المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أريد إجابات سريعة جدا لأسئلة إعرابية !



زهرة متفائلة
25-10-2010, 08:40 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

السؤال الأول :

في قول الشاعر :

يا عالم الأسرار علمَ اليقين ...يا كاشف الضر عن البائسين .

ما إعراب ما تحته خط ؟

هل إعرابه مفعول مطلق أم ماذا ؟ أريد إجابات أكيدة بارك الله فيكم

السؤال الثاني :

ما إعراب ليهنَكِ في قول الشاعر



يا ظبية البان ترعى في خمائله ...ليهنَك ِاليوم أن القلب مرعاك

هل إعرابه هكذا :

اللام : لام الأمر حرف مبني لا محل له من الإعراب
يهنك : فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السكون على الهمزة المحذوفة للتخفيف (ليهنئك)
الكاف : ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به .

باقي الأسئلة سأضعها حالما تجيبون على هذين السؤالين جزيتم الجنة

مستعجل جدا

زهرة متفائلة
25-10-2010, 08:52 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :


السؤال الثالث :


لعمرك هذا مماتُ الرجال ..... ومن رام موتاً شريفاً فذا

فكيف اصطباري لكيدالحقود ..... وكيف احتمالي لسوم الأذى


أريد من يعرب لي ما تحته خط ؟

ابن القاضي
25-10-2010, 09:08 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

السؤال الأول :

في قول الشاعر :

يا عالم الأسرار علمَ اليقين ...يا كاشف الضر عن البائسين .

ما إعراب ما تحته خط ؟

هل إعرابه مفعول مطلق أم ماذا ؟ أريد إجابات أكيدة بارك الله فيكم

السؤال الثاني :

ما إعراب ليهنَكِ في قول الشاعر



يا ظبية البان ترعى في خمائله ...ليهنَك ِاليوم أن القلب مرعاك

هل إعرابه هكذا :

اللام : لام الأمر حرف مبني لا محل له من الإعراب
يهنك : فعل مضارع مجزوم وعلامة جزمه السكون على الهمزة المحذوفة للتخفيف (ليهنئك)
الكاف : ضمير متصل مبني في محل نصب مفعول به .

باقي الأسئلة سأضعها حالما تجيبون على هذين السؤالين جزيتم الجنة

مستعجل جدا





إجاباتك صحيحة .

ابن القاضي
25-10-2010, 09:15 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :


السؤال الثالث :


لعمرك هذا مماتُ الرجال ..... ومن رام موتاً شريفاً فذا

فكيف اصطباري لكيدالحقود ..... وكيف احتمالي لسوم الأذى


أريد من يعرب لي ما تحته خط ؟






الواو: للاستئناف
من: شرطية في محل رفع مبتدأ
رام: فعل الشرط في محل جزم
موتا: مفعول به
شريفا : نعت
فذا: الفاء رابطة لجواب الشرط، ذا: مبتدأ، خبره محذوف . والجملة الاسمية في محل جزم جواب الشرط.
وجملتا الشرط والجواب في محل رفع خبر .
والله أعلم .

زهرة متفائلة
25-10-2010, 09:18 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

ما إعراب ياما في قول الشاعر :

ياما جسست ربيعها فتشبثت ...أعشابها بأصابعي الفرحات

هل هنا ؟

يا : حرف تنبيه وما : نكرة تامة بمعنى شيء ف محل رفع مبتدأ ؟!

ما إعراب كلمة أرض في قول الشاعر :

أرض ٌ مزجت صفاتها بصفاتي ...وتركت فوق أديمها بصماتي .

هل إعرابها خبر لمبتدإ محذوف ؟

ما إعراب مع هنا في قول الشاعر؟

نعود مع العواصف داويات .... مع البرق المقدس والشهاب

هل ظرف زمان ؟!

والله الموفق

زهرة متفائلة
25-10-2010, 09:23 PM
الواو: للاستئناف
من: شرطية في محل رفع مبتدأ
رام: فعل الشرط في محل جزم
موتا: مفعول به
شريفا : نعت
فذا: الفاء رابطة لجواب الشرط، ذا: مبتدأ، خبره محذوف . والجملة الاسمية في محل جزم جواب الشرط.
وجملتا الشرط والجواب في محل رفع خبر .
والله أعلم .


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أستاذنا الفاضل : ابن القاضي

جزاك الله خيرا ، لو تكمل الإجابات على باقي الأسئلة والتصحيح ، رزقك الله الجنة ...

زهرة متفائلة
25-10-2010, 09:29 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:



هل الإعراب هنا صحيح ؟




إنما العاقل من يجعل للدهر حسابا





إنما : إن : حرف توكيد ونصب ومشبه للفعل مبني على الفتح لا محل له من الإعراب ، و " ما " : كافة كفت إن عن العمل مبنية على السكون لا محل لها من الإعراب أو نقول عنها ( إنما ) : كافة ومكفوفة .



العاقل : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .



من : اسم موصول مبني على السكون في محل رفع خبر المبتدإ.



يجعل : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره ، والفاعل : ضمير مستتر جوازا تقديره : هو



للدهر : اللام حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الإعراب ( الدهر ) : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .



والجار والمجرور متعلق بالفعل " يجعل "



حسابا : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .

زهرة متفائلة
25-10-2010, 09:52 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

ما إعراب وجداننا في قول الشاعر :

يا من يعز علينا أن نفارقهم ...وجداننا كل شيء بعدكم عدم


وإعراب هذا البيت بالكامل :

إن كان سركم ما قال حاسدنا ....فما لجرح إذا أرضاكم ألم ؟

انتهت الأسئلة .

بارك الله فيكم من لديه إجابات على تساؤلاتنا فأرجو الإجابة ( جزيتم الجنة ) وأرجو أن تكون أكيدة .

زهرة متفائلة
25-10-2010, 09:58 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

ما إعراب وجداننا في قول الشاعر :

يا من يعز علينا أن نفارقهم ...وجداننا كل شيء بعدكم عدم


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

هل تعرب وجداننا : مبتدأ ؟! أريد من يؤكد على الإجابات

بارك الله فيكم / أسعفونا قليلا ...وبسرعة .

أوسع الله لكم في الرزق

زهرة متفائلة
26-10-2010, 12:02 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

أين أهل العلم ؟

من لديه علم وتأكيد لما أوردنا أن لا يبخلنا علينا ...

هلا أجبتم بسرعة ؟!

الشيخ كمال
26-10-2010, 12:33 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

ما إعراب ياما في قول الشاعر :

ياما جسست ربيعها فتشبثت ...أعشابها بأصابعي الفرحات

هل هنا ؟

يا : حرف تنبيه وما : نكرة تامة بمعنى شيء ف محل رفع مبتدأ ؟!

أعتقد أن يا ما هذه كلمة ليست فصيحة، بل هي كلمة عامية، والمراد بها التكثير، وعليه فهي نائب عن المفعول المطلق، والتقدير: جسست ربيعها جسا كثيرا.

ما إعراب كلمة أرض في قول الشاعر :

أرض ٌ مزجت صفاتها بصفاتي ...وتركت فوق أديمها بصماتي .

هل إعرابها خبر لمبتدإ محذوف ؟

نعم هي كذلك.

ما إعراب مع هنا في قول الشاعر؟

نعود مع العواصف داويات .... مع البرق المقدس والشهاب

هل ظرف زمان ؟!

بل ظرف مكان متعلق بـ (نعود).

والله الموفق



والله أعلم.

ابن القاضي
26-10-2010, 08:28 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

ما إعراب كلمة أرض في قول الشاعر :

أرض ٌ مزجت صفاتها بصفاتي ...وتركت فوق أديمها بصماتي .

هل إعرابها خبر لمبتدإ محذوف ؟

ما إعراب مع هنا في قول الشاعر؟

نعود مع العواصف داويات .... مع البرق المقدس والشهاب

هل ظرف زمان ؟!

والله الموفق



إجاباتك صحيحة

ابن القاضي
26-10-2010, 08:31 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:



هل الإعراب هنا صحيح ؟




إنما العاقل من يجعل للدهر حسابا




إنما : إن : حرف توكيد ونصب ومشبه للفعل مبني على الفتح لا محل له من الإعراب ، و " ما " : كافة كفت إن عن العمل مبنية على السكون لا محل لها من الإعراب أو نقول عنها ( إنما ) : كافة ومكفوفة .


العاقل : مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره .


من : اسم موصول مبني على السكون في محل رفع خبر المبتدإ.


يجعل : فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة على آخره ، والفاعل : ضمير مستتر جوازا تقديره : هو


للدهر : اللام حرف جر مبني على الكسر لا محل له من الإعراب ( الدهر ) : اسم مجرور وعلامة جره الكسرة الظاهرة على آخره .


والجار والمجرور متعلق بالفعل " يجعل "


حسابا : مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة على آخره .

للدهر: متعلق بالمصدر حسابا
والجملة الفعلية صلة الموصول
والله أعلم

ابن القاضي
26-10-2010, 09:00 AM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :



ما إعراب وجداننا في قول الشاعر :


يا من يعز علينا أن نفارقهم ...وجداننا كل شيء بعدكم عدم



وإعراب هذا البيت بالكامل :


إن كان سركم ما قال حاسدنا ....فما لجرح إذا أرضاكم ألم ؟


انتهت الأسئلة .


بارك الله فيكم من لديه إجابات على تساؤلاتنا فأرجو الإجابة ( جزيتم الجنة ) وأرجو أن تكون أكيدة .

وجداننا : مبتدأ
إن: حرف شرط
كان : فعل ماض ناقص، وهو في محل جزم فعل الشرط، واسم كان ضمير الشأن محذوف
سركم: فعل ومفعول.
ما قال: مؤول بمصدر، فاعل سركم ، أي: سركم قولُ
حاسدُنا: فاعل قال .
فما: الفاء رابطة للجواب، ما نافية
لجرح: متعلق بخبر مقدم، والمبتدأ مؤخر (ألمُ)
إذا: ظرفية متعلقة بالمصدر ألم
أرضاكم : جملة فعلية في محل جر بإضافة إذا .
والجملة الاسمية المنفية في محل جزم جواب الشرط .
وجملتا الشرط والجواب في محل نصب خبر كان .
والله أعلم .

الشيخ كمال
26-10-2010, 11:53 AM
إجابة أخرى بالإضافة إلى ما ذكره أخونا ابن القاضي أكرمه الله.
سركم ما قال حاسدنا: جملة فعلية في محل نصب خبر كان.
إذا: اسم شرط خافض لشرطه منصوب بجوابه على رأي الجمهور، أو منصوب بشرطه، وجوابه لا محل له على رأي ابن هشام.
أرضاكم: جملة الشرط، وفعل الشرط في محل جر مضاف إليه حسب رأي الجمهور، أو لا محل له حسب رأي ابن هشام، وجملة الجواب محذوفة تقديرها: فما له ألم، لا محل لها من الإعراب.
والجملة الشرطية معترضة لا محل لها من الإعراب.

زهرة متفائلة
26-10-2010, 12:40 PM
وجداننا : مبتدأ
إن: حرف شرط
كان : فعل ماض ناقص، وهو في محل جزم فعل الشرط، واسم كان ضمير الشأن محذوف
سركم: فعل ومفعول.
ما قال: مؤول بمصدر، فاعل سركم ، أي: سركم قولُ
حاسدُنا: فاعل قال .
فما: الفاء رابطة للجواب، ما نافية
لجرح: متعلق بخبر مقدم، والمبتدأ مؤخر (ألمُ)
إذا: ظرفية متعلقة بالمصدر ألم
أرضاكم : جملة فعلية في محل جر بإضافة إذا .
والجملة الاسمية المنفية في محل جزم جواب الشرط .
وجملتا الشرط والجواب في محل نصب خبر كان .
والله أعلم .


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

الأستاذ الفاضل : ابن القاضي

سؤال :

جزاك الله خيرا ، هل تصلح ما هنا أن تكون موصولية كذلك ؟!

أسأل الله أن يبلغكم أعالي الجنان على جهدكم وتصويبكم ومساعدتكم ، وألا يحرمكم الأجر والمثوبة / اللهم آمين .

زهرة متفائلة
26-10-2010, 12:52 PM
إجابة أخرى بالإضافة إلى ما ذكره أخونا ابن القاضي أكرمه الله.
سركم ما قال حاسدنا: جملة فعلية في محل نصب خبر كان.
إذا: اسم شرط خافض لشرطه منصوب بجوابه على رأي الجمهور، أو منصوب بشرطه، وجوابه لا محل له على رأي ابن هشام.
أرضاكم: جملة الشرط، وفعل الشرط في محل جر مضاف إليه حسب رأي الجمهور، أو لا محل له حسب رأي ابن هشام، وجملة الجواب محذوفة تقديرها: فما له ألم، لا محل لها من الإعراب.
والجملة الشرطية معترضة لا محل لها من الإعراب.


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

الأستاذ الفاضل : الشيخ كمال

مقتبس مما قلتم :

أعتقد أن يا ما هذه كلمة ليست فصيحة، بل هي كلمة عامية، والمراد بها التكثير، وعليه فهي نائب عن المفعول المطلق، والتقدير: جسست ربيعها جسا كثيرا.

ما إعراب مع هنا في قول الشاعر؟

نعود مع العواصف داويات .... مع البرق المقدس والشهاب

هل ظرف زمان ؟!

بل ظرف مكان متعلق بـ (نعود).

سؤال :

أولا : جزاك الله خيرا على مساعدتكم وتصويبكم ، بلغكم الله أعالي الجنان وأسأل الله ألا يحرمكم الأجر


هل إعراب كذلك ياما في هذا البيت نفس إعرابها في هذا البيت .. ؟!

من هؤليائكن الضال والسمر
ياما أمليح غزلانا شدن لنا

والذي قال الجوهري عنه : ولم يسمع ذلك إلا في أحسن وأملح، قال ابن هشام : ولكن النحويين مع هذا قاسوه، ولم يحك ابن مالك اقتياسه إلا عن ابن كيسان وليس كذلك، قال أبو بكر بن الأنباري: ولا يقال إلا لمن صغر سنه.

سؤال آخر ؟

هل يجوز في مع في قول الشارع : نعود مع العواصف داويات

ظرف زمان + وظرف مكان = لأن المعنى يتقبلهما الاثنين معا ( وهذا السؤال أوجه كذلك للأستاذ ابن القاضي ) ؟


والله الموفق

ابن القاضي
26-10-2010, 02:44 PM
الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

الأستاذ الفاضل : ابن القاضي

سؤال :

جزاك الله خيرا ، هل تصلح ما هنا أن تكون موصولية كذلك ؟!

أسأل الله أن يبلغكم أعالي الجنان على جهدكم وتصويبكم ومساعدتكم ، وألا يحرمكم الأجر والمثوبة / اللهم آمين .

ولك بمثل
نعم تصلح

زهرة متفائلة
26-10-2010, 08:25 PM
ولك بمثل
نعم تصلح


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

الأستاذ الفاضل : ابن القاضي

جزاك الله الجنة على الرد على الاستفسار ، ونفع بكم وبعلمكم الأمة الإسلامية ، ورفع الله قدركم / اللهم آمين .

الشيخ كمال
27-10-2010, 09:01 AM
[QUOTE=زهرة متفائلة;482237]<div align="center">الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

سؤال :

هل إعراب كذلك ياما في هذا البيت نفس إعرابها في هذا البيت .. ؟!
من هؤليائكن الضال والسمر
ياما أمليح غزلانا شدن لنا

والذي قال الجوهري عنه : ولم يسمع ذلك إلا في أحسن وأملح، قال ابن هشام : ولكن النحويين مع هذا قاسوه، ولم يحك ابن مالك اقتياسه إلا عن ابن كيسان وليس كذلك، قال أبو بكر بن الأنباري: ولا يقال إلا لمن صغر سنه.



بارك الله فيك أختي الكريمة، وعذرا لتأخري في الرد لمشاكل عندي في الاتصال.
أما عن إعراب يا ما في البيت المذكور، فإن يا حرف تنبيه، أو حرف نداء على الراجح والمنادى محذوف، تقديره صاحبي مثلا أو نحوه، وما أميلح أسلوب تعجب، وإعرابه هكذا: ما نكرة تامة بمعني شيء اسم مبني على السكون في محل رفع مبتدأ، وأميلح فعل ماض مبني على الفتح الظاهر، وزيدا مفعول به، والفاعل ضمير مستتر تقديره هو، والجملة الفعلية في محل رفع خبر ما، وأما الكلام الذي نقله ابن هشام، فهو عن قياس تصغير أفعل التعجب.

سؤال آخر.
هل يجوز في مع في قول الشارع : نعود مع العواصف داويات

ظرف زمان + وظرف مكان = لأن المعنى يتقبلهما الاثنين معا ( وهذا السؤال أوجه كذلك للأستاذ ابن القاضي )؟

هي هنا ظرف مكان؛ لدلالتها على المكان، فإذا دلت على الزمان كأن تقولين: جئت مع شروق الشمس، أو نحوه كانت ظرف زمان.
والله أعلم.

زهرة متفائلة
27-10-2010, 01:02 PM
سؤال :

هل إعراب كذلك ياما في هذا البيت نفس إعرابها في هذا البيت .. ؟!
من هؤليائكن الضال والسمر
ياما أمليح غزلانا شدن لنا

والذي قال الجوهري عنه : ولم يسمع ذلك إلا في أحسن وأملح، قال ابن هشام : ولكن النحويين مع هذا قاسوه، ولم يحك ابن مالك اقتياسه إلا عن ابن كيسان وليس كذلك، قال أبو بكر بن الأنباري: ولا يقال إلا لمن صغر سنه.



بارك الله فيك أختي الكريمة، وعذرا لتأخري في الرد لمشاكل عندي في الاتصال.
أما عن إعراب يا ما في البيت المذكور، فإن يا حرف تنبيه، أو حرف نداء على الراجح والمنادى محذوف، تقديره صاحبي مثلا أو نحوه، وما أميلح أسلوب تعجب، وإعرابه هكذا: ما نكرة تامة بمعني شيء اسم مبني على السكون في محل رفع مبتدأ، وأميلح فعل ماض مبني على الفتح الظاهر، وزيدا مفعول به، والفاعل ضمير مستتر تقديره هو، والجملة الفعلية في محل رفع خبر ما، وأما الكلام الذي نقله ابن هشام، فهو عن قياس تصغير أفعل التعجب.

سؤال آخر.
هل يجوز في مع في قول الشارع : نعود مع العواصف داويات

ظرف زمان + وظرف مكان = لأن المعنى يتقبلهما الاثنين معا ( وهذا السؤال أوجه كذلك للأستاذ ابن القاضي )؟

هي هنا ظرف مكان؛ لدلالتها على المكان، فإذا دلت على الزمان كأن تقولين: جئت مع شروق الشمس، أو نحوه كانت ظرف زمان.
والله أعلم.


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

الأستاذ الفاضل : الشيخ كمال

جزاك الله الجنة على الرد ، معلومات قيمة استفدنا منها ـ في الحقيقة ـ بارك الله في علمكم ، ورفع الله منزلتكم وقدركم ، وكتب الله لكم الأجر والمثوبة / اللهم آمين .

ولكن لماذا لا يكون معناها هكذا ؟

نعود زمن العواصف داويات ــــ فتكون ظرف زمان !

كما يقولون / يتبين معرفة الظرف هل هو ظرف مكان أو زمان من خلال المضاف إليه وسياق الجملة ؟

وكيف يكون المعنى في حالة كونه ظرف مكان في البيت نعود مع العواصف داويات ؟!

أرجو أن تشرح لي فأنا لم استوعب بعد / أسأل الله أن يجزيكم خيرا .

والله الموفق

الشيخ كمال
27-10-2010, 02:24 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
أما ترجيحي كون مع ظرف مكان لا ظرف زمان فلما يلي:
1- كونه ظرف زمان لا يصلح إلا على هذا التقدير: نعود زمن هبوب العواصف، وكونه ظرف مكان لا يقتضي ذلك، وما لا يحتاج إلى تقديرات أولى.
2- كونه ظرف زمان يقتضي أن يعرف الوقت الذي تهب فيه الريح، والرياح في غالب ظني لا يعرف وقت هبوبها، بخلاف قولنا: مع الشمس؛ لأن الشمس تشرق كل يوم صباحا.
أما معنى: نعود مع العواصف، فمعناه: نعود مصاحبين لها، أي في المكان الذي تسير فيه، وهذا نحو قولنا: سرت مع محمد، يعني، في المكان الذي يسير فيه محمد، وإذا جاءت الواو بمعنى مع دلت على المكان أيضا، تقول: سرت والقمر، وسرت والنهر، ومعناهما: سرت مع القمر، ومع النهر يعني في المكان الذي يطل عليه القمر، والمكان الذي يجري بجواره النهر. والله أعلم.

زهرة متفائلة
27-10-2010, 02:32 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،
أما ترجيحي كون مع ظرف مكان لا ظرف زمان لما يلي:
1- كونه ظرف زمان لا يصلح إلا على هذا التقدير: نعود زمن هبوب العوصف، وكونه ظرف مكان لا يقتضي ذلك، وما لا يحتاج إلى تقديرات أولى.
2- كونه ظرف زمان يقتضي أن يعرف الوقت الذي تهب فيه الريح، والرياح في غالب ظني لا يعرف وقت هبوبها، بخلاف قولنا: مع الشمس؛ لأن الشمس تشرق كل يوم صباحا.
أما معنى: نعود مع العواصف، فمعناه: نعود مصاحبين لها، أي في المكان الذي تسير فيه، وهذا نحو قولنا: سرت مع محمد، يعني، في المكان الذي يسير فيه محمد، وإذا جاءت الواو بمعنى مع دلت على المكان أيضا، تقول: سرت والقمر، وسرت والنهر، ومعناهما: سرت مع القمر، ومع النهر يعني في المكان الذي يطل عليه القمر، والمكان الذي يجري بجواره النهر. والله أعلم.


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

الأستاذ الفاضل : الشيخ كمال

بارك الله فيكم على هذا الشرح الشافي والوافي ، لقد فهمت واتضحت الصورة ، جزيتم الجنة ، وبارك الله في علمكم ، وجعله الله في موازين حسناتكم يوم تلقونه ، وكتب الله لكم الأجر والمثوبة ، ونفع بكم الإسلام والمسلمين / اللهم آمين .

والله الموفق

ابن القاضي
27-10-2010, 09:33 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أما أوقات هبوب الرياح ، فلها مواسمها المعروفة عند العرب وغيرهم، كما هو معلوم في علم الفلك، وكذلك لها أسماؤها، ومنشؤها واتجاهاتها، وهذا مسلم به معلوم .
فإذا قال شخص: جئت مع العاصفة، أي: وقت هبوبها. ولا يتصور أنه أراد المكان إلا إذا عُلم أنه أراد مجيئه من جهة هبوب العاصفة .
والله أعلم .

زهرة متفائلة
27-10-2010, 10:07 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أما أوقات هبوب الرياح ، فلها مواسمها المعروفة عند العرب وغيرهم، كما هو معلوم في علم الفلك، وكذلك لها أسماؤها، ومنشؤها واتجاهاتها، وهذا مسلم به معلوم .
فإذا قال شخص: جئت مع العاصفة، أي: وقت هبوبها. ولا يتصور أنه أراد المكان إلا إذا عُلم أنه أراد مجيئه من جهة هبوب العاصفة .
والله أعلم .


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

أستاذنا الفاضل : ابن القاضي

كلام منطقي / إذن ترجحون مجيء " مع " في قول الشاعر :

نعود مع العواصف داويات

بأن مع : ظرف زمان وليس ظرف مكان ، والأستاذ الفاضل : الشيخ كمال : يرجح ظرف مكان

سؤال : ( هل يحتمل فيها الوجهان في هذا البيت ) ؟!

لقد اختلفتم وبالتالي لا نعرف أين الصواب الآن ؟

ابن القاضي
27-10-2010, 10:29 PM
(مع) تكون ظرفا إذا استعملت مضافة ، وهل هي للمكان أم للزمان ؟؟ يعرف ذلك بالمعنى ، وتحدده القرائن.
ولا مانع من أن تكون بمعنى الزمان أو المكان في جملة ما .
تقول: زيد معك ، أي: في الموضع الذي أنت فيه .
وتقول: وصلت مع العصر، أي: وقت العصر.
وتقول: قعد سعد مع عليّ، يحتمل : أنه قعد في الوقت الذي قعد فيه علي، ويحتمل أنه قعد في المكان الذي قعد فيه علي .
والله أعلم .

زهرة متفائلة
27-10-2010, 11:04 PM
(مع) تكون ظرفا إذا استعملت مضافة ، وهل هي للمكان أم للزمان ؟؟ يعرف ذلك بالمعنى ، وتحدده القرائن.
ولا مانع من أن تكون بمعنى الزمان أو المكان في جملة ما .
تقول: زيد معك ، أي: في الموضع الذي أنت فيه .
وتقول: وصلت مع العصر، أي: وقت العصر.
وتقول: قعد سعد مع عليّ، يحتمل : أنه قعد في الوقت الذي قعد فيه علي، ويحتمل أنه قعد في المكان الذي قعد فيه علي .
والله أعلم .


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد :

الأستاذ الفاضل : ابن القاضي

جزاك الله خيرا ، لقد فهمت ، وأعتقد وضحت المسألة الآن عندي بشكل أكبر بعد هذا الشرح القيم ، رفع الله قدركم بما تقدمونه من علم ، ونفع الله بعلمكم الأمة الإسلامية وطلبة العلم ، جزيتم الجنة ، وبوأكم منزلا عاليا فيها ، وحقق الله مرادكم أنتم والأستاذ الفاضل : الشيخ كمال / اللهم آمين