المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : استفساران بارك الله فيكم إخوتي..



محمد الغزالي
04-12-2010, 03:35 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
عندي استفساران لو سمحتم:
الاستفسار الأول:
يقول عباس حسن في النحو الوافي:
إن كان المرجع اسم جمع غير خاص بالنساء؛ مثل: "رَكْب وقوْم" جاز أن يكون ضميره واو الجماعة؛ وأن يكون مفردًا مذكرًا. تقول: الركب سافروا، أو: الركب سافر، أو: الركب مسافر - القوم غابوا، أو: القوم غاب، أو: القوم غائب. فإن كان خاصًّا بالنساء - مثل: نسوة، نساء - جرى عليه حكم المرجع حين يكون جمع مؤنث للعاقل..
سؤالي: هل استثناء عباس حسن (اسم جمع الخاص بالنساء) صحيح؟ ومن قاله من النحاة؟
ــــــــــــــــــــــــ
السؤال الثاني:
يقول عباس حسن: وإن كان المرجع اسم جنس جمعيًّا جاز فى ضميره أن يكون مفردًا مذكرًا أو مؤنثًا، نحو قوله تعالى: {أعجازُ نخلٍ منقعِرٍ} أى: "هو". وقوله تعالى: {أعجاز نخل خاوية}، أى: هى.
السؤال: هل هناك من قال بذلك من النحاة, هلا أرشدتمونا إلى المصدر رعاكم الله..
وهل معنى أن كلامه أنه يجوز أن نقول: نخل رأيته, ونخل رأيتها؟

علي المعشي
04-12-2010, 11:26 PM
الاستفسار الأول:
يقول عباس حسن في النحو الوافي:
إن كان المرجع اسم جمع غير خاص بالنساء؛ مثل: "رَكْب وقوْم" جاز أن يكون ضميره واو الجماعة؛ وأن يكون مفردًا مذكرًا. تقول: الركب سافروا، أو: الركب سافر، أو: الركب مسافر - القوم غابوا، أو: القوم غاب، أو: القوم غائب. فإن كان خاصًّا بالنساء - مثل: نسوة، نساء - جرى عليه حكم المرجع حين يكون جمع مؤنث للعاقل..
سؤالي: هل استثناء عباس حسن (اسم جمع الخاص بالنساء) صحيح؟ ومن قاله من النحاة؟
نعم هو صحيح، لأن اسم الجمع الخاص بالمؤنث العاقل يعامل معاملة جمع المؤنث العاقل فيعود عليه الضمير مؤنثا فيقال النسوة حضرن، حضرت، ويقال النساء أكرمتهن، أكرمتها، وأما جواب (من قاله من النحاة؟) فهو (لم يقل أحدٌ خلاف هذا القول) وهل سمع عن العرب أن أعادوا الضمير على النسوة بالتذكير نحو (النساء حضروا، النسوة أكرمتُهم)؟

السؤال الثاني:
يقول عباس حسن: وإن كان المرجع اسم جنس جمعيًّا جاز فى ضميره أن يكون مفردًا مذكرًا أو مؤنثًا، نحو قوله تعالى: {أعجازُ نخلٍ منقعِرٍ} أى: "هو". وقوله تعالى: {أعجاز نخل خاوية}، أى: هى.
السؤال: هل هناك من قال بذلك من النحاة, هلا أرشدتمونا إلى المصدر رعاكم الله..
وهل معنى أن كلامه أنه يجوز أن نقول: نخل رأيته, ونخل رأيتها؟
نعم قال بذلك غير واحد من النحاة كالمبرد في المقتضب والزمخشري في المفصل وغيرهما، وكفى بالآيتين دليلا على صحة هذا القول.
وعليه يصح رأيتها ورأيته.
تحياتي ومودتي.