة ، والكسائي ، وخَلَف ، ويعقوب) : (وَقِرْنَ) بكسر القاف . فكلتا القراءتين قراءة صحيحة ؛ ولا يجوز إنكار أيّ منهما .

* وثانيهما : أن حديثنا هنا عن الأفعال الجوفاء ، من قبيل : (نام ، ينام) و(خاف ، يخاف) و(نال ، ينال) و(شاء ، يشاء) و(هاب ، يهاب) ونحو ذلك . فهل الفعل هنا (قارَ ، يَقارُ) حتى يصح الاستشهاد بالآية الكريمة ؟

كلاّ . فالفعل هنا : (قَرَّ ، يَقَرُّ [بفتح القاف] أو يَقِرُّ [بكسرها]) .

فكان الأصل : (وَاقْرَرْنَ) بفتح الراء الأولى ، أو (وَاقْرِرْنَ) بكسرها .

لكن ، حُذِفت الراء الأولى تخفيفا ، وأُُلقيت حركتها (الفتحة أو الكسرة) على القاف ، فلما تحركت القاف استُغْنِيَ عن همزة الوصل ؛ فصارت : (وَقَرْنَ) بفتح القاف ، أو (وَقِرْنَ) بكسرها .

ونظير ذلك قوله تعالى : (وَانظُرْ إِلَى إِلَهِكَ الَّذِي ظَلْتَ عَلَيْهِ عَاكِفاً) [طه : 97] . فأصلها (ظَلَلْتَ) ، من (ظَلَّ ، يَظَلُّ) ، لا من (ظالَ ، يَظالُ) .

جاء في لسان العرب (ق ر ر) :

وقوله تعالى : (وَقَرْنَ) (وقِرْنَ) ، هو كقولك : (ظَلْنَ) و(ظِلْنَ) . فـ(قَرْنَ) على (أَقْرَرْنَ) ، كـ(ظَلْنَ) على (أظْلَلْنَ) ؛ و(قِرنَ) على (أَقْرَرنَ) ، كـ(ظِلْنَ) على (أَظْلَلنَ) .

وقال الفراء : (قِرْنَ في بيوتكنَّ) ؛ هو من الوَقار .

وقرأَ عاصم وأَهل المدينة : (وقَرْن في بيوتكن) ؛ قال : ولا يكون ذلك من الوَقار ... إلخ .

وصلى الله على سيدنا محمد .

أبومحمدع
06-06-2010, 07:21 PM
بارك الله فيك ، أخي أبا محمد .

لا شك أن الذي ذكره أستاذنا عطوان عويضة هو الصواب .

ولكن ، لا شاهد إطلاقا في الآية الكريمة التي ذكرتها ؛ لسببين :

* أولهما : أن أئمة القراءات العشر الصحيحة المعتمدة اختلفوا في هذه الكلمة ؛ فقرأ ثلاثة منهم (نافع ، وعاصم ، وأبو جعفر) : (وَقَرْنَ) بفتح القاف ، وقرأ السبعة الباقون (ابن كثير ، وأبو عمرو ، وابن عامر ، وحمزة ، والكسائي ، وخَلَف ، ويعقوب) : (وَقِرْنَ) بكسر القاف . فكلتا القراءتين قراءة صحيحة ؛ ولا يجوز إنكار أيّ منهما .

* وثانيهما : أن حديثنا هنا عن الأفعال الجوفاء ، من قبيل : (نام ، ينام) و(خاف ، يخاف) و(نال ، ينال) و(شاء ، يشاء) و(هاب ، يهاب) ونحو ذلك . فهل الفعل هنا (قارَ ، يَقارُ) حتى يصح الاستشهاد بالآية الكريمة ؟

كلاّ . فالفعل هنا : (قَرَّ ، يَقَرُّ [بفتح القاف] أو يَقِرُّ [بكسرها]) .

فكان الأصل : (وَاقْرَرْنَ) بفتح الراء الأولى ، أو (وَاقْرِرْنَ) بكسرها .

لكن ، حُذِفت الراء الأولى تخفيفا ، وأُُلقيت حركتها (الفتحة أو الكسرة) على القاف ، فلما تحركت القاف استُغْنِيَ عن همزة الوصل ؛ فصارت : (وَقَرْنَ) بفتح القاف ، أو (وَقِرْنَ) بكسرها .

ونظير ذلك قوله تعالى : (وَانظُرْ إِلَى إِلَهِكَ الَّذِي ظَلْتَ عَلَيْهِ عَاكِفاً) [طه : 97] . فأصلها (ظَلَلْتَ) ، من (ظَلَّ ، يَظَلُّ) ، لا من (ظالَ ، يَظالُ) .

جاء في لسان العرب (ق ر ر) :

وقوله تعالى : (وَقَرْنَ) (وقِرْنَ) ، هو كقولك : (ظَلْنَ) و(ظِلْنَ) . فـ(قَرْنَ) على (أَقْرَرْنَ) ، كـ(ظَلْنَ) على (أظْلَلْنَ) ؛ و(قِرنَ) على (أَقْرَرنَ) ، كـ(ظِلْنَ) على (أَظْلَلنَ) .

وقال الفراء : (قِرْنَ في بيوتكنَّ) ؛ هو من الوَقار .

وقرأَ عاصم وأَهل المدينة : (وقَرْن في بيوتكن) ؛ قال : ولا يكون ذلك من الوَقار ... إلخ .

وصلى الله على سيدنا محمد .
جزيت خيرا (سعيد) . تميز في الطرح بوركت.

بعيد عن العرب
06-06-2010, 08:46 PM
السلام عليكم

هذا يعني أن الفعل خافا وخافوا و ناما وناموا تستعمل كفعل ماضي وكفعل أمر أيضا.

شكراً جزيلا , لم أتوقع هذا التجاوب السريع و هذا الشرح المفصل , الحمد لله الذي وفقني لأن أدخل هذا المنتدى وأستفيد من علومكم, فجزاكم الله جميعا أعظم الجزاء وجعله في موازين حسناتكم .

سعيد بنعياد
06-06-2010, 09:17 PM
السلام عليكم

هذا يعني أن الفعل خافا وخافوا و ناما وناموا تستعمل كفعل ماضي وكفعل أمر أيضا.

شكراً جزيلا , لم أتوقع هذا التجاوب السريع و هذا الشرح المفصل , الحمد لله الذي وفقني لأن أدخل هذا المنتدى وأستفيد من علومكم, فجزاكم الله جميعا أعظم الجزاء وجعله في موازين حسناتكم .

بارك الله فيك ، أختي الكريمة .

ما ذكرتِه صحيح . وشاهده من القرآن الكريم :
* قوله تعالى : (إِنَّمَا ذَلِكُمُ الشَّيْطَانُ يُخَوِّفُ أَوْلِيَاءَهُ ، فَلاَ تَخَافُوهُمْ وَخَافُونِ إِن كُنتُمْ مُؤْمِنِينَ) [آل عمران : 175] . (خافُونِ) هنا : أصلها (خافوا + ني) ، فالفعل هنا فعل أمر .
* وقوله تعالى : (وَلْيَخْشَ الَّذِينَ لَوْ تَرَكُوا مِنْ خَلْفِهِمْ ذُرِّيَّةً ضِعَافًا خَافُواْ عَلَيْهِمْ) . (خافوا) هنا فعل ماض .

دمت بكل الخير .

ولادة الأندلسية
06-06-2010, 09:47 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
ماشاء الله ، بورك هذا الجمع ، هكذا يكون تلقي العلم ، تحاور ونقاش حتى يتم المراد
فتصلك المعلومة مفصلة منقحة مدعمة بالأدلة فلا تغادر ذهنك بإذن الله تعالى .
أحبك أيها الفصيح ، لايكاد يمر يوم إلا ونهلت منك العلوم والمعارف واكتسبت الإخوة والأصدقاء .