المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أَحْتَآجُ إِلَيْكُمُ فَهَلاَّ مذ



أَلَقْ~
20-10-2010, 04:06 PM
السَلآمُ عَلَيكُمُ وَرَحمَةُ اللهِ وَبَرَكَآتُهُ ..
أَهْلاً وَ سَهْلاً بِكُمْ يَـآ أَهْلَ الإِعْرَآبِ ..
أَحْتَآجُكُم فِيْ مُسَآعَدَتِي بِإِعْرَآبِ ..
حّدِيْثُ النَبِي مُحُمَدٍ عَلَيهِ أَفْضَلُ الصَلآةِ وَ أَتمُّ التَسْلِيمِ ..
(( يَا رُبَّ كاسِيَةٍ في الدُّنْيَا عَارِيَةٍ يَوْمَ الْقِياَمَةِ )) ..
أَتَمَنَى إِعْرَآبَهَآ كَـآمِلَةً ..
لآحَرَمَكُمُ اللهُ الأَجْرَ ..

عطوان عويضة
20-10-2010, 04:18 PM
السَلآمُ عَلَيكُمُ وَرَحمَةُ اللهِ وَبَرَكَآتُهُ ..
أَهْلاً وَ سَهْلاً بِكُمْ يَـآ أَهْلَ الإِعْرَآبِ ..
أَحْتَآجُكُم فِيْ مُسَآعَدَتِي بِإِعْرَآبِ ..
حّدِيْثُ النَبِي مُحُمَدٍ عَلَيهِ أَفْضَلُ الصَلآةِ وَ أَتمُّ التَسْلِيمِ ..
(( يَا رُبَّ كاسِيَةٍ في الدُّنْيَا عَارِيَةٍ يَوْمَ الْقِياَمَةِ )) ..
أَتَمَنَى إِعْرَآبَهَآ كَـآمِلَةً ..
لآحَرَمَكُمُ اللهُ الأَجْرَ ..

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
(عارية) حقها الضم لا الكسر.
وأدع الإعراب لغيري.

أَلَقْ~
20-10-2010, 04:34 PM
عَطوان :
أَنَـآ مِن ذَلِكَ احْتَرت ..؟
وّذَلِكَ لَأَنِي ظَنَنْتُ أَنَّ الأَوّلَى لَو تُضَمُ .؟
وَلَكِنَنِي ..
وَجَدْتُهَـآ فِي كِتَـآبِ الكَآمِلْ ( وَ أَظُنُهُ كِتَـآبٌ غَنِيٌ عَنِ التَعرِيفِ )
ثُمَّ نَقَلتُهَـآ كَمَا هِيَ ..
لِأَسْتَفسِرَ عَن كَوّنِهَـآ مَخْفُوّضَةً ..
وَلَكِنَنِي ..
أَتَوَقَعُ أَنَهَـآ قَد تَكُوّنُ نَعتَاً .. ؟
لِلْمَنْعُوّتِ ( كآسِيَةٍ ) ..؟
أمْ أَنَهُ مِنَ المُفتَرِضِ لَو تَكُونُ مَرْفُوّعَةً ..؟
لِأَنَنِي ,,
أَحضَرتُهَآ كَمَـآ هِيَ مِنْ كِتَآبِ الكَآمِل .؟

عطوان عويضة
20-10-2010, 05:03 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
هي مرفوعة أختي الكريمة ليتم الكلام، ولو كانت مخفوضة لاحتاج الكلام إلى ما يتمه.
وعليه فضبط الكتاب خطأ، وما أكثر ما تضبط الكتب خطأً. وأظنك لست بحاجة إلى إعراب مع الضم.

أَلَقْ~
20-10-2010, 06:07 PM
عطوان ,
أَحْسَنْتَ أَخِيْ ,,
قَدْ يَكُونُ خَطَأً ..؟
وَلِكنَنِي .
سُئِلتُ عَن سَبَبِ كَوّنِهَآ مَخْفُوّضَةً ..
فَبِمَاذَا أُجِيبُ ..؟

زهرة متفائلة
20-10-2010, 08:42 PM
عطوان ,
أَحْسَنْتَ أَخِيْ ,,
قَدْ يَكُونُ خَطَأً ..؟
وَلِكنَنِي .
سُئِلتُ عَن سَبَبِ كَوّنِهَآ مَخْفُوّضَةً ..
فَبِمَاذَا أُجِيبُ ..؟


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

بعد إذن الأستاذ الفاضل : عطوان عويضة : جزاه الله خيرا

لو يسمح لي بالإجابة عنه كمحاولة ( لا أدّعي العلم بل أنا باحثة أبحث عن المعلومة ) ونحن دائما نستفيد منه بارك الله في علمه / وأعتقد لو وجد السؤال لأجاب عنه ...

محاولة للإجابة

فتح الباري شرح صحيح البخاري لابن حجر العسقلاني

قوله : رب كاسية في الدنيا ) في رواية سفيان فرب بزيادة فاء في أوله ، وفي رواية ابن المبارك " يا رب كاسية " بزيادة حرف النداء في أوله ، وفي رواية هشام : كم من كاسية في الدنيا عارية يوم القيامة . وهو يؤيد ما ذهب إليه ابن مالك من أن رب أكثر ما ترد للتكثير فإنه قال أكثر النحويين إنها للتقليل وأن معنى ما يصدر بها المضي ، والصحيح أن معناها في الغالب التكثير وهو مقتضى كلام سيبويه (http://www.alfaseeh.com/vb/showalam.php?ids=16076)فإنه قال في " باب كم " واعلم أن " كم في الخبر لا تعمل إلا فيما تعمل فيه رب ، لأن المعنى واحد إلا أن كم اسم و رب غير اسم انتهى .

ولا خلاف أن معنى كم الخبرية التكثير ولم يقع في كتابه ما يعارض ذلك فصح أن مذهبه ما ذكرت وحديث الباب شاهد لذلك ، فليس مراده أن ذلك قليل بل المتصف بذلك من النساء كثير " ولذلك لو جعلت كم موضع رب لحسن انتهى . ، وقد وقعت كذلك في نفس هذا الحديث كما بينته ، ومما وردت فيه للتكثير قول حسان :

رب حلم أضاعه عدم الما ل وجهل غطى عليه النعيم
وقول عدي :

رب مأمول وراج أملا قد ثناه الدهر عن ذاك الأمل



قال : والصحيح أيضا أن الذي يصدر برب لا يلزم كونه ماضي المعنى بل يجوز مضيه وحضوره واستقباله ، وقد اجتمع في الحديث الحضور والاستقبال ، وشواهد الماضي كثيرة انتهى . ملخصا . وأما تصدير رب بحرف النداء في رواية ابن المبارك فقيل المنادى فيه محذوف ، والتقدير يا سامعين .

[ ص: 26 ] قوله : عارية في الآخرة ) قال عياض الأكثر بالخفض على الوصف للمجرور برب ، وقال غيره : الأولى الرفع على إضمار مبتدأ والجملة في موضع النعت أي هي عارية والفعل الذي يتعلق به رب محذوف ، وقال السهيلي : الأحسن الخفض على النعت لأن رب حرف جر يلزم صدر الكلام وهذا رأي سيبويه (http://www.alfaseeh.com/vb/showalam.php?ids=16076); وعند الكسائي هو اسم مبتدأ والمرفوع خبره ، وإليه كان يذهب بعض شيوخنا انتهى . واختلف في المراد بقوله : كاسية وعارية " على أوجه أحدها كاسية في الدنيا بالثياب لوجود الغنى عارية في الآخرة من الثواب لعدم العمل في الدنيا ، ثانيها كاسية بالثياب لكنها شفافة لا تستر عورتها فتعاقب في الآخرة بالعري جزاء على ذلك ، ثالثها كاسية من نعم الله عارية من الشكر الذي تظهر ثمرته في الآخرة بالثواب ، رابعها كاسية جسدها لكنها تشد خمارها من ورائها فيبدو صدرها فتصير عارية فتعاقب في الآخرة ، خامسها كاسية من خلعة التزوج بالرجل الصالح عارية في الآخرة من العمل فلا ينفعها صلاح زوجها كما قال تعالى فلا أنساب بينهم (http://www.alfaseeh.com/vb/#docu)ذكر هذا الأخير الطيبي ورجحه لمناسبة المقام ، واللفظة وإن وردت في أزواج النبي صلى الله عليه وسلم لكن العبرة بعموم اللفظ ، وقد سبق لنحوه الداودي فقال : كاسية للشرف في الدنيا لكونها أهل التشريف وعارية يوم القيامة قال : ويحتمل أن يراد عارية في النار .

الكتاب ( مصدر المعلومة ) من هنــا (http://www.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?bk_no=52&ID=3901&idfrom=12907&idto=13057&bookid=52&startno=16)

والله أعلم بالصواب وهو الموفق

أَلَقْ~
21-10-2010, 11:04 AM
أُتَمَنَى مِنَ الأَخِ الفَاضِلْ ..
عطوان عويضة ..
التَعلِيقَ ..

زهرة متفائلة
21-10-2010, 01:18 PM
أُتَمَنَى مِنَ الأَخِ الفَاضِلْ ..
عطوان عويضة ..
التَعلِيقَ ..

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أختي الحبيبة : ألق ~

وأنا كذلك أنتظر معكِ الإجابة والتعليق من الأستاذ الفاضل : عطوان عويضة جزاه الله خيرا

وأعتقد كانت في هذه النافذة المباركة مشاركتين / ولكنها حذفت ربما بسبب التحديثات .

والله الموفق

أَلَقْ~
21-10-2010, 02:07 PM
لَم أَفهَمُ إِلى مَا تَرمِين .؟
هَل تَقصِدِينَ بِقَولِكِ ..
أَن هُنَاكَ مَن عَلَّقَ وَلَكِنَّ المَشَارَكَةَ حُذِفَت .؟

زهرة متفائلة
21-10-2010, 02:19 PM
لَم أَفهَمُ إِلى مَا تَرمِين .؟
هَل تَقصِدِينَ بِقَولِكِ ..
أَن هُنَاكَ مَن عَلَّقَ وَلَكِنَّ المَشَارَكَةَ حُذِفَت .؟



الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

تعقيب

أقصد أختي الحبيبة / تعليقي وتعليقك لي ( أما عن تساؤلك هل هناك أحد علق على المشاركة بعدها ؟!
لا أعرف ـ في الحقيقة ـ إن شاء الله ما يكون هناك أحد علق على المسألة وإلا كانت حذفت عن طريق الخطأ بسبب التحديثات التي حدثت بالأمس ) .

لا تقلقي أختي سيأتي من يعلّق على مسألتك سواء الأستاذ الفاضل : عطوان عويضة ( جزاه الله خيرا ) أو أحد الأفاضل الذين يمتلكون ملكة تحليل المسائل أيضا ( ما شاء الله )

على فكرة / هناك نافذتين ـ على ما أعتقد ـ حذفت برمتها ( باقتلاعها من جذورها ) الحمدلله ما طارت نافذتك ( ابتسامة )

أسأل الله لكِ التوفيق الدائم / اللهم آمين .

أَلَقْ~
24-10-2010, 09:32 PM
أَتَمَنَى مِن الأَخِ عَطْوَّآنُ التَعْلِيقَ .!

ابن القاضي
24-10-2010, 10:07 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
(عارية) حقها الضم لا الكسر.
وأدع الإعراب لغيري.
بعد إذن استاذنا الفاضل عطوان ، فإني أظنه كان يقصد الرواية، أي: أنها مروية بالرفع ، وأما من جهة الإعراب ، فإن (رُبّ) يراعى محلها كثيرا، وهذا مما لا يخفى على الأستاذ الفاضل .

أَلَقْ~
24-10-2010, 10:32 PM
أَخِي : ابن القاضي ..
وَهُوَ مَـآفَهَمْتُ , وَلِكِنَهَا وَرَدَت بِأَكثَرِ مِن رِوَّآيَةِ ..
مِنهَا مَرفُوّعَةٌ , وَمِنهَا مَخفُوّضَةٌ كَمَا ذَكَرتُ مُسبَقَاً ..
وَلَكِنِي أَسأَلُ عَن كَوّنِهَا مَخفُوَّضَةٌ ..
فَأُرِيدُ رَأيَ الجَمَـآعَةِ أَجَلَكُمُ اللهُ ..
فَأَعرَبتُ بِمَا رَأَيتُ أَنَهَآ قَد تَكُوّنُ نَعتَاً لِلمَنعُوّتِ ( كَاسِيَةٍ ) ..
وَأَدلَت بِدَلوِهَا أُختُنَا : زهرة متفائلة - جَزَآهَـآ المَوّلَى خَيرَاً -
فَكَفَت .
وَلَكِنِي أُرِيدُ رَأيَ الجَمِيعِ ..

عطوان عويضة
24-10-2010, 11:23 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أولا: أقدم اعتذاري للأخت الكريمة على تأخري في الرد، إذ لم ألج الشبكة منذ أيام.
ثانيا: أشكر أخي الكريم ابن القاضي لانبرائه الكريم الرد عن أخيه وحسن ظنه به والتماسه العذر له.
ثالثا: ما أراه هو رفع عارية على أنها خبر لمجرور رب على القول الراجح أن رب حرف جر شبيه بالزائد، وقد دخلت هنا على مبتدأ، ويلزم أن يكون له خبر، واعتبار عارية خبرا أولى من تقدير خبرغيره.
رابعا: من جر عارية فعلى أنه صفة لمجرور رب، ومجرور رب لا بد من نعته بوصف مجرور، ولا وصف مجرورا ظاهرا سوى عارية، فجعلوا عارية وصفا لكاسية لما تقتضيه الصناعة، وهو نعت مجرور رب بوصف. فيكون تقدير الكلام على هذا: رب كاسيةٍ في الدنيا عاريةٍ في الآخرة (موجودةٌ)
والذي أراه أن وصف كاسية بعارية لا يستقيم، كما استقام في قوله صلى الله عليه وسلم: " صنفان من أهل النار .... نساء كاسيات عاريات..." لاختلاف زمن الكساء والعري في الحديث الأول، واتحاده في الآخر.
وأما وجوب نعت مجرور رب فكاسية نفسها نعت لمنعوت محذوف، أي رب امرأة كاسية في الدنيا هي عارية يوم القيامة، كذلك قوله في الدنيا يمكن تعليقه بنعت محذوف تقديره كائنة مثلا.

والله أعلم

زهرة متفائلة
25-10-2010, 01:27 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

تعليق :

بارك الله في علم جهابذتنا الأفاضل ، أسأل الله أن يبارك في علمكما ، وأن ينور بصيرتكما دائما بالعلم والحق ، ونحن نتعلم منكما التحليل المنطقي للمسائل ومن باقي الأساتذة الأفاضل / نفع الله بكما طلبة العلم والإسلام والمسلمين / اللهم آمين .

أرجو أن تكون الإجابة وصلتك أختي ألق ~

أَلَقْ~
26-10-2010, 05:45 PM
أَشْكُرُلَكُم جَمِيعَاً , لآ حَرَمَكُمُ المَوّلَى الأَجرَ ..