المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : لماذا تقدم الخبر في ...؟



محمد أخوكم
07-06-2010, 01:14 AM
السلام عليكم اخوتي الكرام لماذا يتقدم الخبر في (اكتاب حامد هذا؟)؟ و جزاكم الله خيرا

زهرة متفائلة
07-06-2010, 02:58 PM
السلام عليكم اخوتي الكرام لماذا يتقدم الخبر في (اكتاب حامد هذا؟)؟ و جزاكم الله خيرا

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ....أما بعد:

محاولة للإعراب فقط / لا أعرف الإجابة على هذا السؤال :

أكتاب : الهمزة : حرف استفهام ، مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
كتاب : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره ، وهو مضاف .
حامد : مضاف إليه مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .
هذا : الـ ( ها ) : حرف تنبيه مبني على السكون لا محل له من الإعراب ، وذا : اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع خبر المبتدأ .

والله أعلم بالصواب .

محمد أخوكم
07-06-2010, 04:46 PM
جزاك الله خيرا اختي الكريمة و لكن كيف يكون الخبر مبتدأ في الجواب (نعم ,هذا كتاب حامد او لا ,هذا كتاب محمود)

محمد أخوكم
07-06-2010, 11:42 PM
اخوتي الكرام لماذا اسم الاشارة يكون خبرا في (اكتاب حامد هذا؟)و مبتدأً في الجواب (نعم ,هذا كتاب حامد)هل يجوز ذالك في نفس التركيب ؟ فهل يجوز ان يكون مبتدأً في المثال الاول ؟ولماذا تقدم الخبر؟ و جزاكم الله خيرا

زهرة متفائلة
07-06-2010, 11:57 PM
اخوتي الكرام لماذا اسم الاشارة يكون خبرا في (اكتاب حامد هذا؟)و مبتدأً في الجواب (نعم ,هذا كتاب حامد)هل يجوز ذالك في نفس التركيب ؟ فهل يجوز ان يكون مبتدأً في المثال الاول ؟ولماذا تقدم الخبر؟ و جزاكم الله خيرا

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

بالفعل / لا أعرف ! ربما إعرابي خطأ هنا / سوف يفيدك ـ إن شاء الله ـ أهل العلم .

محمد أخوكم
08-06-2010, 03:01 PM
اخوتي الكرام هل من مجيب؟

محمد أخوكم
09-06-2010, 01:13 AM
اخوتي الكرام هل من مجيب؟

محمد أخوكم
18-06-2010, 11:49 PM
اخوتي الكرام هل من مجيب؟

علي المعشي
19-06-2010, 03:39 AM
اخوتي الكرام لماذا اسم الاشارة يكون خبرا في (اكتاب حامد هذا؟)و مبتدأً في الجواب (نعم ,هذا كتاب حامد)هل يجوز ذالك في نفس التركيب ؟ فهل يجوز ان يكون مبتدأً في المثال الاول ؟ولماذا تقدم الخبر؟ و جزاكم الله خيرا
مرحبا أخي الكريم
كون اسم الإشارة خبرا في (أكتاب حامد هذا؟) مرده إلى أن المبتدأ والخبر معرفتان فيكون المتقدم مبتدأ، والحكم يجري على الجواب (نعم، هذا كتاب حامد) على أن الأحسن أن يجاب عن السؤال السابق هكذا (نعم، كتاب حامد هذا.) وأما الجواب على الترتيب الذي ذكرته فيحسن إذا كان السؤال هكذا (أهذا كتاب حامد؟).

ملحوظة: الأفصح أن يتقدم اسم الإشارة فيكون مبتدأ لأنه أعرف من المضاف، ولكن العكس يجوز إذا كان السائل إنما يشك في كون المشار إليه كتاب حامد أو كتاب شخص آخر فيقرن الكتاب بحرف الاستفهام للدلالة على المراد.
تحياتي ومودتي.

محمد أخوكم
19-06-2010, 02:24 PM
جزاكم الله خيرا الاستاذ الفاضل علي المعشي ولكن لماذا في كتب دروس اللغة العربية دائما يرد التركيب مثل (اكتاب من هذا؟هذا كتاب محمد)(ادراجة انس هذه؟لا,هذه دراجة عمار)(اكتاب حامد هذا؟نعم ,هذا كتاب حامد)وقلتم ان الأحسن أن يجاب عن السؤال (نعم، كتاب حامد هذا)

علي المعشي
20-06-2010, 03:51 AM
جزاكم الله خيرا الاستاذ الفاضل علي المعشي ولكن لماذا في كتب دروس اللغة العربية دائما يرد التركيب مثل (اكتاب من هذا؟هذا كتاب محمد)(ادراجة انس هذه؟لا,هذه دراجة عمار)(اكتاب حامد هذا؟نعم ,هذا كتاب حامد)وقلتم ان الأحسن أن يجاب عن السؤال (نعم، كتاب حامد هذا)
مرحبا بك أخي الفاضل
هذا ليس خطأ، وإنما قلت إن ذاك هو الأحسن ليوافق الجوابُ السؤال تماما، وإلا ففي الأمر سعة والمهم في الجواب أن تحصل الفائدة للسائل حتى لو اكتفى بـ (نعم) أو (لا).

وأما نحو (كتاب من هذا؟) فجوابه (هذا كتاب محمد) لأن (هذا) في السؤال مبتدأ وإنما تأخر لأن الخبر له حق الصدارة، فلما فقد الخبر حق الصدارة في الجواب تقدم المبتدأ وتأخر الخبر على الأصل.
وأما نحو (أدراجة انس هذه؟) فإذا أجيب عنه بـ ( لا، هذه دراجة عمار) فإن (لا) وحدها تعني النفي (ليست دراجة أنس هذه) وما بعد (لا) لزيادة الفائدة، أي كأنه قال: ليست دراجة أنس هذه، هذه دراجة عمار.
وأما نحو (أكتاب حامد هذا؟) فإذا أجيب عنه بـ (نعم ، هذا كتاب حامد) فإن (نعم) وحدها تعني (كتاب حامد هذا) وما بعد نعم لزيادة الفائدة أو تأكيد الموافقة مع التبديل بين ركني الإسناد ولا ضير في ذلك.
تحياتي ومودتي.

الاستاذ للغة العربية
23-06-2010, 06:01 PM
"أراغب أنت عن آلهتي يا إبراهيم "
إعرب الآية السابقة سوف تجدك ضالتك إن شاء الله

عبود
05-07-2010, 06:21 AM
بارك الله فيكم