المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : إشكال وقعتُ فيه!



المستثمر
20-10-2010, 12:41 AM
السلام عليكم ورحمة الله

الفعل المضارع مثل : يكون عندما يجزم نقول : لم يكن , بحذف حرف العلة ( الواو ) وكذلك كل فعل

وسطه علة أيضا مثل : يسير فنقول : لم يسر بحذف الياء ... وهكذا

السؤال هل حذفنا لحرف العلة تخفيفا لعدم اجتماع حرفين ساكنين ؟ وإن كان كذلك فلم وقع الاختيار

على الياء والواو ؟ أم هناك قاعدة ثابتة وما هي هذه القاعدة

التي تجعلنا نحذف حرف العلة من الفعل عند جزمه ؟؟؟ وشكرا لكم .

ريلوم
20-10-2010, 02:36 AM
حتى الألف تحذف:
ينال-->لم ينل

وأظن السبب كما قلت أنه لا يصح أن يجتمع ساكنان في وسط الكلمة.

جمال بن رابح مرسلي
20-10-2010, 09:52 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أظن أن القاعدة هي ما ذكرتماه، وهو:
إذا وقع قبل الحرف الأخير من الكلمة حرف علة (ألف، أو واو، أو ياء)، فإنه يحذف عند الجزم.
ولكن..
هل نحذف حرف العلة إذا وقفنا على كلمة من هذا النوع؟
كما في نحو قولنا: زيد في الأرض يسيْرْ.
فقد التقى ساكنان.

عطوان عويضة
20-10-2010, 05:13 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أظن أن القاعدة هي ما ذكرتماه، وهو:
إذا وقع قبل الحرف الأخير من الكلمة حرف علة (ألف، أو واو، أو ياء)، فإنه يحذف عند الجزم.
ولكن..
هل نحذف حرف العلة إذا وقفنا على كلمة من هذا النوع؟
كما في نحو قولنا: زيد في الأرض يسيْرْ.
فقد التقى ساكنان.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
سكون الوقف عارض، فلا يعول عليه صرفيا، لذا يتسامح في التقاء الساكنين للوقف، سواء أكان أولهما حرف علة أم صحيحا. وكيلا يضيع حرف العلة مع الوقف يمد مدا فوق الطبيعي كما يعرف أهل التجويد.