المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل مودة مصدر ميمي؟



محمد الكركي
06-10-2010, 09:23 PM
ولماذا؟

شكرا

زهرة متفائلة
06-10-2010, 09:44 PM
ولماذا؟

شكرا

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

جزاك الله خيرا / قد طرح سؤالا يشبه سؤالكم

والإجابة هي للأستاذ الفاضل : الحامدي جزاه الله خيرا :

"ود" فعل ثلاثي مثال مضعف، ولا أظن أن في العربية مثالا مضعفا غيره، وهو من باب: (فرح)؛ ولذلك لم تجر عليه أحكام المثال الواوي من حذف فائه في بعض التصاريف. ونظيره من المثال غير المضعف (وجِل يَوْجَل).
والقياس في باب (فرح) أن يكون مصدره على وزن (فَعَل) بفتحتين. ويكون مصدر (ودَّ) قياسا بعد الإدغام (ودًّا) وهو أحد مصادره.
وجاء في اللسان: وَدَّ الشيءَ وُدًّا وَوِدًّا وَوَدًّا وَوَدادةً وَوِدادًا وَوَدادًا ومَوَدَّةً ومَوْدِدةً: أحَبَّه. فذكر ثمانية مصادر، منها واحد قياسي وهو (الوَدُّ).
أما تعليل مجيئ المصدر على (مودة)، فقد ذكره سيبويه كما جاء في المحكم واللسان: "قال سيبويه: جاء المصدر في مَوَدّة على مَفْعَلة ولم يشاكل باب (يَوْجَلُ) في من كسر الجيم؛ لأَن واوَ (يَوْجَلُ) قد تعتل بقلبها أَلفًا فأَشبهتْ واو (يَعِدُ) فكسروها كما كسروا المَوْعِد، وإِن اختلف المعنيان، فكان تغييرُ (ياجَل) قلبًا وتغيير (يَعِدُ) حذفًا، لكن التغييرَ يجمعُهما".

للاستزادة هنـــا (http://www.alfaseeh.com/vb/showthread.php?59556-%C3%99%C2%85%C3%99%C2%88%C3%98%C2%AF%C3%98%C2%A9-%C3%99%C2%85%C3%98%C2%B5%C3%98%C2%AF%C3%98%C2%B1-%C3%99%C2%85%C3%99%C2%8A%C3%99%C2%85%C3%99%C2%8A-...-%C3%99%C2%88%C3%98%C2%B5%C3%99%C2%8A%C3%98%C2%BA%C3%98%C2%A9-%C3%98%C2%A3%C3%99%C2%81%C3%98%C2%B9%C3%99%C2%84-%C3%98%C2%A8%C3%99%C2%87)

والله أعلم بالصواب وهو الموفق

محمد الكركي
07-10-2010, 07:09 PM
هممم..
لم أفهم :)
هل هو ميمي أم لا؟؟

زهرة متفائلة
07-10-2010, 09:33 PM
هممم..
لم أفهم :)
هل هو ميمي أم لا؟؟


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

جزاك الله خيرا

نعم / هو مصدر ميمي ، والله أعلم بالصواب .

ولماذا ؟ التعليل الذي ذكره الأستاذ الفاضل الحامدي جزاه الله خيرا ؟

" تعليل مجيئ المصدر على (مودة)، فقد ذكره سيبويه كما جاء في المحكم واللسان: "قال سيبويه: جاء المصدر في مَوَدّة على مَفْعَلة ولم يشاكل باب (يَوْجَلُ) في من كسر الجيم؛ لأَن واوَ (يَوْجَلُ) قد تعتل بقلبها أَلفًا فأَشبهتْ واو (يَعِدُ) فكسروها كما كسروا المَوْعِد، وإِن اختلف المعنيان، فكان تغييرُ (ياجَل) قلبًا وتغيير (يَعِدُ) حذفًا، لكن التغييرَ يجمعُهما".


فائدة :


المصدر الميميّ هو مصدر (http://www.alfaseeh.com/wiki/%D9%85%D8%B5%D8%AF%D8%B1) يُبْدَأ بميم زائدة، ويساوي المصدر الأصلي في المعنى، والدلالةِ على الحَدَث. أو هو اسم دل على المعنى المجرد من الزمن مثل المصدر.

المصدر الميمي أوزانه وطريقته هي نفس أوزان وطريقة صوغ اسمي الزمان (http://www.alfaseeh.com/wiki/%D8%A7%D8%B3%D9%85_%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%86) والمكان (http://www.alfaseeh.com/wiki/%D8%A7%D8%B3%D9%85_%D8%B2%D9%85%D8%A7%D9%86) (في الثلاثي وغير الثلاثي)، واسم المفعول (http://www.alfaseeh.com/w/index.php?title=%D8%A7%D8%B3%D9%85_%D9%85%D9%81%D8%B9%D9%88%D9%84&action=edit&redlink=1) من غير الثلاثي، ويختلف في أنه يمكن إحلال المصدر العادي محله.





صَوْغُه




يصاغ من الثلاثي على وزن مَفْعَل، نحو: [مَشْرَب، مَجْلَس، مَوْعَد، مَوْضِع، مَوْقِع،...] تقول:

ويصاغ من غير الثلاثي على وزن اسم المفعول نفسِه. نحو: [مُدَحْرَج، مُقاتَل، مُسْتَخْرَج...]. أو يأتي من غير الثلاثي على وزن الفعل المضارع مع إبدال حرف المضارعة ميماً مضمومة وفتح ما قبل الآخر. فنقول: أخرج: مُخْرَج، أقام : مُقام، استغفر : مُستغفَر.


ملاحظات

* علامة الكلمة أن تكون مصدراً ميمياً أننا نستطيع أن نحذفها، ونضع بدلها المصدر الأصلي للفعل دون أن يتغير المعنى. كقولك:
نَهَجَ عمر بن عبد العزيز مَنْهَجَ (نَهْجَ) جّدِهِ العظيم عمر بن الخطاب.
* قد تزاد على صيغة المصدر الميمي تاء في آخره. مثل: (فَسَدَ : مَفْسَدة)، و(هَلَكَ : مَهْلَكَة)، و(هَانَ : مَهانَة).

المصدر ويكبيديا الموسوعة الحرة

ولادة الأندلسية
07-10-2010, 09:51 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

العزيزة زهرة
أدامك الله للفصيح ، نراك دوما حيث يجب أن تكوني
أبارك همتك العالية ومبادرتك الدائمة فأنت سباقة للخير دوما
ثقل الله ميزانك بما تفيدين به من حولك دمت معينا لاينضب
خالص تحياتي ومحبتي وشكري

زهرة متفائلة
07-10-2010, 10:30 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

العزيزة زهرة
أدامك الله للفصيح ، نراك دوما حيث يجب أن تكوني
أبارك همتك العالية ومبادرتك الدائمة فأنت سباقة للخير دوما
ثقل الله ميزانك بما تفيدين به من حولك دمت معينا لاينضب
خالص تحياتي ومحبتي وشكري




الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

أختي الحبيبة : ولادة الأندلسية

جزيتِ الجنة على جميل قولك ، وحسن منطوقك ، بارك الله فيك لقد أحرجتِني بما قلتِ ، ما أفعله يفعله الآخرون ، ما أنا إلا ناقلة وحاملة علم هذا لهذا ليس إلا ! فلا تنفخي فيني فيصيبني الغرور ( ابتسامة ) ، وأصدق نفسي .

أسأل الله أن يتقبل منا جميعا / اللهم آمين

وجزاك الله خيرا على دعائك الطيب ، ولكِ بمثل ما دعوت ِ لي وزيادة / اللهم آمين

نسأل الله الإخلاص في القول والعمل .

ودمت ِ موفقة ومسددة .

الشيخ كمال
08-10-2010, 09:34 AM
وجاء في اللسان: وَدَّ الشيءَ وُدًّا وَوِدًّا وَوَدًّا وَوَدادةً وَوِدادًا وَوَدادًا ومَوَدَّةً ومَوْدِدةً: أحَبَّه. فذكر ثمانية مصادر، منها واحد قياسي وهو (الوَدُّ).
أما تعليل مجيئ المصدر على (مودة)، فقد ذكره سيبويه كما جاء في المحكم واللسان: "قال سيبويه: جاء المصدر في مَوَدّة على مَفْعَلة ولم يشاكل باب (يَوْجَلُ) في من كسر الجيم؛ لأَن واوَ (يَوْجَلُ) قد تعتل بقلبها أَلفًا فأَشبهتْ واو (يَعِدُ) فكسروها كما كسروا المَوْعِد، وإِن اختلف المعنيان، فكان تغييرُ (ياجَل) قلبًا وتغيير (يَعِدُ) حذفًا، لكن التغييرَ يجمعُهما".

[/SIZE][/FONT]


في رأيي - والله أعلم بالصواب - أن كلام سيبويه ليس تعليلا لمجيء المصدر الميمي من (ودّ) على (مودة) إذ أن هذا هو القياس فيه؛ حيث إنه ليس فعلا مثالا حذفت فاؤه في المضارع حتى يكون القياس فيه (مفعِلة).
وإنما كلام سيبويه في تعليل مجيء المصدر الميمي من (وجِل يَوجَل) على (موجِل) بكسر الجيم - عند بعضهم -، وإنما هذا يكون للمثال المحذوف الفاء في المضارع، نحو (يعد)، تقول فيه: (موعِد)، فذكر أن السبب في ذلك مشابهة الفعل (يوجل) للفعل (يعد) في مطلق الإعلال، ففي يعد حدث حذف للواو، وفي (يوجل) حدث قلبها ألفا - عند بعضهم.
ولم يحدث مثل هذا الإعلال في (ودَّ) فلذلك لم يشاكل (وجل) في ما ذُكِرَ.
وعلى ذلك فإني أرى أيضا أن كلام سيبويه يقتضي أن يكون المصدر (موددة) الوارد في اللسان ضمن قوله: وَدَّ الشيءَ وُدًّا وَوِدًّا وَوَدًّا وَوَدادةً وَوِدادًا وَوَدادًا ومَوَدَّةً ومَوْدِِِدةً بفتح الدال لا بكسرها. والله أعلم

عبد الحكيم مصطفى صوافي
10-10-2010, 02:56 AM
سلام الله عليكم
ما أرى فيما قاله سيبويه حجّة تشفينا و تكفينا عن السؤال و قد وردت اللفظة (محلّ النقاش) ممّا أسلف في مصادر فعلها، بل أجد مودّة مصدرا صريحا لا ميميا، و قد لا يكون لبعض الكلمات مصادر ميمية على غرار ما ورد منها مصدرُها على وزن مفاعلة، كقولنا : قاتل مقاتلة.....و علـّموني إن رأيتموني مُجانبا جازاكم الله خيرا