المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أحتاج المساعدة بإعراب هذه الجملة



ريماس سامر
18-09-2010, 09:50 AM
( هل لكم من ما ملكت أيمانكم شركاء )

زاهر الترتوري
18-09-2010, 10:12 AM
هل: حرف استفهام مبني على السكون لا محل له في الإعراب
اللام: حرف جر مبني لا محل له في الإعراب .
كم: ضمير متصل مبني في محل جر بحرف الجر
وشبه الجملة في محل رفع خبر مقدم.
من: حرف جر مبني لا محل له في الإعراب .
ما: اسم موصول بمعني الذي مبني في محل جر بحرف الجر
ملكَتْ: فعل ماض مبني على الفتح وتاء التأنيث الساكنة لا محل لها في الإعراب.
أيمانُكم : فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، وهو مضاف.
كم: ضمير متصل مبني في محل جر مضاف إليه .
والجملة الفعلية (ملكت أيمانكم) صلة الموصول لا محل لها في الإعراب.
شركاء: مبتدأ مؤخر مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة

ريماس سامر
18-09-2010, 10:36 AM
شكراا جزيلا لك على الرد السريع وعلى مساعدتي جزاك الله خيراا

زهرة متفائلة
18-09-2010, 02:05 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أختي الحبيبة : ريماس سامر

أهلا وسهلا بكِ في منتدى الفصيح ، نزلتِ أهلا ووطئتِ سهلا ، نتمنى لكِ طيب المقام والافادة ، فحياك الله وبياكِ وسط أسرتك الثانية .

ننتظر مشاركاتك معنا

زاهر الترتوري
18-09-2010, 02:17 PM
( هل لكم من ما ملكت أيمانكم شركاء )

قال تعالى : " ضَرَبَ لَكُمْ مَثَلًا مِنْ أَنْفُسِكُمْ هَلْ لَكُمْ مِنْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ مِنْ شُرَكَاءَ فِي مَا رَزَقْنَاكُمْ فَأَنْتُمْ فِيهِ سَوَاءٌ تَخَافُونَهُمْ كَخِيفَتِكُمْ أَنْفُسَكُمْ كَذَلِكَ نُفَصِّلُ الْآَيَاتِ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (28) " سورة الروم

أبومحمدع
18-09-2010, 03:27 PM
حياك الله أبا همام بوركت كم أحب طريقتك في الإعراب .
اشتقنا للقياك .

زاهر الترتوري
18-09-2010, 03:40 PM
حياك الله أبا همام بوركت كم أحب طريقتك في الإعراب .
اشتقنا للقياك .

حياك الله وبياك أخي العزيز أبا محمد
شوقي لا يقل عن شوقك
نلتقي اليوم في غرفة هتاف بإذن الله
تحيتي ومودتي

محمود طلحة
18-09-2010, 04:17 PM
السلام عليكم
طبعا العلامة الظاهرة على (شركاء) هي الفتحة لأنه مجرور بمن وهو ممنوع من الصرف، فنقول في إعرابه مبتدأ مرفوع محلاّ مجرور لفظاً بمن الزائدة ، والتي تفيد الاستغراق.

أبوعلي2
18-09-2010, 10:38 PM
السلام عليكم
والجار والمجرور(من ما):متعلقان بحال من(شركاء) لتقدم الصفة على الموصوف.