المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : استفسار جزاكم الله بفسيح الجنان



محمد الغزالي
10-06-2010, 01:28 PM
السلام علكم:
عند الحديث عن (رب) يقول عباس حسن في النحو الوافي: إذا اتصل بآخرها (ما) الزائدة فالشائع أن تمنعها من الدخول على الأسماء المفردة, ومن الجر, فتجعلها مختصة بالدخول على الجمل الفعلية والاسمية, ومن النادر أن تدخل على الأسماء المفردة, نحو: رب ما سائل في الطرق أزعجني...
السؤال: مثل بالمثال السابق على أن ما بعد (رب) اسم مفرد, أليس ما بعد (رب) هنا جملة اسمية مكونة من مبتدأ وخبر؟

علي المعشي
10-06-2010, 09:33 PM
مرحبا أخي محمدا
إذا قلت (ربما سائلٌ في الطريق أزعجني) فإن (رب) لم تعمل في (سائل)، بمعنى أن (ما) كفتها عن العمل في المفرد فجاءت بعدها الجملة الاسمية دون أن تعمل رب في مبتدئها، لذلك جاءت (سائل) مرفوعة، هذا على أن مجيء الجملة الاسمية بعد رب قليل.

وإذا قلت: (رب سائلٍ في الطريق أزعجني) فإن (رب) عاملة في المفرد (سائل) بمعنى أن مدخولها مفرد مع أن هذا المفرد محله الابتداء وبعده خبره، ولا يعني الإخبار عن مجرورها انتفاء عملها في المفرد.
وعليه ترى أن مثال عباس حسن (رب ما سائلٍ في الطريق أزعجني) إنما مثل به لرب التي تليها (ما) الزائدة فلا تكفها عن العمل في المفرد فيكون مجرورا بها مع وجود ما الزائدة، أي أن عملها في المفرد حاصل كما لم تكن ما الزائدة موجودة فيكون حكم رب في هذا المثال حكمها في المثال السابق: رب سائلٍ في الطريق أزعجني.
تحياتي ومودتي.