المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : افتراءات على القرآن (نصب المضاف إليه)



أنــوار الأمــل
16-10-2002, 03:51 AM
نص سؤالهم:
جاء في سورة هود 11: 10 وَلَئِنْ أَذَقْنَاهُ نَعْمَاءَ بَعْدَ ضَرَّاءَ مَسَّتْهُ لَيَقُولَنَّ ذَهَبَ السَّيِّئَاتُ عَنِّي إِنَّهُ لَفَرِحٌ فَخُورٌ . وكان يجب أن يجرَّ المضاف إليه فيقول بعد ضراءِ .


وهذا من الجهل البين أو التحامل البين
فإن (ضراء) ممنوعة من الصرف لأنها منتهية بألف التأنيث الممدودة، وهذا من موانع الصرف
وما يُمنع من الصرف تكون علامة جره الفتحة عوضا عن الكسرة ما لم يضف أو يعرف بـ(أل) التعريف

ولو أننا لجأنا إلى تكبير نص سؤالهم سنجدهم قد كتبوا (ضراءِ) بكسر الهمزة فقط دون التنوين، أي أنهم لم يصرفوها، فهم إذن يعلمون أنها ممنوعة من الصرف، لكنه اللعب بعقول الضعاف

ثم إننا سنجدهم في سؤال تال يسألون عن سبب صرف ما لا ينصرف، وفيه تأكيد ثان على تعمدهم إضلال الناس، بينما شبهاتهم متهافتة، لا تصمد لمن حظوا بقليل من العلم فضلا عن أهل الاختصاص

وقد تكررت الكلمة في سورتي يونس وفصلت

في انتظار تعليقاتكم وإضافاتكم وتوضيحاتكم وشواهدكم أو صياغتكم للرد بطريقة أخرى مناسبة... بارك الله فيكم

أنــوار الأمــل
16-10-2002, 03:52 AM
جاء في سورة هود 11: 10 وَلَئِنْ أَذَقْنَاهُ نَعْمَاءَ بَعْدَ ضَرَّاءَ مَسَّتْهُ لَيَقُولَنَّ ذَهَبَ السَّيِّئَاتُ عَنِّي إِنَّهُ لَفَرِحٌ فَخُورٌ . وكان يجب أن يجرَّ المضاف إليه فيقول بعد ضراءِ .