المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : شرح مُبسط لمن أراد أن يتعلم الإعراب



فَيْض قلَم
15-08-2010, 09:10 PM
صباحكم\مساؤكم مغفرةٌ من رب العباد

أود طَرح فِكرة ولعل ما أطرحه هُنا لايكون فيه تكرارا لموضوع سُبق طَرحُه=)


أن تُرشد شخص كيف يصطاد سمكة واحدة في اليوم
خير من أن تصطاد له عشرة سمكات كُل يوم...}

(بِخصوص قواعد النحو للمبتدئين)

أتمنى أن تكون اجتهادات لها الصواب أو الإرشاد
بحيث : أن يطلب العضو شرح قاعدة مُعينة
ويأتي العضو الذي يليه بشرح كامل لها ومبسط
وبعد الإنتهاء من الشرح يقوم بعرض تدريب واحد فقط

وتتم الأجابه عليه من قبل الأعضاء أو من العضو الذي طلب شرح القاعدة
بحيث تعم الفائدة للجميع ولأصحاب الخبرة الإرشاد والتصويب
لعل الله أن يفتح على قلوبنا ونكون من أخيار هذا العلم

وسنبدأ من الألف إلى الياء
بحيث يكون مرجع لكُل من استصعب عليه أمر
من طَلبة العلم وبكافة تخصصاتهم


وبالتوفيــق ...}

معاني
15-08-2010, 09:49 PM
ممتاز جدا

وفقك الله وبارك فيك.

أحمد39
15-08-2010, 10:53 PM
نعم فكرة جيدة أختي الفاضلة نقاء ولذا أبدأ المشروع بطلب شرح قاعدة المبتدأ والخبر

أنوار
16-08-2010, 12:55 AM
بوركت أختي فيض القلم ..
سنبدأ بنقاط يسيرة ..

المبتدأ : هو الاسم الذي نتحدث عنه ونبتدئ به ، ونخبر عنه . مثل : العلمُ نور
والخبر : هو الاسم الذي نخبر به عن المبتدأ ، ويُتِم به معناه .

صور المبتدأ :
1- إما أن يكون اسما صريحا .. مثل : اللهُ نورُ السموات والأرض .
2- أو مصدرا مؤولا * .. مثل : يسعدني أنك ناجح .
3- وقد يأتي ضميرا منفصلا .. مثل : نحن طلابُ العلم .

..........................
* المصدر المؤول هو ما ركب من :
1- ( أن المصدرية + الفعل المضارع ) .. يسعدني أن تنجح .
2- ( أنَّ ) واسمها وخبرها .. يسرُّني أنك ناجح .
3- ما المصدرية والفعل .. ( وأن ليس للإنسان إلا ما سعى )

يتبع فيما بعد ..

ينابيع الهدى
16-08-2010, 12:57 AM
بوركتِ أختنا فيض القلم على هذه النافذة
وشكر الله لأختنا الكريمة أنوار على شرح القاعدة .
.. تسجيل متابعة ..

فَيْض قلَم
16-08-2010, 06:08 AM
مُمتنه لتواجدكم في متصفحي=)
تواجدكم هذا أسعدني حقّاً , فشكراًجزيلاً
على تفاعلكم المحفّز
لاحرمكم الله جنته اللهم آمييين...}

أبوعبدالله النحوي
16-08-2010, 06:18 AM
2- ( أنَّ ) واسمها وخبرها .. يسرُّني أنك ناجح .



أشكرك أخت أنوار على الإجتهاد ولكن في هذا المثال يتبادر إلى الأذهان أن المصدر المؤول من ( أنَّ ) ومعموليها في محل رفع فاعل للفعل ( يسر ) ولابد من التنبيه عند إرادة كونه مبتدأ بالإشارة إلى أن الجملة الفعلية في موضع رفع خبر مقدم .... وكل الشكر

أنوار
17-08-2010, 02:04 AM
شكر الله لكِ أخت ينابيع
والشكر موصول للأخت فيض القلم .. التي أتاحت لنا المراجعة .
..................

وشكر الله لك أستاذ أبا عبد الله .. هذا التنبيه ..

أنوار
17-08-2010, 02:19 AM
إعراب المبتدأ ..؟؟
- حكم المبتدأ ..
1- الرفع وجوبا .. مثل : السحبُ كثيفةٌ .
*هل يمكن أن تتحول العلامة الإعرابية للمبتدأ من الرفع إلى النصب ؟؟
نعم .. إذا وقع اسما لإن أو إحدى أخواتها ، مثل : ( إنّ مفاتيحَ الأمورِ العزائمُ ) .

*متى يبنى المبتدأ ؟؟
إذا كان ضميرا منفصلا ..
مثل : أنت طالبٌ مجد .
ونقول في إعرابه : أنت : ضمير منفصل مبني على الفتح في محل رفع مبتدأ .

لاحظي ..

المثال السابق كان مبنيا في محل رفع ، وقد يكون في محل نصب أيضا ..

إذا وقع اسما لـ ( لا ) النافية للجنس ، مثل : لا معلمَ في الفصل ..
ونقول في إعراب (معلمَ) : اسم لا النافية للجنس مبني على الفتح في محل نصب .


2- وقد يجر لفظا ببعض الحروف الزائدة ..

نحو : هل من كاتب عندك .

فـ كاتب : اسم مجرور لفظا مرفوع محلا على أنه مبتدأ .

3- وقد يجر لفظا بحروف جر شبيهة بالزائدة :

نحو : ربَّ شيءٍ تكرهه ينفعك .

فـ شيء : اسم مجرور لفظا مرفوع محلا على أنه مبتدأ .

.........................


- الأصل في المبتدأ أن يكون معرفة .. ولكن هل يمكن أن يكون نكرة ..؟؟

جاء في النحو المصفى قوله :
أن الأصل في المبتدأ ألا يكون نكرة ؛ لأن الاستعمال لا يقبله والنطق به لا يفيد ..
فلا يصح أن نقول :
صديقٌ وفيُّ .. أو الوفيُّ
على أن كلمة صديق مبتدأ وما بعدها خبر ..

لماذا ؟؟
لأن ذلك لا يفيد شيئا مقنعا .
وقد خرج عن هذه القاعدة ، بعض النكرات والتي صح الابتداء بها ؛ لأنها أفادت معنى .


ما المقصود بالفائدة ؟
أن تكون الجملة التي استخدمت فيها النكرة مؤدية معنى مفيدا يقبله الاستعمال ، ويقنع به السامع ..

كأن تقول :
في الصدقِ نجاةٌ وفي الكذبِ هلاكٌ .
فيكون ( نجاة – هلاك ) مبتدأ مؤخر .. لتقدم شبه الجملة ( الخبر ) ( في الصدق – في الكذب ) .




ولنا عودة مع مسوغات الابتداء بالنكرة ..

فَيْض قلَم
17-08-2010, 07:27 AM
شرحَ الله صدرك,وأسكنكِ جنته اللهم آميين
شُكراً جزيلاً,عزيزتي أنوار على هذا الشرح
أسلوبك وتبسيطك للشرح أنيـق للغايه
ماشاءالله ولاحول ولاقوة إلابالله
بأنتظار ماتبقى من الشرح ...}

زهرة الخير
20-08-2010, 02:53 AM
[C]2- وقد يجر لفظا ببعض الحروف الزائدة ..[/COLOR]

نحو : هل من كاتب عندك .

فـ كاتب : اسم مجرور لفظا مرفوع محلا على أنه مبتدأ .

[FONT=Calibriكرة ..[/FONT]
جزاكِ الله خيرا
انا لا أفهم إعراب هذه الجملة ممكن حضرتك تشرحي إعرابها؟ و جزاكِ الله خيرا

أنوار
21-08-2010, 04:12 AM
أشكرك أخيتي فيض قلم ..
الفاضلة زهرة الخير مرحبا بكِ ..

حسنا سنعرب الجملة ..
هل من كاتب عندك
هل : حرف استفهام مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
من : حرف جر زائد مبني على السكون لا محل له من الإعراب .
كاتب : مبتدأ مجرور بمن لفظًا ، مرفوع محلا على أنه مبتدأ .
عندك : ظرف مكان منصوب وعلامة نصبه الفتحة وهو مضاف ، والكاف ضمير متصل مبني على الفتح في محل جر بالإضافة .
وشبه الجملة الظرفية في محل رفع خبر .

لا حظي سنعيد صياغة الجملة :
هل عندكَ كاتبٌ .
فهل .. حرف استفهام لا محل له .
عندك .. شبه جملة ظرف في محل رفع خبر مقدم .
كاتبٌ : مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة .

تقول القاعدة :
إن المبتدأ قد يجر بحرف جر زائد إما (الباء ) ، أو (من ) .
وتزاد ( من ) مع المبتدأ بشرطين :
1- أن يتقدمها نفي أو استفهام .
2- أن يكون ما بعدها نكرة .
وهذا رأي البصريين .
أما الكوفيون والأخفش .. فيزيدون ( من ) دون شرط .

والله أعلم

هل وضُحت ؟؟ :)

أنوار
23-08-2010, 01:56 AM
مسوغات البدء بالنكرة على سبيل التمثيل لا الحصر ..


فقد قال صاحب النحو الوافي "إن النحاة أوصلوها إلى ما يقارب الأربعين موضعا"


نوجز أهمها :


1- أن تدل النكرة على عموم .. إذا سبقت بنفي أو استفهام .. مثل :


- هل في الدار من أحدِ .


فأحد لفظ عام مبتدأ جاء نكرة مسبوقة باستفهام .


- ما في الغرفة من طالبٍ .


فـ ( طالبٍ ) مبتدأ نكرة ؛ لأنه مسبوق بنفي (ما) مجرور لفظا مرفوع محلا ، وشبه الجملة من الجار والمجرور


( في الغرفة ) خبر مقدم ، من : حرف جر زائد .


2- أن تخصص هذه النكرات بـ ( وصف ) مثل :رجل مؤمن خير من رجل كافر .


أو (إضافة ) مثل : طالب علمٍ أفضل من طالب مالٍ .


3- أن يتقدم الخبر على المبتدأ ، بشرط أن يكون الخبر إما ظرفا أو جارا ومجرورا .


كقوله تعالى : ( وعلى أبصارهم غشاوة ) . وقوله تعالى " ولدينا مزيد "


4- أن يكون لفظ النكرة دالا على الدعاء , ومن ذلك قوله تعالى :"سلام على نوح في العالمين " .


5- _ أن تكون النكرة شرطا :
وذلك قوله تعالى "من جاء بالحسنة فله عشر أمثالها " ..


فـ " من " اسم شرط جازم نكرة مبني على السكون في محل رفع مبتدأ , والدلالة على الشرطية سوغت الابتداء بها .


6- أن تدل النكرة على مدح : بطلٌ في المعركة .


أو ذم : جبانٌ مدبر .


أو تهويل : بلاء في الحرب .



والله أعلم

زهرة متفائلة
23-08-2010, 02:21 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

تعقيب

شرح جميل ورائع أختي الحبيبة أنوار ، أحجز أربع كراسي لي ولبعض الصديقات قبل أن يمتلئ الصف :)

أتابع معك ، وغدا بإذن الله أقرأ ما شرحتِه ، نافذة قيمة للمذاكرة وخاصة وأن شرحكِ أختي الغالية أنوار سهل ورائع / جزيتِ الجنة عليه ، وأسأل الله أن يحرم أناملك عن النار / اللهم آمين .

وجزى الله فيض قلم على فكرتها الجميلة والرائعة ، أسأل الله ان يكتب لها الأجر والمثوبة / اللهم آمين