المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : نأخذ بكلام منْ؟



محمد الغزالي
16-12-2010, 09:04 PM
السلام عليكم:
يقول بعض النحاة: الضمير يعيِّن مسماه بقرينة معنويَّةٌ وهي قرينة الحضورِ والغيبةِ, فقرينة الحضور لضميري التكلم والمخاطب, والغيبة للغائب.
وقال بعضهم: الضمير يعيِّن مسماه بقرينة معنويَّةٌ وهي قرينة التكَلُّمِ في ضمير المتكلم كـ(أنا)، والْخِطابِ في ضمير المخاطب كـ(أنتَ)، والغَيْبَةِ في ضمير الغائب كـ(هو)
سؤالي: هل قرينة ضميري المتكلم والمخطاب, هي الحضور, أم التكلم والخطاب؟ فإذا كانت الحضور فمعناها واضح, لكن كيف يكون التكلم والخطاب قرينة تعين المسمى, نرجو توضيح ذلك؟ وهل في قولهم (والغيبة) تجوُّز, لأنَّ الذي يعين مسمى الغائب هو المرجع فكان الحق أن يقولون: (وقرينة ضمير الغائب هي مرجع الضمير)؟!

محمد الغزالي
17-12-2010, 10:22 PM
للرفع..

علي المعشي
17-12-2010, 11:14 PM
سؤالي: هل قرينة ضميري المتكلم والمخطاب, هي الحضور, أم التكلم والخطاب؟ فإذا كانت الحضور فمعناها واضح, لكن كيف يكون التكلم والخطاب قرينة تعين المسمى, نرجو توضيح ذلك؟
إن قلت الحضور فهو كاف، وإن قلت التكلم والخطاب فهما يتضمنان الحضور لأنهما لا يقعان إلا حال الحضور، وأما تعيين التكلم والخطاب للمسمى فهو أنك إذا قلت (أنا) علم السامع أن المتكلم هو (محمد الغزالي)، وإذا قلت لصديقك أحمد ( أشكرك) علم أن المشكور هو أحمد وذلك بقرينة خطابك إياه.


وهل في قولهم (والغيبة) تجوُّز, لأنَّ الذي يعين مسمى الغائب هو المرجع فكان الحق أن يقولون: (وقرينة ضمير الغائب هي مرجع الضمير)؟!
نعم فيه تجوز، لأن القرينة الأساس هي مرجع ضمير الغائب.
تحياتي ومودتي.

محمد الغزالي
18-12-2010, 08:29 PM
الله يوفقك ويرعاك أستاذنا