المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : هل يجوز إعراب " ابن " في : محمد بن سعد "بدل"؟



أبوعبدالفتاح
14-11-2010, 01:37 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جاء محمد بن سعد .
أيجوز أن تعرب " ابن " هنا بدلا من محمد ؟؟
وجزاكم الله خيرا .

بَحْرُ الرَّمَل
14-11-2010, 01:49 PM
الأصح إعرابها نعتا

والله أعلم .

أبوعبدالفتاح
14-11-2010, 10:55 PM
الأصح إعرابها نعتا

والله أعلم .
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إعراب كلمة " ابن " نعت هذا معروف ولكن لماذا لا يصح أن تعرب بدلا ؟؟؟
وجزاكم الله خيرا.

عطوان عويضة
15-11-2010, 02:39 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أرى والله أعلم جواز مجيء ابن بدلا من محمد لأن الإعراب فرع عن المعنى، فلو أريد البدل، كأن ينوي المتكلم بدءا أن يقول جاء محمد، ثم عرض له أن يخص محمدا بعينه من بين جملة محمدين، فزاد ابن سعد بيانا أو بدلا جاز.
ولكن يترتب على ذلك خلاف في اللفظ والرسم، فلو أراد النعت بدءا، لم ينون محمد في اللفظ، ولم يثبت همزة ابن في الرسم، هكذا (جاء محمدُ بنً سعدٍ)
ولو أراد البدل أو عطف البيان نون محمدا، وحرك نون التنوين بالكسر لمنع التقاء النون الساكنة بالباء الساكنة، وأثبت في الرسم همزة ابن، هكذا : (جاء محمدٌ ابنُ سعدٍ) وتلفظ ( محمدُنِبْنُ سعد)

والله أعلم.

أبو أسيد
15-11-2010, 03:13 PM
أستاذي عطوان عويضة
نحن نعلم أن التنوين يحذف عند الإضافة وعند بناء الاسم (في النداء مثلا) وعند منعه من الصرف
فما علة حذف التنوين من محمد عند إعراب ما بعده نعتا؟هلا فسّرت لي مشكوراً

عطوان عويضة
15-11-2010, 04:39 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
إذا كان العلم المنعوت بابن مصروفا منونا التقى عندنا ساكنان؛ نون التنوين الساكنة وباء ابن الساكنة - ولا اعتبار للهمزة رسمت أو لم ترسم لأنها تسقط في الوصل -.
وفي حال كون ابن نعتا للعلم تحذف نون التنوين من العلم منعا لالتقاء الساكنين تمييزا للعلم المنعوت عن العلم غير المنعوت الذي يحرك تنوينه بالكسر. ففي الحالتين منع التقاء الساكنين، إما بحذف التنوين وإما بتحريكه. والمغايرة للتمييز.
والله أعلم

أبوعبدالفتاح
15-11-2010, 06:04 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أرى والله أعلم جواز مجيء ابن بدلا من محمد لأن الإعراب فرع عن المعنى، فلو أريد البدل، كأن ينوي المتكلم بدءا أن يقول جاء محمد، ثم عرض له أن يخص محمدا بعينه من بين جملة محمدين، فزاد ابن سعد بيانا أو بدلا جاز.
ولكن يترتب على ذلك خلاف في اللفظ والرسم، فلو أراد النعت بدءا، لم ينون محمد في اللفظ، ولم يثبت همزة ابن في الرسم، هكذا (جاء محمدُ بنً سعدٍ)
ولو أراد البدل أو عطف البيان نون محمدا، وحرك نون التنوين بالكسر لمنع التقاء النون الساكنة بالباء الساكنة، وأثبت في الرسم همزة ابن، هكذا : (جاء محمدٌ ابنُ سعدٍ) وتلفظ ( محمدُنِبْنُ سعد)

والله أعلم.
جزاك الله خيرا أخي عطوان

أبو أسيد
15-11-2010, 06:45 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
إذا كان العلم المنعوت بابن مصروفا منونا التقى عندنا ساكنان؛ نون التنوين الساكنة وباء ابن الساكنة - ولا اعتبار للهمزة رسمت أو لم ترسم لأنها تسقط في الوصل -.
وفي حال كون ابن نعتا للعلم تحذف نون التنوين من العلم منعا لالتقاء الساكنين تمييزا للعلم المنعوت عن العلم غير المنعوت الذي يحرك تنوينه بالكسر. ففي الحالتين منع التقاء الساكنين، إما بحذف التنوين وإما بتحريكه. والمغايرة للتمييز.
والله أعلم
بوركت أخي وجزيت خيرا

أبوعلي2
15-11-2010, 06:55 PM
السلام عليكم
كل عام وأنتم بخير
الذي أذكره-أخي أبا عبد القيوم- أن حذف التنوين من الموضع المذكور ونحوه هو التخفيف لكثرة الاستعمال.

عطوان عويضة
15-11-2010, 07:26 PM
السلام عليكم
كل عام وأنتم بخير
الذي أذكره-أخي أبا عبد القيوم- أن حذف التنوين من الموضع المذكور ونحوه هو التخفيف لكثرة الاستعمال.
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
وكل عام أنت بخير أخي الكريم وأستاذنا الفاضل. وتقبل الله منا ومنكم وتجاوز عنا وعنكم.
لعل علة حذف التنوين منع التقاء الساكنين، وعلة خص العلم الموصوف هو التخفيف لكثرة الاستعمال، جمعا بين الرأيين.

جاء في شذا العرف:



التقاء الساكنين

1- إذا التقى ساكنان فى كلمة أو كلمتين، وجب التخلص منهما: إما بحذف أولهما، أو تحريكه، ما لم يكن على حَدِّه، كما سيأتى:


فيجب إن كانا فى كلمة حذف الأوّل لفظًا وخطًّا إذا كان مدة، سواء كان الثانى جزءًا من الكلمة أو كالجزء منها، نحو قُلْ وبِع وَخف، ونحو: أنتم تغزُون وتقضُون، ولَتَرْمُنَّ ولتَغْزُنَّ يا رجال. وأنتِ ترمِين وتغْزِينَ، ولتَرْمِنَّ وَلَتَغزِن يا هند، ويُحذف لفظًا لا خطًّا إن كانا فى كلمتين؛ وكان الأوّل مدة أيضًا، نحو يغزو الجيش، ويرمى الرجل، و "ركْعَتَا الفَجْرِ خَيْرٌ مِنَ الدُّنْيَا وَمَا فِيهَا"، و {أطِيعُوا اللَّه وَأطِيعُوا الرَّسُولَ وَأولِي الأمْرِ مِنْكُمْ}.

ويجب تحريكه إن لم يكن مدة إلا فى موضعين:
أحدهما: نون التوكيد الخفيفة، فإنها تُحذف إذا وليها ساكن كما تقدم.



ثانيهما: تنوين العلَم الموصوفِ بابنٍ مضافٍ إلى علَم، نحو: محمدُ بن عبد الله.


والله أعلم

أبوعلي2
15-11-2010, 07:37 PM
السلام عليكم
جزاك الله خيراً -أستاذي الكريم- على هذا النقل المفيد.ولكن نلاحظ -أخي الفاضل-أن الشيخ-رحمه الله-يعدد المواضع بلا تعليل.
نقول: هذا محمدٌابن أخي,وهذا محمدٌ الطويل.فلا نحذف.