المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : ساعدوني الله يفرج عليكم



نوني
29-10-2010, 01:16 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
كيفكم؟|
جمعه مباركه..|

ابي جواب لسؤالي الله يعافيكم بس ابي يكون صحيح..

ماهوالمفعول المطلق,,وبيني كيف يكون لتأكيد الفعل ولزيادة نوعه وعدده مع التمثيل؟

زهرة متفائلة
29-10-2010, 01:43 PM
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
كيفكم؟|
جمعه مباركه..|

ابي جواب لسؤالي الله يعافيكم بس ابي يكون صحيح..

ماهوالمفعول المطلق,,وبيني كيف يكون لتأكيد الفعل ولزيادة نوعه وعدده مع التمثيل؟


الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله ...أما بعد:

منتدى الفصيح يرحب بجميع المشتركين الجدد في منتداه ، ويتمنى لهم طيب المقام والافادة .

هذا الشرح لأحد الأساتذة الأفاضل جزاه الله خيرا

تعريف المفعول المطلق


المفعول المطلق مصدر منصوب من لفظ عامله غالبًا، يذكر لتوكيد عامله، مثل: استعلمت استعلامًا، أو لبيان نوعه، مثل: عملت عملاً مفيدًا، أو لبيان عدده، مثل: خطوت خطوتين.



سُمي مفعولاً مطلقًا لأنه لم يقيّد بحرف كبقية المفاعيل التي قُيّدت بالحروف، فالمفعول به ما وقع عليه الفعل مثل: أكل الطفل الطعام. والمفعول لأجله، ما وقع الفعل لسببه كقوله تعالى: ﴿ولا تقتلوا أولادكم خشية إملاق﴾ الإسراء: 31 . والمفعول معه، ما وقع الفعل بمصاحبته: سرنا وشاطئَ البحر، والمفعول فيه ظرف يبيّن مكان وقوع الحدث: تطير الطائرة خلف السحب، أو بيّن زمن حدوثه: شُنّت الغارةُ ليلاً. فالمفعول المطلق ما صحّ أن يطلق عليه لفظ مفعول دون قيد من تلك القيود.


أنواع المفعول الطلق


المفعول المطلق ثلاثة أنواع: المؤكد لعامله، وهو ما يذكر لتوكيد حدثه، مثل: تدفق البترول في بلادنا تدفقًا. والمبيّن لنوعه يذكر لبيان نوع حدثه، مثل: نبحث عن كنوز الصحراء بحث الدائبين، ونتجه في ذلك اتجاهًا علميًا. والمبيّن للعدد، يذكر لبيان مرات حدوث حدثه، مثل قفز الرياضي قفزتين.


عامل المفعول المطلق


هو الحدث الذي يذكر المفعول المطلق لتوكيده أو بيان نوعه أو بيان عدده. وقد يكون هذا العامل فعلاً مثل: أصغيت إصغاء المجدّ، أو صفة، مثل: رأيت المصاب مجروحًا جرحًا غائرًا، أو مصدرًا، مثل: إن ردّك على المتسائل ردًا حاسمًا أمر طيّب.


الأصل في عامل المفعول المطلق أن يتقدم عليه، وجاز أن يتأخر عنه إن كان المفعول المطلق مبينًا للنوع أو العدد، مثل: اكتشافات متعددة اكتشف العلماء. ومثل سفرتين سافرت في إجازتي.



والأصل في عامل المفعول المطلق أن يذكر كما تقدم، وقد يحذف، وحذفه يكون واجبًا، وذلك في ثلاثة مواضع: عند نيابة المفعول المطلق مناب فعله، مثل: صبرًا في مجال الموت صبرًا. أو وقع موقع النهي، مثل: قيامًا لا جلوسًا، أو وقع بعد استفهام يدل على التوبيخ، مثل: أتهاونًا وقد جدّ قرناؤك؟ ويحذف عامل المفعول المطلق جوازًا إن كان المفعول مُبينًا للنوع أو العدد، مثل: قراءة واعية، جوابًا لمن قال لك: أقرأتَ الكتاب؟ ومثل: سفرتين، جوابًا لمن قال لك: كم مرةً سافرتَ؟ أما المفعول المطلق المؤكِّد فلا يحذف عامله.



النائب عن المفعول المطلق. يذكر بعد الفعل لفظ يؤكده أو يبّين نوعه أو عدده، ولكنه ليس من لفظ الفعل، وحينئذ يعد نائبًا عن المفعول المطلق وليس مفعولاً، ومن ذلك: صفة المصدر المفعول المطلق مثل: تطورت الحياة العصرية سريعًا. ومرادفه، مثل: فرحت جذلاً. ونوعه، مثل: رجع العدو القهقرى. وعدده، مثل: أذيع النبأ أربع إذاعات. وآلته، مثل: ضربت عدوّي سوطًا. وضميره، مثل: أقدّر العلم تقديرًا لا أقدره شيئًا آخر. والإشارة إليه، مثل: حسبي أني أرعى الجميل هذه الرعاية. ولفظتا كل وبعض مضافتان إليه، مثل: أفِي لهُ كلّ الوفاء، وأتردّد عليه بعض التردد.



ألفاظ تستعمل مفاعيل مطلقة


هناك ألفاظ كثيرة تستعمل مفاعيل مطلقة يكثر دورانها في الحديث دون ذكر عاملها منها: سبحان الله، معاذ الله، لبيك، سعديك، حنانيك، دواليك، هنيئًا، مريئًا، حقًا، البتة، سقيًا، رعيًا، ويلك، ويحك.

والله الموفق