المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : حكم كلمة (( تعالى )) فى الإعراب أرجو الرد



عبدالرحمن حسن
07-11-2010, 06:12 PM
أرجو توضيح إعراب كلمة تعالى فى هذة هذه الجمله وإعراب ما بعدها

الذكر هو استحضار عظمة الله تعالى وجلاله فى قلب العبد

طارق يسن الطاهر
07-11-2010, 08:17 PM
مرحبا بك أخي عبد الرحمن في الفصيح

-تعالى فعل ماض مبني على الفتح المقدر ، والفاعل ضمير مستتر تقديره هو يعود على لفظ الجلالة، والجملة الفعلية في محل نصب حال
-"جلاله" معطوفة على "عظمة"

عطوان عويضة
07-11-2010, 08:24 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
جملة تعالى - أراها - اعتراضية دعائية لا حالية.

والله أعلم

أبو أسيد
07-11-2010, 09:35 PM
كما تفضلت أميل معك أستاذنا أبا عبد القيوم لكن إذا كانت "حال" فإنها تفيد الحال الدائمة كما يقول القائل :"دعوت الله سميعا"

عبدالرحمن حسن
11-11-2010, 01:59 AM
النهايه النهاية اعراب إعراب جلاله اظن أظن انها أنها منصوبه منصوبة ؟؟ اذا إذا كانت الجمله الجملة حال حالا

عبدالرحمن حسن
11-11-2010, 02:03 AM
لوكانت معطوفه معطوفة على عظمة كانت مجرورة واظن أظن انها أنها معطوفه معطوفة على ما قبلها

عزام محمد ذيب الشريدة
11-11-2010, 08:35 AM
السلام عليكم
وما إعرابها في :قال تعالى؟

عطوان عويضة
11-11-2010, 09:34 AM
النهايه اعراب جلاله اظن انها منصوبه ؟؟ اذا كانت الجمله حال

لوكانت معطوفه على عظمة كانت مجرورة واظن انها معطوفه على ما قبلها

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
(جلال) معطوفة على (عظمة) والمعنى: استحضار عظمة الله - تعالى - وجلاله (أي واستحضار جلال الله). وهو الأقرب.
وقد تكون معطوفة على لفظ الجلالة، والمعنى: استحضار عظمة الله وعظمة جلاله ( أي: واستحضار عظمة جلال الله).

والله أعلم.

عطوان عويضة
11-11-2010, 10:04 AM
السلام عليكم
وما إعرابها في :قال تعالى؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
قال تعالى
قال سبحانه وتعالى
قال عز وجل
قال عز من قائل
قال جل وعلا
قال جل شأنه
قال تبارك وتعالى
قال تبارك اسمه
قال جلت عظمته
قال تعالى جده
.............
قال صلى الله عليه وسلم
قال عليه الصلاة والسلام
.........
قال رضي الله عنه
قال رحمه الله
قال كرم الله وجهه
....
ما بعد قال في الجمل السابقة وأمثالها، جمل اعتراضية لا محل لها، وهي تنزيهية في حق الله تعالى ودعائية في حق غيره عز وجل، (والتنزيه من الدعاء)، وهي جمل انشائية لا خبرية لذا يبعد وجه الحالية فيها.
أما فاعل قال فضمير مستتر عائد على معلوم دل عليه قرينة السياق والحضور الذهني.

والله - تعالى - أعلم.

عبدالرحمن حسن
12-11-2010, 02:36 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
(جلال) معطوفة على (عظمة) والمعنى: استحضار عظمة الله - تعالى - وجلاله (أي واستحضار جلال الله). وهو الأقرب.
وقد تكون معطوفة على لفظ الجلالة، والمعنى: استحضار عظمة الله وعظمة جلاله ( أي: واستحضار عظمة جلال الله).



والله أعلم.


والله يا اخى أخي اظن أظن انها أنها معطوفه معطوفة على ما قبلها وليس عظمة ولا لفظ الجلاله الجلالة ...................................

هشام محب العربية
12-11-2010, 11:49 AM
والله يا اخى اظن انها معطوفه على ما قبلها وليس عظمة ولا لفظ الجلاله ...................................

تعالى فعل وجلال اسم، كيف تعطف هذا على ذاك؟؟

عطوان عويضة
12-11-2010, 12:01 PM
تعالى فعل وجلال اسم، كيف تعطف هذا على ذاك؟؟
لا أوحش الله منك يا رجل.
طالت إجازتك، أسأل الله لك التوفيق والفلاح.

هشام محب العربية
12-11-2010, 12:51 PM
لا أوحش الله منك يا رجل.
طالت إجازتك، أسأل الله لك التوفيق والفلاح.

بل توحش الدنيا في البعد عن الفصيح وأهله، شغلتنا الدنيا يا أبا عبد القيوم، جمعنا الله بكم دائما على خير.

عبدالرحمن حسن
12-11-2010, 04:56 PM
تعالى فعل وجلال اسم، كيف تعطف هذا على ذاك؟؟

اخى أخي هشام حياك الله لكن جلالة جلاله معطوفه معطوفة على فاعل تعالى وهو الضمير المستتر وهناك من النحويين من اجاز أجاز عطف اسم على فعل والعكس مثل الزركشى الزركشي

حب العربية
12-11-2010, 05:37 PM
اخى هشام حياك الله لكن جلالة معطوفه على فاعل تعالى وهو الضمير المستتر وهناك من النحويين من اجاز عطف اسم على فعل والعكس مثل الزركشى
هل تقصد أخي أن يكون القصد: تعالى الله وتعالى جلاله؟
أرى أن هذا التوجيه بعيد جدًّا إن لم يكن توجيهًا مخطوءًا؛ لأن القصد استحضار جلال الله تعالى وعظمته، وليس ما ذكرت، وهذا العطف شائع ومعناه واضح لا يحتاج إلى دليل، وهو مثل قولنا: عظمة الله تعالى وقدرته ليس كمثلها شيء، فهل تعطف القدرة على الضمير في تعالى.

عبدالرحمن حسن
13-11-2010, 12:26 AM
هل تقصد أخي أن يكون القصد: تعالى الله وتعالى جلاله؟
أرى أن هذا التوجيه بعيد جدًّا إن لم يكن توجيهًا مخطوءًا؛ لأن القصد استحضار جلال الله تعالى وعظمته، وليس ما ذكرت، وهذا العطف شائع ومعناه واضح لا يحتاج إلى دليل، وهو مثل قولنا: عظمة الله تعالى وقدرته ليس كمثلها شيء، فهل تعطف القدرة على الضمير في تعالى.

انت أنت ماذا رأيك هل أ لا يجوز انك أنك تعطفها ؟؟