المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : مساعدة فى اللغة العربية



"مصر"
25-09-2010, 06:16 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته...
لدى مشكلات كثيرة فى اللغة العربية وللأسف لا أجد معلمين بالمستوى المطلوب لمساعدتى فاللغة فى حالة اضمحلال شديد وأنا تقريبا احصل على الدرجات النهائية فى جميع المواد إلا فى مادة اللغة العربية أحصل فيها على أسوأ الدرجات حقا وهذا يشعرنى بالأسف الشديد فأنا لا اريد انا أتقن اللغة للامتحان فقط بل أريد ذلك لأنها لغة القرآن الكريم..اريد ان اتذوقها حقا واستشعر معانيها الجميلة..

المهم
1-اولا لدى مشكلة بخصوص التعبير فأحيانا لا اعرف ماذا اكتب فهل يمكنكم المساعدة؟
2-بخصوص اسم الفاعل فهو إذا كان محلى بـ(أل)فإنه يعمل مطلقا صحيح؟
اذن انظروا الى هذا المثال:
ولقد استطعنا فى الماضى تحطيم...

وبالرغم من ان كلمة (الماضى)محلاة بأل فهى ليست عاملة...

3- كيف نكشف عن كلمة (أيضا).
و اذا واجهتنى صعوبات اخرى سألجأ اليكم
وجزاكم الله خيرا...

"مصر"
25-09-2010, 01:28 PM
أسئلة أخرى:
1-وإنه لمسعى حميد لا نتوقع له غير النجاح

لماذا لا تعمل صيغة المبالغة هنا بالرغم من توافر شروط عملها (تدل على الحال , صفة لموصوف)

2- أحب الناس الى الله الصبار الشكور
فيما عملت صيغ المبالغة هنا؟

3- ومكلف الأيام ضد طباعها متطلب فى الماء جذوة نار
اسم الفاعل فى الشطر الأول غير عامل لعدم توافر شروطه صحيح؟
وفى الشطر الثانى عامل ولكن ما هى شروط عمله؟ وما اعراب كلمة "متطلب"؟

وشكرا لكم مقدما

أحمد العاشر
25-09-2010, 01:46 PM
بسم الله الرحمن الرحيم



ولقد استطعنا فى الماضى تحطيم...



لماذا لا تعمل صيغة المبالغة هنا بالرغم من توافر شروط عملها (تدل على الحال , صفة لموصوف)

2- أحب الناس الى الله الصبار الشكور
فيما عملت صيغ المبالغة هنا؟



لاحظ أن عمل اسم الفاعل أو صيغة المبالغة لا يظهر بوضوح في حالة الأفعال اللازمة

فمثلا " الصبار" جاءت من الفعل "صبر" وهو لازم

إذن معموا المبالغة هنا هو ضمير مستتر تقديره هو ، ولا يوجد مفعول به لأنه لازم أصلا.

أي " الصبار هو"

أما بالنسبة لكلمة الشكور ..

فقد حذف المفعول به

يمكنك أن تقول " أحمد شكور"

ويمكن أن تقول " أحمد شكور الناس"

إذا وضعت كلمة الناس فهي المفعول به ، لكن في الجملة إيجاز بحذف المفعول به ، وبالتالي الفاعل ضمير مستتر أيضاً

أما

-وإنه لمسعى حميد لا نتوقع له غير النجاح

ف"حميد" هنا ليست بصيغة مبالغة فهي (هنا) مثل " قتيل" بمعنى مقتول ، و "جريح" بمعنى مجروح

"حميد " بمعنى محمود" ، وبالتالي فإن معمولها هو نائب فاعل ضمير مستتر أيضاً

كقولك " هذا رجل مقتول" أي " مقتول هو"



ومكلف الأيام ضد طباعها متطلب فى الماء جذوة نار



شروط عمل الثاني أنه وقع خبراً

مكلف تعرب مبتدأ ، وخبره " متطلب" ، ومعموله الظاهر هو "جذوة" تعرب مفعولا به ، ويوجد أيضاً ضمير مستتر تقديره هو في محل رفع فاعل لاسم الفاعل أي متطلب هو في الماء جذوة نار"

بالنسبة لكلمة " أيضا" فهي في مادة " أ ي ض"

أرجو أن أكون أفدتك

"مصر"
25-09-2010, 01:54 PM
جزاكم الله خيرا على هذه الإفادة ولكن تبقى هناك بعض الاسئلة :

2-بخصوص اسم الفاعل فهو إذا كان محلى بـ(أل)فإنه يعمل مطلقا صحيح؟
اذن انظروا الى هذا المثال:
ولقد استطعنا فى الماضى تحطيم...

ما زلت لا اعرف الجواب


-وإنه لمسعى حميد لا نتوقع له غير النجاح

ف"حميد" هنا ليست بصيغة مبالغة فهي (هنا) مثل " قتيل" بمعنى مقتول ، و "جريح" بمعنى مجروح

"حميد " بمعنى محمود" ، وبالتالي فإن معمولها هو نائب فاعل ضمير مستتر أيضاً

كقولك " هذا رجل مقتول" أي " مقتول هو"

ما زلت لا أفهم أيضا اذا ما كانت كلمة "حميد" ضيغة مبالغة عاملة أم صيغة مبالغة غير عاملة أم ليست صيغة مبالغة من الأساس؟

وجزاكم الله خيرا كثيرا

أحمد العاشر
25-09-2010, 03:02 PM
بخصوص اسم الفاعل فهو إذا كان محلى بـ(أل)فإنه يعمل مطلقا صحيح؟
اذن انظروا الى هذا المثال:
ولقد استطعنا فى الماضى تحطيم...


لو قلنا مثلا

هذا الرجل الماضي إلى عمله محبوب.

"الماضي" عاملة ، ترفع فاعلا مستتراً

لتسهيل الأمر عليك ، يمنكنك تحويلها إلى فعلها الأصلي

هذا الرجل الذي يمضي إلى عمله محبوب.

انظري الآن إلى الجملة ... أين معمول الفعل " يمضي" ؟؟

الفعل " يمضي" فعل لازم ، بمعنى أنه يرفع فاعلا فقط ، وهو مستتر ، لذلك عندما نحوله إلى اسم الفاعل يعمل عمل الفعل أيضاً ولا نجد مفعولا به.



ما زلت لا أفهم أيضا اذا ما كانت كلمة "حميد" ضيغة مبالغة عاملة أم صيغة مبالغة غير عاملة أم ليست صيغة مبالغة من الأساس؟

وجزاكم الله خيرا كثيرا

ليست صيغة مبالغة من الأساس.

لكي تكون صيغة مبالغة يجب أن تحمل معنى اسم الفاعل..

مثلا
الرجل القارئ الكتب مثقف.

الرجل القراء الكتب مثقف.

نفس المعنى لكن تفيد المبالغة.

لكن كلمة مثل " الحميد" تحتمل معنيين

الأول معنى صيغة المبالغة

مثلا " هذا الرجل حامد الله

هذا الرجل حميد الله

أي يحمد الله كثيراً

لكن يمكن أن تأتي أيضاً بمعنى اسم المفعول مثل الجملة التي أتيت بها.

إنه مسعى حميد

هل المسعى يحمد أحداً أي هل هو الحامد ؟

لا ، بل المسعى هو المحمود

أي أن معنى الجملة

إنه لمسعى محمود .....

فبالتالي ليست صيغة مبالغة ، لكن تعمل عمل اسم المفعول

هذا ولد محمودة أخلاقه ( أخلاقه تعرب نائب فاعل)

هذا ولد حميدة أخلاقه ( أخلاقه تعرب نائب فاعل)


أي أن الذي يحدد ذلك في الأساس هو المعنى.

أبو روان العراقي
28-09-2010, 12:28 AM
السلام عليكم
اضافة بسيطة لما تفضل به استاذنا احمد بارك الله فيه
اسم الفاعل واسم المفعول وباقي المشتقات تعمل عمل فعلها اللازم والمتعدي كما تفضل الاستاذ ان كانت محلاة بـ (ال ) دون قيد او شرط .
اما بالنسبة الى (أيضاً) ففيها اوجه احدهما ان نعربها مفعولاً مطلقاً مبيناً لنوع الفعل وهو (آض)
او نعربها حالاً منصوبة

والله اعلى واعلم