المساعد الشخصي الرقمي

اعرض النسخة الكاملة : أنا التشاؤل...



شجون المطر
31-01-2011, 10:15 PM
أنا...
تفاؤل مخضب بالتشاؤم...
هنالك في منافي الأنين...
تنفلت مني روحي لحظة أو لحظتين...
ترنو فجرا باسما...
والليل السرمدي يتأهب للرحيل...
بين فينة و أخرى...
أتنشق عبق الاقلام...
و قد أرهقها أرق السنين...
فغدت تنهل مدادها من شعاع القمر...
لتروي حكايا عشق المطر...
لكن...
دموع السنين...
و بسمات الحنين...
تجادلتا...
على أديم المنتاى...
لأصرخ...و صدى صوتي يؤنسني...
بنغمات الأمل...
و آهات الحزن...
و أعلن عن ميلاد شعور موغل في جراحاتي...
ميلاد توشح حكايا لامنتهية...
تروي نفسها في آهات الحروف...
و خلجات الكلمات...
تتهيأ للنزيف...
وأنا ألملم فرحي و حزني...
بأمل...بألم...
لكن إلى أين...
فتجيبني نوارس السفين...
امضي و لامسي نبض السديم...
اكتبي فيه بدم الورود البيضاء...
أنا التشاؤل...

(بقلمي)